انواع التفاسير

انواع  التفاسير   ..

التفسير البدئي  ( وهو  في  بادئ الامر) القائم على اسباب النزول

ثم .. تلتها تفسيرات تالية .. من اجتهادات علماء .. كل التفاسير- اجتهد بها اصحابها – ولهم اجرهم  و الثواب العظيم عند الله  ..

هذا ..الموقع
http://www.altafsir.com/

يحتوي على ( 68 ) كتابا للتفسير .. مقسمة الى 10 اقسام .. كلاتي :

1- امهات التفاسير ————-( وهي 8 تفاسير
2- تفسير اهل السنة——— ( وهي 24 تفسيرا
3 -تفسير اهل السنة الصوفية ( وهي 8 تفاسير
4- تفسير اهل السنة السلفية ( وهو تفسير واحد فقط
5-تفاسير ميسرة —————-( وهي 7 تفاسير
6-تفسير الشيعة الاثنى عشرية ( وهي 7 تفاسير
7-تفاسير الزيدية—( كذلك )—————-( وهي 3 تفاسير
8- تفاسير الاباضية————( وهي 3 تفاسير
9- التفاسير الحديثة ————-(وهي 6 تفاسير
10- التفاسير الميسرة ———-( وهما 2 تفسيران

كما ان بذلك الموقع هناك تفسيرات باللغة الأجنبية ( الانجليزي ..وهما 4 تفاسير ( واحد سني   و واحد صوفي  و أسباب النزول- تفسير الجلالين
————————————————–

الملاحظات

ملاحظة (1):

ستلاحظ  بغالبية تلك المراجع  ..

كتب التفسير   انها تتشابه من الداخل  ببعض “الفقرات” ، لكن التجربة الشخصية ..لكل منهم.. تبقى مختلفة
وربما.. هذا ليس غلطا – من ناحية وجهات نظر ،  (كل ذلك) يبقى من الاجتهادات –  فالجميع يبحث –  ولكل مجتهد نصيب  .

–      ختاما – يبدو  و الله اعلم ..  لا احد  منهم – اخذ قرار نهائي  ، في بعض الآيات و السور  – القصد .. انك

تجد بغالبية كتب التفسير ( ان لكل   كلمة  من كلمات القرأن.. عدة تفسيرات.. ربما لتحديد أيهما الأقرب صوب.. او.. لم يؤخذ القرار النهائي  بعد ( فانك تجد و جهات النظر مجنمعه ) ربما
او كما قال.. بعض الدارسين ..”  التفسير لم يصل إلى النضج بعد ” والله اعلم .

و تلاحظها في  محاولاتهم تفسير(الحروف في مطلع السور) بعض من تلك التفسيرات (و الاجتهادات العظيمة )  تبقى عاجزة عن تفسيرها ،

ربما و الله اعلم ..نحن غير مطلبين بتفسير  ( مثل ) الحروف في مطلع السور  ،  لان .. و الله اعلم ..  الحروف هي أسلوب مثل القافية . نزل القران يتحدى الشعراء الكفار ، لقد وصل جبروت الشعراء  الجاهلية الى تعليق  قصائدهم – العصماء ، على جدار الكعبة .

مثلا .. قال احدهم ” ن والقلم وما يسطرون ” ان “ن” هو الوعاء الذي يوضع به الحبر  من اجل القلم او الريشة .

ربما كان    صادقا فيما قال ،  لكن تبقى الحروف هي أسلوب من القافية  انفرد به القران .

——– هذا امر سهل  اجتيازه استيعابه

لكن .. هناك لكل مذهب من المذاهب .. كتاب تفسير .. خاص بهم .. أو محدد لهم .. يختلف عن المذاهب الأخرى ؟!

 

لتوضيح اكثر..

هناك ثلاثة  مذاهب من الاتجاهات  الاببعة

وهي : الأصولي  و اليميني  و الشمالي (اي- الاصولي و الشيعي و السني )

الاتجاهات  قائمه على .. حقوق الرجل   او حقوق المراه ..مثال :

المذهب السني ( يعطي المراه كامل الحقوق )

المذهب الشيعي ( يعطي الرجل كامل الحقوق ) يميل الى اتجاه الرجل الشرقي  ، و الله اعلم  يطلقون عليه في مصر ( سي سيد)

لكن الاصوليون ( مع الرجل و المراه) معا.. و الرجل اعلي درجة ،أي بشيء بسيط والله اعلم ،  يتضح ذلك بعد  منتصف العمر  الزواج ، المرأة تكمل المشوار سلكه زوجها ، ألا وهو طريق الأصول ، والله اعلم .

لكن .. اما بالنسبة  الاتجاهات

هناك أربعة مذاهب.. ( الشرقي الشمالي غربي جنوبي ) وهم

الحنفي  الحنبلي شافعي المالكي ( والمالكي هم غالبية اهل الجنوب )

هذا ليس غلط  لان ..   هذا ليس بااسلام فقط ..بالديانت الاخرى ..

 

ملاحظة (2):

التفسير   كتب الأصوليون  (لا يزالون)  متمسكين   بتفسير ” اسباب النزول ” او بتفسير القران للقران ، مع بعض الاجتهادات السلف ..من امهات الكتب ،  و الله اعلم  الموثوق بأصحابها ، اشد الثقة ..  وهذا شيء جيد ، لكن ..و الطريف ( ربما  يساءلون  عن “نسب” الشخص ( صاحب الكتاب )  أصله و فصله ،  وأحيانا انتمائه لأي قبيلته – ( ربما مبالغة التوضيح أكثر من الالتفات الى ” محتوى الكتاب “أو ” فحوى  المعلومة  ” ! ! و هذا يطيل الموضوع ،( مثال : عن فلان ابن فلان الفلاني قال .. قال له   فلان بن فلان – فلان واحد تاني – ..قد قال .. )  هذا ليس خطأ ، لان ، ربما البحث في أصول الشيء– لهذا يقال عنهم من الأصوليين  .  و من اجل إثبات  أصال  المعلومة و هو أمر  جيد ولا باس به  ..من اجل الأجيال القادمة والله اعلم  لهم أجرهم عبد الله )

والأصولية من اتجاه أهل الجنوب  ( وهو ليس  اتجاها .. تجاريا .. )  إطلاقا  ، إلى درجة  .. أن كل من يستعمل  الأحجار الكريمة (جن  أو نوراني ..الخ) يعتبر “مشركاً ” . لان يعتبرونه  يعبد الجن ( الانداد و الله اعلم )  او يطلقون عليه ” مخاوي جن”الخ .  لان المعلم او المدرس ، يختلف عن رئيس البلد أو القائد العسكري . المعلم لا يحتاج لتلك الأحجار الكريمة   ، فهو ليس الا .. مجرد أستاذ يعلم .

( وكذلك  يعتقدون  ان المشركة تضر زوجها ، بواسطة الاحجار الكريمه جن او نورانين.. ، و المشرك ايضا .

لهذا يفضل السؤال عن المتقدم للزواج ، ان كان يستخدم  تلك الأحجار الكريمة  .. او .. لا يستخدمها بعمله مثلا . لاها مضار و لها فوائد ، فالمناصب التى تستخدم تلك الاحجار الكريمه جن هي : روساء الدول  .. و السفراء الوزراء قبطان سفينة  أي القيادات  ومن حقها ذلك لكن .. يجب ان يعرف انه سينجب طفلا معاقا .. ونغولي أو جنس أو توحد أو معاق الخ والله اعلم) .

ملاحظة(3)

قيادي انخرط بالعلوم الدينية  لغرض راديكالي : من حقة ايضا ان يطبع كتابا بالتفسير من اجل اسم عائلته (ربما)

من خلال  الجدال و الدفاع عن الموضوع  ، نتعرف على  العالم  او القيادي .

القيادات ليسوا علماء ، كما  ان هناك فرق بين المعلم و المحامي

المعلم ياتي بالحجة و الدليل  وكل أدلته  علمية صحيحة

أما المحامي   لدبه معلومات  ولكنها  مجرد ثقافة عامة  ، و ان تحدث عن دراسة  فهو  حافظ .. وليس فاهم

لهذا تجد المحامي  بالمرافعة  يشكك باهمية الشهود بطرق ملتوية

الاحزاب هي مراكز قوى ، كل حزب له مركز ، المركز له أتباع ” يوالون ” ، كأي مركز قوى في وزارات الدولة و شركاتها ، و في ايران و العراق يطلقون على مركز القوى المرجع الروحاني ، في ايطاليا يطلقون على مركز القوة ” مافيا”  هناك مافيات لا نخاف الله وكما ان هناك مافيات  تخافا لله ولها دور للعباده .

راجع فيلم العراب و بالفيلم قصة عائله متدينة  تدير دار عبادة لها علاقات بالدوله ، لكنها تلاقي منافسة من عائله أخرى تمارس الشر  و تقتل من اجل المال

بعض التفسيرات  لقيادات مذهب الروحانية ، مثل :

” الصوفية” عند اخواننا السنه السورين  ، او المذهب الجعفري (مثال) عند اخوان الشيعة ، تعتمد على المرجع الروحاني ، القائم على  القيادات الروحية و الأحجار الكريمة

المذاهب التجارية او القيادات الدينية (الراديكالي وما شابه ..

كان يوجد مقر بمنطقة الإحساء و العراق و الحوزات  الإيرانية .. كما كانت بالازهر الشريف ، الا انها توقفت ، كان المتخرج من تلك المدارس يحصل على جن او نوراني او ارواح ..الخ الا انها مستمرة بايران حتى الان ، بايران يطلقون عليه ( علم اهل البيت ) و اهبيت رسول الله ابرياء من كل تلك ، ألصقت بهم

اي ان الدارس يتخرج (قايادي ) روحاني  و ليس فاهم بالفيزياء و الكيمياء الخ . الهدف قيادة الناس كقائد معركة مثل القيادت اليمنية و القيادات الفلسطينية ، ومن الفلسطينين من يقوم بزراعة الاحجار الكريمة في ابطة  كما فعل الفائد صدام حسين  بالابط و الورك .

ومن حصل على الجن او النوراني الخ يقوم بعمل الخزعبلات حساب الجفر ( اي اسقاط الصفر بعد كل عملية حسابية) ، و الجن او النورانين ..الخ (غير متفقين )، احدهم يجمع مع اسم الام، و الاخر يجمع مع تاريخ الميلاد ..و يتكلم بدون دراسة علمية ..يتكلم عشوائيا ( اساسا الجن مثل البشر ، هناك المتعلم و هناك الغير متعلم ، ومن الجن من يتكلم “باللكنه” العربية الممزوجة بالفارسية )

.. من شعائرهم :

ليس لدى القيادات الشيعية لكن أيضا عند القيادات الأصولية ، تجد لديهم الكثير من التشعب كل شعبه لها اسم ، و ربما يكونون مختلفين بشكل الذقن فقط ، كبعض القادة الأصولية ، احدهم له ذقن و الاخر ليس له شنب ، و الثالث يصبغ بالحناء ..الخ واحدهم يسمح بتداول الحشيش والاخر لا يسمح ..الخ ، هم موجودون  بجميع الديانات ، جميع الحركات “الرادكالية” انحدرت منهم ، ومنهم المرتشي ، يقول منتج فيلم الرساله المحمدية ( كنا ندفع الرشاوي بالازهر الشريف ، حتى يوافقوا على اجتياز الفيلم ، ربما يقصد “الخدم” يأخذون تلك الرشاوى ) .المصدر برنامج لمنتج فيلم الرساله – تلفزيون وطن 2007

ومنهم من يحرم الرشوة ، حسنون هيكل احد الخريجين من تلك المعاهد الدينية، حسونه” عندما يحتاج الى مبلغ من المال ، حسونه” يطبع كتاب ضد اي دوله ، و تصبح الدولة مهدده  بطبع الكتاب يحتوي على كذكذ..  او.. ان تقوم تلك الدوله  بتمويله لعمل مطبعه  خاصة له .

” الصوفيون” مذهب  السنه  بسوريه ، يضربون انفسهم بالسيوف ، حتى تخرج من الجانب الاخر ، و لدى البعض القادة الجعفرية  الشيعة  الاثنى عشرية ، بالعراق مثلا ، يجلدون انفسهم  بالسلاسل ، كما كانت اوربا بالعصور الوسطى ( المصدر فيلم  وثائقي عن أوربا – بزمن الكنيسة ) كل تلك ما هي إلا  ، من اجل كسب لقمة العيش ، من المواطن المغفل .

هذه المذهب الروحانية ، يطلقون عليها باوربا  كلمة ” ايثنك ” تشبه كلمة ” اثينا ” ، تم ترجمتها عربيا الى كلمة “علماني “. ففي  “اثينا” لديهم شعائر روحانية  ايضا .. كل منهم  يستند على مصدر روحاني .. مثال:

الارواح  و الجن  او النورانين  او دابة الارض  او المخلوقات ..  يطلقون عليه ” علم ” و لا يطلقون عليهم كلمة “جني ” بل كلمة  ” علم”  ، وان لم يكن لديك مصدر روحاني ، يعتبرونك بدون ” علم ” ..( هكذا هم يعتقدون ) اهل الشريعة المطاوعه  و الاشاعره ..و الجهيمية و القيادت اليمنية الدينية و القيادات الفلسطينية و الايرانية .. الخ

يطلقون على المجنحات منهم  لقب ” النوراني ”  او  العلم ” اللدني “

و يطلقون على “الجان”  الغير مجنح( بدون اجنحه) ، بلقب   ”  العشق الالاهي “

و هكذا جميع  لهم القاب ( لكن ) بالنهاية ..النورانين كانوا ..او جن او ارواح .. او العفاريت او الشياطين …الخ ،  كلهم يدعون-  انهم المقربون الى الله – و الاخرون غير مقرب من الله ، بعضهم من الجن او النورانين ..الخ يجتمع مع ابناء ابليس .. لهم مقر تجمع و موعد احتفال سنوي ربما .

الشيطان لا يقول انه شيطان .. لكن مع الايام .. يطالب ” الانسان” بالسجود له ( و العياذ بالله ) هكذا ..ظهر عبدة الشيطان ..(و العياذ بالله)..ثم ..بذبح القرابن لهم (القي القبض عليهم بالسعوديه) .. وهكذا..وبالايات التالية(البقرة 137)

 

(*) احيانا رجل الدين يريد ان يكون قيادي هذه قصة :

شخص يمتلك حسينية  ببلد ما..( يستخدمها مركز لجمع تبرعات او كمبره للخيرات ) فجأه.. اغلقت الحسينية ( في سنوات الكساد ) و اختفى صاحبها  .

اتضح لا حقا ان صاحب الحسينية ( من شيعي صار  سني ) أغلقها ، و اتجه للعمل الجماعات الصوفية.. وهم جماعه .. لهم قائد  روحاني ( له شركاء من كبار الجن او نورانين ربما) و سمع بالاخبار.  الزعيم الروحاني – اختلس  صندوق (التبرعات ) البالغ مليون دولار ..و ترك الجماعة .

من اجل الصراع على الماده ..و غير مذهولين –  المذهب الذي  انظم اليهم .. ( تشبه  قصة  “حلاج بغداد”   جشع ماده و مجموعة فقراء)

و بعد الحادثة المشهورة (*)  اتضح انهم تجارين المذهب التجاري  . غرضهم التسارع  مصدر الاموال ( بشكل ) يوهمك انه رجل دين – هذا ليس عيب و ليس غلط ، كل شحاذ يفعل ذلك ،

فالمناصب التى تستخدم تلك الاحجار الكريمه جن هي : روساء الدول  .. و السفراء الوزراء قبطان سفينه.. تاجر دلال  لاعب كرة قدم  فنان ومسرح الخ .. و المناصب القيادية   كلها حتى لو كان رجل دين .. و الشيطان يدخل للانسان من هذا الباب( و اعوذ بالله من الشيطان)

 

هناك قيادات لهم مراكز دينية  مختلفة  الشكل منها حسينيا .  هذه المراكز القوى  تتناول الدين من الجانب التاريخي  فلان ظرب فلان .. الخ  هذا  ليس  الفقه الدينية  ، لكن تلك المراكز القوى  ان كانت فهي لجمع التبرعات  او  من اجل  المفاتيح  للبرلمال ..\ استمرت تلك  فترة 30 عاما ..  و كانت تستضيف  ناس  من و فقهاء من الدول المجاورة .. وبعضها قيادات راديكالية  ( قيادي لجاء ليكون رجل دين لغرض  الاستعداد الوصول ، و بعد 30 عاما بدأ ظهور ابناء   لهم رغبات راديكالية و هو ابناء اصحاب نلك الحسينيات تعرض الصراع التاريخي و ليس الفقه الديني . فطرأ تغيير  خطير  تغير من مركز ديني الى  ملاعب كرة قدم . الغرض هو هو  لغرض قيادي او من اجل البرلمان   ربما .

ملاحظة (4)

بتفسير من تفاسير القيادات الشيعية   ، وليس من تفاسير علماء الشيعة  ( هناك فرق ) ،لان  التجليد فاخر  لكن انظر الى المضمون ..

كالأتي : ان تفسير تلك الآية هو – يقول ..  حتما ان الاية  تكون مرت على  جعفر الصادق  س ، و حتما ان جعفر الصادق قال ان تفسير الاية هم كذا كذا ) ثم تجد ان التفسير الآية هو هو التفسير منقول من  كتاب مثل ابن كثير (غالبا) مثلا –  وهو ليس تصرف الامام جعفر الصادق  عليه  سلام وعلى جميع المخلصين لله  (  ربما هو بياع الكتب الماهر .. لان لهم قدر التملص  من الخطاء ، كالمحامي البارع  )

على بعض التفسيرات للاخون الشيغة .. بعضهم يتلاعب بالمتشابهات .. بمعنى

هناك ( ام الكتاب ) و هناك   المتشابهات ..   متشابهات  بالوعض و العبرة و التهديد و الوعيد .. كما تقول الاية الكريمة

أعوذ بالله من الشيطان – ” “هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يقولون آمنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا أولوا الألباب (7)آل عمران”

إن في معظم اجتهادات بالتفسيرات (.. تستهدف) تلك المتشابهات فقط- ولا تقترب من ( ام الكتاب  )   وهم مثل التفسيرات لدى ” الارظذوكس ( الذين ضلوا- كما قال القرآن عنهم )

ملاحظة(5) :

بعض التفسيرات السنية (الاخوان السنه ) تم شطب ..كل ما يتعلق ..” الكفار ” من بني امية.. المعروفه  تاريخ الاسلام . لكن

ما مدى صحة القصة التالية :

التاريخ يقول .. ان .. اسرة بنب امية من تجار قريش ، ومعهم العالم  الفذ  “أبو لهب  و فلان ، و تم تعذيب كل من عمار بن ياسر و قتل والدية .. الخ

هم من قتلوا اسرة عمار بن ياسر ..  وفي عام فتح مكة .. دخل بالاسلام معاوية .. و الاسلام يمحو  ما قبله ، صارمعاوبة واليا  على سوريا

و بعد ست اعوام صار “على ابن ابي طالب” واليا بالعراق ، وابو هريرة ..واليا على البحرين (ربما) وعمر بن العاص ..، وهكذا..

وفي عهد الخليفة الراشدي الثاني اشتدت الفتن ،  و التغرير بالاحجار الكريمة  جن.. الخ

فتم التغرير  بابناء “على بن ابي طالب” كل من الحسن و الحسين، لقتل الخليفة الراشدي  (ربما) ، لكن زوجة الخليفة الراشدى ، هى تلقت الضربة و فقطعت أصابعها (الحادثة مشهورة ).

و الى ان جاء عهد الخليفة الراشدي “علي بن ابي طالب” ،كان يزيد بن معاوية واليا بسوريا ، ” يزيد” يرسل الرسائل ” لعلي” : لماذا يفعل الحسن و الحسين كذاكذا مع الخليفة الراشدي (يذكره بتلك الحادثة الحادثة القديمة التي قطعت اصابع الخ )..

و جواب الخليفة “علي ” كان : اصبر.. ربما.. هي فتنه (اي غرر بهم) حتى الرتكب هذا الحادث .. ( كما تحدث الصراعات بين ابناء الاسرة ” الحاكمة ” الواحدة)

الكل اعتقد (امر طبيعي تحدث في جميع الحكومات مصر و سوريا ،( مثال) فعندما استولى الظباط الاحرار على الحكم ، فقد حدثت تصفيات سرية الى ان بقى احدهم يقود فقط.)

(اي ربما تم التغرير بهم بواسطة الاحجار الكريمة جن) فهو ” الإمام على” يعرف عياله  جيدا “الحسن و الحسين” و يعرف اختلاقهم ، فهم لا يقومون هكذا تصرف .

من جهة اخري ..

بسبب سنوات الفتن  تلك الإثناء بين : الخلفاء الثلاثة “على” و  “يزيد “و “عمر ابن العاص”

كانت هناك من قبل الخوارج ، تحاك مؤامرات ، لقتلهم ثلاثتهم (معا) لكن الامام على ” هو الذي قتل الاول ثم بنفس الشهر باقي أسرته من ال بيت .

الى ان  جاء اليوم ، الذي طلب يزيد بن معاويه (الزواج) من  ..(زوجة المرحوم الخليفة الراشدي الذي قطعها اصابعها) ، حتى يحظى بشعبية اهل مكة (ربما ..او ربما)  يعوظها عن اصابعها، لكنها  رفضت .. و حتى لا تتزوج   هي من بعد روجها .. او خوفا من ان يغرر بها  بواسطة الجن و الاحجار الكريمة .. قامت..و ظربت نفسها (بحجر) وكسرت اسنانها

(المصدر فلسطيني)

لهذا يقال ان يزيد هو من كسر ظهر البعير (عن معاوية)

(ربما) تم التعديل في دفاتر التاريخ ، حتى  يكون معاوية من كتاب الوحي . ومنها تم التعديل ببعض كتب التفسير

وقتها (الولاية) سورية استولت على الحكم من الخلفاء الراشدين

( الفتوحات  الاسلامية .. الان ..  لا تعتبر اسلامية بل فتوحات سورية ( ربما)

(و الخلافات مع البابا عام 2006 ان الفتوحات الاسلامية تمت بحد السيف الكل استغرب  من تصرف مظاهرات ايران تجاه البابا(ايطاليا)

و ( اللغط باستغفال الناس  بابعض لحسينيات او الحوزات ) الى هذا اليوم بدولة الكويت ، هناك اسر تطالب عودة الخلافة لعلى بن ابي طالب ( متناسين كل التاريخ المغول  ثم الاتراك ثم

الان ..اصبح هناك.. اسرة سوريه ..و اسرة عراقية

و اصبح هناك تفسير للقران يخدم الاسرة العراقية.. و تفسير قران يخدم الاسرة السورية. الخ

تلك الأسرة العراقية ( تفرعت و صارت عراقية و إيرانية ) من هنا جاءت تفاسير قرأن إيرانية .

(بالمقاهي السورية يمتدحون عنتر بن شداد و مغامرات معاوية و اسطوله البحري.. ( وفي المجالس الحسينية .. هناك حسينيات باكستانية و هندية ..

ثم تجد مطالبات القيادات الشيعية بالكويت ( الغزو العراقي للكويت الخ) والمطالبة  بدفع الأموال الى (؟؟) كانت  ضرائب تدفع للخليفة الامام على ، تحت اسم  ” فتك  !!

و غير ملتفتين  إلى أن أسرة الإمام على بدأ يظهر هبا الاتجاه السني الشمالي ، وهم اسرة الطبطبائيه  السنية ، و يعتقد أنها امتداد لأسرة باقر الحكيم  بالعراق او ايران.

نعود الى.. ( سنوات الفتنه ) بنفس الشهر.. الذي قتل ومات “على ” تم قتل جميع أفراد عائلة ” الإمام على” هذا التصرف السياسي لضمان كرسي الحكم ، ثم تم اتهام  فلان الشمري ..  قال: هو الذي فعلها ولم اطلب منه ” و صار يتباكى على الاسرة المقتوله ال بيت محمد ص .

لكن المنتصر .. قام بقتل البقية من المتنافسين واحدا واحدا (بمكة و مصر و العراق ) صار الحكم وراثي من اسرته هو فقط ، و التاريخ يقول .. احدهم ربح الآخرة ، وهو “الإمام على “وأسرته .  اما  باقي المتنافسين تنافسوا على  الحياة الدنيا ( الله اعلم)

وقتها مكة قاطعت سوريا .. ولم يسمح لهم (حتى) بالحج الى مكة ، كان الخليفة له نصيب من أموال الحج ..توقفت  تلك الاموال. بعد تلك الحادثة

الخليفة   السوري يحتاج اموال .ماذا يفعل ؟ ماذا يفعل ؟

قام الخليفة السوري ببناء مسجد بفلسطين (مثمن الشكل له قبه) ، باموال جباية مصر- لسبعة اعوام ..

(المصدر فلسطيني)

و امر ائمة المساجد..  بدفع الناس للحج الى فلسطين، عن طريق تشريع شرعه الخليفة ،  يقول:..الحج يجب ان يكون  “لمكة و للقدس” معا ، و اعلن ان المسجد بفلسطين شهد مكان.. وقوف النبي (الاسراء و المعراج) بموقع قبة الصخره (ما مدى دقة المعلومه).لا احد موثوق منه ..يعلم

و استمر الناس بالحج الى مكة ثم فلسطين،  حتى عام 1940من هذا القرن

(المصادر فلسطينيه) لان هناك تفاسير سورية  من اجل ذلك الغرض

( سيدة من البحرين كبيرة السن- روتها عام 1970م ( ربما) . قالت: كان الحج على جمال ،   تاخذهم من مكة  حتى القدس على نفس تلك الجمال ، تروي انها شاهدت اليهود ايضا الخ ).

التاريخ يقول : ذلك التصرف لم يامر به الله لكن من اجل لقمة العيش للفلسطينين( ربما)

من هنا جاءت كتب التفسير الفلسطينة (ربما) .

و الفلسطيون مستمرون ،علما انهم يحتاجون فيزا من اسرائيلية – لمجرد (تعال صلي بهذا المسجد ) ، علماء دين من مصر.. يرفضون الفكره  تماما ..الخ

———————————————-

كانت تلك نبذه تاريخية  لمعرفة  مصادر التفسير

الملاحظة ( 6) العبث بكتب الله :

موضع الخمس .. ويتم أثناء بالحرب ،أو  الخمس من إنتاج  السنوي لإي دوله ، الدولة تأخذ خمس انتاجها من النفط و تخزن الاجيال القادمه ، كما فعل سيدنا يوسف ،  عندما قام بتخزين خمس الإنتاج الزراعي  من القمح ، بعهد فرعون – حلم بالسبع بقرات.

كما  لدى بعض الإخوان من القيادات الشيعة (  البعض من الاشكناز ربما ..وهم  من سلالة بني اسرائيل المسلمين- و الله اعلم) :

موضوع القران ناقض ،و العبث بكتاب الله ، و عثر على بعض الكتيبات ربما طباعة بيروت.. كتبت   آيات ، في عام 1985م  ما موضوع هذه الايات ؟ هل سقطت سهوا ؟

الارثوذكس  وزعوا كتاب لمزامير داود مضافا اليها نص  مزمور رقم 151 يقال انه المزمور مفقود تم العثور علية ، ووضع في كتيب  على انه مطبوع بعام 1800م ، و تم توزيعه  على البعض .

( هذا عبث بكتب الله ) .. و هؤلاء الشياطين لهم احزاب .. بطريقة ”  اللوبي ” يستخدمونها لمؤازرة بعظهم البعض ( لاجازة كل محرم او مكفر من قبل الله ؟ كما يفعل بعض ” جعفرية  لبنان ربما  سبب هذا الكفر هو الحاجة للمال حتما ، وهم يعتقدون :

لترويج تلك البضائع ( من المعلومات المحرفة  من عنده ، و يقول هي من عند الله ، و يقسم أغلظ الإيمان بذلك ) .. يجب صنع مواطن ” مغفل” .. مصنوع خصيصا ، يدفع فلوس ” كالاهبل ” ليشتري  تلك البضائع ( تجدها بالمغرب العربي ، بتونس  هناك سوق شعبي ضخم لبيع الخزعبلات  ، مثل  مصر  في حي الحسين ( آل بيت رسول الله  أبرياء من تلك التصرفات )

المخربون هم قيادات شيعية ربما من الاثنعشرية ..هم ليسوا من القيادات الشيعة  المعروفة لها اصل و فصل ، بل  قيادات  ربما جديدة دخلاء على الشيعة .. من اشكناز بني اسرائيل  ربما  ؟ ، لكن .. يتصرفون  كما يفعل الشيعة .. ظاهريا .

او  يكونون هم إخوان تلك القيادات القديمة  ربما . . ساقوهم الى.. ترك القران و التوجه  الى الخلاف بين ” يزيد معاوية “.. الكل يعلم ليس هذا من القرأن . و تم طباعة القرأن بترتيب مختلف ، سورة يس بالمقدمة  وليس  سورة البقرة .

حتى  اهل السنه  عندما يقومون بجمع الاموال  الضخمة   من الشارع  ؟! لغرض طباعة كتاب القرأن ، طباعة القرأن  مسؤلية وزاره  وليس الشحات .. !!

ربما لا نعرف ماذا بقصد “بالرافظي”  ، لكن هذا الصراع اقرب الى ” الضالين ”  يشبه  الارثوذكس  ، الارثوذكس تاهو او تعمدوا تضليل الناس .

تم إساءة الفهم   و تم محاربة تلك الكتب ، خوفا على عقول الشعوب المجاورة (لكن هناك بجمهورية  ق  ناس من  قالوا “الامام على” هو الله  او يعبدون  الامام على !!، و من لا يؤمن يتم إرهابه  ، كما قتل رجل الدين في أيام ” هرقل ”   ..حاكم سوريا، بزمن ولادة النبي ص (منهم من وقف مع النبي ص لكن تم قتله) .

ما الذي دفع الشيعة الى هكذا انحراف ، بعض المساجد او حسينياتهم  صار مثل الكنائس  .. أمريكا الجنوبية .. بالسر و بالعلن يبيعون الأحجار الكريمة جن  .

بدأت تنزل بالأسواق أحجار كريمه   جن ، خصيصا للشيعة  معموله للمراوغة و الجدال  ..( لكي يخلق مشاكل مع المذاهب الأخرى ، يخلق سجال كلامي ولغط ، ويقوم هو بالسيطرة على الموفق، حتى يخرج هو المنتصر ) كما الحجر جن الذي يحمله المحامي..

بشكل فتنه  و للاصوليون كذلك نفس الاحجار جن او نورانيين ..  لكن الخوف كل الخوف ..من توجيه  هؤلاء الابرياء ( من إخوان الشيعة  المظلومين او من الأصوليين  ) توجيه روحاني ..من قبل جهه  ما .. للتحرك و التوقف و التحرك من جديد ( ربما) الله اعلم.

المقدمة  التاريخية

الشيوعي تاجر بقال ، فمن اجل المال يعمل المستحيل ، لانه يسلولي على كل شيء .. أو ..ينسى نفسه ، يكفر بضاعة  حتى تصبح بضاعته فقط .. هى حلال  ، مثل الشيوعيين هم مع حقوق المرأة  أي انه  مذهب سنى ، لكنه انتحل صفة  الشيعي ، كما يفعلون بفارس أو بالعراق .

و باي لحظة .. الحكومات تتدخل لإنقاذ ما يمكن إنقاذه . كما حدث عندما سيطروا  على أسواق الخبز و أسواق البقالات، تدخلت الحكومة  و عملة أسواق مركزيه .

رجل الدين يستولى على خمس الزكاة و عند وفاته .. و الكل يعلم ان لا يوجد خمس بالاسلام ، لانه خاص برآسة الدولة و منتجات الدولة ، اما مرتبات الشعب لا يجوز لانه ليس تاجر ، اتضح رجل الدين اتضح انه يمتلك 3مليار دولار . الكل تساءل هل هي دوله داخل دوله .؟ .

و الدوله تتدخل إذا سيطر أحدهم على الموقف .

الجن و الناس ..

الناس طيبون  لكن .. – طرقتهم بالتدريس

نفس طرقة “راسبوتين” الذي سيطر على زوجة الملك وصار.. يزرع الشر ، و يقتل منافسيه. كل ذلك (من اجل) الحصول على لقمة العيش .. فقط

مثال :  قالوا القرأن ناقص ..كما فعل بعض الأقباط.. لكتاب الزبور (مزامير) اضافوا سورة ليصبح 151 سوره ..او شحن افكار الناس ” بشخص المنتظر” او الذي سيخرج من المغارة .. الخ.. تلك معلومات التي تدرس بالسر ببعض الأماكن و بعض الحسينيات وبعض الكنائس ..او تجدها بالاحياء الشيعبية  مثلا بالقاهرة خان الخليلي” و الحسين” .. هي بكل مكان و ليس بالقاهرة فقط .

هذه الايدلوجية .. خلق انسان مغفل ..

الانسان الذي يمشي بين المعتقدات الباطله .. الهدف جمع الاموال .. من اجل لقمة العيش

كل ذبك لجعل الفلسفة هي سيد الموقف وليس المنطق و تحكيم العقل

إلى أن صار الإنسان (يضرب نفسه) بالبلطة عند(ش) او يغرس السيف بجسدة عند(س)

و بالمغرب العربي يلف كالعروسة فستانها بالهواء مرتفع .. امام البسطاء من اجل لقمة .. المريدون للأفكار العلمانية

باطالة الذقن و تقصير الثياب ، وهم ليسوا كذلك ، عدة الشغل كما يسميها البعض ،  أو ربما تنتحل شخصيات  المذاهب الاخرى  ، ثم ، يكفر البنوك على أنها بنوك ربوبية ، و يعمل هو بنك  على انه بنك مسلم  الوحيد بالبلد . يطلق عليها بأوربا .. باسم الشيوعية المتطرفة.

و الشيوعية .. لها كذا اسم .. ففي كل  300 عام تاتي باسم مختلف  .

العبث بكتب التاريخ

عندما يقول المسيحيون  ان “المسيح هو الله “، استنادهم  على  آية بالإنجيل ، الاية تقول ” الكلمة صارت بشر “

انظر للآية  ، الانجيل  معترف به من الجميع ، لكن هل  الاية تعني نفس  الكلام  الذي يقولونه  بعض المسيحيين

هل يوحي  معنى  عيسى هو الله   ؟

عندما يقولون المسيح هو الله ، استنادهم  على  آية بالإنجيل ، الاية تقول ” الكلمة صارت بشر “

، و الكلمة هي كن فيكون ،

لكن موضوع  الجدال  الشعبي .. يشبه الجدال  الدائر مع بعض القيادات الشيعة (ربما ) شعبية منهم

لان هناك حديث (من  كنت أنا مولاة  فان علي ابن ابي طالب”  هو مولاه ..)، الحديث معترف به من الجميع ، لكن

الإنسان الشرقي  فاهم ..و ليس غبي ..

انظر للحديث الشريف ، هل  الحديث يعني  .. نفس  الكلام  الذي يقولونه  .. ؟

هل يوحي  معنى  رئيس دوله   ؟

وهناك مطبوعات  كثيرة  من بعض القيادات الشيعة (ربما ) الشعبية  ، ان  الامام على ” مولود بالكعبة !!

في حين ان سجلات  الكعبة تقول غير ذلك ، لو كان مولود بالكعبة  لتم تدوين ذلك بسجلات الكعبة ، لان  الامام علي” كان رئيس للدولة الإسلامية

عندما غير  .. النبي ص .. القبلة

كان الغرض ان يعرف النبي ص من المطيع له ومن  هو المنافق الغير مطيع له

أما قضية شتم الصحاب هذه الأيام  بلاء ابتلى به المسلمون كما حدث في سنوات الفتنه قديما ، الجدال الشعبي

( هناك من يشتم علنا .. لكن ..  بالمجالس  الشعبية  و يدعي انها   مجالس دينية )

الكل يعلم  ان المنبر ليس ساحة مباريات  ، رجل دين إنسان محترم يخاف الله ،

اذا تشعر  انه يشتم  الصحابة  قد يكون :

رجل – بدعي انه رجل دين

أو مغرر به  من قبل مجهول او من قبل صاحب المجلس ، حتى يقوم  لا شعوريا  يشتم  او انه ابتلاء  ، حتى تعرف مراكز القوى  ، تعرف من هو موالي  لهم ..  ومن هو موالي لغيره ؟

يوجد مذاهب سنة و مذاهب أصولية  في إيران تخاف الأذى السري المباغت

هذا الجدال  يشبه الجدال  الدائر مع بعض القيادات الشيعة (ربما )

حديث (من  كنت أنا مولاة  فان علي ”  مولاه ..)،

و الإنسان الشرقي  فاهم ..و ليس غبي ..

انظر للحديث الشريف ، الحديث معترف به من الجميع ، لكن هل  الحديث يعني نفس  الكلام  الذي يقولونه

هل يوحي  الحديث بمعنى  انه “رئيس دوله   ؟

الإمام على  أصبح رئيسا للدولة الإسلامية ، لكن كتب كثيرة  من بعض القيادات الشيعة (ربما )  الشعبية ، ان  الامام على ” مولود بالكعبة ، في حين سجلات  الكعبة  ..تقول غير ذلك ، لو كان مولود بالكعبة  لتم تدوين ذلك بسجلات الكعبة ، لان  الامام علي” كان رئيس للدولة الإسلامية  ، ومن الصعب تغافل رئيس دوله ، لان هناك اسماء من هم ليسوا بمستوى الامام  على  .. لكن تم تدوين اسمائهم  بالسجل  .. الخ

لكن حتى لا نظلم  ، هناك الشيعة الأصولية   لا تقبل بهذا  ..

الشيعة أنواع

هناك شيعة تبيح الزيجات القصيرة  المتعة  و المسيار ،  وهناك شيعى قيادات  جن و نورانين .. المراجع الروحية   ، وهناك شيعة اهل بيت  مجرد الاسم  لان  قد لا يكونون  اهل بيت النبي ص ، وهناك شيعة السادة  الذين يهتمون بالعباءه  الخارجيه  اكثر من المعلومات الداخلية ، وهناك الشيعة الأمامية  ، وهناك شيعة  عراق و سوري  من أصول عربية   ربما من الجزيرة العربية  وكلهم من السنه  لكن ظروف العراق جعلتهم شيعة ،  و هناك شيعة لبنان  التي لا تعترف بالخمس  ويقولون الخمس غلط ، ( حتى المسيحين عندهم شيعتهم يطلقون عليها ارض دقس .. الخ )

إلى أن نصل إلى  شيعة الاثنى عثر ( هو الأخير )

الاثنى عشر

هناك الاثنى عشر  من السنة    و الاثنى عشر  من الشيعة    و الاثنى عشر  الاصولية   ، كما  ان هناك الاثنى عشر  لدي  المسيحين  و  الاثنى عشر   اليهود الخ

وهم  مثل الاثنى عشر   الفلسطيني و السعودي  وبريطانيا  الإفريقي  او اي اسود  او اسمر  ( كلنا عبيد الله  بالنهاية ) ،  وهم يتطابقون  مع المطران بالجزيرة العربية   و بالمسيحية  هم  هم  او ربما البارون

طبعهم   يبيحون لانفسهم  الممنوعات  كأنواع الفنون   او النظر للامور من  خلال زاويه حادة  سوداوية متشائمة

العذر لحجة  ذلك  ..  أنهم  الفقراء  إلى  الله ،  غير قادر على التخطيط ، او انه يخطط لكن تخطيطة  يقود الى سلة القمامة  ، لهذا يجوز عندهم  تشريع كل الممنوعات  و المحرمات  مثل أدوية الطب النفسي  (  وهي مطابقة للخمور )  بسبب الإعاقات الجسدية و النفسية  ( النطيحة و المترديه  ) و مخلفات الاحجار الكريمة  جن ونورانين الخ  هي الجنس3  .. بسبب القيادات الروحية

لكن  هناك قيادات صارت دينية لاغراض مخالفة القانون  ( !! )   مثل بيع الاحجار الكريمة  ( بقيادات جن  او نورانيين )  لسحر الممنوع بالمساجد  !! يخرج من بينهم  من يستغلها  لبيع الممنوعات    .. و  ربما بدون ترخيص ….    من اجل  السرقة  بواسطة السحر  يدعي انها تجارة تحت مقوله ان الله حلل البيع و حرم الربا ( حتى ينشغل هو  ببيع الخمور  بالسر  ام الرشوة بالسر  لعب القمار بالسر  زواج زنى بالسر او حتى ان كان من المطففين  او المحامي  الذي  يورط الناس بقضايا  .. ثم يقوم بإخراجهم ، حتى يطلب منهم التعويض المادي على تلك الخدمة  كما تفعل شيوخ عشائر  بالعراق و إيران  او  العمدة بمصر  او سوريا  هناك دول   بورتاريكا و كوستاريكا  .. احياء شعبية  ، كل ذلك أموال  حرام .

الناتج من الأموال الحرم   من بيع المحرمات  سيذهب الى حرام ( مثل غسيل الأموال  وهذا هو سبب هبوط العمله )  كان بالسابق يوجد سوق سودة ، لصرف العملة ، هي بالحقيقة امول  مسروقة  يستخدمها  التاجر  بسوق العمله . شيء فشيء  الى ان تتحول من منطقة راقية  الى  الحي منطقة شعبية  و ثم تقل قيمة المواطن  ، مثل برتاريكا و كوستاريكا او المناطق التي يعيش الانسان بدون ملابس  بالغابات . مثال   مصر معروفة بمستشارينها  العالميين و مدينة القاهرة  العالمية  ، لكن هناك قاهرة  اخرى ،  شعبية  مثل  سيده زينب الحسين  ، ثم اهناك كثر شعبية  شبرا الخيمة  بيجام  ثم شبرة المظلات   ثم هناك حارة الصفيح .

حارة الصفيح  موجودة بالولايا ت المتحدة  ايضا ، خلف البيت الابيض  ، الدولة ليست السبب بهذا التخلف ،  بل المواطن هو السبب ، لان البت الأبيض بنته  الحكومة ، لكن حارة الصفيح خلف البت الابيض  بناء من تصرف الطابور الخامس

تجد القتل بواسطة السحر (  بواسطة احجار كريمة  جن  ، و يدعي انها من اجل حماية مصالح  )  وهو ليس قائد دوله  إنما مواطن طابور  خامس،  فما الحاجة  لامتلاك تلك الاسلحة  الغير مرخصة

( الدولة ليست السبب بهذا التخلف  بل المواطن هو السبب )

في الطابور الخامس تجد  الشرطي  و الوزير  و كبير التجار  ، وقد يصبح  منهم رئيس وزراء  .. لم لا

رئيس الشرطة هو رئيس الحراميه و اللصوص

وكبير التجار  هو رجل الدين

مقاول البناء هو رئيس وزراء يتعامل مع الشعب  كبناية  سقفها  او بيخر ماء او البواليع مغلقة يجب فتح

للتوضيح  مفهوم الجنه  و النار  بهذا المثال :

1- طبقة النخبة وهم بالجنة ، مساكنهم حدائق و بساتين اثاهم من الديباج و النوم على اسرة مرتفعة  ، بالقرآن ( هم السابقون السابقون )

تاتي بعدها طبقة الطابور الخامس

الطابور الخامس  يتكون من طبقتين  وهم :

2- كانون المترفون و هم المتحكمون بعامة الناس بواسطة  احجار كريمة ( جن او نورانيين ..الخ)  ( أصحاب المشأمة )

3- العامة من الناس، العامل يعمل بتعب و مشقة تحت الشمس نباطشيات الخ  ( أصحاب الميمنة )

العامة من الناس ، كل شخص  منهم يعمل  بدون اجر  و يتحمل المضايقات ، و يتجنب مضرة  الناس – لان  الأجر  هو :

سينجب عيال

عياله من بعد ه  يمثلونه  (هو ) بعد وفاته  . فعمله إما ان يقودهم  ..  الى   1-الجنه وهي طبقة النخبة ..

اما ان يبقى  بالنار  او  ان يتجه الى سعير  ، و سعير تعني الإبادة كإبادة اي زباله  .

لك ليس لديهم بعد نظر  ، فباستمرار  يفكر  بان يكون من المترفين المتحكمين بعامة الناس  ( هذا مستوى تفكيرهم

لهذا رئيس اي دوله يتسلط ، و سلطانه على الطابور الخامس .

لان باستمرار تجد تخلف هناك

 

ربنا رب كريم .

سقطت بابل  و انهارت العملتها التجارية و في بلاد فارس انهارت.. وهناك  بدأ الناس  يهربون إلى الولايات و أوربا لكن ممنوع دخولهم . احد الشباب  وضع زوجته في حقيبة السفر لكي لا يشعر احد به وهو يشحنها مع الحقائب ، ولكن عندما  وصلت الطائرة كانت البنت ميته .  وحتى ابن مرشد الثورة “الخمي   ، ابنه من مواليد الثورة  أي من نفس عمر  الثورة ، و  الله اعلم ..  ترك إيران و هرب إلى الولايات ، لان إيران لم تعد نافعة  لم تحقق مطالب الشعب . لو كان  ” الخمي   يفكر ، لعلم ان زوجة الملك السابق  أنها هي بنت الحسن و الحسين  ، و لم يشفع لها ذلك .

 

 

اذا خرزته اكبر  .. يصبح هو  أمام الجامع ، بعد   اتهام إمام   السابق .. بتهمة  عن طريق التغرير .

 

موظف علاقات عامة  المتطلع لمستقبل باهر .. كان بداية الأمر .. من احد المصلين بالجامع ، ثم يتدرج إلى مؤذن متطوع  للأذان ، ثم يتدرج   فيعمل   والمشرف على شؤون الزكاة ،  ثم  تجده داعية  بجهاز التلفزة   .. ؟ .. لكن لا يستطيع ان يتحدث كخطيب جامع  .. تجد كلامه  عن ” النبابيط  النبله التي تقذف الطيور من اجل صيد .. فقد تأتي بعينك.. أو قد تكسر زجاج السيارات ..الخلاصة  لا تستخدمونها .

ثم يصبح عضو مجلس الشعب ، ثم يمسك وزارتان اثنان في وقت واحد   الخ .

و بعد التقاعد قال:  يكذب عليكم وزير الإعلام  هو .. من احضر المطربة الفلانية  ..

ليعترف  .. بل أنا احضرتها  للغناء الاناشيد الوطنية عندما كنت بدرجة سفير  ( لكي يثبت للجميع انه اكثر الجميع )

من الاساس ..هو لا يريد ان يكون امام جامع.. بل هو يريد ان يصبح.. الشخصية الوحيدة التي تعمل بالبلد .

 

 

أنت تمتلك أحجار كريمة جن أو نورانيين ، حتى تتغلب على الأحجار الكريمة التي مع خصمك

خصمك يريد التغلب عليك أيضا .. فيتحالف مع جن أو يخاوي  نورانيين .. تصبح أنت ضعيف أما خصمك .

لهذا أنت تتزوج من “جنية و تنجب منها عيال  ؟ ..لكي تتغلب على الخصم  ، بسبب قبيلة توجتك من الجن و يكون عيالك أقوياء .. هكذا تعتقد ؟

هناك مذاهب قائمة على عبادة الجن و أخرى قائمة على عبادة النورانيين و غيرها الأرواح .. الخ

فيتجه الخصم إلى عبادة جن.. كعبدة الشيطان .. وهم الموجودون  بشبكة النت..في كل مكان

هو يعتقد انه يبحث عن المساواة ، لهذا قام بذلك التصرف الغلط ؟

 

 

قام احد  رجال الدين .. بخطبة الصلاة .. بالنيابة عن رئيس البلد ،

هل فكر احد برجل الدين  هذا من يكون..؟ ..

هل هو رحل دين حقيقي .. أو لأنه لابس عمامة .. خلاص ؟   .. ام انه رجل سياسة متخفي تحت عباءة الدين ،  لان .. فيه وفيه

 

خريجوا المعاهد الدينية ، فيه و فيه

هناك من يدخل مدارس دينية ..لكنه خلع العباءة ، لأغراض راديكالي مستقبلية .. كالكاتب والسياسي ( ح حيكل ) هو الأخر خريج معاهد دنية !!

أو لغرض تضليل الناس ؟ و ليس توجيه الناس .. الوجه العقلاني ، لكنها   توجيه الناس. لأهدف غير معلنة الآن ..   يحتمل .. فيه و فيه

 

 

كما حدث لرجل دين ايران .. صار رئيس دولة ، ثم اتوماتيكيا صار  ابنه ..هو مرشد الدولة .. هناك رجال دين آخرون .. اشمعى هو فقط ، و كأن المقاعد تورث ، و الحزب الديني  يرث خاتم الحجر الكريم جن.. الذي كان مع الاب  رجل الدين الراحل ؟

 

 

كما حدث ابان الدولة الاموية ، الابن يمكر لقتل أبيه ، يغرر بواسطة الاحجار الكريمة ، لكي لقوم الخادم بقل ابيه ، ثم يزحف بالليل إلى الجثة.. و يخلع الخاتم من يد أبيه ، و يضعه بيده هو ، فيرث السلطة والشعب  ، أي  أوتوماتيكيا يصبح هو حاكما . و استمرت الخلافة .. ليس إلى 30 عاما .. بل 600 عاما .

 

 

لكن عندما يحدث ذلك .. اي عند أي ثورة  و يتم السقوط ، يتم تجريد الحاكم من السلطة و من المال .

 

كل مدرسة دينية .. لا تقوم بدراسة علم الهيئة ، هي مدرسة .. لكنها  مدرسة متحجرة .

المواقع الدينية فيه و فيه ، هناك عدد مهول .. مواقع للتفسير على شبكة النت ،  لكن  اغلبها  لا يزال غير ناضجا و غير مفهومة لفكر الطالب

 

 

هناك بعض المواطنين .. .. يشعرون بعدم المساواة  أو حالهم متوقف ، لان أسسوا حياتهم على الجن و الأرواح و النورانين .. و نسى الله .

 

 

بواسطة  ” الأحجار الكريمة “.. يغرر المصلون ، المواطنين و المقيمين ببعض لبعض ، لكي يهتك عرض شخص لانه ” سيصبح مفسرا  القرآن” بالمستقبل ؟

( كما يفعل قوم لوط ، المبعدون )

حتى يقولوا .. الاعتداء تم .. من مذاهب اخرى .. أو .. دار العبادة هذا سليم ،  لكن بقية الجوامع غير سليمة.

أو إن المذهب سليم ، و أما المذاهب الأخرى فهي غير سليمة .

 

 

احد المصلون  يتهم الأطفال بالشارع  ، أنهم   السبب  وراء  نسيان الإمام  ،  حتى سها . فيقوم احدهم بتمثيلية قصيرة  يبين انه يطرد الأولاد ، في حين انه هو ، هو المتسبب الحقيقي بالإثم  .

أو يغرر بالأطفال حتى  يضربوا المصلين أو المصلي الغير مرغوب به ، حتى تقوم معركة  بالأحذية  ( عفوا اللفظ)   خارج الجامع .

بعد ان صار كل الناس يسخرون من الإمام السابق .. و يمتدحون الشاب الصغير الجديد .

ذلك الطفل أنقذ صلاتهم من الضياع .. صار .. الكل يتمنى له مستقبل زاهر . وصاروا يتمنون الزوال لإمام الجامع  السابق .

بالنهاية هو وليس رئسا لدوله . بالنهاية هو طفل ، و لا داعي ان تجعل من ابنك هو الأفضل .. لان هو ..ليس  إ بن رئسا لدولة  .

وغالبية صامته  لا تشتكي ،لان أهالي   الطفل إصابتهم  مشاكل ، لانهم أهالي  مغفلون  ،

أي سيدة منهم .. تنجذب .. لحظة سماعها ان أمام بالجامع  فلسطيني يطرد الجن..  أو سعودي أو كويتي ..او مصري .. أو باكستاني بالجامع يساعد المرأة العاقر ،   من اجل إنجاب طفل .

لقد  تم عمليات النكاح السيدات  داخل بيت الله ،غرر بهم من اجل زنى . القليلون من السيدات يشتكون ، وغالبية صامته خوفا من العار يطاردهم .

 

 

المصلون يضر إمام الجامع أثناء الصلاته ، لدرجة الإمام ينسى باقي السورة ، فيصحح له  احد المصلين ، حتى بقية المصلين .. يقولوا ان الطفل .. يحفظ أفضل من الإمام .

لكنهم يبالغون في مضرة الإمام الجامع  بواسطة ” الاحجار الكريمة و الهبهاب ” جن و نورانيين . حتى يسهوا  الإمام  فينسى .. انه بصلاة العصر 4 ركعات ، فينهي الصلاة . و يكتشف  انه أنتها بثلاث ركعات فقط ، بدلا من أربعة لصلاة العصر .؟!

الناس تقول : الإمام  ساهي  أو مشغول البال  ، فيتنحى جانبا ، ليقوم احدهم ، لقيادة الناس  المصلين  بالصلاة  التصحيحية .

 

 

القران يقول : انهارت اليمن بسبب عباة الجن و غيرها من المخلوقات .. في قديم الزمان .

هم يمكرون و الله خير الماكرين  .

أنت تستطيع ان تغرر بالناس بواسطة الأحجار الكريمة و الجن ، بهذه اللحظة  بعد امتلاك الهبهاب ،

أنت تستطيع ان  تغرر بأختك لإدخالها الى الطب النفسي ، لكي تقول انها مجنونه  فلا  تصدقوها ،  صحيح أنت تقلل من شانها ، لكن  انت أصبحت غير محترم  تلقائيا ، فبعد خروجها  من المستشفى ستفضحك ، وكل أسرارك ستجدها بمسلسل تلفزيوني  ، حتى الذهب الذي خزنته أنت تحت الأرض  ، كل الناس سيعرف مكانه ، لأنك أصبحت أنت غير محترم الآن .

 

 

و أثناء صراع النبي سليمان ع مع ملكة سبأ .. كان من المفترض إذا انتصر سليمان ع ، فإنه‘ سيتزوج من ملكة سبأ و  تقول شواهد الكتب ، ان مستشارين سليمان من الجن .. منعوه .. لان تلك الملكة  هي.. أبوها كان  من اب متزوجا من جنية .. و أمها كانت  من ام متزوجة من جن الخ .. الملكة مصابة بعيوب خلقية والله اعلم ، عند قدمها ، فالساق  كالماعز و الله اعلم .

فإذا تزوج سليمان من السيدة المسخوطة ، سينجب أبناء معاقين كأمهم   الملكة المسخوطة .الجن قالوا لسليمان لا يتزوجها . وفي سورة سبأ يقول ..الله سبحانه.. دمر اليمن و حتى الطرق المؤدية لليمن .. أي القرى .. لأنهم يعبدون الجن من دون الله .

وحتى يومنا هذا ، إذا تطرق اسم ملكة اليمن بلقيس.. هناك باليمن من يخاف من تلك العائلة الجنية. و المسخوطون  الرجال يتزوجون من بعضهم البعض ، لأنهم مستمرون بعبادة الجن .

 

 

عندما تشاهد برامج تلفزيونية ، رجل دين خريج معاهد دينة مشهور  مثل الشعراوي ، عن تفسير القرآن هو جالس بالمسجد بعد الصلاة  تعتقد  انه يفسر القرآن  ، أو متكئ على منبر ، هو ممثل بارع  أكثر من حتن يوسف .

 

 

هو يجيد النحو و الإعراب بالإضافة إلى تجاربه الشخصية ، أما بالتفسير ..فلم يصل إلى ذلك المستوى بعد . فلماذا  تبنته الدولة ؟

لانه   بمثابة الأفيون المهدئ للشعب أمر مشرع ، حتى يستمر الحزب الحاكم  .. للمحافظ على مكتسباته أمام الأحزاب الأخرى.

في كل مرة يغير مكانه إلى جامع آخر . لان الغرض ليس التفسير . بعد مقتل الحاكم السابق ، و هو أمام أي قيادي .

 

فحدث كما حدث لإيران ،عندما اكتشفت ان ” الخمي يصلح ان يكون أفيون شعب بعد ظهوره على شاشات التلفزيون . كان وجه فيتوجونك ، فكان يجلس الخمي ” و يلتم الناس من حوله و يتحدث بالساعات ، ولا احد يفهم سوى صلوات صلوات .. بالصوت العالي الجهوري . تذكرك بالمدرسة أثناء الروضة الابله  المعلمة ” تقول صباح الخير يا اطفال، الاطفال بصوت جهوري مع بعض يجيبون : صـبـــــــــاح النــــــــــــــــــــــور

 

 

احد الصحفيين من أوربا المسيح ، قال عن  ” الخمي ، إبان الثورة .. وجهت له أسئلة  ..لكن ” الخمي كان يجيب إجابات أخرى ، يتحدث بالساعات . بدون توقف ..

فعندما خرج الصحفي من الاجتماع .. قال لموظف العلاقات العامة .. لم يجيبني الخامني ..

فقال الموظف : ألم يتحدث الإمام ؟.. قال : بلا ..

فقال له : خذ الكلام الذي قاله الخمي و ضع مقابل كل ما قاله سؤالا.. انتهى .

، وحتى الكتاب الذي عمله   عبارة عن أراء .. لا تنفذ ..

فيستطيع أي كان .. ان يقتبس من هنا و هناك .. أو من النت ثم يضع اسمه .. و يقول انته عمل البحث .

حتى المطرب (الأمريكي ) الذي صار إسمه ( أمير )،  … بشهرة واسعة في الوسط الأمريكي عمل كتاب بالدين…  عن  قصة إسلام المطرب البريطاني كات ستيفن  ..

هذه كلمة لكل شاب مسلم ،

 

أنت تستطيع ان تغرر بالخادم  كي يقتل زوجتك  أثناء سفرها  ، حتى لا احد يعرف  احد منها  اسرارك ، او تغرر بالخادمة كي تقتل عيال أختك ، أو تامر بأسقاط طائرة ، دون ان يشعر احد .

كما حدث بين البحرين و مصر ، بشهر واحد سقطت طائرتان و غرقت سفينتان ، كل ذلك بسبب المترفين المصريين الذين قتلوا مايكل جاكسن ، المسيحي والله اعلم صار مسلما ، فغظب و كيل اعماله المصري بالبحرين .  فبدأ الصراع بينهم  دون ان يشعر احد بهم .

لكن بعد أربعين عاما  الخادم الأخرى سيبيع كل أسرار الخادم السابق ، و تصبح  أنت مكروها بعد موتك  ، و الجميع سيحترم المقتول ، و ينسى القاتل  ، حتى لو كان  القاتل  ملك من ملوك الأرض .

كما نسي الناس شاه إيران .الذي كان يصف نفسه بملك الملوك  استغفر الله من هذا الوصف .

 

 

التفسير يجب ان يكون  بعد دراسة علم .. يطلق عليه علم الهيئة ،

و بعد ذلك  ستجد ان الشيخ فقيه بالإعراب والنحوي ولكن لا يفقه   بالتفسير .

سيقولون انهم شاهدوا ” السيدة العذراء خرجت  في كنيسة باسبانيا و أخبرتهم بأشياء ، وباركت المكان أو نصحتهم بنصائح .

كما قالوا ظهرت  “فاطمة الزهراء بحسينيتهم ،  و تجسدت و أخبرتهم  ثم اختفت .

كل ذلك يتم ؟ من اجل كسب الشهرة بين أهالي المنطقة . وهو  بالحقيقة  نفس الحجر السحري  الذي يستخدمه دلال العقار، إذا أراد شراء بيت  بسعر زهيد ، يجعل  صاحب البيت  يرى الجن  تدخل و تخرج من الجدران . فيضطر  صاحب العقار إلى بيع البيت الخائف  لكي يتخلص من الجن ،  وهو نفس الحجر السحري ، لكن تم تعديل الحجر السحري لكي  تخرص جنية بصورة  أخرى  تقول  انها مريم العذراء  وهذا البيت بيت مبارك ..او بشكل صورة سيدة أخرى .

 

 

بالصحيفة اليومية  .. تنشر تلك الأخبار .. لأسباب منها .. إبلاغ بالوزارة المعنية    المسؤولية  – لكن

المسؤولية بالوزارة المعنية ، هناك من يقتطف.. من الصحيفة اليومية تلك الأخبار  ،  حتى تضعها بالأدراج  للنسيان . لان من الأفضل

الصحف لا يبت فيها ..   خوفا من أن يبت فيها .. فتأتي  الفضائح و فقدان المناصب  بتلك الإدارة  .. المخصصة للشؤون الدينية ..

 

 

لكن عندما يشتكي أحدهم  إمام الجامع ..عن  تلك الآثام ، فإن إمام الجامع  يستعبط  هو الأخر .. و يتعمد إلى تغير الموضوع . بأن يتلفت يمينا لحظة .. و يسارا لحظتا اخري .

لكن الله لن ينسى ذلك و تلك المصخرة التي تحدث في بيت من بيوت الله . هو الذي  يضرك بخرزته  .. و الهبهاب و يقول انه عقاب الله . وكأننا بالعصور الوسطى ، كنيسة   نوتردام .

غالبية الذين يستخدمون تلك الأحجار هم من القياديين ، لكن هناك من القياديين   يعتمدون على اشخاص  لا يعرف خطورتها ،

لان هناك موظفون .. يضرون بعضهم البعض .. حتى  اثناء طباعة القرآن ؟ بمطبعة الإدارة .. تحدث أغلاط ،  او يغرر بالموظف ليتم جمع كلام الله .. بأغلاط من الموظفين آخرين ، و تسليم  إلى الجهة الأخرى بالاغلاط ،  – فحل مجلس الشعب بسببها .

 

 

أن يستدرج إنسان    .. لكي يغسل مخه .. حتى تحدث بجريمة بين اثنين ، كالذي نسمع عنه ،  قضايا الثار بالصعيد مصر ، هناك جريمة ولكن مش هو القاتل.. شخص ثالث مجهول هو القاتل .  و قد يكون  أخوه من أمه و  أبه . و  الهارب  لأنه  يعتقد انه  هو القاتل .فيبقى متخفيا .

أو يقوم بغسل مخ شخص حتى يقتحم بيت الله .. و يقوم بقتل المصلين أثناء صلاتهم .

 

 

وقد ذكر الله بكتابة الكريم    .. لا تقتل داخل المسجد .. لكن إن قاتلوكم داخل الجامع فقتلوهم ، لكن

ان  تغسل عقول الناس من اجل المكر و الخداع ، فانه تجاوز لحدود الله .

 

 

و هناك مثال .. من يدخل مدارس دينية ..  لأغراض  تجارية ..!! ..كأي مدير للتسويق بسوق مركزي ،  له ذقن  طويل  ربما يصل إلى بطنه .

 

 

هناك من يدخل أبناءة .. المدارس الدينية.. لإخفاء عيوب ..

 

 

المطربة ام كلبوم كانت تجيد تلاوة الكتاب .. بصوت شجي مثل عبد الباسط ..لكنها تركت  و اتجهت نحو الطرب .. لا احد يدري السبب – لكن احد القبط كان الدكتور الخاص.. قبل وفاتها .. قال عنها (أنها.. بوي ) والله اعلم  ذلك المرض هو سبب ترك تلاوة كتاب الله و التوجه نحو الطرب ، وهو ليس غلط إذا كان المصاب بمرض من هذا النوع ، ومن المصابين “عب حليم  بنفس مرض “س صيري ، عندما تزوج من” سعاد حسني ” لم يخبرها .. صدمة ليلة الدخلة ( المصدر مفيد فوزي تلفزبونى ) . و المصيبة ان  المخرج السينمائي جوسف ساهين  يعاني من نفس المرض ،

هو بسبب الأحجار الكريمة جن نورانيين هبهاب الخ.. التي يمتلكها احد الوالدين  فإنة سينجب احد الأبناء مصابا بذلك الداء ، أو أمراض التخلف العقلي أو  العمى

 

 

إذا تخرج  شاب  من الجامعة من المعهد الديني   ، وأصبح مؤذنا بجامع  تجده .. يضر المصلين  داخل الجامع  .. بواسطة الأحجار الكريمة و الهبهاب الخ .. فهو لا يزال صغيرا .. لا يزال غير ناضجا .. وعمره  اقل من 50 عاما  .

الأكثر طرافة  و يتم إبتعاثه إلى دول أخرى كإعارة  .!! كل ذلك الأذى .. سيعود بديون على البلد .

 

 

يتم التغرير ببنت إمام الجامع .. لكي تصبح رقاصة  مشهورة كالممثلة.. لكي يقال ” عثروا عليها “بنته ترقص و تغني .

او تم التغرير بالصحفي ، لكي يكتب بالصحيفة ” الإشاعات ”

 

 

إشاعة  عن  المطربة المسيحة الفلانية تربي كلب اسمه محمد لكي تحدث مشكلة للمطربة .

أو إشاعة عن مطرب يتغنى بسوة الفاتحة .

 

أمام الجامع .. الذي يعمل في بيوت الله ..  ليسوا فقط  من أهل البلد.. بل من كل البلاد الإسلامية ،

 

 

الخاتم الصغير يجذب العدد الصغير من الناس ، و الخاتم الكبير يجذب اكبر عدد من الناس .

المؤذن  يشحذ من المصلين ، الله اعلم  ما يعادل 3آلاف دولار يوميا ، بعذر انه يوم الحساب يجازيكم الله

 

الجوامع بيوت الله  ،  لها استخدامات  أخرى .. ليس من اجل الصلاة فقط .. بل تستخدم  لمن ليس له ملجأ  ، كملجأ من الأمطار بسبب انهيار البيوت الطينية  و توقف الحالة  .

عندما يحدث قصف جوي  ،لا سمح الله ،يهرب الناس من البيوت و تسكن الجوامع.

لكن تستخدم من اجل دورات المياه ، الخادم يسكن في مكان  ليس له مرحاض ، فيذهب للجامع لقضاء الحاجة وفي الطريق يصلي قبل العودة لمكان التواجد .

التواجد لعمال  سريانيين بالجامع متخفين من الحر ،   رائحتهم النتنه من عرق و ملابس  العمل الممزقة ،  كل ذلك يقول ، لم ياتي للصلاة  انهم الهاربون من العمل الشاق

 

إنها ليست أخلاق المصلي  داخل جامع ..لان الصلاة تنهاه .. عن الفحشاء و المنكر ..

في يوم من الايام .. جنود نظام غاشم  احتل بلاد ، الاحتلال وهو عدو مغتصب لبلاد ما ، كانوا  جنود الاحتلال ينتظرون المصلين الإنهاء من صلاتهم ، من ثم إلقاء القبض عليهم أثناء تواجدهم في بيت من بيوت الله .

و قيادتهم داخل سيارات النقل الجماعي ، لتسليمهم إلى قيادات سلطات ، و حيث تعذيبهم بالمدارس  و القتل بدون رحمة .

 

معلمو التربية الأخلاقية  المناطق التعليمية لا يتجاوبون  ..

إذا تمت شكوى عنهم ، عندها ..  يتم نفي الخبر ، هناك آلية  لدى البعض بحيث ليتم طمطمته بالنهاية .

كما أهل الصعيد ينفون وجود ثأر ، لأنه من احد أفراد عائلتهم أو حزبهم .

لأنهم  من الأساس هم ليسوا  العلماء رجال دين  ، بل موظفون بإدارات الدول ، يتقاضون منها المرتبات ، يستخدمون الأحجار الكريمة جن أو نورانيين ، للإيقاع بالموظفين الآخرين ، من أجل إحكامهم السيطرة على بقية معلمين الطائفية أو القبلية ، يشكلون مراكز قوي ، هي متوائمة متلائمة .. لعمل اللوبي ، لوبي ضد مجموعة الأخرى  .

 

 

بالنهاية هو معلم .. فقط .. وليس رئسا لدوله .. حتى يمتلك كل تلك  الأحجار الكريمة  جن  أو نورانين .

كل ذلك يؤثر على الحزب الحاكم

 

 

يكذب  الخائن المخادع .. و بقول أنا لا اعرف عن ماذا تتكلم ؟ .. انا أصلي  و أصوم .. أخاف الله .

هناك تنافس شديد بالجامع ،إما بسبب المؤذن القديم و المؤذن الجديد . أو بسبب احدهم من اليمن و الآخر صعيدي  .

التنافس وصل  خلاف   لدرجة.. المؤذن الجاحد…. يضر المصلين ” بخرزته  الهبهاب ”  ،  والأخر بـ” عرج السواحل”، أو يجعل المصلين .. يختلفون مع الإمام  داخل بيت الله  .   تجد الإمام يوميا ..  يكره احد المصلين .

 

 

تم إلقاء القبض على بعضهم ، و البعض الاخر هرب  إلى بلده .. أو ينتظر.

 

 

يا أخي ..افرض .. طردك أخوك .. من كرسي الحكم  .. لان أنت كنت اسود اللون ، هل انتقم  أو لا انتقم ؟

افرض أنت انتقمت منه ..  و غررت به حتى يتزوج أخوك  من عبيد سمر ..  لكي ينجب  هو ابن اسود .

أصبح أنت .. ظلمت نفسك  لأنك ظلمت عيالك .. بأن طالت عليهم المسافة ، من اجل الوصول إلى كرسي الحكم .. ، لأنهم صاروا بالمؤخرة  الكل صار يكرههم .

إذا حرق هو بيتك بخرزته و الهبهاب ، ومن ثم انت انتقمت منه .. و حرقت له مصنع من مصانعة ،

أصبح  أخوك  ارحم منك ،لان هو لم يحرق غرفة الحرم ، و لم يحرق كتاب الله  كان  موجود أثناء الحرق .

 

 

التغرير بالآخرين  ،  و تجعلها وكأن الله الذي انتقم  ..وليس أنت من غرر وفتن  بالآخرين  ،  كما كان يفعل ” رازبوتين ” رجل الدين الذي سيطر على عقلية زوجت الملك روسيا 1800تقريبا ، ومن ثم قامت هي ” الزوجة ” بالسيطرة على زوجها الملك .

بالمقابل .. عندما ينتقمون هم منك   ، سيجعلونك تصدر فتوى من المجمع الفقهي  ..يقول : ” بان الشمس تشرق من المغرب  وتغيب الشمس في المشرق .. و الذي لا يتعرف بتلك الفتوى فهو كافر ، انتهت الفتوى ” كما حدث لاشهر علماء هذا الزمان “ابن اعثيمين ” .

هل نسيت انك  تدرس الأولاد ليس إلا ؟ أنت لست رئيسا لدولة  حتى تمتلك كل تلك الأحجار الكريمة جن الخ ، رجل الدين إنسان زاهد ، وهو سر الذي وهبه  الله للعلماء و المدرسون ،

و هناك من علماءنا .. علماء دين الباحثين عن الشهرة ،  كشهرة عب حليم معبود الجماهير ،  حتى صارت شهرته ” مدرس التربية الإسلامية ” كشهرة بياعين قطع الغيار “منطقة الخبر  ” ، هناك كل تاجر محل يريد ان يكن هو الأفضل من غيرة . ” مدرس التربية الإسلامية ” الطلبة تندفع للدراسة عندهم دون الآخرين من العلماء ، و الطلبة تقبل يده .. احتراما له ؟ ! .. داخل الحرم المكي أو المدينة .  وعندما تبحث في كتاب له عن تفسير ، تجده  اقرب إلى الاقتباس من الآخرين ، أو قص ولصق والله اعلم .

تم الاعىن له  لمن يرغب ، في  المواقع تشرح    تفسير القرآن او  الكتاب المقدس

على انه من مدارس التفسير ؟ أو انه افضل كتاب للتفسير ،  لكن تفاجأ انه نفس المصخرة المتحجرة  ..عفوا اللفظ .. لكن الغلاف من ذهب والله اعلم مطرز

 

 

و انت لم تكن موجودا عندما حدث غزو  غاشم ، الله احضر الغزاة  .. إلى الجوامع  ليتم إلقاء  القبض على المصلين  الكفار و إيداعهم بالمدارس ..  كمراكز تجمع  و تشريد المعلمون.. ومنها إلى طريق الأسر في سجون بابل

 

إذا كنت أنت  من بدون جنسية  أو محرومة من حصول على حق من حقوق الإنسانية  .  وكان  بالمقابل  هناك فئة قليله   مترفين ، مع انها غير محتاج ، لكنها  تحصل على حق السكن و بيت مرتين  ؟ وتحصل على  برلمان مجلس شعب .. ليس من اجل خدمة الشعب .. بل من اجل خدمة تلك الفئة القليلة ، أو الحفاظ على المترفين . فالمترفون يمتلكون الصحف اليومية و   محطات تلفزة .

و لأنهم  أقليات  فإنهم  يحصلون على وظائف بجميع المنشآت  المترفة الراقية .

، استوليت  أنت    بخرزتك أو بالجن و النورانيين ،   هناك حديقة عامة  لخدمة عامة الناس  من أجل بناء جامع للصلاة طائفتك انت  الفقيرة ،  لعذر أنها طائفة  من أقليات المحرومة من الجامع ، والله اعلم هذا الأمر الله لا يسمح به  ، فالصلاة بالبيت تكفي . لان تكون الصلاة فيها مثل الصلاة على ارض مغتصبة .

بالحقيقة  أنت استوليت    عليها   من اجل اصوات و مفاتيح انتخابية . كما الفئة المترفة ، التي تحصل على مقعد في  برلمان مجلس شعب .. ليس من اجل خدمة الشعب .

هناك أناس تبني مساجد و دور عبادة  من اجل قيادة الناس  ، وليس من اجل الله  ، و الحجة  مثل  أناس تمتلك أندية و استاد  رياضية ليس من اجل الرياضة  ، لكن من اجل جمع  مفاتيح لأصوات  الانتخابات و برلمان

من يدري .. هل يستخدم الجامع استخداما ” صح ام استخدام غلط ” كما تستخدم الأندية الرياضية غلط ؟ و تكون  البلد .. لا وصلنا بلح الشام و لا عنب اليمن ؟

 

 

هناك ناس تعمل الجوامع  لإطعام الفقراء ، فيأتي شخص آخر يطردهم بخرزته الهبهاب  .. و يستولي  منهم على الجامع  لهم ، و بحجة  غلط ان تعمل البيت الله  كالمطاعم وجبات سريعة .

وثم يقوم الاخر .. بتحويل الجامع إلى دراسات العلمانية مثل الوثنية المعاصرة ؟ لتحضير الجن و النورانين ؟ بعذر انه هو من الصوفيين عرفاني .

 

سكان القبور موجود في كل مكان حتى في النيل ، لكنهم لا يعبدون قبور بحجة أنهم أولياء الا في ذلك الزمان  ، زمن الفراعنة  . زمن الفراعنة يعود من جديد و صاروا يعبدون القبور، بعهد الفرعون صدام حس ، صار الإنسان ذليلا.. لا قيمة له ،

يسألونك عن أسباب الغزو..!

عندما زحفت الجيوش من جميع أنحاء العالم .. الحرب للاستيلاء على أراضي ..بسبب الديون المستحقة على بابل .. صارت نفس الديون بزمان كيلوبترا.!!..

لكن الآن صار يصلي على أموات المسلمين  ..هو الجيش الأمريكي  المسيحي أو اليهودي ، في وقت الدفن جماعي .

يدفن الذين كانوا يقبلون حذاء الجندي الأمريكي ، لكي يخلصهم من الطاغوت حاكم بابل .

ذلك بسبب عبادة الجان  أو النورانيين و أحجارها الكريمة ..

الآن أهل بابل و فارس .. ينتظر اللحظة التي تتزوج بنته من اجتبى و تخرج خارج البلاد . أو يستدين الأب ، لكى يخرج ابنه بحجة للدراسة بالخارج  ، و يطلب من أبناءه .. عدم العودة إلى  ثقافة المقابر   ، و لكن يبقى هو  فقط ..مع عبدت القبور  ، كالتي في بابل . هم سكان القبور ، لكي يبقى مع من   يعلمون أنها لا تفيدهم ولا تنفعهم ، لكنهم متورطون بهذه اللحظة .. القارب يسير .. صار أهل الخليج من الكويت و البحرين و السعودية يتجهون إلى تلك القبور ؟ و خرج منها أهل فارس و بابل شيئا فشيئا

 

الحسد ، و العين ، هو ان تضر الناس بواسطة الأحجار الكريمة جن نورانين الخ ، لكي توقف حالهم  أو لمجرد الاستمتاع .

و هناك الكثير من الفقراء يهوى الضحك و الاستمتاع .

لكن لا تكون مثله فتنتقم منه .. إذا انتقمت منه  أصبحت أنت مثله قذر ، والله اعلم  لماذا لا تعتبره   اختبار من الله ، لمعرفة مقدار الصبر و التحمل و المشقة ، و لك من عند الله الأجر و الثواب الحسن بإذن الله .

 

كل شخص أنت ضريته  بخرزتك و الهبهاب .. الخ ، تصبح أنت مديون له .

و الديون حتما تسدد ، ربما نقول  . الديون؟ من سيحيي العظام وهي رميم  .. لأنك ستموت .

انت ستسدد  ديونك  و أيضا تتورط  بديون هي ليست ديونك ، و إذا أنت مت  أولادك من بعدك سيسددونها ..

 

 

بياع كتب يتفائل ببيع  كتب السحر  على الأغبياء ، لكي يوهم الزبائن  بانه كتاب سحر  به جن حقيقة ، فيستخدم  الهبهاب و الااحجار الكريمة حن  لكي يسقط  كتاب الله ..  من الرف العلوي  حلى ظهر الزبون ، فيتوهم الزبون بانه كتاب سحرى  مسكون جن  حقيقة ، لهذا غضب الله   من الزبون  بدليل  ان كتاب الله   سقط على ظهر  الزبون  وهو يرفع الكتاب.

حسب القانون عند الشيعة كل من يتحول عن الدين الاسلامي يحرم من الميراث فقام البعض من اجل الطبع بالميراث بعمل احجار كريمة لها اثار جانبية.من آثارها

تم توزيع احجار كريمة مخصوص لها اعراض جانبية من اعراضها ان في المغرب العربي تم تحول المسلمون الى مسيحييحيث ت حول 200 الف مسلم الى مسيحي في عام 2010

المقدمة التمهيدية

تفسير

هو تفسير من خلال  الترتيب (الذي رتبه النبي ص ) حتماً يقود الى سر ..     يساعدنا   بالتفسير ….

و سبحان الله  .. ترتيب سور القرآن كانه  مبني على  علم اسمه “علم الهيئة ” .. سبحان الله الدنيا كلها تقوم على ذلك الترتيب  او .. ما شابه ذلك( راجع ..النت..لمعرفة علم الهيئة)

و بعد الترتيب  الذي رتبه النبي ص  صار التفسير يختلف عن    ..  التفسير وقت النزول (كالموجود بتفسير الجلالين)

وهذا سر الخلاف بين كتب التفسير .

تمهيدي

و القرآن   مثله مثل اي كتاب سماوي

ترفع المعنويات و تزيد الخوف من الله

و تفسير القرآن   هو القرآن الكريم  باللغة العربية المبسطة المعاصرة

تم اختيار بعض السور ، التي يسهل تبسيطها باللغة العربية المبسطة ، لتعليم  تفسير القرآن

قيادة قوم لوط ، كل منهم يكسر عين الثاني ، وذلك معه  الاحجار الكريمة    الجن او النورانين .. كل منهم يقوم بالتغرير بالشخص الاخر – بالمجلس او بالديوان  حتى يقوم بفع الفاحشة بالآخرين

——————–

المقدمة العلمية

———————————————

التفسير ..هو  بناء على  ترتيب سور القرآن ، و علم أخر هو علم الهيئة ( راجع ..النت.. عن علم الهيئة)

هناك طبعات للمصحف (ربما طبعت داخل دول) ، تجد “سورة ياسين ” بأول  الطبعة !!

لكن ..

الترتيب (الذي رتبه النبي ص ) حتما يقود الى سر ..  يساعد بالتفسير .. فربما السورة التالية تشرح التي قبلها .. وهكذا..

الترتيب بناء على علم .. كان يطلق عليه ” علم الهيئة .

اذا  عدنا  الى الوراء ..  إلى  مراحل جمع – القران الكريم – وصل الينا بالصورة النهائية الحالية

–   اعيد الترتيب بعهد النبي ص.. الى ان طبع – بكتاب واحد ، بعهد الخليفة الراشدي  عثمان (ر)

هذا   الترتيب (الذي رتبه النبي ص ) حتما   يساعد   بالتفسير ..لان..

لان الفكرة و المضمون ..

الباحث   سيجد انه..  الى حد ما .. صار التفسير يختلف عن بقية التفاسير ( مثل اسباب النزول او (كالموجود بتفسير الجلالين  او التفسير البدئي ( في  بادئ الامر )

هذا التفسير بالترتيب ،وهو  بالترتيب   الذي وضعه النبي ص : السوره التالية   تشرح السورة السابق لها.. وهكذا..

وربما كان  تفسير القرطبي  هو  الاقرب

تحدث مصادفات

مجموعة سور متشابهة بشكل من الاشكال  ، يعتقد المرء  ان تلك السور  متشابه الفكرة ايضا  والمضمون .. هذا غير صحيح ..

 

مثال :  1

عدد السور التي تبدأ بـ (الحمد لله )في القرآن الكريم خمس سور تبدأ بـ”الحمد لله” وهي : الفاتحة والانعام والكهف وسبأ وفاطر . 3. عدد أحزاب القرآن الكريم

مثال :  2

سور المُسبحات هي السور التي تبدأ بتسبيح الله وهي: الحديد والحشر والصف والجمعة والتغابن والأعلى

مثال : 3

السور القرآنية التي قال عنها الرسول صلى الله عليه وسلم: من سره أن يرى القيامة – رأي العين فليقرأها؟ هي سور: التكوير-الانفطار- الانشقاق

مثال : 4

سور التي سميت بالطواسين في القران الكريم ؟  سورة الشعراء و سورة النمل و سورة القصص

مثال : 5

عن أبي أمامة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
( اسْمُ اللَّهِ الأَعظَمُ فِي سُوَرٍ مِنَ القُرآنِ ثَلَاثٍ : فِي ” البَقَرَةِ ” وَ ” آلِ عِمرَانَ ” وَ ” طَهَ ” )
رواه ابن ماجه (3856) والحاكم (1/686) وحسنه الألباني في “السلسلة الصحيحة” (746) وقال رحمه

 

مثال : 6

السورة التي تنتهي بسجدة تلاوة؟ الأعراف , النجم , العلق

تلك الامثله  لشرح

– عندما تجد مجموعة سور تاتي بالصدفة  مترادفة – ربما يعتقد المرء أنها متشابهة بالمضمون و الفكرة .. ذلك ليس صحيح

بهذا كتاب  ” كتاب  التفسير ..

الترتيب (الذي رتبه النبي ص ) حتما يقود الى سر ..  يساعد بالتفسير .. فربما السورة التالية تشرح التي قبلها .. وهكذا..

الترتيب بناء على علم الهيئة ( راجع ..النت..لمعرفة علم الهيئة)

 

والشيخ الشعراوي استاذ  له تلاميذ وله شعبيته – و متمكن  و يشهد له  بالبلاغة و النحو    ..

والشيخ الشعراوي ( المشهور  عبر التلفزيون )  يعرف هذا التفسير بواسطة (علم الهيئة ) لكن

الشيخ شعراوي  لم يعلن بالتلفزوين من خلال برنامجه ، بل تمسك بالطريقة المعتادة بالتفسير ، وهي المتعارف عليها ..  الذي يرصد وقت النزول  هو  الاكثر شعبية

بعض الامثله

لكل شخص من  درس و اجتاز  “علم الهيئة (راجع النت) ..سيلاحظ كل الآتي :

مثال (1)

بالفهرس  .  ترتيب ( عناوين السور) الذي بفهرس القرآن الكريم ..

واما  السر بذلك هو ، ترتيب به -نوعا ما-  ( تجانس )  . من خلال  العناوين مرتبه ”  بناء على  ” – علم الهيئة . ( راجع النت )

 

1) الفاتحة –( 13)الرعد(25)الفرقان(37) الصافات(49)الحجرات(61)الصف(73)المتزمل(85)البروج(97)القدر(109)الكافرون

2) البقرة –(14)ابراهيم(26)الشعراء(38)   ص   (50)  ق   (62)الجمعه(74)المدثر(86)الطلاق(98)البينه(110)النصر

3)ال عمران-(15)الحجر(27)النمل(39)الزمر(51)الذاريات(63)المنافقون(75)القيامه(87)الاعلى(99)الزلزله(111)المسد

4) النساء-(16)النحل(28)القصص(40)غافر(52)الطور(64)التغابن(76)الانسان(88)الغاشية(100)العاديات(112)الاخلاص

5) المائده-(17)الاسراء(29)العنكبوت(41)فصلت(53)النجم(65)الطلاق(77)المرسلات(89)الفجر(101)القارعه(113)العلق

6)الانعام-(18)الكهف(30)الروم(42)الشورى(54)القمر(66)التحريم(78)النبأ(90)البلد(102)التكاثر(114)الناس

7)الاعراف-(19)مريم(31)لقمان(43)الزخرف(55)الرحمن(67) الملك(79)النازعات(91)الشمس(103)العصر

8)الانفال-(20)  طه  (32)السجده(44)دخان(56)الواقعة(68) القلم(80)عبس(92)الليل(104)الهمزه

9)توبه-(21)الانبياء(33)الاحزاب(45)الجاثية(57)الحديد(69) الحاقة(81)التكوير(93)الضحى(105)الفيل

10)يونس-(22)الحج(34)سبأ(46)الاحقاف(58)المجادله(70) المعارج(82)الانفطار(94)الشرح(106)قريش

11)هود-(23)المؤمنين(35)فاطر(47)محمد(59)الحشر(71)بوح(83)المطففين(95)التين(107)الماعون

12) يوسف-(24)النور(36)  يس  (48)الفتح(60)الممتحنه(72)الجن(84)الانشقاق(96)القلق(108)الكوثر

مثال (2)

انتبه ..  ان  التجانس الموجود (بعناواين) الفهرس..  ”  يختلف ” عن التجانس  (مواضع داخل  السور)

لان  هناك تجانس  من نوع اخر  اخر اخر ، هو  :

( التجانس بين السور  أي بين مواضيع المتجاورة )، يشمل مجموعة سور متجاوره ، مجموعه (1)  تختلف عن  مجموعه سور متجاوره (2) .. و هكذا..

و كأن .. كل مجموعة  ”  سور متجاورة ، تشكل ( فصلا ) تفسيريا متجانسا ..  يختلف عن ”  الفصل التفسيري  ”  التالي وهكذا ..

اي ان  الفصل  ” التفسيري التالي ”  ..  يتكون ( ايضا ) من مجموعة ( سور متجاورة )  تشرح موضوع آخر .

ترتب السور

مثال

نجد الحديد  و المجادلة  سورتين متتاليتين

الأولى تتحدث عن الرهبان الذي  لا يتزوج ( فهو كالحديد بلا مشاعر ؟ )

الثانية  عن المرأة  التي تشتكي للنبي ص   من زوجها الذي يحرمها  حقها  ( امرأة  تريد ان تتمتع )

نلاحظ  ان  هناك تجانس   بين السوريتين ..  أي بين مواضيع المتجاورة  ، وهو موضع التزاوج

مثال اخر

..من الملاحظات  بلاغة ( او تورية ..)  نجدها بسورة نوح ..

اعوذ بالله من الشيطان – ” وقالوا لا تذرن آلهتكم ولا تذرن ودا ولا سواعا ولا يغوث ويعوق ونسرا” (23)  (سورة نوح)

هذة اسماء  .. لدى قريش (مكة) .. فما علاقة سيدنا نوح بها ؟

الجواب (حتما)

بالقران الكريم  نجد  هناك صور.. بلاغية و التواري .. و صور كثيرة اخرى

وكأن الذي سيحدث.. للكفار مكه ، هو نفس ما حدث ” بأيام سيدنا نوح ع  .. الذي امتلك الأرض  ،  وتلك الأرض  التي خسرها الكفار.

عيد الكرة من جديد وانظر الى شرح السور التالية معا:

سورة القلم ثم الحاقة ..المعارج ..نوح ..الجن (بالترتيب   الذي وضعه النبي ص : السوره التالية   تشرح السورة السابق لها.. وهكذا..

..بعد التأكد من صحة المجموعات و ..  الترتيب لا يعرفة – الا  من اجتاز دراسة علم الهيئه ( راجع النت )

نجد بسورة الفاتحة تتكون من 7 ايات ، و بالاية السابعة نجد  : (..غير المغضوب عليهم  ..)

نجد تفسير ( غير المغضوب عليهم )  موجود بالسورة التالية  سورة البقرة  .. بالاية (40)  )عن  بني اسرائيل  و عدم طاعتهم الاوامر الربانية ..

اما كلمة ( ولا الضالين ) الموجودة بسورة الفاتحة .. ستجدها بالسورة التالية اها ( ال عمر 90)

الفاتحة هي المقدمة عن ”  المقضوب عليهم ” بني اسرائيل  و  اما ” الضالين” المسيحين.. ثم  تاتي سورة” البقرة” لكي تتحدث  عن بني اسرائيل و”عبادة العجل”  و “لم سيذبحوا البقره “.. لكن الموضوع الرئيسي  هو   عن  الحج الى مكة ”   ..ومقام ابراهيم ، كل ذلك بمكة المملكة السعودية

وأما سورة  التالية  هي ” ال عمران” ، فتتحدث عن الأحداث التي دارت بالمملكة  العربية السعودية ، الغزوات غزوة احد و غزوة  بدر مع اهل الكتاب المسيحين

عن الكفار بزمن الرسول (بالمملكة السعودية )   معركة ( احد و بدر )  ضد الكفار- ايام النبي ص ..

و يستمر النقاش حول الانجيل  بالسور التالية : النساء و المئدة و الانعام ..لكن

بعد عدة سور .. ملاحظة – المراة الزانية .. و التهديد و الوعبد  وبالوعض و العبرة .. نجدها من خلال مجموعة سور متجاوره (  هود –يوسف – ..

( بسورة هود) القصص  عن خداع الزوجه لزوجها مع انها امراة لنبي من الانبياء – التهديد و الوعيد

بالسورة التالية لها .. وهي (سورة يوسف)  (يوسف عاش بين ذئاب البشر.. وادخل السجن ظلما 20 عاما ربما أكثر أو اقل ..) بسبب امرأة  زانية خدعه.. الى ان حصحص الحق ( مثل  قصة مانديلا بإفريقيا )

(هذا هو  الترتيب لا يعرفة  -الا من اجتاز دراسة علم الهيئه ( راجع النت )

مجموعة  ” الافتتاح الاولى  ”  سور القرأن ، هي مجموعة ” الفاتحة ” فهي” مجموعة الاخلاص بالصراحة و التضحية ”  رقم (1) :

الفاتحة- البقرة- ال عمران-

اذن  ” قصة عبادة الثور” و ” كل ما يتعلق المائدة و الطعام و النساء والثياب”  مجموعة  رقم (2 ) :

النساء- المائدة-  الأنعام  – الأعراف – الأنفال -التوبة – يونس – هود – يوسف – الرعد – ابراهيم – الحجر

المجموعة رقم (3) :

النحل – الاسراء – الكهف – مريم – طه – الانبياء – الحج – المؤمنون – النور- الفرقان – الشعراء .

المجموعة رقم (4) :

النمل – القصص – العنكبوت – الروم

المجموعة رقم ( 5 )  :

لقمان – السجده –  الاحزاب – سبأ – فاطر –  ياسين – الصافات – ص – الزمر –غافر .

مجموعه متتالية  ” التعليم التربوي ” (6) :

فصلت- الشورى-الزخرف- الدخان- الجاثية- الاحقاف- محمد- الفتح-الحجرات .

مجموعة  متتالية ” المحكمة-العادله ” (7) :

ق  –  الذاريات – الطور-  النجم – القمر-  الرحمن – الواقعه – الحديد – المجادله

مجموعة متتالية (8):

الحشر-الممتحنه –الصف-الجمعه-المنافون-التغابن-الطلاق

مجموعة متتالية (9)

التحريم – الملك –  القلم –   الحاقة- المعارج-   نوح- الجن

اما   مجموعه ( أولي النعمة )-  وهي  رقم (10)  :

المتزمل-المدثر-القيامه-الانسان-المرسلات-النبأ-النازعات- عبس- التكوير-الانفطار.

والمجموهة التالية (كتاب-المطففين) ..رقم (11)  :

الانشقاق- البروج- الطارق- الاعلى- الغاشية- الفجر- البلد- الشمس- الليل- المطففين

الترتيب (الذي رتبه النبي ص ) حتما يقود الى سر ..  يساعد بالتفسير ..

وليس بالظرورة- ان تكون السور-  من نسيج ( تفسير) واحد- او لموضوع واحد .  فربما السورة التالية تشرح التي قبلها .. وهكذا..من قصار السور  تناقش الظلام و الضلالة  – وعلاج من  السحر ، و نجد أخر 3سور وهم لأهل السحر

آخر مجموعه      ” اسفل سافلين ” رقم ( 12)  :

التين والزيتون- العلق-القدر-البينه-الزلزله-العديات-القارعه-التكاثر-العصر-الهمزه-الفيل-قريش-الماعون-الكوثر-الكافرون-النصر-المسد-الاخلاص-الفلق-الناس .

خلاصة الخاتمه

وهكذا ”  المصحف الشريف ”   يتكون  من اثني عشر (مجموعه تفسيرية) او 12 فصل ، (-الله العالم-الهادي) الحمد لله ربب العالمين

انتهى.

 

Posted in Uncategorized | Leave a comment

Quran explanation based on chapters

Quran explanation  based on chapters 1

12

  Q. No.  
        Chapter-1
AL-FATIHA (THE OPENING) 9 1 1  
AL-BAQARA (THE COW)

The children of Israel (the Prophet) Allah commands Moses Azbho slaughter a cow to sacrifice. But they mocked at him .. They said, “how old what color the cow”

10 2 2  
AAL-E-IMRAN (THE FAMILY OF ‘IMRAN, THE HOUSE OF ‘IMRAN) 11 4 3  
        Chapter-2
AN-NI`SA (WOMEN) 12 1 4  
AL-MA`EDA (THE TABLE, THE TABLE SPREAD) 1 2 5  
AL-AN`AAM (CATTLE, LIVESTOCK) 2 3 6  
AL-ARAF (THE HEIGHTS, Know Mores Norms, Custom,) 3 4 7  
AL-ANFAL (SPOILS OF WAR  WOMEN, BOOTY) 4 5 8  
AT-TAWBA (REPENTANCE, DISPENSATION) 5 6 9  
YUNUS (JONAH)

Your eyes do not enjoy the comfort, including tags to others – of a beautiful wife or the wife of a wealthy

6 7 10  
HUD (The end of the adulteress wife) 7 8 11  
YUSUF (JOSEPH & the Lady) 8 9 12  
AR-RAD (THE THUNDER) 9 10 13  
IBRAHIM (ABRAHAM) 10 11 14  
AL-HIJR (AL-HIJR, STONELAND, ROCK CITY) 11 12 15  
        Chapter-3
AN-NAHL (THE BEE)

To obey the commands of God, whatever, learn from the bees, when God ordered him to “Take you habitations that houses the highest mountains, to find this honey in various colors black and white, and everyone benefited, when asked to apply the commands of God

12 1 16  
AL-ISRA (ISRA’, THE NIGHT JOURNEY, CHILDREN OF ISRAEL) 1 2 17  
AL-KAHF (THE CAVE)

In one of the country, claiming God’s begotten son, there was a group of young men, believers in God, not having children did not breed, they fled to the cave, and hid, because of the infidels, who, they say God begotten son, God has made them the verse, wake up after a number of years , God knows the number of years,
But there are some claim to knowledge, say 300 years, others claim 309 ..
God says: Why do not you say “God knows. ” Why do you claim knowledge

 

2 3 18  
MARYAM (MARY)

Christians speak without knowledge. God begotten born of Mary!!
Are you told people I Worship me and my mother God without God, Jesus said no.
God says: holy spirit went to Mary, the Spirit said a word, the word was “Be!”

3 4 19  
TA-HA (TA-HA) 4 5 20  
AL-ANBIYA (THE PROPHETS) 5 6 21  
AL-HAJJ (THE PILGRIMAGE) 6 7 22  
AL-MUMENOON (THE BELIEVERS) 7 8 23  
AN-NOOR (THE LIGHT) 8 9 24  
AL-FURQAN (THE CRITERION, THE STANDARD) 9 10 25  
ASH-SHUARA (THE POETS) 10 11 26  
        Chapter-4
AN-NAML (  THE ANTS& Solomon War ) 11 1 27  
AL-QASAS (THE STORIES, Story1 .. The heart of his mother (Moses) broke for her child) 12 2 28  
AL-ANKABOOT (THE SPIDER) 1 3 29  
AR-ROOM (THE ROMANS War , THE BYZANTINES) 2 4 30  
        Chapter-5
LUQMAN (LUQMAN) 3 1 31  
AS-SAJDA (THE PROSTRATION,WORSHIP, ADORATION) 4 2 32  
AL-AHZAB (THE CLANS, THE COALITION,THE COMBINED FORCES) 5 3 33  
SABA (SABA, SHEBA) 6 4 34  
FATIR (THE ANGELS, ORIGNATOR) 7 5 35  
YA-SEEN (YA-SEEN)

At the time of Christ, Herod the ruling tyrant(Syria with Europe).
Was executed first Prophet, and then the Prophet II.

God sent the third, harnessed Herod, do you want  to enter Paradise, kill the tyrant, even” go to heaven, Muslims say ..he  is “Hassan al-Najjar, ” but the name Peter- Peter’s Italian – Church

8 6 36  
AS-SAAFFAT (THOSE WHO SET THE RANKS,DRAWN UP IN RANKS) 9 7 37  
SAD (THE LETTER SAD) 10 8 38  
AZ-ZUMAR (THE TROOPS, THRONGS) 11 9 39  
AL-GHAFIR (THE FORGIVER (GOD) ) 12 10 40  
        Chapter-6
FUSSILAT (EXPLAINED IN DETAIL) 1 1 41  
ASH-SHURA (COUNCIL, CONSULTATION) 2 2 42  
AZ-ZUKHRUF (ORNAMENTS OF GOLD, LUXURY) 3 3 43  
AD-DUKHAN (SMOKE) 4 4 44  
AL-JATHIYA (CROUCHING) 5 5 45  
AL-AHQAF (THE WIND-CURVED SANDHILLS, THE DUNES) 6 6 46  
MUHAMMAD (MUHAMMAD) 7 7 47  
AL-FATH (VICTORY, CONQUEST) 8 8 48  
AL-HUJRAAT (THE PRIVATE APARTMENTS, THE INNER APARTMENTS) 9 9 49  
        Chapter-7
QAF (THE LETTER QAF) 10 1 50  
ADH-DHARIYAT (THE WINNOWING WINDS) 11 2 51  
AT-TUR (THE MOUNT) 12 3 52  
AN-NAJM (THE STAR) 1 4 53  
AL-QAMAR (THE MOON) 2 5 54  
AR-RAHMAN (THE BENEFICENT, THE MERCY GIVING) 3 6 55  
AL-WAQIA (THE EVENT, THE INEVITABLE) 4 7 56  
AL-HADID (THE IRON) 5 8 57  
AL-MUJADILA (SHE THAT DISPUTETH, THE PLEADING WOMAN) 6 9 58  
        Chapter-8
AL-HASHR (EXILE, BANISHMENT) 7 1 59  
AL-MUMTAHINA (SHE THAT IS TO BE EXAMINED, EXAMINING HER) 8 2 60  
AS-SAFF (THE RANKS, BATTLE ARRAY) 9 3 61  
AL-JUMUA (THE CONGREGATION, FRIDAY) 10 4 62  
AL-MUNAFIQOON (THE HYPOCRITES) 11 5 63  
AT-TAGHABUN (MUTUAL DISILLUSION, HAGGLING) 12 6 64  
AT-TALAQ (DIVORCE) 1 7 65  
        Chapter-9
AT-TAHRIM (BANNING, PROHIBITION) 2 1 66  
AL-MULK (THE SOVEREIGNTY, CONTROL) 3 2 67  
AL-QALAM (THE PEN) 4 3 68  
AL-HAAQQA (THE REALITY) 5 4 69  
AL-MAARIJ (THE ASCENDING STAIRWAYS) 6 5 70  
NOOH (NOOH) 7 6 71  
AL-JINN (THE JINN) 8 7 72  
        Chapter-10
AL-MUZZAMMIL (THE ENSHROUDED ONE, BUNDLED UP) 9 1 73  
AL-MUDDATHTHIR (THE CLOAKED ONE, THE MAN WEARING A CLOAK) 10 2 74  
AL-QIYAMA (THE RISING OF THE DEAD, RESURRECTION) 11 3 75  
AL-INSAN (MAN) 12 4 76  
AL-MURSALAT (THE EMISSARIES, WINDS SENT FORTH) 1 5 77  
AN-NABA (THE TIDINGS, THE ANNOUNCEMENT) 2 6 78  
AN-NAZIAT (THOSE WHO DRAG FORTH, SOUL-SNATCHERS) 3 7 79  
ABASA (HE FROWNED) 4 8 80  
AT-TAKWIR (THE OVERTHROWING) 5 9 81  
AL-INFITAR (THE CLEAVING, BURSTING APART) 6 10 82  
        Chapter-
AL-MUTAFFIFIN (DEFRAUDING, THE CHEATS, CHEATING) 7 1 83  
AL-INSHIQAQ (THE SUNDERING, SPLITTING OPEN) 8 2 84  
AL-BUROOJ (THE MANSIONS OF THE STARS, CONSTELLATIONS) 9 3 85  
AT-TARIQ (THE MORNING STAR, THE NIGHTCOMER) 10 4 86  
AL-ALA (THE MOST HIGH, GLORY TO YOUR LORD IN THE HIGHEST) 11 5 87  
AL-GHASHIYA (THE OVERWHELMING, THE PALL) 12 6 88  
AL-FAJR (THE DAWN, DAYBREAK) 1 7 89  
AL-BALAD (THE CITY, THIS COUNTRYSIDE) 2 8 90  
ASH-SHAMS (THE SUN) 3 9 91  
AL-LAIL (THE NIGHT) 4 10 92  
AD-DHUHA (THE MORNING HOURS, MORNING BRIGHT) 5 11 93  
AL-INSHIRAH (SOLACE, CONSOLATION, RELIEF) 6 12 94  
        Chapter-
AT-TIN (THE FIG, THE FIGTREE) 7 1 95  
AL-ALAQ (THE CLOT, READ) 8 2 96  
AL-QADR (POWER, FATE) 9 3 97  
AL-BAYYINA (THE CLEAR PROOF, EVIDENCE) 10 4 98  
AZ-ZALZALA (THE EARTHQUAKE) 11 5 99  
AL-ADIYAT (THE COURSER, THE CHARGERS) 12 6 100  
AL-QARIA (THE CALAMITY, THE STUNNING BLOW, THE DISASTER 1 7 101  
AT-TAKATHUR (RIVALRY IN WORLD INCREASE, COMPETITION 2 8 102  
AL-ASR (THE DECLINING DAY, EVENTIDE, THE EPOCH) 3 9 103  
AL-HUMAZA (THE TRADUCER, THE GOSSIPMONGER) 4 10 104  
AL-FIL (THE ELEPHANT) 5 11 105  
QURAISH (WINTER, QURAYSH) 6 12 106  
AL-MAUN (SMALL KINDNESSES, ALMSGIVING, HAVE YOU SEEN) 7 13 107  
AL-KAUTHER (ABUNDANCE, PLENTY) 8 14 108  
AL-KAFIROON (THE DISBELIEVERS, ATHEISTS) 9 15 109  
AN-NASR (SUCCOUR, DIVINE SUPPORT) 10 16 110  
AL-MASADD (PALM FIBRE, THE FLAME) 11 17 111  
AL-IKHLAS (SINCERITY) 12 18 112  
AL-FALAQ (THE DAYBREAK, DAWN) 1 19 113  
AN-NAS (MANKIND) 2 20 114  

 

Posted in Uncategorized | Leave a comment

يجب دراسة علم (علم الهيئة) قبل البدء في دراسة تفسير القرآن الكريم

 

The-Holy-Name Of God

لاحظ الاختلاف بالترجمة الحرفية .. لبسم الله الرحمن الرحيم

بهذا الموقع :

http://www.usc.edu/schools/college/crcc/engagement/resources/texts/muslim/quran/001.qmt.html

IN THE NAME OF( ALLAH)

لاحظ .. الله الكلمة العربية ..تكتب كماهية ..لكن بالأحرف اللاتينية

There is no God except ALLAH; Muhammad is Messenger of ALLAH.

In the name of Allah, the Compassionate, the Merciful

أما بهذا الموقع :

http://www.shutterstock.com/pic-57908551/stock-vector-arabic-islamic-calligraphy-of-bismillah-in-the-name-of-god.html

Arabic Islamic calligraphy

of bismillah ( in the name of god)

كتب بسم الله لكن بحروف لاتينية

كما ترجم (المصطلح ) بسم الله  .. بالترجمة حرفية

In-the-Name-of-God-

الخلاصة

اسم الله.. الحافظ-من كل شر- ( وهو نفس الاصطلاح لدى الأجانب – God-Speed–  يحفظكم الله من كل شر ) والله اعلم – أي حرز

—————————————————————

الحروف المقطعة بداية السورة – ملخص كل سورة باختصار

الحروف مجزأة في مطلع السور :
ببعض التفسيرات و الاجتهادات العظيمة حروف القرآن جاءت فى فواتح 29 سورة بالقرآن الكريم. هناك محاولات تفسير الحروف مجزأة ، منها حروف متكررة بسورة أخرى ، وهناك غير متكررة ، الآراء كثيرة و متعددة ، وهناك أحزاب متمسكة برأي ضد أحزاب أخرى . هناك من قال ( الله اعلم ) ، أسرار..أو لا يُفهم. هناك للقرطبي قال في سورة الحجر ( سورة الحجر : مكية إلا آية 87 فمدنية وآياتها 99 نزلت بعد يوسف قال النحاس : قرئ على أبي جعفر أحمد بن شعيب بن علي بن الحسين بن حريث قال : أخبرنا علي بن الحسن عن أبيه عن يزيد أن عكرمة حدثه عن ابن عباس : الر , حم ونون حروف الرحمن مفرقة ; فحدثت به الأعمش فقال : عندك أشباه هذا ولا تخبرني به ؟ . وعن ابن عباس أيضا قال : ” الر ” أنا الله أرى . قال النحاس : ورأيت أبا إسحاق يميل إلى هذا القول ; لأن سيبويه قد حكى مثله عن العرب وأنشد : بالخير خيرات وإن شرا فا ولا أريد الشر إلا أن تا وقال الحسن وعكرمة : ” الر ” قسم . وقال سعيد عن قتادة : ” الر ” اسم السورة ; قال : وكذلك كل هجاء في القرآن . وقال مجاهد : هي فواتح السور . وقال محمد بن يزيد : هي تنبيه , وكذا حروف التهجي . وقرئ ” الر ” من غير إمالة . وقرئ بالإمالة لئلا تشبه ما ولا من الحروف ) .
.. و هناك من يربط حروف القرآن بالهيروغليفي أي مصرية القديمة، كما ادعى احد الباحثون!! . فقد قام احد الباحثين من مصر الكنانة ، بتقدم بحث فريد من نوعه ، بدمج الحروف الهيروغليفية ، و استوحى منها معاني لحروف القران .. قال الباحث : استأذن الجميع ، فقد قمت بدراسة الهيروغليفية بفترة من الفترات ، حقا إنها ممتعه .. لهذا .. خرج الباحث بمعاني صح لكن ، لا تتمشى مع السورة ومعنى السورة .. أو ليست لها علاقة بالسورة . كما أنها ليست لها علاقة بالهيروغليفية.
حتى الفرس و المصريين الذين هم أصولهم من أصل الجزيرة العربية يعرفون أن القرآن بالعربي ،والكل يعلم اللهجة السعودية ليست باللهجة المصرية.
نزلت كتب سماوية على عدة حضارات ، هناك الفارسي عندما كانت بني إسرائيل تحتل فارس (الله اعلم ) كما ان هناك بلغة الأرمن الفينيقية أي لبناني او سوري ( الله اعلم ) لعيسى ابن مريم ع ، قصة يوسف من مصر وقصة فرعون المصري و موسى ع من مصر – لكن
القران جاء بلغة مكة ( بالمملكة العربية السعودية و ليس مصر ارض الكنانه ) وهو شرف عظيم من الله للمملكة السعودية .. حفظها الله من كل شر .
سنفهم لغة القران الكريم حتما إذا كنا نفهم اللهجة (السعودية) ( لمعرفة المزيد انظر اللهجات الواردة في القرآن ) .
و هناك من يقوم يجمع تلك الحروف بعملية حسابية ( الجفر ) كما في الزمخشري وآخرين في كتب التفسير . الحروف ليس لها علاقة بالأعداد ، ربما ، تصدف مصادفات ، أن .. كلمة فلان ذكرت 444 مره أو صادف أن الكلمات بالجملة الفلاني مجموع حروفها 444 ، ثم يربط الموضوعين ببعض لان الأرقام متطابقة !! .. ما هكذا التفسير ، من اجل أهل السحر و طلاسم يفعل البعض جمع جمل ، يقولون علم الجفر .. يجعل الحروف لها وزن رقمي ثم يجمع المجموع ويجفر الصفر إلى أن يبقى رقم أحادي واحد يبدأ الكذب على المغفلين الناس حتي يقبض لقمة العيش . ما هكذا التفسير ،
الغريب و العجيب ، ان سبب تمسكهم بالرأي الخاطئ هو ( جن فلاني قالها أو النوراني الفلاني ، يجب أن تصدق و إلا سيحل غضب مني ، ثم الجني و يهربون و يتركونه النورانيين .. الخ . ( راجع قصة سليمان بالقران مع الجن ). حتما بعض القيادات العلمانية ( من لا مهنة له ) هم وراء موضوع جمع الحروف و جفرها بالقرآن ، و صاروا يطبعون كتب من اجل جمع الحروف . ( راجع النت )
ويقول ابن كثر : بسورة الحجر وأما من زعم أنها دالة على معرفة المدد وأنه يستخرج من ذلك أوقات الحوادث والفتن والملاحم فقد ادعى ما ليس له وطار في غير مطاره وقد ورد في ذلك حديث ضعيف وهو مع ذلك أدل على بطلان هذا المسلك من التمسك به على صحته وهو ما رواه محمد بن إسحاق بن يسار صاحب المغازي حدثني الكلبي عن أبي صالح عن ابن عباس عن جابر بن عبد الله بن رباب قال مر أبو ياسر بن أخطب في رجال من يهود برسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يتلو فاتحة سورة البقرة ” الم ذلك الكتاب لا ريب فيه ” فأتى أخاه بن أخطب في رجال من اليهود فقال تعلمون والله لقد سمعت محمدا يتلو فيما أنزل الله تعالى عليه ” الم ذلك الكتاب لا ريب فيه ” فقال أنت سمعته قال نعم قال فمشى حي بن أخطب في أولئك النفر من اليهود إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا يا محمد ألم يذكر أنك تتلو فيما أنزل الله عليك ” الم ذلك الكتاب ” ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” بلى ” فقالوا جاءك بهذا جبريل من عند الله ؟ فقال ” نعم ” قالوا لقد بعث الله قبلك أنبياء ما نعلمه بين لنبي منهم ما مدة ملكه وما أجل أمته غيرك . فقام حي بن أخطب وأقبل على من كان معه فقال لهم الألف واحدة واللام ثلاثون والميم أربعون فهذه إحدى وسبعون سنة أفتدخلون في دين نبي إنما مدة ملكه وأجل أمته إحدى وسبعون سنة ؟ ثم أقبل على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا محمد هل مع هذا غيره فقال ” نعم ” قال ما ذاك ؟ قال” المص ” قال هذا أثقل وأطول الألف واحد واللام ثلاثون والميم أربعون والصاد تسعون فهذه إحدى وثلاثون ومائة سنة . هل مع هذا يا محمد غيره ؟ قال ” نعم” قال ما ذاك ؟ قال ” الر ” قال هذا أثقل وأطول الألف واحدة واللام ثلاثون والراء مائتان فهذه إحدى وثلاثون ومائتا سنة . فهل مع هذا يا محمد غيره ؟ قال ” نعم ” قال ماذا قال ” المر ” قال هذه أثقل وأطول الألف واحدة واللام ثلاثون والميم أربعون والراء مائتان فهذه إحدى وسبعون ومائتان ثم قال : لقد لبس علينا أمرك يا محمد حتى ما ندري أقليلا أعطيت أم كثيرا . ثم قال قوموا عنه ثم قال أبو ياسر لأخيه حي بن أخطب ولمن معه من الأحبار ما يدريكم لعله قد جمع هذا لمحمد كله إحدى وسبعون وإحدى وثلاثون ومائة وإحدى وثلاثون ومائتان وإحدى وسبعون ومائتان فذلك سبعمائة وأربع سنين ؟ فقالوا لقد تشابه علينا أمره فيزعمون أن هؤلاء الآيات نزلت فيهم ” هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات ” فهذا الحديث مداره على محمد بن السائب الكلبي وهو ممن لا يحتج بما انفرد به ثم كان مقتضى هذا المسلك إن كان صحيحا أن يحسب ما لكل حرف من الحروف الأربعة عشر التي ذكرناها وذلك يبلغ منه جملة كثيرة وإن حسبت مع التكرر فأطم وأعظم والله أعلم
و هناك ما يذكره العوام .. وهي مسألة بسيطة تم العثور عليها .. تقول : يس ليس اسم من أسماء الرسول ص .. ولكنه حروف مقطعه مثل الم .. ( وكما يقول ) : و أما.. طه .. فهو اسم من أسماء الرسول ص .
لا يوجد تعليق على مسألة بسيطة ..لكن .. يبقى عاجزا عن تفسيرها ، نحن غير مطلبين .. بتفسير الحروف في مطلع السور ، الحروف هي أسلوب مثل القافية . نزل القران يتحدى . أن يس وطه من أسماء النبي ص فغير صحيح و ليس ذلك في حديث صحيح
نحن غير مطلبين بتفسير الحروف في مطلع السور ، تلك حروف هي أسلوب مثل القافية . نزل القران يتحدى
لقد وصل جبروت الشعراء الجاهلية – الشعراء الكفار ، الى تعليق قصائدهم – العصماء ، على جدار الكعبة . 

لكن
– انظر لهذا المثال : ” ن والقلم وما يسطرون ” سورة القلم ، قال احدهم أن “ن” هو الوعاء الذي يوضع به الحبر ، من اجل القلم او الريشة . ربما كان صادقا في ما قال .. والله اعلم ..
– والمثال التالي :

طسم

قال القرآن الكريم :
طسم ( 1 ) تلك آيات الكتاب المبين ( 2 ) لعلك باخع نفسك ألا يكونوا مؤمنين ( 3 ) إن نشأ ننزل عليهم من السماء آية فظلت أعناقهم لها خاضعين ( 4 ) وما يأتيهم من … (الشعراء
طسم ( 1 ) تلك آيات الكتاب المبين ( 2 ) نتلو عليك من نبإ موسى وفرعون بالحق …
الشعراء: )طسم (1) تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ (2) ..( القصص: )طسم (1) تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ (2) (. د. سورتان بدأتا بـــــــ طسم

قصة طسم وجديس من أشهر القصص عند العرب وقد وردت في أشعارهم قصة طسم …
ولم يكتف الشعراء بذكر قصة طسم وجديس بل ذكروا قصص الامم البائدة . لأنه الشاعر ناصر .. ذكرها في قصيدته .. ناقتي ياناقتي..

هناك من قال : قبائل «طسم وجديس وعنزة» استوطنت حجر «الرياض» منذ قرنين قبل الإسلام … فقد سكنت جديس العرض «حنيفة» عند نهايته في منخفض منطقة الخرج، واستقرت

هناك من قال : قد يخفى على البعض قصة قبيلتي طسم وجديس وهما قبيلتان عربيتان من العرب البائدة التي لم يعد لها ذكر وقد سكنت تلك القبيلتان في اليمامة (نجد حاليا)

هناك من قال : ذكر طسم وجديس وكانوا أيام ملوك الطوائف [ ص: 321 ] كان طسم بن لوذ بن إرم بن سام بن نوح ، وجديس بن عامر بن أزهر بن سام ابني عم ، وكانت مساكنهم موضع اليمامة

يقول – ابن كثير – في تفسير اعرف73- قال
علماء التفسير والنسب ثمود بن عاثر بن إرم بن سام بن نوح وهو أخو جديس بن عاثر وكذلك قبيلة طسم. كل هؤلاء كانوا أحياء من العرب العاربة.. قبل إبراهيم الخليل ع . وكانت ثمود بعد عاد ومساكنهم مشهورة .. فيما بين الحجاز والشام إلى وادي القرى وما حوله وقد مر رسول الله ص على ديارهم ومساكنهم وهو ذاهب إلى تبوك في سنة تسع ..

يس

وهو اسم يس أو إليس و تنطق “الياس ” . وهو اسم حبيب النجار والله اعلم .
“عندما همّ أهل القرية السورية .. بقتل الرسول، جاءهم رجلٌ من أقصى المدينة لينصرهم ..من قومه، و هو “حبيب النجار” (الله اعلم الاسم ترجمة لبولص) وكان هو رجل كثير الصدقة، يتصدق بنصف كسبه”.

و بكتاب القرطبي في تفسير سورة يس:
: “كان حبيبُ مجذوماً، ومنزله عند أقصى المدينة، وكان يعكف على عبادة الأصنام سبعين سنة ، يدعوهم ليكشفوا عنه الضرَ فما استجابوا له ، فلما أبصر الرسل و دَعَوهُ إلى الله قال: هل من آية ؟
قالوا: نعم، نحن ندعو ربنا القادر فيخرج عنك .. ما بك.
قال: إن هذا لعجيب!! إني أدعو هذه الآلهة سبعين سنة فلم تستطع ، فكيف يفرجه ربكم .. في غداة واحدة؟!!
قالوا: نعم .. ربنا على ما يشاء .. قدير.
فآمن .. فدعوا له .. فكشف اللّه ما به من ضر.
وفى أول موقفٍ .. لاختبار إيمانه ، نجح وصمد.. أمام الكافرين من قومه ، ظلَّ يدعوهم للإيمان .. حتى قتلوه.
وقيل حتى .. بعد قتله ( يسخرون منه ) دخوله الجنة ، الله اعلم .. أي يسخرون .. من قوله . وهو .. قيل ادخل الجنة قال يا ليت قومي يعلمون * بما غفر لي ربى وجعلني من المكرمين .. (اي بالمركز العالي الذي سأناله .. )

لكن الحروف في مطلع السور .. تبقى هي أسلوب
من القافية انفرد به القران .الكريم

مثال – على الأسلوب في القرآن:
السورة التي تسمى عروس القران ، الرحمن – كم مرة وردت آية ( فبأي آلاء ربكما تكذبان ) في سورة الرحمن ؟
31 مرة. هي أسلوب من القافية الفريد انفرد بها القران الكريم . باقي الكتب السماوية لم نشاهدها ، مخبئة ؟
مثال آخر، السورة التي ورد اسم الجلالة الله ، في كل آية من آياتها ، سورة المجادلة .
الله الهادي ،انتهى ، والله اعلم .

07:41 pm [تحديث المشاركة]

بأذن الله – سيأتي الشرح بعد قليل
—————————
نبذة – ملخصة – لكل سورة من القرآن الكريم

———————

المجموعة ( 1 )
الفاتحة
ترتيبها الأولى .. تتحدث عن الدعاء للوصول إلى ” صراط الذين أنعمت عليهم ” وهم أولي الألباب أي أهل الأصول الثابتة ، وحتى تتضح الفكرة أكثر.. هناك مثل .. يقول : الناس معادن .
وأما في السورة التالية عن المغضوب غليهم اليهود بزمن النبي محمدص
واما السورة التالية بعدها – عن الضالين المسيحيون بزمن النبي محمد ص

البقرة
ترتيبها الثانية .. تتحدث عن القوم ” المغضوب عليهم ” وقت نزول القرآن كان بعض بني إسرائيل وما شابه الخ . الله اعلم

ال عمران
ترتيبها الثالثة .. تتحدث عن القوم ” الضالين ” وقت نزول القرآن كان بعض ارثوذوكس ذلك الوقت الله اعلم هم أقباط مصر ، و عندما يقال .. المسيحي الدجال .. كأي دجال مصري لكن بذلك الوقت ، لهم أحجار كريمة جن .. للدجل

المجموعة ( 2 )

قصة عبادة الثور

07:49 PM [تحديث المشاركة]

مجموعة ( 2 )

قصة عبادة الثور
انتبه الى الارقام – ستفهم معنة الارقام اذا كان لديك ادنىى فكرة عن “علم الهيئة” . والله اعلم
————————

12 النساء – كل ما يتعلق بالمرأة .. من حقوق وواجبات ، بها الكثير من الأحكام المتعلقة بالميراث للنساء .
1 المائدة – كل ما يتعلق بالأكل من حلال و محرمات .. و المائدة من السماء ( في قصة عيسى ع ) كانت عبارة عن قليل من الخبز مع قليل من السمك ..الله يبارك به .. حتى يكفي جميع الجماهير – القصة يعرفها اهل الانجيل .
2 الأنعام – كل ما يتعلق بالحيوانات من حقوق بالصيد (و الذبح هناك شروط ) و فائدة وتحليل بهيمة الأنعام ; استثناء حال الإحرام فيما يصاد ; و ما تقتضيه الآية من إباحة الصيد لمن ليس بمحرم . الأضاحي .. الخ .. هناك من يذبح للشيطان !! او يذبح ما يأمره به شركاؤه من الجن او النورانيين ..او الأرواح ..تلبية لمطالبهم .
هناك قوم .. الحلال و الحرام .. على مزاجهم .. بدون علم . و الله لم يحرمها .. مثال .. الله لم يحرم على بني إسرائيل إلا ما حرم بني إسرائيل على نفسه ..
3 الأعراف – كل ما يتعلق اللباس و الملابس و الزينة ، كيف استطاع الشيطان ان يعري اباكم ” ادم ” و حواء..
يجب على الانسان ان لا يكون عريانا .. خذوا زينتكم عند كل مسجد ..
4 الأنفال – غنائم الحرب ، بالسابق كانوا يتسابقون..والمنافقين على غنائم الحرب من النساء ..
5 التوبة – و لماذا لا توجد ” بسم الله الرحمن الرحيم ” على الآية ، تم ذلك أثناء جمع الآيات والسور ، أخر آية نزلت وضعت بسورة البقرة ، ولم توضع بسم الله على التوبة ، وتم ثبيت الأمر على ما هو علية .. حتى يومنا هذا . و السورة بمكانها الصحيح ، لانها عن
كل ما يتعلق بالنفاق و المنافقين و العلماء المنافقون في جميع الأديان ، السورة التي عـُرفت باسم الفاضحة ، لأنها فضحت المنافقين وكشفت أسرارهم ومخازيهم الفاضحة والمبعثرة ، مثل الخمس غنائم المعركة من الحروب و ليس من الغير ذلك ، ” لكن الآن ..تؤخذ من مرتبات الموظف بسبب ..المنافقين أصبحوا العلماء ! ”

6 يونس – لا تمدد نظرك إلى ما متعنا به غيرك – (كناية عن ) المعاكسة ( الله اعلم )
7 هود – الخيانة الزوجية ، ذكرت قصص عن المرأة الزانية .. من زوجات الأنبياء
8 يوسف – الكيد يطارد النبي يوسف ع المهموم .. و المرأة العقرب
9 الرعد – سيأتي الشرح بإذن الله
10 إبراهيم – سيأتي الشرح
11 الحجر – سيأتي الشرح بإذن الله

—————————–

المجموعة ( 3 )
الجانب الروحاني

12 النحل – تتحدث السورة عن (الحيوان أجلكم الله ) ما يستخدمه الانسان بالمواصلات وكيف يستدل الطريق بالنجوم الخ .. و أوحى ربك للنحل ان اتخذي من الجبال بيوتا.. و لان النحل يطيع الاوامر تجد هناك العسل الابيض و العسل الاسود .
1 الإسراء – عن الابناء – السورة صريحة وواضحة .. تبين للإنسان ما هو الخير و الشر ، مثال .. فائدة القرآن .. و كيف يتعامل الابن مع الوالدين .. لا تساويهم مع الله.. أي لا تعبدهم .. رب ارحمهما كما ربياني صغيرا . لا تقتل ابنك بسبب الخوف من الفقر .. يسألونك عن الروح هناك من يحب ان يكون ملما بالعلوم الروحانية كا الجن و النورانين لكن هناك من يرتطم بالشطان ابليس ..يتبع
2 الكهف – هناك من يدعي المعرفة ، وهو لا يعرف شيء .. مثال الأول : يدعي ان أهل الكهف 300) و الآخر .. لا لا .. 300 زيد فوقهم 9) الخ كل ذلك بدون علم .. المثال التالي : العبد الصالح وموسى ، موسى يريد ان يتعلم من العبد الصالح ( العبد الصالح ليس لديه معلومات لكن يطلق عليها بالعصر الحديث ” فلسفة ” الله اعلم ، لأنه يعرف أشياء ” يرى الأمور من زاوية حادة ” الله اعلم وقتها موسى ع لم يعرف هذه النوعية من الفلسفة ) وعندما سأله لماذا قتل الولد .. لماذا قتلته؟ يزعم لأنه سيصبح ولد كافر ، لكن موسى يقول له افرض ان الله هداه و صار الولد مؤمن ؟ .. تجده ينسحب من الجدال .. هذا فراق بيني و بينك ..وهو هو ليده قناعات .. انه على صواب .. و انه من الله !! .. و لو نظرت الى سورة الكهف (أول عشر آيات الآيات التي تعصم الإنسان من الدجال أو النصاب أو أي محتال ) .
ثم مثال ذي القرنين .. الناس تنظر له انه اله .. وهو لا يعدوا ان يكون قيادي ..

3 مريم – السورة تشرح ان كلمة الله ( وهي : كن فيكون ) نزلت على مريم تلك الكلمة صارت بشرا .. وهو ميلاد الأنبياء عيسى ع و ميلاد يحيى ع ، لكن
هناك قوم ..من القيادات ( أهل الكتاب ) ومراكز القوى .. شديدي الخصومة لديهم قناعات ، مصرين علىها : وهي
اليهود قالوا عن عيسى انه ابن زنى ، اما المسيح.. فقالوا ابن الله . لكن الله يقول .. لا يجوز هذا الكلام .. اتخذ الرحمن ولدا !!
و ستجد بسورة يس ، المزيد من تلك القصة ( الله اعلم)

4 طه – القيادي الذي تأتيه أوامر .. ثم يتكل على آخرين بالتنفيذ أو ينسى الأوامر . .( كما فعل هارون مع موسى بعد انتهاء الصراع مع فرعون)
نحشره يوم القيامة أعمى . أو الاعتماد على شخص .. قام الشيطان ( بعد ذلك ) بإغوائه كما حدث لسيدنا آدم ، خالف ..أوامر الله و صار يأكل من الشجرة المخدرات المحرمة لها زهرة تشبه رؤس الشياطين .
( هي السورة التي كانت سبباً في إسلام عمر بن الخطاب و الله اعلم )

5 الأنبياء – يستهزؤون بالأنبياء و ينتقصون منهم .. و العجولين بالانتقام من الأنبياء .. كل تلك الآيات و المعجزات (التي أوجدها الله لهم ) لم تكفي ؟
يريدون من الأنبياء معجزات أخرى ؟ الله ينصر عباده الأنبياء بسرعة .. صدقنا الوعد و أهلكنا الآخرين .. من أي بلاء ومن الكفار

6 الحج – سيأتي الشرح بإذن الله
( بها سجدتين )

7 المؤمنون سيأتي الشرح بإذن الله

8 النور – ( السورة التي حث الرسول ص النساء على تعلمها ) مقصود هذه السورة ذكر أحكام العفاف والستر . وكتب عمر ر إلى أهل الكوفة : ( علموا نساءكم سورة النور )
يقول ابن كثير تفسير آية-11- هذه العشر الآيات ..كلها نزلت في شأن ” عائشة أم المؤمنين (ر) حين رماها .. أهل الإفك والبهتان .. من منافقين (المسلمين ) بما قالوه .. من الكذب البحت والفرية .. التي غار الله .. عز وجل .. لها ولنبيه ص .. فأنزل الله براءتها صيانة لعرض رسول الله ص – في سورة النور

9 الفرقان سيأتي الشرح بإذن الله
10 الشعراء سيأتي الشرح بإذن الله

——————————————-

المجموعة ( 4 )
قلب الأم فارغ على ولدها

11 النمل – تحكي المعركة التي دارت بين النبي سليمان مع المرأة ملكة اليمن .. يتبع
12 القصص
1 العنكبوت
2 الروم سيأتي الشرح بإذن الله

————————————
المجموعة ( 5 )
الوجهاء

3 لقمان – نصائح يقدمه لقمان الحكيم لابنه منها ، الله لا يحب كل متكبر متطاول ، ادرس ز تعلم العلم سخر لمنفعتكم و اوسع عليكم نعمه و اتمها ، هناك من يجادل خلق الله بغير علم ، سيتمتع قليلا ثم العذاب الثقيل، ولو يزيد في الأرض شجرة اقلام .. وبحر .. يزيده سبعه ابحر مملوءة ماء ما فرغة كلمات الله – و مقدورا ته و عجائبه ، إذا علاهم و غطاهم موج كالسحاب أو كالجبال المظله ، دعوا الله ” سنخلص لك ” فمنهم موفي بعهد الله او شاكر لله ، هناك .. الغادر وجحود للنعم ، فلا تخدعكم الدنيا و تلهيكم بلذاتها ، ما يغر ويخدع من الشيطان و غيره

4 السجدة – انت نسيت يوم القيامة .. الله ينساك أيضا ، التربية على عبادة الله .. كما يجب ، كناية عن) تعبد الله كالجندي بالمعركة المتحفز للقتال ، المتعبدون الحقيقيون ، ترتفع و تنحني جنوبهم عن الفراش ، لا احد يعلم ما اخفي لهم الزمان ، افمن يتعبد .. كمن كان لا يتعبد . لا تشك في لقائه ( القيامة) ، انك حتما ستلقاه .. مثل ما لقاه موسى و صار هدى لبني إسرائيل ، الأرض عندما تموت ، و الا .. الإمطار ستذهب إلى ارض قاحلة أخرى، الانتصار بالمعارك ناس تدخل الجنة و ناس تتحول بيوتهم أنقاض .

5 الأحزاب – ( للمنافقين الوجهاء ، الله وصفهم بدقة بهذه السورة الكريمة )، من خلال معركة الخندق داخل المعركة ، و من خلال زيارتهم للنبي ص بالمنزل مأدبة طعام ، حقوق المرأة و واجباتها عندما تنتقل من بيت فقير الى بيت النبي ص بمثابة رئيسا للدوله ،
ومن واجبات زوجات النبي ص “التغطية ” من المنافقين – ( ربما ينظرون للمرأة المتزوجة كأنها جارية ) المنافق : ذا جاه و قدرة ( وهو يعتقد انه مستجاب الدعوة أو كلمته يجب إن لا تنزل الأرض وهم الخشب المسندة)
6 سبأ – ما ينزل على الأرض وما يصعد منها الله يعلم به ، ما يصعد من الملائكة و الأعمال ، و يعتقد الذين أتوا علم ( الجماعات التي تمتلك المقدرة التعامل مع جن و النورانيين او المخلوقات الخ )) بل الذين لا يؤمنون .. في العذاب ، كان الجن و المخلوقات هي التي تسخر للأنبياء
داوود و سليمان ع ، عندما مات سليمان ع سقط من مكانه بعد زمن طويل ، لم تشعر الجن به انه ميت ، كناية عن انهم بون احساس
اما قيادات سد مأرب .. كفار يعبدن الجن .. غضب الله منهم فدمرهم ، حتى الطريق من اليمن حتى الشام تم تدمير كل القرى ( كناية عن عاد و ثمود و الله اعلم )
ولما ظلموا نفسهم جعلنا من :أخبار ( اليمنيين ) .. يتلهى بها وعبر يتعجب منها ، مزقناهم فرقناهم في البلاد ، ولقد حق عليهم ابليس ظنه .. فاتبعوه إبليس المطرود من الجنة لا يمتلك من السماوات و الأرض ..لن تمتلك مثقال ذره ، وما له من معين على الخلق و التدبير . الضعيف يرد على القوي ..
صدنا مكركم إذ تامروننا ان نجعل لله شركاء من جن أنداد ( راجع البقرة ) ، جن و نورانين ومخلوقات الخ.. نعبدها ، واخفوا الندم (او اظهروا ) لما راو العذاب .. و القيود تجمع الأيدي و الأعناق

7 فاطر – هناك أحياء و أموات .. هناك أموات تسير بالطرقات .. اي حي لكنه ميت القلب ، القوي و هناك القوي الجاهل .. و هناك القوي الذي يعرف حدود الله لكن .. لا يخاف الله ، ولا يطبق حدود الله ..
إنما يخشى الله ( هم ) من عباده العلماء ، أي العلماء الذين لا يخافون الله ، يستخدم العلم الوثني (العلماني ) ، للمكر من اجل القوة ، والله يتحدى الأقوياء بالمكر .. و يقول لهم إذا زالتا الشمس و القمر..( أي تتحرك من مكانها ) هل من احد يعيدها إلى موقعها ؟ .. اخبروني عن شركائكم ( الجن و النورانيين .. أنداد أو أي شيطان الخ ) هل هم شريك مع الله في خلق الكون ؟ .. هل أعطيناهم كتاب يتعلمون منه ؟ .. الشخص العالم بأمر من الله .. ليس بعالم بالله .. الذي يعلم الحدود والفرائض .. ولا يخشى الله !! هو الرافض .

8 يس – أحداثها تدور في سوريا ذلك الوقت ، وهم القوم الذين قتلوا أنبياءهم ،يحيى و عيسى اما الثالث بطرس أو بولص ( كاترائيته المشهورة في ايطاليا حاليا ) لكن وقتها ، الجميع تم إعدامهم ، بعدهم .. لم يأتي نبي إلى سوريا أو أوربا ( الله اعلم ) .
و عبادة الشيطان .. الله سيصفيهم احدهم تلو الآخر .. لتطهير المجتمع منهم ( الله اعلم ) .
ابن كثير (يس14) قال كان اسم الرسولين الأولين شمعون ويوحنا واسم الثالث بولص والقرية أنطاكية بسوريا .. وأما القصة من التفاسير في ابن كثير و القرطبي ( وقد جمع فيها جميع التفاسير ، الخلاصة تقول..)
كانت أنطاكيا في سوريا ، عبادة الأصنام ( بعث الله ثلاثة رسل ، حبيب النجار وهو يس أو إلياس– كان أعمى ثم فتحت عينه بعد سبعون عاما (والله اعلم ) .
ثلاثة رسل قتلهم الملك ، وكان ثالثهم “حبيب النجار” المسيحيون يطلقون عليه يطرس والله اعلم ، فأعدمه الملك ساخرا منه ..قال : حتى يدخل الجنة )
قال سعيد بن جبير.. الآية نزلت في سبع من القسيسين بعثهم النجاشي ، فلما قدموا على النبي ص.. قرأ عليهم ” يس والقرآن الحكيم ” حتى ختمها فجعلوا يبكون وأسلموا . ونزلت فيهم هذه الآية الأخرى ” الذين آتيناهم الكتاب من قبله هم به يؤمنون ، وإذا يتلى عليهم قالوا آمنا به إنه الحق من ربنا إنا كنا من قبله مسلمين ” يعني من قبل هذا القرآن كنا مسلمين أيضا أي موحدين مخلصين لله مستجيبين له .

9 الصافات – السورة تتحدث عن قصص المرسلين ، الذين (من لا شيء ) ثم أصبحوا يمتلكون ( بلدا و صار لهم شعبا )

07:52 PM [تحديث المشاركة]

10 ص – سيأتي شرح الملخص للسورة الكريمة باذن الله
11 الزمر سيأتي شرح الملخص – يوم الحشر ( الجمع ) سيدخلون جماعات جماعات ( زمر ) إلى النار
12 غافر سيأتي شرح الملخص للسورة الكريمة

——————————-

المجموعة ( 6 )
الدروس المستفادة و تفصيل الأمور ( اسم الذي – إذا دعي أجاب )

1 فصلت – الله يفصل الأمور للبشر ، لكن .. هناك من يفضل العمى على الهداية !!

2 الشورى – أمرهم شورا بينهم .. نالهم الظلم و العدوان و ينتقمون من الظلم ولا يعتدون

3 الزخرف – العبودية بالتجارة يدعي الدين (و التمسك بالجن و النورانيين الخ ) وهو اعتقاد أبائه .. لغرض تجاري ، لكن يصدون عن السبيل لانه يظن انه على صواب ، لا فائدة مرجوة منهم كل الإلهة ستدمر .. اسأل من كان قبلك من الرسل .. هل بقى غير الله يعبدون

4 الدخان – انتظر يوم يأتي دخان ، او القحط او يوم قيامةوقت الحرب يرمز له بالدخان المتصاعد ، و ما حدث ” لقوم تبع ” باليمن تناولوا شجرة الزقوم ، و هي ما يتناوله اهل اليمن اليوم ” شجرة ” القات ” اليوم .

5 الجاثية – الاستهزاء من كل شيء ، حتى من العبر و الآيات ، لم يعترفوا بالعبر ، بل قالوا ..احيوا أبائنا لو كنتم صادقين .. بسبب الاستهزاء .. خدعكم بهرجها فاليوم لا يخرجون منها .. ولا يطلب منهم الرجوع الى ما يرضي الله ..امة .. باركة على الركبة.. جاثمة
تدعو إلى صحيفة أعمالها ، مثال على الاستهزاء : .. الساعة آتية .. فيقولون .. لا ندري ما الساعة الان ..
6 الأحقاف – التعليم هو جد و صبر و مثابرة ، هناك تلاميذ من الجن أيضا .. أتوا للنبي ص

7 محمد – بالسورة .. درس في أصول القتال و الجهاد للحرب ، و الإنفاق في سبيل الله و عدم البخل

8 الفتح – يوم فتح مكة ، الله انزل السكينة و الطمأنينة و الثبات ، يوم فتح مكة.. بعد أن كان الموقف متأزم جدا . لان الذين يبايعون النبي ص ، كان منهم من نقض البيعة و العهد لكن السبب .. هو الغنائم والله اعلم ( وقتها التحالف كان .. مجموعة متحالفين ضد مجموعة متحالفة أخرى ) .. كما ان .. من جانب آخر ، هناك المتخلفون عن الجيش ظنوا ان الرسول ص ، سيموت .. و لن يعود للمدينة ، لهذا .. كان الموقف .. متأزم جدا للنبي ، وكان الله و ملائكته يؤازرون النبي ص . حتى جاء يوم فتح مكة .

9 الحجرات – النبي ص بدرجة المعلم الأكبر .. فلا تقطعوا مرا أو تجزموه .. لا ترفعوا اصواتكم و لا تجهروا ، قام البعض بالنداء للنبي ص من خلف الجدار حجرات زوجاته ، يخاطبون النبي ص كما يخاطب احدهم الأخر ، ليس أسلوب متحضر ، و ربما السبب جاءهم نبا من فاسق ، لو يطيعكم النبي ص في كثير من أموركم ..لأثمتم و هلكتم

——————————————————-

المجموعة ( 7 )
الميزان العادل

10 ق – هناك محاكمة فبل الضربة القاضية و الإبادة ، القرين مع الإنسان ، س : الم يأتيكم نذير ؟ . ج : اختلط عليهم الأمر ..( مريج ) ، الآن زال حجاب غفلتك .. فبصرك اليوم حديد

11 الذاريات – هناك ملائكة تفرق الرياح و هناك ملائكة تفرق السحاب و الإمطار وهناك ملائكة تفرق المقدرات ، او كل شيء نصيبه من الله بواسطة المرسلات ( الذاريات ملائكة تذرو ) مقسمات الأمر ، لعن الكاذبون غافل الذي غامرته الحياة بأمور كثيرة ، عن يوم الحساب ، الملائكة (جاؤوا إلى إبراهيم و بشروه بغلام .. مع انه كبير و زوجته عاقر.. لكن.. كن فيكون ..)
الملائكة تقول : كنا الى ” لوط ” .. و لكن في الطريق وجدنا إبراهيم ، ( فيحكون له قصة ) توقف شعب بأكمله ( وهم شعب لوط فلسطين “سدوم و عموره ).. و وبقي لوط وعياله فقط

12 الطور – الهلاك لمن لا يعترف بالله .. او لمن لا يتعظ من العبر .. كاندفاع في الباطل و الأكاذيب .. لكن الخائفين من العقوبة المشفقين لهم الجنة ،

1 النجم – هناك من يعتقدون باطلا ، اعتقاد دفش ، يعتقدون إنهم بدون ذنب ، الا بعض اللمم : ضغائر الذنوب .
هذه معتقدات ؟ ! .. بل اعتقادات الجائرة ، الله يعلم بكم ، فهو الذي أنشاكم . لا تمدحوا نفسكم و لا تترفع على الآخرين .. بحسن الإعمال لانها اعتقادات الجائرة .

07:55 PM [تحديث المشاركة]

2 القمر – كل من تم تدميرهم ، جاءهم انذار من الله – لكن –
لم يعترفوا ، و كذبوها يجب استقبال الإنذارات بجدية
(كالإنذار من محكمة الكل يخاف منه ) عدم الاعتراف بالإنذار ، يؤدي إلى ضبط و احظار ، فما بالك إنذار من الله ؟

3 الرحمن – كل شيء بالدنيا .. يوجد منه الزوج أنثى و ذكر ، التقاء النهر ماء حلو ، بالبحر الماء المالح ، وهو مكان تجتمع الخيرات مثل الؤلؤ و المرجان

4 الواقعة – كنتم ثلاث أزواج -سيأتي شرحها بأذن الله
5 الحديد -الم يان : الم يجيء؟ وقت ان تخضع قلوبهم و ترق و تلين طال عليهم الزمان ، تصدق ، لا تكن ناشفا كالحديدة ،
الحياة ..تكاثر: مباهاة و تطاول بالعدد ، اعجب الكفار : راق الزراع ، ثم يهيج : يبس في أقصا غايته ، يكون حطاما: فتاتا هشيما متكسرا بعد يبسه
الرهبان بالكنيسة اي بالدير ، يطلب المزيد من الاجر ..لهذا.. يهب نفسه لله – اي لا يتزوج نهائيا ، او المرأة التي لا تتزوج – و تعيش بكنيسة ،
من أين جاءت هذه الرهبانية ولماذا ؟!
صدق الله ( ان الرهبانية غير مذكورة بالإنجيل ) وهم ابتدعوها الكاذبون ،
الا يشعر ؟ ام هو كالحديد حرا ..بآرائه ..
الله يقول .. ان تهب نفسك لله ابتغاء مرضات الله ؟ لكن .. أنت لا تتفضل على الله – بل الله بيده يوتيه من يشاء ،
الحديد شديد .. لكن أيضا ..به فائده للناس 25

-و التفسير .. حسب علم الهيئة ” السورة السابقة تشرح السورة التالية .. انظر السورة التالية

6 المجادلة – يحرم على نفسة الاقتراب .. الله سمع نداء المرأة المشتكية على زوجها .. ( كأنها تكملة للحدث)مشكله نفس الرهبان بالكنائس .. يقسم قسم غليض ، لن يقترب من زوجته .. او هي مثل امه .. لا ينكحها .
ربما هذا هو سبب – اعادة الترتيب – الذي رتبه النبي ص ( ان تكون السورة التالية توضح السورة السابقة )

—————————————–

متسلسلة ( 8 )
التسبيح

7 الحشر – عند توزيع الغنائم حتى لا يكون حكرا على الأغنياء ، خذ الذي يعطيك اياه “القائد ، لا تكن طماعا .. بل .. كن قنوعا ، هناك منهم فقراء .. و ايضا منهم فقراء اخرجوا من ديارهم

8 الممتحنة – اذا جاؤوا مهاجرات .. وقالوا انهم مؤمنات ، فاختبروهم الأول ،
ربما جاسوس . بعد ذلك .. فكر في الزواج منهن .
الذين لم يقاتلوكم و لم يخرجوكم من دياركم .. ليس لهم ذنب في ما حصل .. لا مانع من مودتهم ..

9 الصف – كونوا نصار الله أي .. كونا المسافرون المهاجرون إلى الله .. كونوا مع الله قولا وفعلا .. صف صفا واحدا ، كالبنيان المرصوص ..
(السورة تسمى الحواريين)

10 الجمعة – الله بعث في الأمين رسولا كي يعلمهم ، الذين تهودا على يد اليهود لم يعلموا دروس التوراة ، خطبة الجمعة درس أسبوعي.. لا تتركة من اجل تاجر !!

11 المنافقون – يقولون لا تنفقوا .. حتى ينفق الفقراء أولا ، التقية .. ان تتقي شر حاكم جائر مثلا ، لكن .. المنافقون اتخذوا من إسلامهم تقية ، حتى لا يصرف من ماله ، يعتقد انه هو .. الأعز و الفقير هو الأذل .

——————-

الحمد لله
هذا من فضل ربي

————————–

07:59 PM [تحديث المشاركة]

12 التغابن – القضاء و القدر بالمصائب .. الله يهدي المؤمن الصبر و التسليم . و هناك من يكفر بسبب المصيبة أو غبن حقه .. مثلا .
أموالكم و أولادكم عرضة لفتنه بلاء و محنة و اختبار ، اعتبرها قرض عند الله ، احتسابا بطيبة نفس وإلا بخلها الشديد مع حرصها

1 الطلاق – السورة تتناول موضوع الطفل .
وتشاوروا بالأجر و الرضاعة بالمعروف .. و ان تضايقتم و تشاحنتم فسترضع له أخرى لان رضاعة الأولاد ، من حقوق الزوجة على الزوج ، او وان يجمع لها المال لهذا الغرض ، كثير من قرية أهلها , تجبرت تكبرت و أعرضت فعذبناها ..
( تسمى سورة النساء الصغرى والله اعلم )

———————————————————-

متسلسلة ( 9 )
الإسراء و المعراج أو المعارج ( او الناقة )

2 التحريم – الزوجات الغير مطلقات .. لا تزال على ذمة زوجها .. عليهن طاعة الزوج

3 الملك – سيأتي شرحها بإذن الله
والله اعلم .. السورة القرآنية التي تشفع لمن قراها – سورة الملك((تبارك)) .. هي السورة التي تسمى المنجية ( الواسطة تتوسط تشفع

4 القلم – الاستعجال بأخذ القرار .. لا تستعجل كصاحب الحوت ” يونس.. فتقعد مذموما .

5 الحاقة – الضربة القاضية أو المبيدة للكفار – حرب
6 المعراج – سميت ‏بهذا ‏الاسم ‏.. لأنها ‏تَضَمُّن ‏على ‏وصف ‏حالة ‏الملائكة ‏.. في ‏عروجها ‏إلى ‏السماء .. عدم الانقطاع التواصل .. و تقديم المعونة

7 نوح – الحشمة او عمل حساب لله ، اي الوقار ، الخوف من الله و الاحترام ، يجب ان يصل الإنسان للرشد .. يوما ما ، مقابل ما يقدمه الله للبشر .

8 الجن إقلاع الجن الى السماوات لسرقة أخبار و استراق السمع ، قصة الجن ( المهموم ) الذين لم يكونوا يتصورون ان يبعث الله بنبي ،كانوا يسترقون السمع .. لكن الآن لا يستطيعون .. الجن استسلم و اخلص لله

———————————————
المجموعة متسلسلة رقم – –
اسم الله العظيم

9 المزمل سيأتي شرحها بإذن الله
10 المدثر ( الله اعلم )

08:13 PM [تحديث المشاركة]

5 الضحى سيأتي شرحها بأذن الله
6 الشرح

—————————————————
المجموعة متسلسلة
( أسفل سافلين )

من خلال مجموعة (السور التالية القصار جدا ..في كل سورة تشرح جزء ) التين و العلق -القارعه-التكاثر-العصر-الهمزه-الفيل-قريش-الماعون-الكوثر-الكافرون-النصر-المسد-الاخلاص-الفلق-الناس

سنجد أن من خلا موقع السورة ، السورة التالية ، الله اعلم ، تشرح السورة الحالية .. وهكذا
بالمثال التالي ( التين و العلق .. ) نجد سيتضح مثالا للشرح ..

————————————-

7 التين – وكأنها خارطة تشرح.. الاتجاهات الأربعة ، التين هي المشرق .. الزيتون هي الشمال ، طور سينين الغرب .. البلد الأمين أي الجنوب .. السورة التين والزيتون- ستشرح عن ما يدور (عن أهل المشرق أو أهل بالشمال أو بالجنوب… الله خلق الإنسان حتى صار بأكمل وجه .. لكنه .. يتحول إلى أسفل سافلين ؟! .. الخ
و الله اعلم .. الله سيعيدك الى اسفل السافلين ايها السافل ..

و لله اعلم الباقي الشرح يتبع ، أي بالسورة التالية ..
بالسورة التالية نجد تكملة الشرح ( أسفل سافلين ) أبو جهل
من أحسن المعلمين ، لكنه .. أساء الأدب مع النبي ص ..عندما قال له : ادهس رأسه بالتراب ( ان رأيته ) محمدا يصلي وساجدا.

8 العلق – بالسورة السابقة ..أي خلق الإنسان .. حتى وصل الي ما وصل اليه .. لكن !! .. يتحول إلى أسفل سافلين ؟! ..

من علقة لا يفهم شيء .. الى ان علمه الله بالورقة و القلم .. القراءة و الكتابة و الله اعلم.. ما لم يكن يعرفه

الله اعلم ، نجد ان ( أسفل سافلين ) أبو جهل قال : ادهس رأسه بالتراب ( ان رأيته ) محمدا يصلي وساجدا.
أي انه ( ذلك العلقة ) بمجرد يستغني .. يتكبر ؟
الله يهدد و يتوعد .. يضرب على جبينه( جبهته) ..
لكن ابو جهل هدد .. سيدعو قبيلته – المؤيدين له ؟
لكن الله (و يتوعد ) سندعوا الزبانية الملائكة الأشداء ..

و الزبانية .. سياتي شرح عن الملائكة بالسورة التالية

9 القدر – الملائكة الأشداء تنزل في ليله واحده في العمر .. تفعل المستحيلات .. ( كما نزلت مع القرآن ) ستنزل في اليلة يقدرها الله.. متى أراد ان تكون زمن تلك اللحظة .
و تلك الليلة .. هي خير من ألف شهر من العبادة.. وفي تلك الليلة تأتي….الله اعلم بكل الأشكال خلقها الله ( الملائكة و النورانيين و الأرواح ) .. يفعلوا كل ما قدر له من الله .. و يستمرون حتى الفجر إلى أن يعم السلام .. من جديد .

انظر السورة التالية ( توضح )

10 البينة – كيف ان الناس .. يبغون الحجة البينه من اي رسول او ملاك مرسل الناس غير منفكين – يتبع

11 الزلزلة – و الزلزال خير دليل على ما سيحدث بواسطة الزبانية الملائكة الأشداء ..
عندما تحدث من خلال الأخبار .. تنطق بلسان الحال أو الوضع السائد .. نعرف بان الله أوحى لها (اي خسف بهم بواسطة الزبانية الأشداء والله اعلم)

12 العاديات – يعم الخوف .. بسبب عدم ظهور أي أخبار عن خيول المؤمنين .. لمدة شهر من الزمان .. لكن الله يبشرهم .. بأنهم بخير .. الكافر هو المهزوم

1 القارعة – .. سيأتي شرحها بأذن الله

2 التكاثر – التفاسير كثيرة وهي صحيحة – لكن
حسب موقع السورة التكاثر تاتي بعد العلق

3 العصر – يقسم الله بالعصر ، ان ذلك الإنسان سيخسر .. و يسير باتجاه لفقدان ما يملك من أموال و معارف أصحاب
الا اللذين ..

4 الهمزة – نزلت فيمن كان يغتاب – النبي ص والمؤمنين .. كأمية ابن خلف .. والوليد بن المغيرة ..وغيرهما
وكان يلمز الناس ويعيبهم : مقبلين ومدبرين .
ذلك الذي جمع مالا .. جمعه بعضه على بعض وأحصى عدده .. أو أحصاه وجعله عدة لحوادث الدهر
أي يظن أن جمعه المال يخلده في هذه الدار ..؟ .. ” كلا ” أي ليس الأمر كما زعم . ليطرحن (في الحطمة) التي تحطم كل ما القي فيها من مخلفات .. لا يخلد ولا يبقى له مال . . و المثال على ذبك أبرهة الحبشى
بالسورة التالية .. و الله اعلم .. سنعرف تفسير الحطمة

5 الفيل – الفيل ” مرتبطة بالسورة التالية وهي ” قريش ”
الفيل ” تروي قصة ملك ” الثري اسمه ” أبرهة ” الحبشي أي الاثيوبي ،
جاء من اليمن لكي يدمر الكعبة .. وذلك أن قريشا .. كانت تخرج في تجارتها , فلا يغار عليها ولا تقرب في الجاهلية . يقولون هم أهل بيت الله جل وعز ; حتى جاء صاحب الفيل ليهدم الكعبة
فجعله الله .. هو و الفيلة التي معه ..
لكن صار كالتبن المأكول في حظيرة هو مع الفيله

6 قريش – ثم قال : ” لإيلاف قريش ” أي فعلنا ذلك بأصحاب الفيل نعمة منا على قريش ., بأيام عبد المطلب الله أنقذهم من أبرهة الحبشي و جيوشه .. الان صاروا يلتفتون إلى الأوثان ، بحثا عن الخوارق .. و ينسون رب البيت ؟!!
وقيل : ” فليعبدوا رب هذا البيت ” أي ليألفوا عبادة رب الكعبة , كما كانوا يألفون الرحلتين .

7 الماعون – وكان احدهم .. ينحر في كل أسبوع لكي يطعم الفقراء ,
فطلب منه يتيم .. شيئا , فقرعه بعصاه!
أرأيت الذي يكذب بالدين ; والمعنى: أمصيب هو أم مخطئ ، فذلك الذي يدع اليتيم ” أي يدفعه عن حقه . ويقولون : ” أنطعم من لو يشاء الله أطعمه ” .. لا يفعلونه إن قدروا , ولا يحثون عليه إن عسروا ؟
المنافقين الذين يصلون في العلانية .. ولا يصلون في السر
ولهذا قال ” للمصلين ” الذي هم من أهل الصلاة .. وقد التزموا بها .. ثم هم عنها ساهون ، انا اعطيناك الخير الكثير (الكلام و الكوثر نهر من الخيرات.. و الله اعلم ).. فلماذا تمنع اليتيم .. عن الماعون ؟

8 الكوثر – والكوثر من الرجال : السيد الكثير الخير .. والعرب تسمي كل شيء كثير في العدد والقدر .. لان سورة الكوثر تأتي بعد سورة الماعون .. فتاتي بمعنى : أيها التاجر الثري .. الله أغناك كل تلك الثروة . إنحر و قدم الأضاحي والصدقات .. وجبات أكل للأيتام
و الله اعلم .. كانوا إذا مات ( أبناءه ) ذكور الرجل .. قالوا بتر .. فلما مات أبناء رسول الله ص قالوا بتر .. فأنزل الله ..”
إن شانئك هو الأبتر ” أي إن مبغضك يا محمد ( وهو انسان فاحش الثراء ) ..هو الأبتر .. الأقل الأذل المنقطع ذكره
( منقطع نسله .. ويستحق ان ينقطع نسله )

9 الكافرون – صارت هدنه .. لكن رفض الرشوه المقدمه من التجار ..
لا اعبد ما تعبدون من الأصنام و الأنداد ..
وقيل : إنهم كانوا يعبدون الأوثان ( أي الأنداد من جن و نورانيين ) , فإذا ملوا وثنا, وسئموا العبادة له , رفضوه , ثم أخذوا وثنا من الجن .. غيره .. بشهوة نفوسهم ,
وإذا مروا بحجارة تعجبهم ألقوا هذه .. ورفعوا تلك , فعظموها ونصبوها آلهة يعبدونها ; فأمر عليه السلام .. أن يقول لهم : ” لا أعبد ما تعبدون ” اليوم من هذه الآلهة التي بين أيديكم .
ولا أنا عابد ” في المستقبل ” ما عبدتم . ولا أنتم ” في المستقبل ”

10 النصر – ينصره نصرا ; أي أعانه ، ” إذا جاء نصر الله والفتح ” , فذلك علامة موتك . ” فسبح بحمد ربك واستغفره إنه كان توابا ”

11 المسد – أبو لهب ..هذا هو أحد أعمام رسول الله ص واسمه .. عبد العزى (اسم صنم) بن عبد المطلب ..وكنيته أبو عتيبة .. وإنما سمي أبا لهب لإشراق وجهه وحمرة..
وكان كثير الأذية لرسول الله ص والبغضة له ..والازدراء به ..والتنقص له ..ولدينه .
عن ابن عباس) أن النبي ص .. خرج إلى البطحاء.. فصعد الجبل فنادى ” يا صباحاه ” .. فاجتمعت إليه قريش فقال ” أرأيتم إن حدثتكم .. أن العدو مصبحكم أو ممسيكم أكنتم تصدقوني ؟ – قالوا نعم قال – فإني نذير لكم .. بين يدي عذاب شديد ..
فقال أبو لهب ..ألهذا جمعتنا ؟ تبا لك ..
فأنزل الله ” تبت يدا أبي لهب وتب ” إلى آخرها .

ابن كثير
قال أبو لهب .. إن كان ما يقول ابن أخي حقا.. فإني أفتدي نفسي يوم القيامة من العذاب بمالي وولدي فأنزل الله تعالى ” ما أغنى عنه ماله وما كسب ” .

القرطبي
وقال ابن عباس : لما أنذر رسول الله صلى الله عليه وسلم عشيرته بالنار , قال أبو لهب : إن كان ما يقول ابن أخي حقا فإني أفدي نفسي بمالي وولدي ; فنزل : ” ما أغنى عنه ماله وما كسب ”

الجلالين:
سيصلى نارا ذات لهب) أي تلهب وتوقد فهي مآل لكنيته لتلهب وجهه إشراقا وحمرة

ابن كثير :
وكانت زوجته من سادات نساء قريش .. وهي أم جميل واسمها “أروى بنت حرب بن أمية وهي أخت أبي سفيان وكانت عونا لزوجها على كفره وجحوده وعناده.
فلهذا تكون يوم القيامة عونا عليه في عذابه في نار جهنم ، ” حمالة الحطب ” كانت تمشي بالنميمة واختاره ابن جرير . وقال العوفي عن ابن عباس وعطية الجدلي والضحاك وابن زيد كانت تضع الشوك في طريق رسول الله ص
حبال من شجر تنبت باليمن تسمى المسد , وكانت تفتل

12 الإخلاص – الله اعلم سبحانة ..الصمد .. اي الشيء الذى لا ينفلق ولا يندجب ولا يتزوج

1 الفلق – كل الخلق و المخلوقات تنفقلق – و الله رب كل الفلق – السورة تتحدث عن النفاثات بالعقد كناية عن السحر والحسد كل ذلك يتم عن طريق الاحجار الكريمة من الجن و النورانيين الخ و الحسد و الله اعلم يكون بسبب الوسواس من الناس ..الخ
2 الناس – سيأتي شرحها باذن الله

 

 

 

Posted in Uncategorized | Leave a comment

هذه معلومات – يجب معرفتها – قبل دراسة القرآن الكريم – وهو بحث ضخم من20 ص

 


[ 8 ]

قال الله تعالي في كتابه العزيز: (ألم تر إلى الملا من بني إسرائيل من بعد موسى إذ قالوا لنبي لهم ابعث لنا ملكا نقاتل في سبيل الله قال هل عسيتم إن كتب عليكم القتال ألا تقاتلوا ، قالوا وما لنا ألا نقاتل في سبيل الله وقد أخرجنا من ديارنا وأبنائنا ، فلما كتب عليهم القتال تولوا إلا قليلا منهم والله عليم بالظالمين.
وقال لهم نبيهم إن الله قد بعث لكم طالوت ملكا ،
قالوا أنى يكون له الملك علينا ، ونحن أحق بالملك منه ، ولم يؤت سعة من المال
قال إن الله اصطفاه عليكم وزاده بسطة في العلم والجسم والله يؤتي ملكه من يشاء والله واسع عليم.
وقال لهم نبيهم أن آية ملكه أن يأتيكم التابوت فيه سكينة من ربكم وبقية مما ترك آل موسى وآل هارون تحمله الملائكة إن في ذلك لآية لكم إن كنتم مؤمنين.
فلما فصل طالوت بالجنود ، قال إن الله مبتليكم بنهر فمن شرب منه فليس مني ومن لم يطعمه فإنه مني ، إلا من اغترف غرفة بيده فشربوا منه إلا قليلا منهم
فلما جاوزه هو والذين آمنوا معه ، قالوا لا طاقة لنا اليوم بجالوت وجنوده
قال الذين يظنون أنهم ملاقوا الله كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله والله مع الصابرين.
ولما برزوا لجالوت وجنوده قالوا ربنا أفرغ علينا صبرا وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين فهزموهم بإذن الله
وقتل داود جالوت وآتاه الله الملك والحكمة وعلمه مما يشاء

ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الارض ولكن الله ذو فضل على العالمين) [ البقرة: 246 – 251).

قال أكثر المفسرين: كان ( نبي ) هؤلاء القوم المذكورين في هذه القصة هو” شمويل ” . ( وقيل شمعون وقيل هما واحد ، وقيل يوشع ، وهذا بعيد لما ذكره الامام أبو جعفر بن جرير .. في تاريخه ،قال: أن بين موت يوشع .. وبعثة شمويل ، أربعمائة سنة وستين سنة ) .. فالله أعلم .
والمقصود أن هؤلاء القوم لما أنهكتهم الحروب وقهرهم الاعداء سألوا نبي الله .. في ذلك الزمان وطلبوا منه أن ينصب لهم ملكا .. يكونون تحت طاعته ليقاتلوا من ورائه ومعه وبين يديه الاعداء.
فقال لهم: (هل عسيتم إن كتب عليكم القتال ألا تقاتلوا
قالوا وما لنا ألا نقاتل في سبيل الله) [ البقرة: 246 ] أي وأي شي يمنعنا من القتال
(وقد أخرجنا من ديارنا وأبنائنا) يقولون نحن محروبون موتورون، فحقيق لنا أن نقاتل عن أبنائنا المنهورين المستضعفين فيهم المأسورين في قبضتهم.
قال تعالى: (فلما كتب عليهم القتال تولوا إلا قليلا منهم والله عليم بالظالمين) [ البقرة: 246 ] كما ذكر في آخر القصة أنه لم يجاوز النهر مع الملك .. إلا القليل .. والباقون رجعوا ونكلوا عن القتال
(وقال لهم نبيهم إن الله قد بعث لكم طالوت ملكا) قال الثعلبي وهو طالوت بن قيش بن أفيل بن صارو بن تحورت بن أفيح بن أنيس بن بنيامين بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم الخليل (1 طالوتوهو ساود بن بشر بن أنيال بن طرون بن بحرون بن أفيح بن سميداح بن فالح بن بنيامين بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم عليهم السلام. وفي كامل ابن الاثير: وهو بالسريانية: شاول بن قيس بن انمار بن ضرار بن يحرف بن يفتح بن ايش بن بنيامين بن يعقوب بن إسحاق . ). وقيل غير ذلك (2 جاء في القرطبي – أحكام القرآن: وقيل كان مكاريا. وكان عالما ) فالله أعلم .
ولهذا: (قالوا أنى يكون له الملك علينا .. ونحن أحق بالملك منه .. ولم يؤت سعة من المال) وقد ذكروا أن النبوة كانت في سبط لاوى وأن الملك كان في سبط يهوذا ، فلما كان هذا من سبط بنيامين نفروا منه ، وطعنوا في إمارته عليهم ، وقالوا نحن أحق بالملك منه و [ قد ] (3) ذكروا أنه فقير لا سعة من المال معه ، فكيف يكون مثل هذا ملكا ؟
(قال إن الله اصطفاه عليكم وزاده بسطة في العلم والجسم). قيل كان الله قد أوحى إلى ” شمويل ” أن أي بني إسرائيل ، كان طوله على طول هذه العصا وإذا حضر عندك ، يفور هذا القرن (4 الجعبة من جلود تكون مشقوقة ثم تخرز ) الذي فيه من دهن القدس فهو ملكهم فجعلوا يدخلون ويقيسون أنفسهم بتلك العصا فلم يكن أحد منهم على طولها سوى طالوت ولما حضر عند ” شمويل ” فار ذلك القرن فدهنه منه ، وعينه للملك ( 5 في نسخة: الملك ) عليهم ،
وقال لهم: (إن الله اصطفاه عليكم وزاده بسطة في العلم) قيل في أمر الحروب ، وقيل بل مطلقا (والجسم) قيل الطول وقيل الجمال والظاهر من
السياق أنه كان اجملهم وأعلمهم بعد نبيهم عليه السلام:
(والله يؤتي ملكه من يشاء) فله الحكم وله الخلق والامر (والله واسع عليم).
(وقال لهم نبيهم إن آية ملكة أن يأتيكم التابوت فيه سكينة من ربكم وبقية مما ترك آل موسى وآل هارون تحمله الملائكة إن في ذلك لآية لكم إن كنتم مؤمنين) [ البقرة: 248 ] وهذا أيضا من بركة ولاية هذا الرجل الصالح عليهم ويمنه عليهم أن يرد الله عليهم التابوت الذي كان سلب منهم وقهرهم الاعداء عليه وقد كانوا ينصرون على أعدائهم بسببه
(فيه سكينة من ربكم) قيل طشت من ذهب كان يغسل فيه صدور الانبياء. وقيل السكينة مثل الريح الخجوج، وقيل صورتها مثل الهرة إذا صرخت في حال الحرب أيقن بنو إسرائيل بالنصر (1 قال القرطبي: 3 / 249: قال ابن عطية: والصحيح أن التابوت كانت فيه أشياء فاضلة من بقايا الانبياء وآثارهم، فكانت النفوس تسكن إلى ذلك وتأنس به وتقوى )
(وبقية مما ترك آل موسى وآل هارون) قيل كان فيه رضاض (2) الالواح وشئ من المن الذي كان نزل عليهم بالتيه
(تحمله الملائكة) أي تأتيكم به الملائكة يحملونه وأنتم ترون ذلك عيانا ليكون آية لله عليكم وحجة باهرة على صدق ما أقوله لكم وعلى صحة ولاية هذا الملك الصالح عليكم
ولهذا قال: (إن في ذلك لآية لكم إن كنتم مؤمنين) وقيل إنه لما غلب العمالقة على هذا التابوت وكان فيه ما ذكر من السكينة والبقية المباركة. وقيل كان فيه التوراة أيضا ، فلما استقر في أيديهم وضعوه تحت صنم لهم بأرضهم ، فلما أصبحوا إذا التابوت على رأس الصنم فوضعوه تحته، فلما كان اليوم الثاني إذا التابوت فوق الصنم ،فلما تكرر هذا علموا أن هذا أمر من الله تعالى، فأخرجوه من بلدهم وجعلوه في قرية من قراهم ،فأخذهم داء في رقابهم، فلما طال عليهم هذا جعلوه في عجلة وربطوها في بقرتين وأرسلوهما ،فيقال إن الملائكة ساقتهما حتى جاؤوا بهما ملا بني إسرائيل وهم ينظرون ،كما أخبرهم نبيهم بذلك ،فالله أعلم على أي صفة جاءت به الملائكة ،والظاهر أن الملائكة كانت تحمله بأنفسهم ،كما هو المفهوم بالجنود من الآية والله أعلم. وإن كان الاول قد ذكره كثير من المفسرين أو أكثرهم
(فلما فصل طالوت قال إن الله مبتليكم بنهر فمن شرب منه فليس مني ومن لم يطعمه فإنه مني إلا من اغترف غرفة بيده) [ البقرة: 249 ]. قال ابن عباس وكثير من المفسرين: هذا النهر هو نهر الأردن، وهو المسمى بالشريعة، فكان من أمر طالوت بجنوده عند هذا النهر عن أمر نبي الله له عن أمر الله له اختبارا وامتحانا أن
[ 10 ]
من شرب من هذا النهر فلا يصحبني في هذه الغزوة ولا يصحبني إلا من لم يطعمه إلا غرفة (1) في يده.
قال الله تعالى: (فشربوا منه إلا قليلا منهم). قال السدي كان الجيش ثمانين ألفا فشرب منه ستة وسبعون ألفا فبقي معه أربعة آلاف كذا قال. وقد روى البخاري في صحيحه: من حديث إسرائيل وزهير والثوري عن أبي إسحاق، عن البراء بن عازب قال: كنا أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم نتحدث أن عدة أصحاب بدر على عدة أصحاب طالوت الذين جاوزوا معه النهر ولم يجاوز معه إلا بضعة عشر وثلثمائة مؤمن ( 2 قال الطبري 1 / 243: عبر معه منهم أربعة ألاف ورجع ستة وسبعون ألفا ولما نظروا إلى جالوت رجع عنه أيضا ثلاثة آلاف وستمائة وبضعة وثمانون وخلص في ثلثمائة وتسعة عشر عدة أهل بدر – وفي رواية وثلاثة عشر – وما جاز معه إلا مؤمن). وقول السدي أن عدة الجيش كانوا ثمانين ألفا فيه نظر، لان أرض بيت المقدس لا تحتمل أن يجتمع فيها جيش مقاتلة يبلغون ثمانين ألفا والله أعلم.
قال الله تعالى: (فلما جاوزه هو والذين آمنوا معه قالوا لا طاقة لنا اليوم بجالوت وجنوده) [ البقرة: 249 ] أي استقلوا أنفسهم واستضعفوها عن مقاومة أعدائهم بالنسبة إلى قلتهم وكثرة عدد عدوهم:
(قال الذين يظنون أنهم ملاقوا الله كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله والله مع الصابرين) [ البقرة: 249 ] يعني بها الفرسان منهم. والفرسان أهل الايمان والايقان الصابرون على الجلاد والجدال والطعان.
(ولما برزوا لجالوت وجنوده قالوا ربنا أفرغ علينا صبرا وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين) [ البقرة: 250 ] طلبوا من الله أن يفرغ عليهم الصبر أي يغمرهم به من فوقهم فتستقر قلوبهم ولا تقلق وأن يثبت أقدامهم في مجال الحرب ومعترك الابطال وحومة الوغى والدعاء إلى النزال فسألوا التثبت الظاهر والباطن وأن ينزل عليهم النصر على أعدائهم وأعدائه من الكافرين الجاحدين بآياته وآلائه فأجابهم العظيم القدير السميع البصير الحكيم الخبير إلى ما سألوا وأنالهم ما إليه فيه رغبوا
ولهذا قال: (فهزموهم باذن الله) أي بحول الله لا بحولهم وبقوة الله ونصره لا بقوتهم وعددهم مع كثرة أعدائهم وكمال عددهم كما قال تعالى: (ولقد نصركم الله ببدر وأنتم أذلة فاتقوا الله لعلكم تشكرون) [ آل عمران: 133 ]
وقوله تعالى: (وقتل داود جالوت وأتاه الله الملك والحكمة وعلمه مما يشاء) [ البقرة: 251 ] فيه دلالة على شجاعة داود عليه السلام وأنه قتله قتلا أذل (3 قال القرطبي: كان داود رجلا قصيرا مسقاما مصفارا أصغر أزرق، وكان جالوت من أشد الناس وأقواهم وكان يهزم الجيوش وحده) به جنده وكسره ولا أعظم من غزوة يقتل فيها ملك عدوه فيغنم بسبب ذلك الاموال الجزيلة ويأسر الابطال والشجعان والاقران وتعلو كلمة الإيمان على الأوثان ويدال لاولياء الله على أعدائه. ويظهر
[ 11 ]
الدين الحق على الباطل وأوليائه.
وقد ذكر السدى فيما يرويه ( القصة من التوراة )،أن داود ع كان أصغر أولاد أبيه ،وكانوا ثلاثة عشر ذكرا، وقتها طالوت ملك على بني إسرائيل ، داوود سمع طالوت ملك بني إسرائيل ، وهو يحرض بني إسرائيل على قتل جالوت (القائد الفلسطيني ) وجنوده، وهو يقول : من قتل جالوت (الفلسطيني) زوجته بابنتي وأشركته في ملكي ،
وكان داود ع متمكنا برمي بالقذافة وهو المقلاع ، رميا عظيما فينا هو سائر مع بني إسرائيل
( اما هذا حديث غريب و ربما ليس من التوراة : ) إذ ناداه حجر: أن خذني فإن بي تقتل جالوت فأخذه ثم حجر آخر كذلك، ثم آخر كذلك، فأخذ الثلاثة في مخلاته ،
فلما تواجه الصفان ، برز جالوت ودعا إلى نفسه ، فتقدم إليه داود فقال له: ارجع فإني أكره قتلك، فقال: لكني أحب قتلك، وأخذ تلك الأحجار الثلاثة ،فوضعها في القذافة ثم أدارها فصارت الثلاثة حجرا واحدا. ثم رمى بها جالوت ففلق (1 في الطبري: فنقبت رأسه ، وهو نفس ما ورد بالتوراة ) رأسه وفر جيشه منهزما ،فوفى (2 ذكر المسعودي: أن طالوت أبى أن يفي لداود بما تقدم من شرطه. فلما رأى ميل الناس إليه زوجه ابنته، وسلم إليه ثلت الجباية، وثلث الحكم وثلث الناس مروج الذهب ) له طالوت بما وعده ، فزوجه ابنته ، وأجرى حكمه في ملكه، وعظم داود عليه السلام، عند بني إسرائيل وأحبوه،

ومالوا إليه أكثر من طالوت، فذكروا أن طالوت حسده وأراد قتله واحتال على ذلك فلم يصل إليه ، وجعل العلماء ينهون طالوت عن قتل داود فتسلط عليهم فقتلهم، حتى لم يبق منهم إلا القليل. ثم حصل له توبة وندم وأقلاع عما سلف منه ، وجعل يكثر من البكاء ويخرج إلى الجبانة فيبكي ، حتى يبل الثرى بدموعه فنودي ذات يوم من الجبانة: أن يا طالوت قتلتنا ونحن أحياء ، وآذيتنا ونحن أموات، فازداد لذلك بكاؤه وخوفه واشتد وجله، ثم جعل يسأل عن عالم يسأله عن أمره، وهل له من توبة، فقيل له: وهل أبقيت عالما ؟ حتى دل على امرأة من العابدات فأخذته ، فذهبت به إلى قبر يوشع عليه السلام قالوا: فدعت الله فقام يوشع من قبره فقال: أقامت القيامة ؟ فقالت: لا ولكن هذا طالوت يسألك هل له من توبة ؟ فقال: نعم ينخلع من الملك ويذهب فيقاتل في سبيل الله حتى يقتل، ثم عاد ميتا. ( كل ذلك غريب )

فترك الملك لداود عليه السلام وذهب ومعه ثلاثة عشر من أولاده فقاتلوا في سبيل الله حتى قتلوا ( 3 ذكر المسعودي أنه مات على سرير ملكه ليلة كمدا. (4) تاريخ الطبري ج 1 / 245 – 246 ) قالوا فذلك قوله: (وآتاه الله الملك والحكمة وعلمه مما يشاء) [ البقرة: 251 ] هكذا ذكره ابن جرير في تاريخه (4) من طريق السدي بإسناده. وفي بعض هذا نظر ونكارة. والله أعلم. وقال محمد بن إسحق: النبي الذي بعث فأخبر طالوت بتوبته هو اليسع بن أخطوب حكاه ابن جرير أيضا. وذكر الثعلبي: أنها أتت به إلى قبر اشمويل فعاتبه على ما صنع بعده من الامور وهذا أنسب. ولعله إنما رآه في النوم لا أنه قام من القبر حيا فإن هذا إنما يكون معجزة لنبي وتلك
[ 12 ]
المرأة لم تكن نبية والله أعلم.
يقول التوراة .. أن مدة ملك طالوت إلى أن قتل مع أولاده أربعون سنة . قصة داود وما كان في أيامه [ وذكر ] فضائله وشمائله ودلائل نبوته واعلامه : هو داود بن ايشا بن عويد بن عابر بن سلمون بن نحشون بن عويناذب بن إرم (3 الطبري: باعز بدل عابر وعمي نادب بدل عويناذب ; ورام بدل إرم. وفي الانجيل: إنجيل متى: هو داود بن يسى، بن عوبيد، بن بوعز، بن سلمون، بن نحشون، بن عمينا داب، بن ارام، بن حصرون بن فارص بن يهوذا، بن إسحاق بن إبراهيم عليه السلام . ) بن حصرون بن فارض بن يهوذا بن يعقوب بن إسحق بن إبراهيم الخليل عبد الله ونبيه وخليفته في أرض بيت المقدس .
قال محمد بن أسحق عن بعض أهل العلم عن وهب بن منبه: كان داود عليه السلام قصيرا أزرق العينين قليل الشعر طاهر القلب ونقيه. تقدم أنه لما قتل جالوت ، وكان قتله له فيما ذكره ابن عساكر عند قصر أم حكيم ، بقرب مرج الصفر (4 في مروج الذهب: كان ببيسان من أرض الغور من بلاد الأردن ) فأحبته بنو إسرائيل ومالوا إليه وإلى ملكه عليهم، فكان من أمر طالوت ما كان وصار الملك إلى داود عليه السلام، وجمع الله له بين الملك والنبوة بين خير الدنيا والآخرة، وكان الملك يكون في سبط والنبوة في آخر فاجتمع في داود هذا .
وهذا كما قال تعالى: (وقتل داود جالوت وآتاه الله الملك والحكمة وعلمه مما يشاء. ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الارض ولكن الله ذو فضل على العالمين) [ البقرة: 251 ] أي لولا إقامة الملوك حكاما على الناس لأكل قوي الناس ضعيفهم. ولهذا جاء في بعض الآثار (السلطان ظل الله في أرضه). وقال أمير المؤمنين عثمان بن عفان: (إن الله ليزع بالسلطان ما لا يزع بالقرآن). وقد ذكر ابن جرير في تاريخه أن جالوت لما بارز طالوت فقال له أخرج إلي وأخرج إليك فندب طالوت الناس فانتدب داود فقتل جالوت. قال وهب بن منبه فمال الناس إلى داود حتى لم يكن لطالوت ذكر وخلعوا طالوت وولوا عليهم داود. وقيل إن ذلك [ كان ] (5) عن أمر شمويل حتى قال بعضهم إنه ولاه قبل الوقعة (6) قال ابن جرير (7) والذي عليه

[ 101 ]
قال محمد بن إسحاق: حدثني ثور بن يزيد، عن خالد بن معدان، عن أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أنهم قالوا يارسول الله أخبرنا عن نفسك قال: ” دعوة أبي إبراهيم وبشرى عيسى ورأت أمي حين حملت بي كأنه خرج منها نور أضاءت له قصور بصري من أرض الشام ” (1). وقد روي عن العرباض بن سارية وأبي أمامة عن النبي صلى الله عليه وسلم نحو هذا وفيه: ” دعوة أبي إبراهيم وبشرى عيسى ” (2) وذلك أن إبراهيم لما بني الكعبة قال: (ربنا وابعث فيهم رسولا منهم الآية) [ البقرة: 129 ] ولما انتهت النبوة في بني إسرائيل إلى عيسى قام فيهم خطيبا فأخبرهم أن النبوة قد انقطعت عنهم، وأنها بعده في النبي العربي الامي خاتم الانبياء على الاطلاق أحمد، وهو محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم الذي هو من سلالة اسماعيل بن إبراهيم الخليل عليهم السلام قال الله تعالى: (فلما جاءهم بالبينات قالوا هذا سحر مبين) [ الصف: 6 ] يحتمل عود الضمير إلى عيسى عليه السلام ويحتمل عوده إلى محمد صلى الله عليه وسلم ثم حرض تعالى عباده المؤمنين على نصرة الاسلام وأهله ونصرة نبيه ومؤازرته ومعاونته على إقامة الدين ونشر الدعوة فقال: (يا أيها الذين آمنوا كونوا أنصار الله كما قال عيسى بن مريم للحواريين من أنصاري إلى الله) أي من يساعدني في الدعوة إلى الله (قال الحواريون نحن أنصار الله) وكان ذلك في قرية يقال لها الناصرة فسموا بذلك النصارى قال الله تعالى: (فآمنت طائفة من بني إسرائيل وكفرت طائفة) يعني لما دعا عيسى بني إسرائيل وغيرهم إلى الله تعالى منهم من آمن ومنهم من كفر وكان ممن آمن به أهل انطاكية بكمالهم فيما ذكره غير واحد من أهل السير والتواريخ والتفسير بعث إليهم رسلا ثلاثة أحدهم شمعون الصفا فآمنوا واستجابوا وليس هؤلاء هم المذكورون في سورة يس لما تقدم تقريره في قصة أصحاب القرية وكفر آخرون من بني إسرائيل وهم جمهور اليهود فأيد الله من آمن به على من كفر فيما بعد، وأصبحوا ظاهرين عليهم قاهرين لهم كما قال تعالى: (إذ قال الله يا عيسى إني متوفيك ورافعك إلي ومطهرك من الذين كفروا وجاعل الذين اتبعوك فوق الذين كفروا إلى يوم القيامة الآية) [ آل عمران: 55 ] فكل من كان إليه أقرب كان غالبا (3) فمن دونه ولما كان قول المسلمين فيه هو الحق الذي لا شك فيه من أنه عبد الله ورسوله كانوا ظاهرين على النصارى الذين غلوا فيه، واطروه، وأنزلوه فوق ما أنزله الله به، ولما كان النصارى أقرب في الجملة مما ذهب إليه
[ 139 ]
يدري أهذا الذي عزم عليه مقدر أم لا، وليس هذا الاستثناء تعليقا وإنما هو الحقيقي ولهذا قال ابن عباس يصح إلى سنة ولكن قد يكون في بعض المحال لهذا ولهذا كما تقدم في قصة سليمان عليه السلام حين قال لاطوفن الليلة على سبعين امرأة تلد كل واحدة منه غلاما يقاتل في سبيل الله فقيل له. قال: إن شاء الله، فلم يقل، فطاف فلم تلد منهن إلا امرأة واحدة نصف إنسان قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” والذي نفسي بيده لو قال إن شاء الله لم يحنث وكان دركا لحاجته ” (1). وقوله: (واذكر ربك إذا نسيت) وذلك لان النسيان قد يكون من الشيطان، فذكر الله يطرده عن القلب فيذكر ما كان قد نسيه. وقوله: (وقل عسى أن يهدين ربي لاقرب من هذا رشدا) أي إذا اشتبه أمر، وأشكل حال، والتبس أقوال الناس في شئ فارغب إلى الله ييسره لك ويسهله عليك ثم قال: (ولبثوا في كهفهم ثلثمائة سنين وازدادوا تسعا). لما كان في الاخبار بطول مدة لبثهم فائدة عظيمة ذكرها تعالى وهذه التسع المزيدة بالقمرية وهي لتكميل ثلثمائة شمسية فإن كل مائة قمرية تنقص عن الشمسية ثلاث سنين (قال الله أعلم بما لبثوا) أي إذا سئلت عن مثل هذا وليس عندك في ذلك نقل فرد الامر في ذلك إلى الله عزوجل (له غيب السموات والارض) أي هو العالم بالغيب فلا يطلع عليه إلا من شاء من خلقه (أبصر به واسمع) يعني أنه يضع الاشياء في محالها لعلمه التام بخلقه وبما يستحقونه ثم قال: (ما لهم من دونه من ولي ولا يشرك في حكمه أحدا) أي ربك المنفرد بالملك والمنصرف وحده لا شريك له. قصة الرجلين المؤمن والكافر قال الله تعالى في سورة الكهف بعد قصة أهل الكهف: (واضرب لهم مثلا رجلين جعلنا لاحدهما جنتين من أعناب وحففناهما بنخل وجعلنا بينهما زرعا كلتا الجنتين آت أكلها ولم تظلم منه شيئا وفجرنا خلالهما نهرا وكان له ثمر فقال لصاحبه وهو يحاوره أنا أكثر منك مالا وأعز نفرا ودخل جنته وهو ظالم لنفسه قال ما أظن أن تبيد هذه أبدا. وما أظن الساعة قائمة ولئن رددت إلى ربي لاجدن خيرا منها منقلبا – إلى قوله – هنالك الولاية لله الحق هو خير ثوابا وخير عقبا) [ الكهف: 32 – 44 ]. قال بعض الناس هذا مثل مضروب ولا يلزم أن يكون واقعا والجمهور أنه أمر قد وقع وقوله: (واضرب لهم مثلا) يعني لكفار قريش في عدم اجتماعهم بالضعفاء والفقراء وازدرائهم بهم وافتخارهم عليهم كما قال تعالى: (واضرب لهم مثلا أصحاب القرية إذ جاءها المرسلون) [ يس: 13 ] كما قدمنا الكلام على قصتهم قبل قصة موسى عليه السلام والمشهور أن هذين كانا رجلين مصطحبين وكان أحدهما مؤمنا والآخر كافرا (2) ويقال إنه كان لكل
[ 145 ]
واستمعوا. قال الله تعالى ” فلما نسوا ما ذكروا به) أي لم يلتفتوا إلى من نهاهم عن هذا الصنيع الشنيع الفظيع (أنجينا الذين ينهون عن السوء) وهم الفرقة الآمرة بالمعروف والناهية عن المنكر (وأخذنا الذين ظلموا) وهم المرتكبون الفاحشة (بعذاب بئيس) وهو الشديد المؤلم الموجع (بما كانوا يفسقون). ثم فسر العذاب الذي أصابهم فبقوله: (فلما عتوا عما نهوا عنه قلنا لهم كونوا قردة خاسئين). وسنذكر ما ورد من الآيات في ذلك والمقصود هنا أن الله أخبر أنه أهلك الظالمين ونجى المؤمنين المنكرين وسكت عن الساكتين. وقد اختلف فيهم العلماء على قولين: فقيل إنهم من الناجين وقيل إنهم من الهالكين، والصحيح الاول عند المحققين وهو الذي رجع إليه ابن عباس إمام المفسرين وذلك عن مناظرة مولاه عكرمة فكساه من أجل ذلك حلة سنية تكرمة. قلت وإنما لم يذكروا مع الناجين لانهم وإن كرهوا ببواطنهم تلك الفاحشة، إلا أنهم كان ينبغي لهم أن يحملوا ظواهرهم بالعمل المأمور به من الانكار القولي الذي هو أوسط المراتب الثلاث: التي أعلاها الانكار باليد ذات البنان، وبعدها الانكار القولي باللسان، وثالثها الانكار بالجنان. فلما لم يذكروا نجوا مع الناجين إذ لم يفعلوا الفاحشة بل أنكروها. وقد روى عبد الرزاق: عن ابن جريج، عن رجل، عن عكرمة، عن ابن عباس وحكى مالك: عن ابن رومان، وشيبان عن قتادة وعطاء الخراساني ما مضمونه: أن الذين ارتكبوا هذا الصنع اعتزلهم بقية أهل البلد ونهاهم من نهاهم منهم، فلم يقبلوا فكانوا يبيتون وحدهم، ويغلقون بينهم وبينهم أبوابا حاجزا لما كانوا يترقبون من هلاكهم فأصبحوا ذات يوم وأبواب ناحيتهم مغلقة لم يفتحوها وارتفع النهار واشتد الضحاء فأمر بقية أهل البلد رجلا أن يصعد على سلالم، ويشرف عليهم من فوقهم، فلما أشرف عليهم إذا هم قردة لها أذناب يتعاوون ويتعادون ففتحوا عليهم الابواب فجعلت القردة تعرف قراباتهم ولا يعرفهم قراباتهم، فجعلوا يلوذون بهم ويقولون لهم الناهون: ألم ننهكم عن صنيعكم فتشير القردة برؤوسها أن نعم. ثم بكى عبد الله بن عباس وقال: إنا لنرى منكرات كثيرة. ولا ننكرها ولا نقول فيها شيئا. وقال العوفي عن ابن عباس: صار شباب القرية قردة وشيوخها خنازير. وروى ابن أبي حاتم من طريق مجاهد عن ابن عباس: أنهم لم يعيشوا إلا فواقا ثم هلكوا ما كان لهم نسل وقال الضحاك عن ابن عباس أنه لم يعش مسخ قط فوق ثلاثة أيام، ولم يأكل هؤلاء ولم يشربوا ولم ينسلوا، وقد استقصينا الآثار في ذلك في تفسير سورة البقرة والاعراف. ولله الحمد والمنة. وقد روى ابن أبي حاتم وابن جرير من طريق ابن أبي نجيح عن مجاهد أنه قال مسخت قلوبهم ولم يمسخوا قردة وخنازير وإنما هو مثل ضربه الله (كمثل الحمار يحمل أسفارا) [ الجمعة: 5 ] وهذا صحيح إليه وغريب منه جدا ومخالف لظاهر القرآن ولما نص عليه غير واحد من السلف والخلف والله أعلم. قصة أصحاب القرية (إذ جاءها المرسلون) تقدم ذكرها قبل قصة موسى عليه السلام.

[ 146 ]
قصة سبأ سيأتي ذكرها في أيام العرب إن شاء الله تعالى وبه الثقة. قصة قارون وقصة بلعام تقدمتا في قصة موسى. وهكذا (قصة الخضر) و (قصة فرعون والسحرة) كلها في ضمن قصة موسى و (قصة البقرة) تقدمت في قصة موسى. وقصة (الذين خرجوا من ديارهم وهم ألوف حذر الموت) في قصة حزقيل. وقصة (الملا من بني إسرائيل من بعد موسى) في قصة شمويل. وقصة (الذي مر على قرية) في قصة عزير. قصة لقمان قال تعالى: (ولقد آتينا لقمان الحكمة أن اشكر لله ومن يشكر فإنما يشكر لنفسه ومن كفر فإن الله غني حميد. وإذ قال لقمان لابنه وهو يعظه يا بني لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيم ووصينا الانسان بوالديه حملته أمه وهنا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إلي المصير. وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعمها وصاحبهما في الدنيا معروفا واتبع سبيل من أناب إلي ثم إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون. يا بني إنها إن تك مثقال حبة من خردل فتكن في صخرة أو في السموات أو في الارض يأتي بها الله إن الله لطيف خبير. يا بني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الامور. ولا تصعر خدك للناس ولا تمش في الارض مرحا إن الله لا يحب كل مختار فخور. واقصد في مشيك واغضض من صوتك إن أنكر الاصوات لصوت الحمير) [ القمان: 12 – 19 ] هو لقمان بن عنقاء بن سدون (1). ويقال لقمان بن ثاران (2) حكاه السهيلي عن ابن جرير والقتيبي. قال السهيلي وكان نوبيا من أهل أيلة. قلت وكان رجلا صالحا ذا عبادة وعبارة وحكمة عظيمة. ويقال كان قاضيا في زمن داود عليه السلام فالله أعلم. وقال سفيان الثوري عن الاشعث، عن عكرمة، عن ابن عباس قال: كان عبدا حبشيا نجارا (3). وقال قتادة: عن عبد الله بن الزبير: قلت لجابر بن عبد الله ما انتهى إليكم في شأن لقمان ؟ قال: كان قصيرا أفطس من النوبة. وقال:
________________________________________
(1) في مروج الذهب: لقمان بن عنقاء بن مربد بن صاوون. وكان نوبيا مولى للقين بن جسر (2) قال ابن قتيبة في المعارف: كان اسم ابنه ثاران. وفي القرطبي: قال السيهلي: اسم ابنه ثاران في قول الطبري والقتبي. (3) في المعارف: عن سعيد بن المسيب: كان خياطا. وزاد: كان عبدا حبشيا. [ * ]
________________________________________
[ 147 ]
يحيى بن سعيد الانصاري: عن سعيد بن المسيب قال: كان لقمان من سودان مصر ذو مشافر أعطاه الله الحكمة ومنعه النبوة (1). وقال الاوزاعي حدثني عبد الرحمن بن حرملة قال: جاء أسود إلى سعيد بن المسيب يسأله فقال له سعيد: لا تحزن من أجل أنك أسود فإنه كان من أخير الناس ثلاثة من السودان بلال ومهجع مولى عمر ولقمان الحكيم كان أسود نوبيا ذا مشافر. وقال الاعمش عن مجاهد كان لقمان عبدا أسود عظيم الشفتين مشقق القدمين وفي رواية مصفح القدمين. وقال عمر بن قيس: كان عبدا أسود غليظ الشفتين مصفح القدمين فأتاه رجل وهو في مجلس أناس يحدثهم فقال له: ألست الذي كنت ترعى معي الغنم في مكان كذا وكذا ؟ قال: نعم، قال: فما بلغ بك ما أرى ؟ قال: صدق الحديث والصمت عما لا يعنيني رواه ابن جرير عن ابن حميد عن الحكم عنه. وقال ابن أبي حاتم حدثنا أبو زرعة، حدثنا صفوان، حدثنا الوليد، حدثنا عبد الرحمن ابن أبي يزيد بن جابر قال: إن الله رفع لقمان الحكيم لحكمته، فرآه رجل كان يعرفه قبل ذلك فقال ألست عبد ابن فلان الذي كنت ترعى غنمي بالامس ؟ قال: بلى قال فما بلغ بك ما أرى ؟ قال: قدر الله وأداء الامانة وصدق الحديث وترك ما لا يعنيني. وقال ابن وهب: أخبرني عبد الله بن عياش الفتياني عن عمر مولى عفرة، قال: وقف رجل على لقمان الحكيم فقال: أنت لقمان أنت عبد بني النحاس ؟ قال: نعم قال: فأنت راعي الغنم الاسود ؟ قال: أما سوادي فظاهر فما الذي يعجبك من أمري قال وطئ الناس بساطك وغشيهم بابك ورضاهم بقولك قال يا ابن أخي إن صنعت ما أقول لك كنت كذلك قال: ما هو ؟ قال لقمان: غضي بصري وكفي لساني، وعفة مطمعي، وحفظي فرجي، وقيامي بعدتي، ووفائي بعهدي، وتكرمتي ضيفي، وحفظي جاري، وتركي ما لا يعنيني، فذاك الذي صيرني كما ترى. وقال ابن أبي حاتم: حدثنا أبي، حدثنا ابن فضيل، حدثنا عمرو بن واقد، عن عبدة بن رباح، عن ربيعة، عن أبي الدرداء أنه قال يوما وذكر لقمان الحكيم فقال: ما أوتي عن أهل، ولا مال، ولا حسب، ولا خصال ولكنه كان رجلا ضمضامة، سكيتا طويل التفكر، عميق النظر، لم ينم نهارا قط، ولم يره أحد يبزق، ولا يتنحنح، ولا يبول، ولا يتغوط، ولا يغتسل، ولا يعبث، ولا يضحك، وكان لا يعيد منطقا نطقه إلا أن يقول حكمة يستعيدها إياه أحد، وكان قد تزوج وولد له أولاد فماتوا فلم يبك عليهم وكان يغشى السلطان ويأتي الحكام لينظر ويتفكر ويعتبر فبذلك أوتي ما أوتي. ومنهم من زعم أنه عرضت عليه النبوة فخاف أن لا يقوم بأعبائها فاختار الحكمة لانها أسهل عليه وفي هذا نظر. والله أعلم. وهذا مروي عن قتادة كما سنذكره. وروى ابن أبي حاتم وابن جرير
________________________________________
(1) وفي المعارف: روى يزيد بن هارون عن حماد بن سلمة، عن علي بن زيد عن سعيد بن المسيب أنه قال: كان لقمان نبيا. وعلق صاحب المعارف: ولم يكن نبيا في قول أكثر الناس. وفي بدائع ابن إياس عن وهب بن منبه قال: كان من الانبياء ثلاثة سود الالوان: لقمان وذو القرنين ونبي الله صاحب الاخدود. ج 1 ص 250. [ * ]
________________________________________
[ 148 ]
من طريق وكيع عن إسرائيل عن جابر الجعفي عن عكرمة أنه قال كان لقمان نبيا وهذا ضعيف لحال الجعفي. والمشهور عن الجمهور أنه كان حكيما وليا ولم يكن نبيا، وقد ذكره الله تعالى في القرآن فأثنى عليه، وحكى من كلامه فيما وعظ به ولده الذي هو أحب الخلق إليه، وهو أشفق الناس عليه فكان من أول ما وعظ به أن قال: (يا بني لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيم) [ لقمان: 13 ]. فنهاه عنه وحذره منه. وقد قال البخاري: حدثنا قتيبة، حدثنا جرير: عن الاعمش، عن إبراهيم، عن علقمة عن عبد الله قال لما نزلت: (الذين آمنوا ولم يلبسوا ايمانهم بظلم) [ الانعام: 82 ] شق ذلك على أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وقالوا: أينا لم يلبس إيمانه بظلم ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” إنه ليس بذاك ألم تسمع إلى قول لقمان: (يا بني لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيم) رواه مسلم من حديث سليمان بن مهران الاعمش به. ثم اعترض تعالى بالوصية بالوالدين وبيان حقهما على الولد وتأكده، وأمر بالاحسان إليهما حتى ولو كانا مشركين، ولكن لا يطاعان على الدخول في دينهما إلى أن قال مخبرا عن لقمان فيما وعظ به ولده (يا بني إنها إن تك مثقال حبة من خردل فتكن في صخرة أو في السموات أو في الارض يأت بها الله إن الله لطيف خبير) [ لقمان: 16 ] ينهاه عن ظلم الناس ولو بحبة خردل فإن الله يسأل عنها ويحضرها حوزة الحساب ويضعها في الميزان كما قال تعالى: (إن الله لا يظلم مثقال ذرة) وقال تعالى: (ونضع الموازين القسط ليوم القيامة فلا تظلم نفس شيئا وإن كان مثقال حبة من خردل أتينا بها وكفى بنا حاسبين) [ الانبياء: 47 ] وأخبره أن هذا الظلم لو كان في الحقارة كالخردلة، ولو كان في جوف صخرة صماء، لا باب لها ولا كوة، أو لو كانت ساقطة في شئ من ظلمات الارض أو السموات في اتساعهما وامتداد أرجائهما، لعلم الله مكانها (إن الله لطيف خبير) أي علمه دقيق فلا يخفى عليه الذر مما ترا آي للنواظر، أو توارى كما قال تعالى: (وما تسقط من ورقة إلا يعلمها ولا حبة في ظلمات الارض ولا رطب ولا يابس إلا في كتاب مبين) [ الانعام: 59 ] وقال: (وما من غائبة في السماء والارض إلا في كتاب مبين) [ النمل: 75 ] وقال: (عالم الغيب لا يعزب عنه مثقال ذرة في السموات ولا في الارض ولا أصغر من ذلك ولا أكبر إلا في كتاب مبين) [ سبأ: 3 ] وقد زعم السدي في خبره عن الصحابة أن المراد بهذه الصخرة، الصخرة التي تحت الارضين السبع وهكذا حكى عن عطية العوفي وأبي مالك والثوري والمنهال بن عمر وغيرهم وفي صحة هذا القول من أصله نظر. ثم إن في هذا المراد نظر آخر فإن هذه الآية نكرة غير معرفة فلو كان المراد بها ما قالوه لقال فتكن في الصخرة وإنما المراد فتكن في صخرة كانت كما قال الامام أحمد: حدثنا حسن بن موسى، حدثنا ابن لهيعة، حدثنا دراج، عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد الخدري عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ” لو أن أحدكم يعمل في صخرة صماء ليس لها باب ولا كوة لخرج عمله
________________________________________
[ 149 ]
للناس كائنا ما كان ” (1) ثم قال: (يا بني أقم الصلاة) أي أدها بجميع واجباتها من حدودها وأوقاتها وركوعها وسجودها وطمأنينتها وخشوعها وما شرع فيها واجتنب ما ينهى عنه فيها. ثم قال: (وامر بالمعروف وانه عن المنكر) أي بجهدك وطاقتك أي إن استطعت باليد فباليد، وإلا فبلسانك فإن لم تستطع فبقلبك ثم أمره بالصبر فقال (واصبر على ما أصابك) وذلك أن الآمر بالمعروف والناهي عن المنكر في مظنة أن يعادى وينال منه، ولكن له العاقبة، ولهذا أمره بالصبر على ذلك ومعلوم أن عاقبة الصبر الفرج وقوله: (إن ذلك من عزم الامور) التي لا بد منها ولا محيد عنها. وقوله: (ولا تصعر خدك للناس) [ لقمان: 18 ] قال ابن عباس ومجاهد وعكرمة وسعيد بن جبير والضحاك ويزيد بن الاصم وأبو الجوزاء وغير واحد معناه لا تتكبر على الناس وتميل خدك حال كلامك لهم وكلامهم لك على وجه التكبر عليهم والازدراء لهم. قال أهل اللغة وأصل الصعر داء يأخذ الابل في أعناقها فتلتوي رؤوسها فشبه به الرجل المتكبر الذي يميل وجهه إذا كلم الناس أو كلموه على وجه التعظم عليهم. قال أبو طالب في شعره: وكنا قديما لا نقر ظلامة * إذا ما ثنوا صعر الخدود نقيمها وقال عمرو بن حيي (2) التغلبي: وكنا إذا الجبار صعر خده * أقمنا له من ميله فتقوما (3) وقوله: (ولا تمش في الارض مرحا إن الله لا يحب كل مختال فخور) ينهاه عن التبختر في المشية على وجه العظمة والفخر على الناس كما قال تعالى: (ولا تمش في الارض مرحا إنك لن تخرق الارض ولن تبلغ الجبال طولا) [ الاسراء: 37 ]. يعني لست بسرعة مشيك تقطع البلاد في مشيتك هذه، ولست بدقك الارض برجلك تخرق الارض بوطئك عليها، ولست بتشامخك وتعاظمك وترفعك تبلغ الجبال طولا، فاتئد على نفسك فلست تعدو قدرك. وقد ثبت في الحديث بينما رجل يمشي في برديه يتبختر فيهما، إذ خسف الله به الارض فهو يتجلل فيها إلى يوم القيامة (4)
________________________________________
(1) مسند أحمد 3 / 28. (2) في القرطبي: حنى التغلبي. (3) قال ابن عطية: تقوما خطأ لان قافية الشعر مخفوضة وقبله في معجم الشعراء للمرزباني: تعاطى الملوك الحق ما قصدوا بنا * وليس علينا قتلهم بمجرم وقال المرزباني وهذا البيت – بيت الشاهد ; يروى من قصيدة المتلمس التي أولها: يعيرني أمي رجال ولن ترى * أخا كرم إلا بأن يتكرما (4) أخرجه البخاري في كتاب اللباس (5) وكتاب الانبياء (54) ومسلم في كتاب اللباس 49 – 50 والنسائي في الزينة (101) وابن ماجه في الفتن 22 والدارمي في المقدمة (40) وأحمد في مسنده 2 / 66 – 267 – 315 66 – 267 – 315 ، 390، 413، 456، 467، 531، 3 / 40. [ * ]
________________________________________
[ 150 ]
وفي الحديث الآخر: ” إياك وإسبال الازار فإنها من المخيلة لا يحبها الله ” (1) كما قال في هذه الآية: (إن الله لا يحب كل مختال فخور) ولما نهاه عن الاختيال في المشي أمره بالقصد فيه، فإنه لا بد له أن يمشي فنهاه عن الشر وأمره بالخير، فقال: (واقصد في مشيك) أي لا تتباطأ مفرطا ولا تسرع إسراعا مفرطا ولكن بين ذلك قواما كما قال تعالى: (وعباد الرحمن الذين يمشون على الارض هونا وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما) [ الفرقان: 63 ] ثم قال: (واغضض من صوتك) [ لقمان: 19 ] يعني إذا تكلمت لا تتكلف رفع صوتك، فإن أرفع الاصوات وأنكرها صوت الحمير. وقد ثبت في الصحيحين الامر بالاستعاذة عند سماع صوت الحمير بالليل فإنها رأت شيطانا (2)، ولهذا نهى عن رفع الصوت حيث لا حاجة إليه، ولا سيما عند العطاس فيستحب خفض الصوت، وتخمير الوجه كما ثبت به الحديث من صنيع رسول الله صلى الله عليه وسلم فأما رفع الصوت بالاذان، وعند الدعاء إلى الفئة للقتال، وعند الاهلاك ونحو ذلك فذلك مشروع فهذا مما قصه الله تعالى عن لقمان عليه السلام في القرآن من الحكم والوصايا النافعة الجامعة للخير المانعة من الشر وقد وردت آثار كثيرة في أخباره ومواعظه وقد كان له كتاب يؤثر عنه يسمى بحكمة لقمان ونحن نذكر من ذلك ما تيسر إن شاء الله تعالى. قال الامام أحمد: حدثنا علي بن إسحاق، أنبأنا ابن المبارك، أنبأنا سفيان، أخبرني نهيك ابن يجمع الضبي، عن قزعة، عن ابن عمر قال أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ” إن لقمان الحكيم كان يقول إن الله إذا استودع شيئا حفظه ” (3). وقال ابن أبي حاتم: حدثنا أبو سعيد الاشج، حدثنا عيسى بن يونس، عن الاوزاعي عن موسى بن سليمان، عن القاسم بن مخيمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ” قال لقمان لابنه وهو يعظه يا بني إياك والتقنع فإنه مخونة بالليل مذمة بالنهار “. وقال أيضا: حدثنا أبي، حدثنا عمرو بن عمارة، حدثنا ضمرة، حدثنا السري بن يحيى قال لقمان لابنه: ” يا بني إن الحكمة أجلست المساكين مجالس الملوك ” وحدثنا أبي، حدثنا عبدة بن سليمان، أنبأنا ابن المبارك، أنبأنا عبد الرحمن المسعودي، عن عون بن عبد الله، قال قال لقمان لابنه: يا بني إذا أتيت نادي قوم فادمهم بسهم الاسلام – يعني السلام – ثم اجلس بناحيتهم فلا تنطق حتى تراهم قد نطقوا، فإن أفاضوا في ذكر الله فاجل سهمك معهم، وإن
________________________________________
أخرجه أحمد في مسنده 4 / 65، 5 / 63، 64، 378 وأخرجه أبو داود في سننه كتاب اللباس باب 24. (2) أخرجه البخاري في كتاب بدء الخلق (15) وأبو داود في كتاب الادب (106) والترمذي في كتاب الدعوات (56). أقول في الآية: – دليل على تعريف قبح رفع الصوت في المخاطبة والملاحاة بقبح أصوات الحمير لانها عالية. – هذه الآية أدب من الله تعالى بترك الصياح في وجوه الناس تهاونا بهم، أو بترك الصياح جملة. (3) مسند أحمد ج 2 / 87. [ * ]
________________________________________
[ 151 ]
أفاضوا في غير ذلك فحول عنهم إلى غيرهم: وحدثنا أبي، حدثنا عمرو بن عثمان، حدثنا ضمرة، عن حفص بن عمر، قال وضع لقمان جرابا من خردل إلى جانبه وجعل يعظ ابنه وعظة ويخرج خردلة حتى نفد الخردل فقال: يا بني لقد وعظتك موعظة لو وعظها جبل تفطر قال فتفطر ابنه. وقال أبو القاسم الطبراني حدثنا يحيى بن عبد الباقي المصيصي، حدثنا أحمد بن عبد الرحمن الحراني، حدثنا عثمان بن عبد الرحمن الطرائفي، عن ابن سفيان المقدسي، عن خليفة بن سلام، عن عطاء بن أبي رباح، عن ابن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” اتخذوا السودان فإن ثلاثة منهم من أهل الجنة لقمان الحكيم والنجاشي وبلال المؤذن ” قال الطبراني يعني الحبشي وهذا حديث غريب منكر. وقد ذكر له الامام أحمد في كتاب الزاهد ترجمة ذكر فيها فوائد مهمة جمة فقال: حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن رجل عن مجاهد (ولقد آتينا لقمان الحكمة) قال الفقه والاصابة في غير نبوة. وكذا روي عن وهب بن منبه، وحدثنا وكيع، حدثنا سفيان عن أشعث، عن عكرمة، عن ابن عباس قال: كان لقمان عبدا حبشيا. وحدثنا أسود، حدثنا حماد، عن علي بن يزيد، عن سعيد بن المسيب أن لقمان كان خياطا (1). وحدثنا سياد، حدثنا جعفر، حدثنا مالك يعني ابن دينار قال: قال لقمان لابنه: يا بني اتخذ طاعة الله تجارة تأتك الارباح من غير بضاعة. وحدثنا يزيد، حدثنا أبو الأشهب عن محمد بن واسع، قال كان لقمان يقول لابنه: يا بني اتق الله ولا تري الناس أنك تخشى الله ليكرموك بذلك وقلبك فاجر. وحدثنا يزيد بن هرون، ووكيع قالا: حدثنا أبو الأشهب، عن خالد الربعي، قال كان لقمان عبدا حبشيا نجارا فقال له سيده: اذبح لي شاة، فذبح له شاة، فقال ائتني بأطيب مضغتين فيها فأتاه باللسان والقلب، فقال [ له ] (2): أما كان فيها شئ أطيب من هذين. قال: لا. قال: فسكت عنه ما سكت ثم قال له اذبح لي شاة فذبح له شاة فقال له: وألق أخبثها مضغتين فرمى باللسان والقلب. فقال أمرتك أن تأتيني بأطيبها مضغتين فأتيتني باللسان والقلب، وأمرتك أن تلقي أخبثها مضغتين فألقيت اللسان والقلب، فقال له: إنه ليس شئ أطيب منهما إذا طابا، ولا أخبث منهما إذا خبثا (3). وحدثنا داود بن رشيد، حدثنا ابن المبارك، حدثنا معمر، عن أبي عثمان رجل من أهل البصرة يقال له الجعد أبو عثمان قال: قال لقمان لابنه: لا ترغب في ود الجاهل فيرى أنك ترضى عمله، ولا تهاون بمقت الحكيم فيزهده فيك. وحدثنا داود بن أسيد، حدثنا إسماعيل بن عياش، عن ضمضم بن زرعة، عن
________________________________________
(1) أنظر كتاب المعارف لابن قتيبة: رواه عن يزيد بن هارون عن حماد به. ص 25. (2) زيادة من تفسير القرطبي. (3) في هذا المعنى رفع أكثر من حديث من ذلك قوله صلى الله عليه وسلم: ” ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت الجسد كله ألا وهي القلب ” وجاء في اللسان قوله صلى الله عليه وسلم: ” من وقاه الله شر اثنتين ولج الجنة ; ما بين لحييه ورجليه “. [ * ]
________________________________________
[ 152 ]
شريح بن عبيد الحضرمي، عن عبد الله بن زيد قال: قال لقمان: ألا أن يد الله على أفواه الحكماء، لا يتكلم أحدهم إلا ما هيأ الله له. وحدثنا عبد الرزاق: سمعت ابن جريج قال: كنت أقنع رأسي بالليل، فقال لي عمر: أما علمت أن لقمان قال: القناع بالنهار مذلة معذرة أو قال معجزة بالليل فلم تقنع رأسك بالليل ؟ قال: قلت له: إن لقمان لم يكن عليه دين. وحدثني حسن بن الجنيد، حدثنا سفيان قال لقمان لابنه: يا بني ما ندمت على السكوت قط، وإن كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب. وحدثنا عبد الصمد ووكيع قالا: حدثنا أبو الأشهب، عن قتادة أن لقمان قال لابنه: يا بني اعتزل الشر يعتز لك فإن الشر للشر خلق. وحدثنا أبو معاوية: حدثنا هشام بن عروة، عن أبيه قال مكتوب في الحكمة يا بني إياك والرغب، فإن الرغب كل الرغب يبعد القريب من القريب ويزيل الحكم كما يزيل الطرب، يا بني إياك وشدة الغضب فإن شدة الغضب ممحقة لفؤاد الحكيم. قال الامام أحمد حدثنا عبد الرحمن بن مهدي حدثنا نافع بن عمر، عن ابن أبي مليكة، عن عبيد بن عمير قال قال لقمان لابنه وهو يعظه: يا بني اختر المجالس على عينك، فإذا رأيت المجلس يذكر فيه الله عزوجل فاجلس معهم فإنك إن تك عالما ينفعك علمك وإن تك غبيا يعلموك وإن يطلع الله عليهم برحمة تصيبك معهم. يا بني لا تجلس في المجلس الذي لا يذكر الله فيه، فإنك إن تك عالما لا ينفعك علمك، وإن تك غبيا يزيدوك غبيا وان يطلع الله إليهم بعد ذلك بسخط يصيبك معهم يا بني لا تغبطوا أمراء رحب الذراعين يسفك دماء المؤمنين فإن له عند الله قاتلا لا يموت. وحدثنا أبو معاوية حدثنا هشام بن عروة، عن أبيه قال مكتوب في الحكمة: بني لتكن كلمتك طيبة، وليكن وجهك بسطا تكن أحب إلى الناس ممن يعطيهم العطاء. وقال مكتوب في الحكمة أو في التوراة: ” الرفق رأس الحكمة ” وقال مكتوب في التوراة كما ترحمون ترحمون وقال مكتوب في الحكمة: ” كما تزرعون تحصدون ” وقال مكتوب في الحكمة أحب خليلك وخليل أبيك. وحدثنا عبد الرزاق عن معمر، عن أيوب، عن أبي قلابة قال: قيل للقمان أي الناس أصبر ؟ قال: صبر لا يتبعه أذى. قيل فأي الناس أعلم ؟ قال من ازداد من علم الناس إلى علمه. قيل فأي الناس خير قال الغني. قيل الغني من المال قال لا ولكن الغني الذي إذا التمس عنده خير وجد وإلا أغنى نفسه عن الناس. وحدثنا سفيان هو ابن عيينة قال قيل للقمان أي الناس شر قال الذي لا يبالي أن يراه الناس مسيئا. وحدثنا أبو الصمد، عن مالك بن دينار قال: وجدت في بعض الحكمة يبدد الله عظام الذين يتكلمون بأهواء الناس ووجدت فيها لا خير لك في أن تعلم ما لم تعلم ولما تعمل بما قد علمت فإن مثل ذلك رجل احتطب حطبا فحزم حزمة ثم ذهب يحملها فعجز عنها فضم إليه أخرى. وقال عبد الله بن أحمد: حدثنا الحكم بن أبي زهير، وهو الحكم بن موسى، حدثنا الفرج بن
فضالة، عن أبي سعيد قال قال لقمان لابنه: يا بني لا يأكل طعامك إلا الاتقياء وشاور في أمرك العلماء. وهذا مجموع ما ذكره الامام أحمد في هذه المواضع وقد قدمنا من الآثار كثيرا لم يروها كما أنه ذكر أشياء ليست عندنا والله أعلم. وقال ابن أبي حاتم: حدثنا أبي حدثنا العباس بن الوليد، حدثنا زيد بن يحيى بن عبيد الخزاعي حدثنا سعيد بن بشير، عن قتادة قال: خير الله لقمان الحكيم بين النبوة والحكمة فاختار الحكمة على النبوة. قال: فأتاه جبريل وهو نائم فذر عليه الحكمة قال فأصبح ينطق بها. قال سعد سمعت قتادة يقول: قيل للقمان كيف اخترت الحكمة على النبوة وقد خيرك ربك ؟ فقال: إنه لو أرسل إلي بالنبوة عزمة (1) لرجوت فيه الفوز منه (2)، ولكنت أرجو أن أقوم بها ولكن خيرني فخفت أن أضعف عن النبوة فكانت الحكمة أحب إلي. وهذا فيه نظر لان سعيد بن بشير عن قتادة قد تكلموا فيه، والذي رواه سعيد بن أبي عروبة عن قتادة في قوله: (ولقد آتينا لقمان الحكمة) قال يعني الفقه والاسلام ولم يكن نبيا ولم يوح إليه. وهكذا نص على هذا غير واحد من السلف (3) منهم مجاهد وسعيد بن المسيب وابن عباس والله أعلم.
________________________________________
(1) عزمة: عزائم الله فرائضه التي أوجبها على عباده. (2) في تفسير القرطبي: لرجوت فيها العون منه. (3) قال ابن عطية: عن ابن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” لم يكن لقمان نبيا ولكن كان عبدا كثير التفكر حسن اليقين، أحب الله تعالى فأحبه فمن عليه بالحكمة وخيره في أن يجعله خليفة يحكم بالحق. فقال: رب، إن خيرتني قبلت العافية وتركت البلاء ; وان عزمت علي فسمعا وطاعة “. [ * ]

قصة أصحاب الاخدود
قال الله تعالى: (والسماء ذات البروج واليوم الموعود وشاهد ومشهود قتل أصحاب الاخدود النار ذات الوقود. إذ هم عليها قعود. وهم على ما يفعلون بالمؤمنين شهود. وما نقموا منهم إلا أن يومئذ بالله العزيز الحميد. الذي له ملك السموات والارض والله على كل شئ شهيد إن الذين فتنوا المؤمنين والمؤمنات ثم لم يتوبوا فلهم عذاب جهنم ولهم عذاب الحريق) [ البروج: 1 – 10 ]. قد تكلمنا على ذلك مستقصى في تفسيره هذه السورة ولله الحمد. وقد زعم محمد بن إسحاق: أنهم كانوا بعد مبعث المسيح، وخالفه غيره فزعموا أنهم كانوا قبله.
وقد ذكر غير واحد أن هذا الصنيع مكرر في العالم مرارا في حق المؤمنين من الجبارين الكافرين ولكن هؤلاء المذكورون في القرآن قد ورد فيهم حديث مرفوع، وأثر أورده ابن إسحاق، وهما متعارضان وها نحن نوردهما لتقف عليهما.
قال الامام أحمد: حدثنا حماد بن سلمة، عن ثابت، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن صهيب أن رسول الله ص قال: ” كان ملك في من كان قبلكم وكان له ساحر فلما كبر الساحر قال للملك إني قد كبرت سني وحضر أجلي فادفع إلي غلاما فلاعلمه

[ 154 ]
السحر فدفع إليه غلاما فكان يعلمه السحر وكان بين الملك وبين الساحر راهب فأتى الغلام على الراهب فسمع من كلامه، فأعجبه نحوه وكلامه وكان إذا أتى الساحر ضربه، وقال ما حبسك ؟ وإذا أتى أهله ضربوه وقالوا: ما حبسك ؟ فشكا ذلك إلى الراهب فقال إذا أراد الساحر أن يضربك فقل حبسني أهلي، وإذا أراد أهلك أن يضربوك فقل حبسني الساحر، قال فبينا هو ذات يوم إذ أتى على دابة (1) فظيعة عظيمة قد حبست الناس فلا يستيطعون أن يجوزوا فقال اليوم أعلم أمر الساحر أحب إلى الله أم أمر الراهب ؟ قال: فأخذ حجرا فقال: اللهم إن كان أمر الراهب أحب إليك وأرضى من أمر الساحر فاقتل هذه الدابة حتى يجوز الناس، ورماها فقتلها، ومضى [ الناس ] فأخبر الراهب بذلك. فقال: أي بني أنت أفضل مني وإنك ستبتلى فإن ابتليت فلا تدل علي فكان الغلام يبرئ الاكمه والابرص وسائر الادواء ويشفيهم الله على يديه، وكان جليس للملك فعمى فسمع به فأتاه بهدايا كثيرة، فقال: اشفني ولك ما ههنا اجمع فقال: ما أنا اشفي أحدا، إنما يشفي الله عزوجل، فإن آمنت به ودعوت الله شفاك فآمن فدعا الله فشفاه. ثم أتى الملك فجلس منه نحو ما كان يجلس، فقال له الملك: يا فلان من رد عليك بصرك ؟ فقال: ربي قال: أنا. قال: لا ربي، وربك الله قال: ولك رب غيري ؟ قال: نعم ربي وربك الله فلم يزل يعذبه حتى دل على الغلام [ فبعث إليه ] فأتي به فقال: أي بني بلغ من سحرك أن تبرئ الاكمه والابرص وهذه الادواء، قال: ما أشفي أنا أحدا إنما يشفي الله عزوجل، قال: أنا قال: لا قال: أو لك رب غيري ؟ قال ربي وربك الله. قال: فأخذه أيضا بالعذاب، ولم يزل به حتى دل على الراهب، فأتى الراهب فقال: ارجع عن دينك، فأبى فوضع المنشار في مفرق رأسه حتى وقع شقاه وقال للاعمى ارجع عن دينك، فأبى فوضع المنشار في مفرق رأسه حتى وقع شقاه [ في الارض ] وقال للغلام، ارجع عن دينك فأبى فبعث به مع نفر إلى جبل كذا وكذا وقال إذا بلغتم ذروته فإن رجع عن دينه وإلا فدهدهوه [ من فوقه ] فذهبوا به فلما علوا الجبل قال: اللهم أكفنيهم بما شئت فرجف بهم الجبل، فدهدهوا أجمعون. وجاء الغلام يتلمس حتى دخل على الملك فقال: ما فعل أصحابك فقال كفانيهم الله، فبعث به مع نفر في قرقرة (2) فقال: إذا لججتم البحر فإن رجع عن دينه وإلا فاغرقوه في البحر فلججوا به البحر فقال الغلام: اللهم اكفنيهم بما شئت [ فانكفأت بهم السفينة ] (3) فغرقوا أجمعون، وجاء الغلام حتى دخل على الملك، فقال: ما فعل أصحابك فقال كفانيهم الله [ عزوجل ] ثم قال للملك: إنك لست بقاتلي حتى تفعل ما آمرك به فإن أنت فعلت ما آمرك به قتلتني، وإلا فإنك لا تستطيع قتلي قال: وما هو قال تجمع الناس في
________________________________________
(1) في الترمذي: أن الدابة كانت أسدا. (2) قرقرة: وفي المسند وصحيح مسلم قرقور وهو الصواب، والقرقور: السفينة الصغيرة. (3) من صحيح مسلم. [ * ]
________________________________________


ابن كثير

وقال العوفي عن ابن عباس قال : لما ظهر موسى وقومه على مصر أنزل قومه مصر فلما استقرت بهم الدار أنزل الله أن ذكرهم بأيام الله فخطب قومه فذكر ما آتاهم الله من الخير والنعمة وذكرهم .. إذ نجاهم الله من آل فرعون وذكرهم هلاك عدوهم وما استخلفهم الله في الأرض .. وقال كلم الله نبيكم تكليما واصطفاني لنفسه وأنزل علي محبة منه وآتاكم الله من كل ما سألتموه فنبيكم أفضل أهل الأرض .. وأنتم تقرءون التوراة .. فلم يترك نعمة أنعم الله عليهم إلا وعرفهم إياها . فقال له رجل من بني إسرائيل ..هم كذلك يا نبي الله قد عرفنا الذي تقول فهل على الأرض أحد أعلم منك يا نبي الله ؟ قال لا فبعث الله جبرائيل إلى موسى ع فقال .. إن الله يقول وما يدريك أين أضع علمي .. بلى إن لي على شط البحر رجلا هو أعلم منك. ( قال ابن عباس ): هو الخضر .. فسأل موسى ربه أن يريه إياه .. فأوحى إليه أن ائت البحر فإنك تجد على شط البحر حوتا فخذه .. فادفعه إلى فتاك ثم الزم شاطئ البحر .. فإذا نسيت الحوت وهلك منك .. فثم تجد العبد الصالح الذي تطلب فلما طال سفر موسى نبي الله ونصب فيه .. سأل فتاه عن الحوت .. فقال له فتاه وهو غلامه ” أرأيت إذ أوينا إلى الصخرة .. فإني نسيت الحوت .. وما أنسانيه إلا الشيطان أن أذكره ” لك قال الفتى لقد رأيت الحوت حين اتخذ سبيله في البحر سربا .. فأعجب ذلك .. فرجع موسى حتى أتى الصخرة.. فوجد الحوت فجعل الحوت يضرب في البحر .. ويتبعه موسى .. وجعل موسى يقدم عصاه يفرج بها عنه الماء .. يتبع الحوت وجعل الحوت لا يمس شيئا من البحر إلا يبس عنه الماء .. حتى يكون صخرة .. فجعل نبي الله يعجب من ذلك .. حتى انتهى به الحوت جزيرة من جزائر البحر فلقي الخضر بها .. فسلم عليه فقال الخضر وعليك السلام .. وأنى يكون السلام بهذه الأرض .. ومن أنت ؟ قال أنا موسى . قال الخضر : صاحب بني إسرائيل ؟ قال نعم .. فرحب به .. وقال ما جاء بك ؟ قال جئتك ” على أن تعلمني مما علمت رشدا .. قال إنك لن تستطيع معي صبرا ” يقول لا تطيق ذلك .. قال ” ستجدني إن شاء الله صابرا ، ولا أعصي لك أمرا ” قال فانطلق به .. وقال له : لا تسألني عن شيء أصنعه ، حتى أبين لك شأنه ، فذلك قوله ” حتى أحدث لك منه ذكرا ”

فوجدا عبدا من عبادنا آتيناه رحمة من عندنا وعلمناه من لدنا علما ” وهذا هو الخضر ع كما دلت عليه الأحاديث الصحيحة عن رسول الله ص قال البخاري : حدثنا الحميدي حدثنا سفيان حدثنا عمرو بن دينار أخبرني سعيد بن جبير قال قلت لابن عباس ” إن نوفا البكالي يزعم أن موسى صاحب الخضر ع ليس هو موسى صاحب بني إسرائيل قال ابن عباس كذب عدو الله حدثنا أبي بن كعب (ر) عنه أنه سمع رسول الله ص يقول ” إن موسى قام خطيبا في بني إسرائيل فسئل أي الناس أعلم ؟ قال أنا . فعتب الله عليه إذ لم يرد العلم إليه ، فأوحى الله إليه أن لي عبدا بمجمع البحرين ، هو أعلم منك . قال موسى يا رب وكيف لي به ؟ قال تأخذ معك حوتا فتجعله بمكتل ، فحيثما فقدت الحوت فهو ثم ” فأخذ حوتا فجعله بمكتل ثم انطلق ، وانطلق معه فتاه يوشع بن نون ع ، حتى إذا أتيا الصخرة وضعا رءوسهما فناما ، واضطرب الحوت في المكتل ، فخرج منه فسقط في البحر فاتخذ سبيله في البحر سربا ، وأمسك الله عن الحوت جرية الماء فصار عليه مثل الطاق ، فلما استيقظ نسي صاحبه أن يخبره بالحوت ، فانطلقا بقية يومهما وليلتهما حتى إذا كان من الغد ، قال موسى لفتاه ” آتنا غداءنا لقد لقينا من سفرنا هذا نصبا ” ولم يجد موسى النصب حتى جاوز المكان الذي أمره الله به ، قال له فتاه ” أرأيت إذ أوينا إلى الصخرة فإني نسيت الحوت ، وما أنسانيه إلا الشيطان أن أذكره ، واتخذ سبيله في البحر عجبا ” قال فكان للحوت سربا ولموسى وفتاه عجبا ، فقال ” ذلك ما كنا نبغ فارتدا على آثارهما قصصا ” قال فرجعا يقصان أثرهما ، حتى انتهيا إلى الصخرة فإذا رجل مسجى بثوب ، فسلم عليه موسى فقال الخضر وأنى بأرضك السلام . فقال أنا موسى . فقال موسى بني إسرائيل ؟ قال نعم ، قال أتيتك لتعلمني مما علمت رشدا ” قال إنك لن تستطيع معي صبرا ” ، يا موسى إني على علم من علم الله علمنيه لا تعلمه أنت ، وأنت على علم من علم الله علمكه الله لا أعلمه . فقال موسى ” ستجدني إن شاء الله صابرا ، ولا أعصي لك أمرا ” قال له الخضر ” فإن اتبعتني فلا تسألني عن شيء ، حتى أحدث لك منه ذكرا ” فانطلقا يمشيان على ساحل البحر ، فمرت سفينة فكلموهم أن يحملوهم ، فعرفوا الخضر فحملوهم بغير نول ، فلما ركبا في السفينة لم يفجأ إلا والخضر قد قلع لوحا من ألواح السفينة بالقدوم ، فقال له موسى قد حملونا بغير نول فعمدت إلى سفينتهم فخرقتها لتغرق أهلها ؟ لقد جئت شيئا إمرا ” قال ألم أقل إنك لن تستطيع معي صبرا ، قال لا تؤاخذني بما نسيت ولا ترهقني من أمري عسرا ” قال : وقال رسول الله ص ” فكانت الأولى من موسى نسيانا ” ، قال : وجاء عصفور فوقع على حرف السفينة ، فنقر في البحر نقرة أو نقرتين ، فقال له الخضر : ما علمي وعلمك في علم الله إلا مثل ما نقص هذا العصفور من هذا البحر . ثم خرجا من السفينة ، فبينما هما يمشيان على الساحل ، إذ أبصر الخضر غلاما يلعب مع الغلمان ، فأخذ الخضر رأسه فاقتلعه بيده ، فقتله فقال له موسى ” أقتلت نفسا زكية بغير نفس ، لقد جئت شيئا نكرا ” قال ” ألم أقل لك إنك لن تستطيع معي صبرا ” قال وهذه أشد من الأولى ” ، قال إن سألتك عن شيء بعدها فلا تصاحبني قد بلغت من لدني عذرا ، فانطلقا حتى إذا أتيا أهل قرية ، استطعما أهلها فأبوا أن يضيفوهما فوجدا فيها جدارا يريد أن ينقض ” أي مائلا ، فقال الخضر بيده ” فأقامه ” ، فقال موسى : قوم أتيناهم فلم يطعمونا ولم يضيفونا ” لو شئت لاتخذت عليه أجرا ، قال هذا فراق بيني وبينك ، سأنبئك بتأويل ما لم تستطع عليه صبرا ،” فقال رسول الله ” وددنا أن موسى كان صبر حتى يقص الله علينا من خبرهما ”
ذا القرنين ( نسنتا إلى اللباس العسكري له قرون الكبش ، و الله اعلم )

كل تفاسير الكتب ذكرت انه في عهد النبي إبراهيم ع وأنه طاف الكعبة مع النبي إبراهيم .. أو مد يده للنبي إبراهيم و صافحه .. و كان الخضر هو وزيرا لإبراهيم .
القول الراجح هو بعد زمن إبراهيم (ع) وقبل زمن عيسى عليهم السلام .
بعد سقوط دولة اسرائبل العظمى حكمت العالم 600 عاما والله اعلم ، التي كانت عاصمتها بالعراق ” سامراء (و الله اعلم هي كلمة عبرية قديمة ) ،
سقطت على يد الدولة الفارسية ( إيران حاليا ) واستولت إيران على كل الشرق الوسط (سوريا مصر اليمن ) ما يقارب 600 عاما ( والله اعلم ) ، و إسرائيل ربما نفس المدة ، و الأهرامات بنية في عهد حكم الدولة الفارسي للشرق الأوسط ( الله اعلم ) لكن.. يقول احد ” الامازين ” وهم سكان شمال إفريقيا .. أن الامازين هم الذين حكموا مصر تسع مئة عاما الأخيرة للدولة الفرعونية .
اما اسكندر القائد اليوناني المقدوني .. كان قدومه من أوربا( 300 – 270 ق.م ) و الله اعلم . أثناء الحكم الإيراني على سوريا و تركيا ، وقتها كان يحكم إيران ” شاب عمره 16 عاما تقربا .
سقطة الدولة الفارسية بيد اسكندر بأول لقاء بين الجيشين بتركيا ،
و يقال ان بعد هزيمة الملك الفارسي ، اتجه اسكندر الى مصر مدينة الإسكندرية ( باسمة ) ربما .. بناء ميناء من اجل استقبال السفن الحربية القادمة من اليونان . (راجع موقع الإسكندرية بالنسبة خطوط الطول )

(المصدر فيلم ثقافي عن اسكندر المقدوني 2006)
ولم يذكر الفيلم عن الفتوحات اسكندر جهة بالغرب ، الا ليبيا فقط ، لكن اسمه اسكندر موجود على الآثار الفرعونية بمصر.
فاتجه اسكندر الى قصر الملك الفارسي في ” شيراز إيرانية حاليا ربما “بارس بولس ( جاءت منها كلمة فارس)، و استولى على مخزون الذهب البالغ 3طن كان المبلغ كافيا لإكمال فتوحاته إلى الصين .
لكن اسكندر المقدوني .. توفي بعد أربعة أعوام من الفتوحات ، ربما على يد احد قادته ( ربما ) لم يتجاوز ( 33 ) عاما. وهو يعرف ان عمره قصيرا ولن يدوم طويلا ، لهذا رفض المصالحة مع القائد الإيراني .
و استمر حكم المقدونين طويلا ، كما عثر على آثار المقدونين بالخليج بالجزر الكويت و البحرين .. ربما
(المصدر فيلم ثقافي عن اسكندر المقدوني 2006)

كما ذكر طريقة طريقة إنجاب و المعبد الذي بني خصيصا لعملية التلقيح ، بين ملك الجن و امرأة من البشر ( وهو نفس طريقة التزاوج التي عثر عليها بمخطوط الأهرامات المصرية وهو نفس طريقة التزاوج للقيادات اليمنية راجع قصة بلقيس ، يقال أن لها أقدام حيوان الماعز .
و عندما أنجب اسكندر تم إخفاءه .. خارج المعبد ، بمكان مجهول . و يقال ان احد الباحثين عن الشهرة . قام بحرق المعبد اليوناني .. وعندما سؤل عن السبب ، قال أنا ابحث عن الشهرة ، كلما تذكرو اسم اسكندر سيتذكرون اسمي أنا .

ابن كثير
ذكر إدريس عليه السلام بالثناء عليه بأنه كان صديقا نبيا وأن الله رفعه مكانا عليا وقد تقدم في الصحيح أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر به في ليلة الإسراء وهو في السماء الرابعة . وقد روى ابن جرير هاهنا أثرا غريبا عجيبا فقال : حدثني يونس بن عبد الأعلى أنبأنا ابن وهب أخبرني جرير بن حازم عن سليمان الأعمش عن شمر بن عطية عن هلال ابن يساف قال سأل ابن عباس كعبا وأنا حاضر فقال له ما قول الله عز وجل لإدريس ” ورفعناه مكانا عليا ” فقال كعب أما إدريس فإن الله أوحى إليه أنى أرفع لك كل يوم مثل عمل جميع بني آدم فأحب أن يزداد عملا فأتاه خليل له من الملائكة فقال له إن الله أوحى إلي كذا وكذا فكلم لي ملك الموت فليؤخرني حتى أزداد عملا فحمله بين جناحيه حتى صعد به إلى السماء فلما كان في السماء الرابعة تلقاهم ملك الموت منحدرا فكلم ملك الموت في الذي كلمه فيه إدريس فقال وأين إدريس ؟ فقال هو ذا على ظهري قال ملك الموت العجب بعثت وقيل لي اقبض روح إدريس في السماء الرابعة فجعلت أقول كيف أقبض روحه في السماء الرابعة وهو في الأرض فقبض روحه هناك

القرطبي :
إدريس عليه السلام أول من خط بالقلم وأول من خاط الثياب ولبس المخيط , وأول من نظر في علم النجوم والحساب وسيرها . وسمي إدريس لكثرة درسه لكتاب الله تعالى . وأنزل الله تعالى عليه ثلاثين صحيفة كما في حديث أبي ذر . الزمخشري : وقيل سمي إدريس إدريس لكثرة درسه كتاب الله تعالى ; وكان اسمه أخنوخ وهو غير صحيح ; لأنه لو كان إفعيلا من الدرس لم يكن فيه إلا سبب واحد وهو العلمية وكان منصرفا , فامتناعه من الصرف دليل على العجمة ; وكذلك إبليس أعجمي وليس من الإبلاس كما يزعمون ; ولا يعقوب من العقب , ولا إسرائيل بإسرال كما زعم ابن السكيت ; ومن لم يحقق ولم يتدرب بالصناعة كثرت
منه أمثال هذه الهنات ; يجوز أن يكون معنى إدريس عليه السلام في تلك اللغة قريبا من ذلك فحسبه الراوي مشتقا من الدرس . قال الثعلبي والغزنوي وغيرهما : وهو جد نوح وهو خطأ ; وقد تقدم في ” الأعراف : بيانه وكذا وقع في السيرة أن نوحا عليه السلام بن لامك بن متوشلخ بن أخنوخ وهو إدريس النبي فيما يزعمون ; والله تعالى أعلم . وكان أول من أعطي النبوة من بني آدم , وخط بالقلم . ابن يرد بن مهلائيل بن قينان بن يانش بن شيث بن آدم صلى الله عليه وسلم

ابن كثير 57 مريم
فذلك قول الله تعالى ” ورفعناه مكانا عليا ” هذا من أخبار كعب الأحبار الإسرائيليات وفي بعضه نكارة والله أعلم. وقد رواه ابن أبي حاتم من وجه آخر عن ابن عباس أنه سأل كعبا فذكر نحو ما تقدم غير أنه قال لذلك الملك هل لك أن تسأله يعني ملك الموت كم بقي من أجلي لكي أزداد من العمل وذكر باقيه وفيه أنه لما سأله عما بقي من أجله قال لا أدري حتى أنظر فنظر ثم قال إنك تسألني عن رجل ما بقي من عمره إلا طرفة عين فنظر الملك تحت جناحه فإذا هو قد قبض عليه السلام وهو لا يشعر به ثم رواه من وجه آخر عن ابن عباس أن إدريس كان خياطا فكان لا يغرز إبرة إلا قال سبحان الله فكان يمسي حين يمسي وليس في الأرض أحد أفضل عملا منه وذكر بقيته كالذي قبله أو نحوه وقال ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله ” ورفعناه مكانا عليا ” قال إدريس رفع ولم يمت كما رفع عيسى وقال سفيان عن منصور عن مجاهد ” ورفعناه مكانا عليا ” قال السماء الرابعة وقال العوفي عن ابن عباس ” ورفعناه مكانا عليا ” قال رفع إلى السماء السادسة فمات بها وهكذا قال الضحاك بن مزاحم وقال الحسن وغيره في قوله ” ورفعناه مكانا عليا ” قال الجنة

القرطبي 57 مريم
قال أنس بن مالك وأبو سعيد الخدري وغيرهما : يعني السماء الرابعة . وروي ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم ; وقال كعب الأحبار . وقال ابن عباس والضحاك : يعني السماء السادسة ; ذكره المهدوي . قلت : ووقع في البخاري عن شريك بن عبد الله بن أبي نمر قال سمعت أنس بن مالك يقول : ليلة أسري برسول الله صلى الله عليه وسلم من مسجد الكعبة , الحديث وفيه : كل سماء فيها أنبياء – قد سماهم – منهم إدريس في الثانية . وهو وهم , والصحيح أنه في السماء الرابعة ; كذلك رواه ثابت البناني عن أنس بن مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم ; ذكره مسلم في الصحيح . وروى مالك بن صعصعة قال قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( لما عرج بي إلى السماء أتيت على إدريس في السماء الرابعة ) . خرجه مسلم أيضا . وكان سبب رفعه على ما قال ابن عباس وكعب وغيرهما : أنه سار ذات يوم في حاجة فأصابه وهج الشمس , فقال : ( يا رب أنا مشيت يوما فكيف بمن يحملها خمسمائة عام في يوم واحد ! اللهم خفف عنه من ثقلها . يعني الملك الموكل بفلك الشمس ) ; يقول إدريس : اللهم خفف عنه من ثقلها واحمل عنه من حرها . فلما أصبح الملك وجد من خفة الشمس والظل ما لا يعرف فقال : يا رب خلقتني لحمل الشمس فما الذي قضيت فيه ؟ فقال الله تعالى : ” أما إن عبدي إدريس سألني أن أخفف عنك حملها وحرها فأجبته ” فقال : يا رب اجمع بيني وبينه , واجعل بيني وبينه خلة . فأذن الله له حتى أتى إدريس , وكان إدريس عليه السلام يسأله . فقال أخبرت أنك أكرم الملائكة وأمكنهم عند ملك الموت , فاشفع لي إليه ليؤخر أجلي , فأزداد شكرا وعبادة . فقال الملك : لا يؤخر الله نفسا إذا جاء أجلها فقال للملك : قد علمت ذلك ولكنه أطيب لنفسي . قال نعم . ثم حمله على جناحه فرفعه إلى السماء ووضعه عند مطلع الشمس , ثم قال لملك الموت : لي صديق من بني آدم تشفع بي إليك لتؤخر أجله . فقال : ليس ذلك إلي ولكن إن أحببت علمه أعلمته متى يموت . قال : ” نعم ” ثم نظر في ديوانه , فقال : إنك تسألني عن إنسان ما أراه يموت أبدا . قال ” وكيف ” ؟ قال : لا أجده يموت إلا عند مطلع الشمس . قال : فإني أتيتك وتركته هناك ; قال : انطلق فما أراك تجده إلا وقد مات فوالله ما بقي من أجل إدريس شيء . فرجع الملك فوجده ميتا . وقال السدي : إنه نام ذات يوم , واشتد عليه حر الشمس , فقام وهو منها في كرب ; فقال : اللهم خفف عن ملك الشمس حرها , وأعنه على ثقلها , فإنه يمارس نارا حامية . فأصبح ملك الشمس وقد نصب له كرسي من نور عنده سبعون ألف ملك عن يمينه , ومثلها عن يساره يخدمونه , ويتولون أمره وعمله من تحت حكمه ; فقال ملك الشمس : يا رب من أين لي هذا ؟ . قال ” دعا لك رجل من بني آدم يقال له إدريس ” ثم ذكر نحو حديث كعب قال فقال له ملك الشمس : أتريد حاجة ؟ قال : نعم وددت أني لو رأيت الجنة . قال : فرفعه على جناحه , ثم طار به , فبينما هو في السماء الرابعة التقى بملك الموت ينظر في السماء , ينظر يمينا وشمالا , فسلم عليه ملك الشمس , وقال : يا إدريس هذا ملك الموت فسلم عليه فقال ملك الموت : سبحان الله ! ولأي معنى رفعته هنا ؟ قال : رفعته لأريه الجنة . قال : فإن الله تعالى أمرني أن أقبض روح إدريس في السماء الرابعة . قلت : يا رب وأين إدريس من السماء الرابعة , فنزلت فإذا هو معك ; فقبض روحه فرفعها إلى الجنة , ودفنت الملائكة جثته في السماء الرابعة , فذلك قوله تعالى : ” ورفعناه مكانا عليا ” قال وهب بن منبه : كان يرفع لإدريس كل يوم من العبادة مثل ما يرفع لأهل الأرض في زمانه , فعجب منه الملائكة واشتاق إليه ملك الموت , فاستأذن ربه في زيارته فأذن له , فأتاه في صورة آدمي , وكان إدريس عليه السلام يصوم النهار ; فلما كان وقت إفطاره دعاه إلى طعامه فأبى أن يأكل . ففعل به ذلك ثلاث ليال فأنكره إدريس ; وقال له : من أنت ! قال أنا ملك الموت ; استأذنت ربي أن أصحبك فأذن لي ; فقال : إن لي إليك حاجة . قال : وما هي ؟ قال : أن تقبض روحي . فأوحى الله تعالى إليه أن اقبض روحه ; فقبضه ورده إليه بعد ساعة , وقال له ملك الموت : ما الفائدة في قبض روحك ؟ قال : لأذوق كرب الموت فأكون له أشد استعدادا . ثم قال له إدريس بعد ساعة : إن لي إليك حاجة أخرى . قال : وما هي ؟ قال أن ترفعني إلى السماء فأنظر إلى الجنة والنار ; فأذن الله تعالى له في رفعه إلى السموات , فرأى النار فصعق , فلما أفاق قال أرني الجنة ; فأدخله الجنة , ثم قال له ملك الموت : اخرج لتعود إلى مقرك . فتعلق بشجرة وقال : لا أخرج منها . فبعث الله تعالى بينهما ملكا حكما , فقال ما لك لا تخرج ؟ قال : لأن الله تعالى قال ” كل نفس ذائقة الموت ” [ آل عمران : 185 ] وأنا ذقته , وقال : ” وإن منكم إلا واردها ” [ مريم : 71 ] وقد وردتها ; وقال : ” وما هم منها بمخرجين ” [ الحجر : 48 ] فكيف أخرج ؟ قال الله تبارك وتعالى لملك الموت : ” بإذني دخل الجنة وبأمري يخرج ” فهو حي هنالك فذلك قوله ” ورفعناه مكانا عليا ” قال النحاس : قول إدريس ” وما هم منها بمخرجين ” يجوز أن يكون الله أعلم هذا إدريس , ثم نزل القرآن به . قال وهب بن منبه : فإدريس تارة يرتع في الجنة , وتارة يعبد الله تعالى مع الملائكة في السماء

ثبت في الأحاديث الصحيحة أن قريشا كانت تحج إلى البيت الحرام قبل الإسلام، غير أن صفة حجهم و طوافهم و إفاضتهم و غير ذلك مخالف لما أتى به الّإسلام الذي أبطل عددا من تلك الطقوس و العادات و أبقى على الآخر. و تروي عائشة رضي الله عنها أن المسلمين كرهوا أن يطوفوا بين الصفا و المرو لأن المشركين كانوا يقومون بهذا الفعل، فأنزل الله تعالى إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَآئِرِ اللّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلاَ جُنَاحَ عَلَيْهِ أَن يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللّهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ .
و الحج فرض إلاهي قديم دأب عليه الناس منذ بناء ابراهيم و اسماعيل عليهما السلام الكعبة. كان العرب يقدسون الكعبة باعتبارها البيت الحرام، و شمل التقديس مكة و المناطق المجاورة لها. و كان العرب يجيؤون إلى مكة من كل فج في الجزيرة العربية في موسم الحج، فتشهد مكة بذلك نشاطا تجاريا و اقتصاديا و ثقافيا.
و بحسب المؤرخين، فإن أول من أدخل عبادة الأصنام إلى مكة عمرو ابن لحي الخزاعي أمير مكة. و كان العرب في تلك الفترة قد فتر لديهم الوازع الديني و تهاونوا عن العقيدة الحنفية التي دعا إليها ابراهيم و اسماعيل. لقد كانت الكعبة مصدر رزق أهل مكة، و لما كانت الأوثان هي التي تجعل القبائل العربية تهب إلى مكة، اهتم القرشيون بها و أنشؤوا أماكن للشقاية في مكة و وفروا الطعام… ثم أصبح لكل قبيلة أوثانها تزار في المواسم و تقدم إليها القرابين. و قد اتخذت قريش من المنطقة المجاورة للكعبة المشرفة حرما مقدسا يمنع فيه القتال. و أقرت للمقيمين داخل المنطقة الحرام حق المواطنة و سمت المتمتعين بهذا الحق باسم الحمس ( جمع أحمس)، أي أبناء البلد.” وقد جعلوا للحمس علامة وهي ألا يعظم الأحمس شيئاً من الحل – أي الأرض التي وراء الحرم – كما يعظم الحرم ، فإذا فعل ذلك استخفت العرب بحرمته ،ولذلك ترك الحمس الوقوف بعرفة – لأنه خارج عن الحرم – والإقامة منها مع إقرارهم بأنها من مناسك الحج ، فأظهروا بذلك شدة تعصبهم لبقعة من الأرض ، وترفعوا أن يخرجوا عنها ولو كان في خروجهم إتمام لمشاعر الحج”. و قد فرض الحمس على الحجاج العرب ألا يطوفوا بالبيت إلا بثياب الحمس، فإن لم يجدوا طافوا عراة، و أصبح الطواف مع العرى من مشاعر الحج

كان العرب قبل الإسلام يفدون إلى الكعبة لأداء الحج من كافة أرجاء الجزيرة العربية و كانت أشهر الحج عندهم حرما. و قد خصصوا للحج ثلاثة أشهر رغم أن موسم الحج لا يستغرق سوى شهر و أيام معدودة.
أول ما كانوا يقومون به هو الطواف بالكعبة (سواء في الحج أو العمرة). و لم يكونوا يجمعون بين الحج و العمرة و يعدون ذلك أفجر الفجور. كما كان الحجر الأسود مقدسا لدى الحجاج.
و كان الحجاج يسعون بين الصفا و المروة في الجاهلية، و يلبسون المآزر التي يعده الأحماس، فإن لم يجدوا طافوا عراة حتى حرم الرسول عليه الصلاة و السلام ذلك في السنة التاسعة للهجرة. و من علامات التحلل من الإحرام لديهم الحلق و التقصير.
و كان الحجاج في الجاهلية أيضا يقفون بعرفة علامة على الانتهاء من أداء طقوسهم، ثم يذبحون الهدي، و كانوا يحترمون الدبائح فلا يمسوها و يتبرعون بها إلى الفقراء، و يلطخون جدران الكعبة بدماء الهدي اعتقادا منهم أن ذلك يقربهم إلى الله.
لقد كان الحج لدى العرب قبل ظهور الإسلام مناسبة دينية و ثقافية و اجتماعية و اقتصادية يلتقون فيه للعبادة و المتاجرة و التعارف

نقلت مجلة الجامعة عن مصور مصري مغامراته في السودان في منتصف القرن الماضي ، وبالتحديد عن قبيلة من العراة تعيش على الفطرة منذ عهد ادم وحواء ، نساؤها يبادلن الافاعي القبل ، والتماسيح فيها تتجول مع المارة..
ونشرت المادة في مجلة الجامعة لصاحبها نشأة التغلبي في العام 1954

مذهب العراة في جنوب السودان
نساء يبادلن الأفاعي القبلات ، والتماسيح تتجول مع المارة !..
أطرف قصة من مغامرات الصديق حسن مراد كبير مصوري ستوديو مصر
الجامعة – 23 تشرين الأول 195
للصديق العزيز الأستاذ حسن مراد كبير مصوري ستوديو مصر ، ومدير التصوير فيه مغامرات طريفة لعل أجملها ، هي تلك التي قضاها في جنوب السودان ، إلى جانب طائفة كبيرة من محترفي مذهب العراة ، لا عن عقيدة وإيمان بأهمية العري ، وإنما لأنهم لا يزالون يعيشون على الفطرة منذ عهد آدم وحواء حتى اليوم ، ولأن يد المدنية لم تمتد إليهم ، رغم أن المدنية على قاب قوسين أو أدنى …
وقد ذهب الأستاذ حسن مراد ذات يوم إلى جنوب السودان ، وعاش هناك أياما ، يصور ، ويتصور …
كان يصور بآلته السينمائية ، وكانوا يصورونه بآلات فوتوغرافية ..
وكان على صور الآلات الفوتوغرافية أحرص من أفلام الآلة السينمائية .. ولكن إحدى هذه الصور تسربت إلى (( الجامعة )) فكان على (( الجامعة )) أن تعرف قصتها ، وأن تعرف إلى جانبها قصصا أخرى من تلك التي تلازم تنقلات الصديق …
تمهيد !!
قبل أن أمضي في سرد قصة جنوب السودان ، لا بد أن أروي للقاريء العزيز قصة نموذجية من قصص الأستاذ حسن مراد …
كان ذلك في شهر كانون الأول الماضي . وكان الأستاذ حسن مراد قد جاء إلى دمشق في إجازة قصيرة ، وهو يشكو من آلام في كليتيه ناجمة عن تجمعات رملية فيهما .
وكنت قد سمعت بأن مياه (( بقين )) تحمل إلى شاربيها الشفاء أو الراحة من الرمال .. فدعوته إليها ، وذهبنا .. وطبعاً ، لم يكن الجو حاراً ..
و (( بقين )) كما يعرف القراء ، مصيف وليست مشتى . ولكن اليوم الذي ذهبنا فيه كان يوماً مشمساً .. وحين وصلنا إلى بقين .. لم نجلس في صحن المقهى .. وإنما جلسنا في غرفة حارسها . وكانت المدفأة متأججة .
وعدنا ..
ومضى على هذه الزيارة شهران أو ثلاثة ، ذهبت بعدها إلى مصر .
فإذا بأصدقاء الأستاذ حسن مراد يعاتبونني على ما فعلت به أثناء زيارته إلى دمشق .
واستغربت أن يكون هناك شيء . ولكن لما عرفت تفاصيل أسباب العتاب ضحكت . فقد كانت هذه التفاصيل هي إحدى الروايات الشائقة التي يرويها الأستاذ حسن مراد ..
لقد قال لهم ، أنني أخذته إلى مكان ينافس في جوه جو سيبيريا .. وقال إنه وهو يشرب من مياه بقين شعر بيديه قد تجمدتا ، وعجزتا عن الحركة …. وإنه لم يستطع أن يحرك أصابعه إلا بعد أن تركها في نار المدفأة فترة من الزمن ! ..
هذه هي القصة النموذجية .. ولننتقل الآن إلى قصتنا الأساسية .
الأشباح العراة .
كان الأستاذ مراد وهو يزور جنوب السودان يتصور أن يرى كل شيء .. إلا الزنوج العراة وهو يقول :
– كانوا عراة من كل شيء لا ستر عوراتهم شيء . وكانوا حين يمرون في ظلام الغابات أشبه بالأشباح المفزعة … وطبعاً لم يكن في الحديث إلى هذا الحد أية مبالغة ..
ولكن لنستمع إليه يروي البقية :
– كنت جالسا ذات يوم أنظف آلة التصوير السينمائي حين حانت مني التفاتة إلى واحد منهم يجلس على مقربة مني ، فوجدته (( يتلمظ )) وطبعا خفت .
ان (( التلمظ )) معناه أن الرجل قد فتحت شهيته ..
ولا يعلم إلا الله ماذا كان ينوي أن يعمل لكي يسد جوعه .
ومنذ تلك اللحظة . لم أجلس في أي مكان منفرداً .. بل كنت أصر دائماً على أن يصحبني حرس للدفاع عني عند الحاجة ! .
<>
نساء وثعابين
أما عن النساء . فيقول الأستاذ حسن مراد .. ان وسيلتهن الوحيدة في اللهو هي إخراج الثعابين من جحورها ، ومداعبتها .
– وهن لا يتورعن عن مبادلتها القبلات .. وتصور امرأة .. وفي فمها ثعبان !
ويمضي الأستاذ مراد في حديثه عن أعاجيب جنوب السودان ، فيقول : أنه شاهد هناك ناموسة ، كل واحدة منها بحجم الفيل ..
وطبعاً .. لا حاجة لأن تسأله كيف يطير الفيل .
وأما التماسيح .. فهو يقول : أنها تسير مع المارة جنبا إلى جنب .. وأنه لم يستطع أن ينام الليل لكثرة ما سمع من زئير الأسود ، وزمجرة الفهود .. ونعيق البوم ! .
قصة قديمة ! .
وبهذه المناسبة ، أذكر قصة قديمة ، كان الأستاذ حسن مراد قد رواها لي ، وتاريخها يرجع إلى بضع سنوات انقضت .
قال : لقد ذهبت يومها برفقة أحد رؤساء الوزارات في رحلة بحرية إلى جنوب السودان . وأثناء الرحلة …
ناداني الرئيس وقال لي : هل ترى على ضفة النهر شيئاً ؟
أمعنت النظر ، فرأيت أسداً ضخماً . .. وقلت : أنني لا أرى أسداً .
فقال الرئيس : إذن انزل وصوره . فاستنكرت هذا الطلب ، وقلت : انزل أصوره ؟ ما الداعي إلى ذلك ؟
وقال الرئيس : اليس من مهمتك أن تصور كل شيء نادر الوجود .
فقلت : أنا أصور العظماء .. وهذا ليس عظيماً .. أنه مجرد أسد في الغابة . وقال رئيس الوزراء : أجل .. ولكن يجب أن يرى الناس المناطق التي مررنا بها .. والوحوش التي شاهدناها .
فقلت : أما المناطق فسيراها الناس كما نراها نحن الآن . واما الوحوش فسيرون أعظم منها .
وفعلا ، ما كدت أن أعود إلى مصر حتى جمعت كل ما استطعت جمعه من وحوش في أفلام طرزان ، وضممتها إلى فلم الرحلة بشكل فني دقيق .
ولما عرض الفيلم أحدث ضجة كبرى ولكن لما شاهده أحد الكبراء ، استدعى مدير حديقة الحيوان ،
وقال له موبخاً :
– كيف تزعم أن حديقة الحيوان في القاهرة من أعظم الحدائق في العالم ، وفي البلاد أنواع من الوحوش لم تستطع الحصول عليها ؟ .
ولما استغرب مدير الحديقة وجود وحوش لم تستحضرها حدائق الحيوان قال له الكبير :
– إذن اذهب وشاهد الفيلم الذي صوره حسن مراد .
وشاهد مدير الحديقة الفيلم ، ثم هز رأسه ، وقد ازداد استغرابه .. وما كان منه إلا أن نادى الأستاذ حسن مراد وقال له :
– قل لي الحقيقة .. من أين جئت بهذه الحيوانات ؟
وقص عليه الأستاذ مراد القصة كما حدثت ، ولم يدعه إلا وقد أغمي عليه من الضحك ..
وبعد .. ليتأكد القارئ أن الصورة التي نشرناها على غلاف هذا العدد للأستاذ حسن مراد في السوادان صورة حقيقية ليس فيها شيء من عمليات الأستاذ مراد في أفلامه

هذا وعد من الله تعالى لرسوله صلوات الله وسلامه عليه بأنه سيجعل أمته خلفاء الأرض أي أئمة الناس والولاة عليهم وبهم تصلح البلاد وتخضع لهم العباد وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا وحكما فيهم وقد فعله تبارك وتعالى وله الحمد والمنة : فإنه صلى الله عليه وسلم لم يمت حتى فتح الله عليه مكة وخيبر والبحرين وسائر جزيرة العرب وأرض اليمن بكمالها وأخذ الجزية من مجوس هجر ومن بعض أطراف الشام وهاداه هرقل ملك الروم وصاحب مصر وإسكندرية وهو المقوقس وملوك عمان والنجاشي ملك الحبشة الذي تملك بعد أصحمة رحمه الله وأكرمه ثم لما مات رسول الله صلى الله عليه وسلم واختار الله له ما عنده من الكرامة قام بالأمر بعده خليفته أبو بكر الصديق فلم شعث ما وهى بعد موته صلى الله عليه وسلم وأخذ جزيرة العرب ومهدها وبعث جيوش الإسلام إلى بلاد فارس صحبة خالد بن الوليد رضي الله عنه ففتحوا طرفا منها وقتلوا خلقا من أهلها وجيشا آخر صحبة أبي عبيدة رضي الله عنه ومن أتبعه من الأمراء إلى أرض الشام وثالثا صحبة عمرو بن العاص رضي الله عنه إلى بلاد مصر ففتح الله للجيش الشامي في أيامه بصرى ودمشق ومخاليفهما من بلاد حوران وما والاها وتوفاه الله عز وجل واختار له ما عنده من الكرامة ومن على أهل الإسلام بأن ألهم الصديق أن يستخلف عمر الفاروق فقام بالأمر بعده قياما تاما لم يدر الفلك بعد الأنبياء على مثله في قوة سيرته وكمال عدله وتم في أيامه فتح البلاد الشامية بكمالها وديار مصر إلى آخرها وأكثر إقليم فارس وكسر كسرى وأهانه غاية الهوان وتقهقر إلى أقصى مملكته وقصر قيصر وانتزع يده عن بلاد الشام وانحدر إلى القسطنطينية وأنفق أموالهما في سبيل الله كما أخبر بذلك ووعد به رسول الله ; عليه من ربه أتم سلام وأزكى صلاة ; ثم لما كانت الدولة العثمانية امتدت الممالك الإسلامية إلى أقصى مشارق الأرض ومغاربها ; ففتحت بلاد المغرب إلى أقصى ما هنالك الأندلس وقبرص ; وبلاد القيروان وبلاد سبتة مما يلي البحر المحيط ومن ناحية المشرق إلى أقصى بلاد الصين ; وقتل كسرى وباد ملكه بالكلية ; وفتحت مدائن العراق وخراسان والأهواز وقتل المسلمون من الترك مقتلة عظيمة جدا ; وخذل الله ملكهم الأعظم خاقان وجبي الخراج من المشارق والمغارب إلى حضرة أمير المؤمنين عثمان بن عفان رضي الله عنه وذلك ببركة تلاوته ودراسته وجمعه الأمة على حفظ القرآن ولهذا ثبت في الصحيح أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ” إن الله زوى لي الأرض فرأيت مشارقها ومغاربها وسيبلغ ملك أمتي ما زوى لي منها ” فها نحن نتقلب فيما وعدنا الله ورسوله وصدق الله ورسوله فنسأل الله الإيمان به وبرسوله والقيام بشكره على الوجه الذي يرضيه عنا . قال الإمام مسلم بن الحجاج في صحيحه : حدثنا ابن أبي عمر حدثنا سفيان عن عبد الملك بن عمير عن جابر بن سمرة قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ” لا يزال أمر الناس ماضيا ما وليهم اثنا عشر رجلا ” ثم تكلم النبي صلى الله عليه وسلم بكلمة خفيت عني فسألت أبي ماذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ فقال قال : ” كلهم من قريش ” ورواه البخاري من حديث شعبة عن عبد الملك بن عمير به وفي رواية لمسلم أنه قال ذلك عشية رجم ماعز بن مالك وذكر معه أحاديث أخر وفي هذا الحديث دلالة على أنه لا بد من وجود اثني عشر خليفة عادل وليسوا هم بأئمة الشيعة الاثني عشر فإن كثيرا من أولئك لم يكن لهم من الأمر شيء فأما هؤلاء فإنهم يكونون من قريش يلون فيعدلون وقد وقعت البشارة بهم في الكتب المتقدمة ثم لا يشترط أن يكون متتابعين بل يكون وجودهم في الأمة متتابعا ومتفرقا وقد وجد منهم أربعة على الولاء وهم أبو بكر ثم عمر ثم عثمان ثم علي رضي الله عنهم ثم كانت بعدهم فترة ثم وجد منهم من شاء الله ثم قد يوجد منهم من بقي في الوقت الذي يعلمه الله تعالى ومنهم المهدي الذي اسمه يطابق اسم رسول الله صلى الله عليه وسلم وكنيته كنيته يملأ الأرض عدلا وقسطا كما ملئت جورا وظلما وقد روى الإمام أحمد وأبو داود والترمذي والنسائي من حديث سعيد بن جهمان عن سفينة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ” الخلافة بعدي ثلاثون سنة ثم تكون ملكا عضوضا ” وقال الربيع بن أنس عن أبي العالية في قوله ” وعد الله الذين آمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم وليمكنن لهم دينهم الذين ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا ” الآية قال كان النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه بمكة نحوا من عشر سنين يدعون إلى الله وحده وإلى عبادته وحده لا شريك له سرا وهم خائفون لا يؤمرون بالقتال حتى أمروا بالهجرة إلى المدينة فقدموها فأمرهم الله بالقتال فكانوا بها خائفين يمسون في السلاح ويصبحون في السلاح فصبروا على ذلك ما شاء الله ثم إن رجلا من الصحابة قال يا رسول الله : أبد الدهر نحن خائفون هكذا ؟ أما يأتي علينا يوم نأمن فيه ونضع عنا السلاح ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” لن تصبروا إلا يسيرا حتى يجلس الرجل منكم في الملإ العظيم محتبيا ليست فيه حديدة ” وأنزل الله هذه الآية فأظهر الله نبيه على جزيرة العرب فآمنوا ووضعوا السلاح ثم إن الله تعالى قبض نبيه صلى الله عليه وسلم فكانوا كذلك آمنين في إمارة أبي بكر وعمر وعثمان حتى وقعوا فيما وقعوا فيه فأدخل عليهم الخوف فاتخذوا الحجزة والشرط وغيروا فغير بهم وقال بعض السلف : خلافة أبي بكر وعمر رضي الله عنه حق في كتاب الله ثم تلا هذه الآية وقال البراء بن عازب نزلت هذه الآية ونحن في خوف شديد وهذه الآية الكريمة كقوله تعالى ” واذكروا إذ أنتم قليل مستضعفون في الأرض – إلى قوله – لعلكم تشكرون ” وقوله تعالى : ” كما استخلف الذين من قبلهم ” كما قال تعالى عن موسى عليه السلام إنه قال لقومه : ” عسى ربكم أن يهلك عدوكم ويستخلفكم في الأرض ” الآية وقال تعالى” ونريد أن نمن على الذين استضعفوا في الأرض” الآيتين . وقوله : ” وليمكنن لهم دينهم الذي ارتضى لهم ” الآية كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعدي بن حاتم حين وفد عليه ” أتعرف الحيرة ؟ قال : لم أعرفها ولكن قد سمعت بها قال : فوالذي نفسي بيده ليتمن الله هذا الأمر حتى تخرج الظعينة من الحيرة حتى تطوف بالبيت في غير جوار أحد ولتفتحن كنوز كسرى بن هرمز قلت : كسرى بن هرمز ؟ قال : نعم كسرى بن هرمز وليبذلن المال حتى لا يقبله أحد ” . قال عدي بن حاتم : فهذه الظعينة تخرج من الحيرة فتطوف بالبيت في غير جوار أحد ولقد كنت فيمن فتح كنوز كسرى بن هرمز والذي نفسي بيده لتكونن الثالثة لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد قالها .

أصحاب الرس فقال ابن جريج عن ابن عباس هم أهل قرية من قرى ثمود وقال ابن جريج : قال عكرمة أصحاب الرس بفلج وهم أصحاب يس وقال قتادة فلج من قرى اليمامة وقال ابن أبي حاتم بسنده عن ابن عباس قوله : ” وأصحاب الرس ” قال بئر بأذربيجان : وقال الثوري عن أبي بكر عن عكرمة : الرس بئر رسوا فيها نبيهم أي دفنوه فيها وقال ابن إسحاق عن محمد بن كعب قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” إن أول الناس يدخل الجنة يوم القيامة العبد الأسود وذلك أن الله تعالى بعث نبيا إلى أهل قرية فلم يؤمن به من أهلها إلا ذلك العبد الأسود ثم إن أهل القرية عدوا على النبي فحفروا له بئرا فألقوه فيها ثم أطبقوا عليه بحجر أصم قال فكان ذلك العبد يذهب فيحتطب على ظهره ثم يأتي بحطبه فيبيعه ويشتري به طعاما وشرابا ثم يأتي به إلى تلك البئر فيرفع تلك الصخرة ويعينه الله تعالى عليها فيدلي إليه طعامه وشرابه ثم يردها كما كانت قال فكان ذلك ما شاء الله أن يكون ثم إنه ذهب يوما يحتطب كما كان يصنع فجمع حطبه وحزم حزمته وفرغ منها فلما أراد أن يحتملها وجد سنة فاضطجع فنام فضرب الله على أذنه سبع سنين ثم إنه هب فتمطى فتحول لشقه الآخر فاضطجع فضرب الله على أذنه سبع سنين أخرى ثم إنه هب واحتمل حزمته ولا يحسب إلا أنه نام ساعة من نهار فجاء إلى القرية فباع حزمته ثم اشترى طعاما وشرابا كما كان يصنع ثم إنه ذهب إلى الحفيرة موضعها الذي كانت فيه فالتمسه فلم يجده وكان قد بدا لقومه فيه بداء فاستخرجوه وآمنوا به وصدقوه قال فكان نبيهم يسألهم عن ذلك الأسود ما فعل فيقولون له لا ندري حتى قبض الله النبي وهب الأسود من نومته بعد ذلك” فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” إن ذلك الأسود لأول من يدخل الجنة ” وهكذا رواه ابن جرير عن ابن حميد عن سلمة عن محمد بن إسحاق عن محمد بن كعب مرسلا وفيه غرابة ونكارة ولعل فيه إدراجا والله أعلم وقال ابن جرير : لا يجوز أن يحمل هؤلاء على أنهم أصحاب الرس الذين ذكروا في القرآن لأن الله أخبر عنهم أنه أهلكهم وهؤلاء آمنوا بنبيهم إلا أن يكون حدث لهم أحداث آمنوا بالنبي بعد هلاك آبائهم والله أعلم واختار ابن جرير أن المراد بأصحاب الرس هم أصحاب الأخدود الذين ذكروا في سورة البروج فالله أعلم
و ” أصحاب الرس ” والرس في كلام العرب البئر التي تكون غير مطوية , والجمع رساس . قال : تنابلة يحفرون الرساسا يعني آبار المعادن . قال ابن عباس : سألت كعبا عن أصحاب الرس قال : صاحب ” يس ” الذي قال : ” يا قوم اتبعوا المرسلين ” [ يس : 20 ] قتله قومه ورسوه في بئر لهم يقال لها الرس طرحوه فيها , وكذا قال مقاتل . السدي : هم أصحاب قصة ” يس ” أهل أنطاكية , والرس بئر بأنطاكية قتلوا فيها حبيبا النجار مؤمن آل ” يس ” فنسبوا إليها . وقال علي رضي الله عنه : هم قوم كانوا يعبدون شجرة صنوبر فدعا عليهم نبيهم ; وكان من ولد يهوذا , فيبست الشجرة فقتلوه ورسوه في بئر , فأظلتهم سحابة سوداء فأحرقتهم . وقال ابن عباس : هم قوم بأذربيجان قتلوا أنبياء فجفت أشجارهم وزروعهم فماتوا جوعا وعطشا . وقال وهب بن منبه : كانوا أهل بئر يقعدون عليها وأصحاب مواشي , وكانوا يعبدون الأصنام , فأرسل الله إليهم شعيبا فكذبوه وآذوه , وتمادوا على كفرهم وطغيانهم , فبينما هم حول البئر في منازلهم انهارت بهم وبديارهم ; فخسف الله بهم فهلكوا جميعا . وقال قتادة : أصحاب الرس وأصحاب الأيكة أمتان أرسل الله إليهما شعيبا فكذبوه فعذبهما الله بعذابين . قال قتادة : والرس قرية بفلج اليمامة . وقال عكرمة : هم قوم رسوا نبيهم في بئر حيا . دليله ما روى محمد بن كعب القرظي عمن حدثه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( أول الناس يدخل الجنة يوم القيامة عبد أسود وذلك أن الله تعالى بعث نبيا إلى قومه فلم يؤمن به إلا ذلك الأسود فحفر أهل القرية بئرا وألقوا فيها نبيهم حيا وأطبقوا عليه حجرا ضخما وكان العبد الأسود يحتطب على ظهره ويبيعه ويأتيه بطعامه وشرابه فيعينه الله على رفع تلك الصخرة حتى يدليه إليه فبينما هو يحتطب إذ نام فضرب الله على أذنه سبع سنين نائما ثم هب من نومه فتمطى واتكأ على شقه الآخر فضرب الله على أذنه سبع سنين ثم هب فاحتمل حزمة الحطب فباعها وأتى بطعامه وشرابه إلى البئر فلم يجده وكان قومه قد أراهم الله تعالى آية فاستخرجوه وآمنوا به وصدقوه ومات ذلك النبي ) . قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إن ذلك العبد الأسود لأول من يدخل الجنة ) وذكر هذا الخبر المهدوي والثعلبي , واللفظ للثعلبي , وقال : هؤلاء آمنوا بنبيهم فلا يجوز أن يكونوا أصحاب الرس ; لأن الله تعالى أخبر عن أصحاب الرس أنه دمرهم , إلا أن يدمروا بأحداث أحدثوها بعد نبيهم . وقال الكلبي : أصحاب الرس قوم أرسل الله إليهم نبيا فأكلوه . وهم أول من عمل نساؤهم السحق ; ذكره الماوردي . وقيل : هم أصحاب الأخدود الذين حفروا الأخاديد وحرقوا فيها المؤمنين , وسيأتي . وقيل : هم بقايا من قوم ثمود , وإن الرس البئر المذكورة في ” الحج ” في قوله : ” وبئر معطلة ” [ الحج : 45 ] على ما تقدم . وفي الصحاح : والرس اسم بئر كانت لبقية من ثمود . وقال جعفر بن محمد عن أبيه : أصحاب الرس قوم كانوا يستحسنون لنسائهم السحق , وكان نساؤهم كلهم سحاقات . وروي من حديث أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( إن من أشراط الساعة أن يكتفي الرجال بالرجال والنساء بالنساء وذلك السحق ) . وقيل : الرس ماء ونخل لبني أسد . وقيل : الثلج المتراكم في الجبال ; ذكره القشيري . وما ذكرناه أولا هو المعروف , وهو كل حفر احتفر كالقبر والمعدن والبئر . قال أبو عبيدة : الرس كل ركية لم تطو ; وجمعها رساس .

قال تعالى ” فكذبوه فأخذهم عذاب يوم الظلة إنه كان عذاب يوم عظيم ” وهذا من جنس ما سألوه من إسقاط الكسف عليهم فإن الله سبحانه وتعالى جعل عقوبتهم أن أصابهم حر عظيم مدة سبعة أيام لا يكنهم منه شيء ثم أقبلت إليهم سحابة أظلتهم فجعلوا ينطلقون إليها يستظلون بظلها من الحر فلما اجتمعوا كلهم تحتها أرسل الله تعالى عليهم منها شررا من نار ولهبا ووهجا عظيما ورجفت بهم الأرض وجاءتهم صيحة عظيمة أزهقت أرواحهم ولهذا قال تعالى ” إنه كان عذاب يوم عظيم ” وقد ذكر الله تعالى صفة إهلاكهم في ثلاثة مواطن كل موطن بصفة تناسب ذلك السياق ففي الأعراف ذكر أنهم أخذتهم الرجفة فأصبحوا في دارهم جاثمين وذلك لأنهم قالوا ” لنخرجنك يا شعيب والذين آمنوا معك من قريتنا أو لتعودن في ملتنا ” فأرجفوا نبي الله ومن اتبعه فأخذتهم الرجفة وفي سورة هود قال ” فأخذتهم الصيحة ” وذلك لأنهم استهزءوا بنبي الله في قولهم ” أصلاتك تأمرك أن نترك ما يعبد آباؤنا أو أن نفعل في أموالنا ما نشاء إنك لأنت الحليم الرشيد ” قالوا ذلك على سبيل التهكم والازدراء فناسب أن تأتيهم صيحة تسكتهم فقال ” فأخذتهم الصيحة ” الآية وههنا قالوا ” فأسقط علينا كسفا من السماء ” الآية على وجه التعنت والعناد فناسب أن يحقق عليهم ما استبعدوا وقوعه ” فأخذهم عذاب يوم الظلة إنه كان عذاب يوم عظيم ” قال قتادة : قال عبد الله بن عمر رضي الله عنه : إن الله سلط عليهم الحر سبعة أيام حتى ما يظلهم منه شيء ثم إن الله أنشأ لهم سحابة فانطلق إليها أحدهم فاستظل بها فأصاب تحتها بردا وراحة فأعلم بذلك قومه فأتوها جميعا فاستظلوا تحتها فأججت عليهم نارا وهكذا روي عن عكرمة وسعيد بن جبير والحسن وقتادة وغيرهم

وقال عبد الرحمن بن زيد بن أسلم بعث الله إليهم الظلة حتى إذا اجتمعوا كلهم كشف الله عنهم الظلة وأحمى عليهم الشمس فاحترقوا كما يحترق الجراد في المقلى وقال محمد بن كعب القرظي : إن أهل مدين عذبوا بثلاثة أصناف من العذاب : أخذتهم الرجفة في دارهم حتى خرجوا منها فلما خرجوا منها أصابهم فزع شديد ففرقوا أن يدخلوا إلى البيوت فتسقط عليهم فأرسل الله عليهم الظلة فدخل تحتها رجل فقال ما رأيت كاليوم ظلا أطيب ولا أبرد من هذا هلموا أيها الناس فدخلوا جميعا تحت الظلة فصاح بهم صيحة واحدة فماتوا جميعا ثم تلا محمد بن كعب ” فأخذهم عذاب يوم الظلة إنه كان عذاب يوم عظيم ” وقال محمد بن جرير حدثني الحارث حدثني الحسن حدثني سعيد بن زيد أخو حماد بن زيد حدثنا حاتم بن أبي صغيرة حدثني يزيد الباهلي سألت ابن عباس عن هذه الآية ” فأخذهم عذاب يوم الظلة ” الآية قال بعث الله عليهم رعدا وحرا شديدا فأخذ بأنفاسهم فخرجوا من البيوت هربا إلى البرية فبعث الله عليهم سحابة فأظلتهم من الشمس فوجدوا لها بردا ولذة فنادى بعضهم بعضا حتى إذا اجتمعوا تحتها أرسل الله عليهم نارا قال ابن عباس فذلك عذاب يوم الظلة إنه كان عذاب يوم عظيم
اقرأ في القرطبي عن ابن عباس

ابن كثير
قال علماء التفسير والنسب ثمود بن عاثر بن إرم بن سام بن نوح وهو أخو جديس بن عاثر وكذلك قبيلة طسم.
كل هؤلاء كانوا أحياء من العرب العاربة.. قبل إبراهيم الخليل ع
وكانت ثمود بعد عاد ومساكنهم مشهورة .. فيما بين الحجاز والشام إلى وادي القرى وما حوله وقد مر رسول الله ص على ديارهم ومساكنهم وهو ذاهب إلى تبوك في سنة تسع

قال الإمام أحمد حدثنا عبد الصمد حدثنا صخر بن جويرية عن نافع عن ابن عمر قال لما نزل رسول الله صلى الله عليه وسلم بالناس على تبوك نزل بهم الحجر عند بيوت ثمود فاستقى الناس من الآبار التي كانت تشرب منها ثمود فعجنوا منها ونصبوا لها القدور فأمرهم النبي ص فأهرقوا القدور وعلفوا العجين الإبل .. ثم ارتحل بهم .. حتى نزل بهم على البئر التي كانت تشرب منها الناقة .. ونهاهم أن يدخلوا على القوم الذين عذبوا .. وقال ” إني أخشى أن يصيبكم مثل ما أصابهم فلا تدخلوا عليهم ” .. وقال أحمد أيضا حدثنا عفان حدثنا عبد العزيز بن مسلم حدثنا عبد الله بن دينار عن عبد الله بن عمر قال : قال رسول الله ص وهو بالحجر ” لا تدخلوا على هؤلاء المعذبين .. إلا أن تكونوا باكين فإن لم تكونوا باكين فلا تدخلوا عليهم أن يصيبكم مثل ما أصابهم ” وأصل هذا الحديث مخرج في الصحيحين من غير وجه .. وقال الإمام أحمد أيضا حدثنا يزيد بن هارون المسعودي عن إسماعيل بن أوسط عن محمد بن أبي كبشة الأنماري عن أبيه.. قال لما كان في غزوة تبوك .. تسارع الناس إلى أهل الحجر .. يدخلون عليهم فبلغ ذلك .. رسول الله ص فنادى في الناس ” الصلاة جامعة.. ” قال فأتيت رسول الله ص وهو ممسك بعنزة وهو يقول .. ” ما تدخلون على قوم غضب الله عليهم” .. فناداه رجل منهم .. نعجب منهم يا رسول الله ؟ .. قال” أفلا أنبئكم بأعجب من ذلك : رجل من أنفسكم ينبئكم بما كان قبلكم وبما هو كائن بعدكم .. فاستقيموا وسددوا .. فإن الله لا يعبأ بعذابكم شيئا ..وسيأتي قوم لا يدفعون عن أنفسهم شيئا ” .. (الحديث) لم يخرجه أحد من أصحاب السنن .. وأبو كبشة اسمه عمر بن سعد ويقال عامر بن سعد والله أعلم . وقال الإمام أحمد حدثنا عبد الرزاق حدثنا معمر عن عبد الله بن عثمان بن خيثم عن أبي الزبير عن جابر .. قال لما مر رسول الله ص بالحجر .. قال ” لا تسألوا الآيات (أي العبرة و العظة) فقد سألها قوم صالح فكانت – يعني الناقة – ترد من هذا الفج وتصدر من هذا الفج .. فعتوا عن أمر ربهم فعقروها .. وكانت تشرب ماءهم يوما .. ويشربون لبنها يوما .. فعقروها فأخذتهم صيحة أخمد الله من تحت أديم السماء منهم.. إلا رجلا واحدا كان في حرم الله ” فقالوا من هو يا رسول الله .. قال : أبو رغال .. فلما خرج من الحرم أصابه ما أصاب قومه ” .. وهذا الحديث ليس في شيء من الكتب الستة .. وهو على شرط مسلم .
قوله تعالى ” وإلى ثمود ” أي ولقد أرسلنا إلى قبيلة ثمود أخاهم صالحا ” قال يا قوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره ” فجميع الرسل يدعون إلى عبادة الله وحده لا شريك له كما قال تعالى ” وما أرسلنا من قبلك من رسول إلا نوحي إليه أنه لا إله إلا أنا فاعبدون ” وقال” ولقد بعثنا في كل أمة رسولا أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت ” وقوله ” قد جاءتكم بينة من ربكم هذه ناقة الله لكم آية ” أي قد جاءتكم حجة من الله على صدق ما جئتكم به وكانوا هم الذين سألوا صالحا أن يأتيهم بآية واقترحوا عليه بأن تخرج لهم من صخرة صماء عينوها بأنفسهم.. وهي صخرة منفردة في ناحية الحجر .. يقال لها الكاتبة .. فطلبوا منه أن تخرج لهم منها ناقة عشراء تمخض.. فأخذ عليهم صالح العهود والمواثيق.. لئن أجابهم الله إلى سؤالهم وأجابهم إلى طلبتهم ليؤمنن به وليتبعنه ..فلما أعطوه على ذلك عهودهم ومواثيقهم .. قام صالح ع إلى صلاته ودعا الله عز وجل .. فتحركت تلك الصخرة ..ثم انصدعت عن ناقة جوفاء وبراء .. يتحرك جنينها بين جنبيها .. كما سألوا فعند ذلك .. آمن رئيسهم جندع بن عمرو ومن كان معه على أمره .. وأراد بقية أشراف ثمود أن يؤمنوا .. فصدهم ذؤاب بن عمرو بن لبيد .. والحباب صاحب أوثانهم .. ورباب بن صعر بن جلهس .. وكان جندع بن عمرو بن عم له شهاب بن خليفة بن محلاة بن لبيد بن حراس .. وكان من أشراف ثمود وأفاضلها .. فأراد أن يسلم أيضا فنهاه أولئك الرهط فأطاعهم .. فقال في ذلك رجل من مؤمني ثمود.. يقال له مهوش بن عثمة بن الدميل .. رحمه الله : وكانت عصبة من آل عمرو .. إلى دين النبي .. دعوا شهابا عزيز ثمود .. كلهم جميعا فهم بأن يجيب .. فلو أجابا لأصبح صالح فينا عزيزا .. وما عدلوا بصاحبهم ذؤابا .. ولكن الغواة من آل حجر.. تولوا بعد رشدهم ذيابا .. وأقامت الناقة وفصيلها بعدما وضعته بين أظهرهم .. مدة تشرب من بئرها يوما .. وتدعه لهم يوما .. وكانوا يشربون لبنها يوم.. شربها يحتلبونها فيملئون ما شاء من أوعيتهم وأوانيهم .. كما قال في الآية الأخرى ” ونبئهم أن الماء قسمة بينهم كل شرب محتضر ” وقال تعالى ” هذه ناقة لها شرب ولكم شرب يوم معلوم ” وكانت تسرح في بعض تلك الأودية .. ترد من فج وتصدر من غيره ليسعها لأنها كانت تتضلع من الماء .. وكانت على ما ذكر خلقا هائلا ومنظرا رائعا إذا مرت بأنعامهم نفرت منها .. فلما طال عليهم واشتد تكذيبهم لصالح النبي ع .. عزموا على قتلها ليستأثروا بالماء كل يوم .. فيقال إنهم اتفقوا كلهم على قتلها .. قال قتادة .. بلغني أن الذي قتلها .. طاف عليهم كلهم .. أنهم راضون بقتلها.. حتى على النساء في خدورهن وعلى الصبيان .. قلت وهذا هو الظاهر لقوله تعالى ” فكذبوه فعقروها ..فدمدم عليهم ربهم بذنبهم فسواها ” وقال ” وآتينا ثمود الناقة مبصرة فظلموا بها ” وقال ” فعقروا الناقة ” فأسند ذلك على مجموع القبيلة .. فدل على رضا جميعهم بذلك والله أعلم . وذكر الإمام أبو جعفر بن جرير وغيره من علماء التفسير.. أن سبب قتلها أن امرأة منهم .. يقال لها عنيزة ابنة غنم بن مجلز وتكنى أم عثمان .. كانت عجوزا كافرة .. وكانت من أشد الناس عداوة لصالح ع وكانت لها بنات حسان ومال جزيل .. وكان زوجها ذؤاب بن عمر .. و أحد رؤساء ثمود .. وامرأة أخرى يقال لها صدقة بنت المحيا بن زهير بن المختار .. ذات حسب ومال وجمال .. وكانت تحت رجل مسلم من ثمود .. ففارقته فكانتا تجعلان لمن التزم لهما بقتل الناقة .. فدعت صدقة رجلا يقال له الحباب .. فعرضت عليه نفسها .. إن هو عقر الناقة .. فأبى عليها.. فدعت ابن عم لها .. يقال له مصدع بن مهرج بن المحيا .. فأجابها إلى ذلك .. ودعت عنيزة بنت غنم قدار بن سالف بن جذع .. وكان رجلا أحمر أزرق قصيرا .. يزعمون أنه كان ولد زنية .. وأنه لم يكن من أبيه الذي ينسب إليه.. وهو سالف وإنما هو من رجل يقال له صهياد .. ولكن ولد على فراش سالف .. وقالت له أعطيك أي بناتي .. شئت على أن تعقر الناقة .. فعند ذلك انطلق قدار بن سالف .. ومصدع بن مهرج .. فاستغويا غواة من ثمود .. فاتبعهما سبعة نفر فصاروا تسعة رهط .. وهم الذين .. قال الله تعالى ” وكان في المدينة تسعة رهط يفسدون في الأرض ولا يصلحون ” وكانوا رؤساء في قومهم .. فاستمالوا القبيلة الكافرة بكمالها .. فطاوعتهم على ذلك فانطلقوا .. فرصدوا الناقة حين صدرت من الماء .. وقد كمن لها قدار بن سالف في أصل صخرة على طريقها .. وكمن لها مصدع في أصل أخرى .. فمرت على مصدع فرماها بسهم فانتظم به عضلة ساقها .. وخرجت بنت غنم عنيزة وأمرت ابنتها .. وكانت من أحسن الناس وجها .. فسفرت عن وجهها لقدار وزمرته .. وشد عليها قدار بالسيف .. فكشف عن عرقوبها .. فخرجت ساقطة إلى الأرض .. ورغت رغاة واحدة تحذر سقبها ثم طعن في لبتها .. فنحرها وانطلق سقبها .. وهو فصيلها .. حتى أتى جبلا منيعا فصعد أعلى صخرة فيه .. ورغا فروى عبد الرزاق عن معمر عمن سمع الحسن البصري .. أنه قال : يا رب أين أمي.. ويقال أنه رغا ثلاث مرات وأنه دخل في صخرة فغاب فيها .. ويقال إنهم اتبعوه فعقروه مع أمه .. فالله أعلم . فلما فعلوا ذلك وفرغوا من عقر الناقة .. وبلغ الخبر صالحا ع .. فجاءهم وهم مجتمعون .. فلما رأى الناقة بكى .. وقال” تمتعوا في داركم ثلاثة أيام ” الآية . وكان قتلهم الناقة يوم الأربعاء .. فلما أمسى أولئك التسعة الرهط عزموا على قتل صالح .. وقالوا إن كان صادقا عجلناه قبلنا .. وإن كان كاذبا ألحقناه بناقته” قالوا تقاسموا بالله لنبيتنه وأهله .. ثم لنقولن لوليه ما شهدنا مهلك أهله وإنا لصادقون .. ومكروا مكرا ومكرنا مكرا .. وهم لا يشعرون فانظر كيف كان عاقبة مكرهم ” الآية . فلما عزموا على ذلك وتواطئوا عليه .. وجاءوا من الليل ليفتكوا بنبي الله.. فأرسل الله .. سبحانه وتعالى وله العزة ولرسوله .. عليهم حجارة فرضختهم سلفا وتعجيلا قبل قومهم.. وأصبح ثمود يوم الخميس .. وهو اليوم الأول من أيام النظرة ووجوههم مصفرة كما وعدهم صالح ع .. وأصبحوا في اليوم الثاني من أيام التأجيل وهو يوم الجمعة ووجوههم محمرة .. وأصبحوا في اليوم الثالث من أيام المتاع وهو يوم السبت ووجوههم مسودة فلما .. أصبحوا من يوم الأحد وقد تحنطوا .. وقعدوا ينتظرون نقمة الله وعذابه عياذا بالله من ذلك .. لا يدرون ماذا يفعل بهم .. ولا كيف يأتيهم العذاب .. وأشرقت الشمس جاءتهم صيحة من السماء ورجفة شديدة من أسفل منهم .. ففاضت الأرواح وزهقت النفوس في ساعة واحدة .

أي في إبطال وتضييع ; لأنهم أرادوا أن يكيدوا قريشا بالقتل والسبي , والبيت بالتخريب والهدم . فحكي عن عبد المطلب أنه بعث ابنه عبد الله على فرس له , ينظر ما لقوا من تلك الطير , فإذا القوم مشدخين جميعا , فرجع يركض فرسه , كاشفا عن فخذه , فلما رأى ذلك أبوه قال : إن ابني هذا أفرس العرب . وما كشف عن فخذه إلا بشيرا أو نذيرا . فلما دنا من ناديهم بحيث يسمعهم الصوت , قالوا : ما وراءك ؟ قال : هلكوا جميعا . فخرج عبد المطلب وأصحابه , فأخذوا أموالهم . وكانت أموال بني عبد المطلب منها , وبها تكاملت رياسة عبد المطلب ; لأنه احتمل ما شاء من صفراء وبيضاء , ثم خرج أهل مكة بعده ونهبوا . وقيل : إن عبد المطلب حفر حفرتين فملأهما من الذهب والجوهر , ثم قال لأبي مسعود الثقفي وكان خليلا لعبد المطلب – : اختر أيهما شئت . ثم أصاب الناس من أموالهم حتى ضاقوا ذرعا , فقال عبد المطلب عند ذلك : أنت منعت الحبش والأفيالا وقد رعوا بمكة الأجبالا وقد خشينا منهم القتالا وكل أمر لهم معضالا شكرا وحمدا لك ذا الجلالا قال ابن إسحاق : ولما رد الله الحبشة عن مكة عظمت العرب قريشا , وقالوا : هم : أهل الله , قاتل الله عنهم وكفاهم مئونة عدوهم . وقال عبد الله بن عمرو بن مخزوم , في قصة أصحاب الفيل : أنت الجليل ربنا لم تدنس أنت حبست الفيل بالمغمس من بعد ما هم بشر مبلس حبسته في هيئة المكركس وما لهم من فرج ومنفس والمكركس : المنكوس المطروح .

مع كل طائر منها ثلاثة أحجار يحملها : حجر في منقاره وحجران في رجليه أمثال الحمص والعدس لا يصيب منهم أحدا إلا هلك .. وليس كلهم أصابت وخرجوا هاربين يبتدرون الطريق ويسألون عن نفيل ليدلهم على الطريق هذا .. ونفيل على رأس الجبل مع قريش وعرب الحجاز .. ينظرون ماذا أنزل الله بأصحاب الفيل من النقمة .. وجعل نفيل يقول : أين المفر والإله الطالب .. والأشرم المغلوب ليس الغالب .
قال ابن إسحاق وقال نفيل في ذلك أيضا : ألا حييت عنا يا ودينا نعمنا كم منع الأصباح عينا ودينة لو رأيت ولا تريه لدى جنب المحصب ما رأينا إذا لعذرتني وحمدت أمري ولم تأسى على ما فات بينا حمدت الله.. إذ أبصرت طيرا .. وخفت حجارة تلقى علينا .. فكل القوم تسأل عن نفيل كأن علي للحبشان دينا .
ذكر الواقدي بإسناده ..أنهم لما تعبوا لدخول الحرم وهيئوا الفيل جعلوا لا يصرفونه إلى جهة من سائر الجهات.. إلا ذهب فيها فإذا وجهوه إلى الحرم ربض وصاح .. وجعل أبرهة يحمل على سائس الفيل ..وينهره ويضربه ليقهر الفيل على دخول الحرم .. وطال الفصل في ذلك .. هذا وعبد المطلب وجماعة من أشراف مكة .. فيهم المطعم بن عدي وعمرو بن عائد بن عمران بن مخزوم .. ومسعود بن عمرو الثقفي على حراء .. ينظرون ما الحبشة يصنعون .. وماذا يلقون من أمر الفيل وهو العجب العجاب .. فبينما هم كذلك إذ بعث الله عليهم طيرا أبابيل ..أي قطعا قطعا صفرا دون الحمام وأرجلها حمر ومع كل طائر ثلاثة أحجار وجاءت فحلقت عليهم وأرسلت تلك الأحجار عليهم فهلكوا .
وقال محمد بن إسحاق جاءوا بفيلين فأما محمود فربض وأما الآخر فحصب . وقال وهب بن منبه كان معهم فيلة .. فأما محمود وهو فيل الملك .. فربض ليقتدي به بقية الفيلة .. وكان فيها فيل تشجع فحصب .. فهربت بقية الفيلة .
وقال عطاء بن يسار وغيره وليس كلهم أصابه العذاب في الساعة الراهنة.. بل منهم من هلك سريعا .. ومنهم من جعل يتساقط عضوا عضوا وهم هاربون .. وكان أبرهة ممن تساقط عضوا عضوا حتى مات ببلاد خثعم .
و( قال ابن إسحاق ) .. فخرجوا يتساقطون بكل طريق .. ويهلكون على كل منهل .. وأصيب أبرهة في جسده .. وخرجوا به معهم يسقط أنملة أنملة .. حتى قدموا به صنعاء .. وهو مثل فرخ الطائر .. فما مات حتى انصدع صدره عن لبه فيما يزعمون . ( وذكر مقاتل بن سليمان ) .. أن قريشا أصابوا مالا جزيلا من أسلابهم.. وما كان معهم .. وأن عبد المطلب أصاب يومئذ من الذهب ما ملأ حفرة . ( قال ابن إسحاق وحدثني يعقوب بن عتبة ) .. أنه حدث .. أن أول ما رئيت الحصبة والجدري بأرض العرب .. ذلك العام وأنه أول ما رئي به مرائر .. الشجر الحرمل والحنظل والعسر ذلك العام ..وهكذا روي عن عكرمة من طريق جيد . ( قال ابن إسحاق ) .. فلما بعث الله محمدا ص .. كان فيما يعد به على قريش .. من نعمته عليهم وفضله .. ما رد عنهم من أمر الحبشة .. لبقاء أمرهم ومدتهم .. فقال ” ألم تر كيف فعل ربك بأصحاب الفيل ألم يجعل كيدهم في تضليل وأرسل عليهم طيرا أبابيل ترميهم بحجارة من سجيل فجعلهم كعصف مأكول ” .. ” لإيلاف قريش إيلافهم رحلة الشتاء والصيف فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف ” أي لئلا يغير شيئا من حالهم التي كانوا عليها لما أراد الله بهم من الخير لو قبلوه . (قال ابن هشام ) الأبابيل الجماعات ولم تتكلم العرب بواحدة .. ( قال وأما السجيل فأخبرني يونس النحوي وأبو عبيدة ) أنه عند العرب الشديد الصلب . ( قال وذكر بعض المفسرين .. أنهما كلمتان بالفارسية .. جعلتهما العرب كلمة واحدة .. وإنما هو سنج وجل يعني بالسنج الحجر والجل الطين يقول الحجارة من هذين الجنسين الحجر والطين قال والعصف ورق الزرع الذي لم يقضب واحدته عصفة انتهى ما ذكره .
وقد قال حماد بن سلمة عن عامر عن زر عن عبد الله وأبو سلمة بن عبد الرحمن .. ” طيرا أبابيل ” قال الفرق .. وقال ابن عباس والضحاك .. أبابيل يتبع بعضها بعضا .
وقال الحسن البصري وقتادة .. الأبابيل الكثيرة .
وقال مجاهد أبابيل شتى متتابعة مجتمعة .
وقال ابن زيد الأبابيل المختلفة تأتي من ههنا ومن ههنا أتتهم من كل مكان .
وقال الكسائي .. سمعت بعض النحويين يقول واحد الأبابيل إبيل . وقال ابن جرير حدثني عبد الأعلى حدثني داود عن إسحاق بن عبد الله بن الحارث بن نوفل أنه قال في قوله تعالى ” وأرسل عليهم طيرا أبابيل ” هي الأقاطيع كالإبل المؤبلة وحدثنا أبو كريب حدثنا وكيع عن ابن عون عن ابن سيرين عن ابن عباس ” وأرسل عليهم طيرا أبابيل ” قال لها خراطيم كخراطيم الطير وأكف كأكف الكلاب .
وحدثنا يعقوب بن إبراهيم حدثنا هشيم أخبرنا حصين عن عكرمة في قوله تعالى ..” طيرا أبابيل ” قال كانت طيرا خضرا خرجت من البحر لها رءوس كرءوس السباع .
وحدثنا ابن بشار حدثنا ابن مهدي عن سفيان عن الأعمش عن أبي سفيان عن عبيد بن عمير ” طيرا أبابيل ” قال هي طيور سود بحرية في مناقيرها وأظافرها الحجارة وهذه أسانيد صحيحة .
وقال سعيد بن جبير .. كانت طيرا خضرا لها مناقير صفر تختلف عليهم .
وعن ابن عباس ومجاهد وعطاء .. كانت الطير الأبابيل مثل التي يقال لها عنقاء مغرب .. ورواه عنهم ابن أبي حاتم .
وقال ابن أبي حاتم حدثنا أبو زرعة حدثنا عبيد الله بن محمد بن أبي شيبة حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن أبي سفيان عن عبيد بن عمير .. قال لما أراد الله أن يهلك أصحاب الفيل .. بعث عليهم طيرا .. أنشئت من البحر أمثال الخطاطيف كل طير منها يحمل ثلاثة أحجار حجرين في رجليه وحجرا في منقاره .. قال فجاءت حتى صفت على رءوسهم ثم صاحت وألقت ما في أرجلها ومناقيرها .. فما يقع حجر على رأس رجل إلا خرج من دبره ..ولا يقع على شيء من جسده إلا خرج .. من الجانب الآخر وبعث الله ريحا شديدة فضربت الحجارة .. فزادتها شدة فأهلكوا جميعا .
وقال السدي عن عكرمة عن ابن عباس ..حجارة من سجيل .. قال طين في حجارة .. سنك وكل .. وقد قدمنا بيان ذلك بما أغنى عن إعادته ههنا.

وقال ابن زيد .. العصف ورق الزرع وورق البقل إذا أكلته البهائم فراثته .. فصار درينا .. والمعنى أن الله سبحانه وتعالى أهلكهم ودمرهم وردهم بكيدهم وغيظهم .. لم ينالوا خيرا وأهلك عامتهم .. ولم يرجع منهم مخبر إلا وهو جريح .. كما جرى لملكهم أبرهة .. فإنه انصدع صدره عن قلبه حين وصل إلى بلده صنعاء وأخبرهم بما جرى لهم ..ثم مات .فملك بعده ابنه يكسوم .. ثم من بعده أخوه مسروق بن أبرهة. ثم خرج “سيف بن ذي يزن ” الحميري .. إلى كسرى فاستعانه على الحبشة فأنفذ معه من جيوشه .. فقاتلوا معه . فرد الله إليهم ملكهم وما كان في آبائهم من الملك وجاءته وفود العرب بالتهنئة .
وقد قال محمد بن إسحاق : حدثنا عبد الله بن أبي بكير عن عمرة بنت عبد الرحمن بن أسعد بن زرارة عن عائشة رضي الله عنها قالت : لقد رأيت قائد الفيل وسائسه بمكة .. أعميين مقعدين يستطعمان . ورواه الواقدي عن عائشة مثله .
ورواه عن أسماء بنت أبي بكر أنها قالت .. كانا مقعدين يستطعمان الناس عند إساف ونائلة .. حيث يذبح المشركون ذبائحهم” قلت ” كان اسم قائد الفيل أنيسا .
وقد ذكر الحافظ أبو نعيم في كتاب دلائل النبوة من طريق ابن وهب عن ابن لهيعة عن عقيل بن خالد عن عثمان بن المغيرة .. قصة أصحاب الفيل .. ولم يذكر أن أبرهة قدم من اليمن .. وإنما بعث على الجيش رجلا .. يقال له شمر بن مقصود .. وكان الجيش عشرين ألفا .. وذكر أن الطير طرقتهم ليلا فأصبحوا صرعى ..وهذا السياق غريب جدا وإن كان أبو نعيم قد قواه ورجحه على غيره . والصحيح أن أبرهة الأشرم قدم من مكة .. كما دل على ذلك السياقات والأشعار . وهكذا روي عن ابن لهيعة عن الأسود عن عروة .. أن أبرهة بعث الأسود بن مقصود .. على كتيبة معهم الفيل .. ولم يذكر قدوم أبرهة نفسه . والصحيح قدومه .. ولعل ابن مقصود كان على مقدمة الجيش والله أعلم.
ثم ذكر ابن إسحاق شيئا من أشعار العرب .. فيما كان من قصة أصحاب الفيل .. فمن ذلك شعر عبد الله بن الزبعرى : تنكلوا عن بطن مكة .. إنها كانت قديما لا يرام حريمها .. لم تخلق الشعرى ليالي حرمت .. إذ لا عزيز من الأنام يرومها سائل أمير الجيش عنها .. ما رأى فلسوف ينبي الجاهلين ..عليمها ستون ألفا لم يؤبوا أرضهم .. بل لم يعش بعد الإياب سقيمها .. كانت بها عاد وجرهم قبلهم .. والله من فوق العباد يقيمها
وقال أبو قيس بن الأسلت الأنصاري المدني : ومن صنعه يوم فيل الحبو ش .. إذ كل ما بعثوه رزم محاجنهم .. تحت أقرابه وقد شرموا أنفه .. فانخرم وقد جعلوا سوطه مغولا .. إذا يمموه قفاه كلم فولى وأدبر أدراجه.. وقد باء بالظلم من كان ثم فأرسل من فوقهم حاصبا يلفهم مثل لف القزم يحض على الصبر أحبارهم وقد ثأجوا كثؤاج الغنم .
وقال أبو الصلت بن ربيعة الثقفي ويروى لأمية بن أبي الصلت بن أبي ربيعة : إن آيات ربنا باقيات ما يماري فيهن إلا الكفور خلق الليل والنهار فكل مستبين حسابه مقدور .. ثم يجلو النهار رب رحيم بمهاة شعاعها منشور.. حبس الفيل بالمغمس حتى صار يحبو .. كأنه معقور لازما حلقه الجران .. كما قطر من ظهر كبكب.. محذور حوله من ملوك كندة أبطال ملاويث في الحروب .. صقور خلفوه ثم ابذعروا جميعا كلهم عظم ساقه مكسور .. كل دين يوم القيامة عند الله إلا دين الحنيفة بور .
وقد قدمنا في تفسير سورة الفتح أن رسول الله ص .. لما أطل يوم الحديبية على الثنية التي تهبط به على قريش بركت ناقته فزجروها فألحت فقالوا خلأت القصواء أي حرنت .. فقال رسول الله ص ” ما خلأت القصواء وما ذاك لها بخلق ولكن حبسها حابس الفيل – ثم قال – والذي نفسي بيده .. لا يسألوني اليوم خطة يعظمون فيها حرمات الله ..إلا أجبتهم إليها ” ثم زجرها .. فقامت . والحديث من أفراد البخاري وفي الصحيحين أن رسول الله ص قال يوم فتح مكة ” إن الله حبس عن مكة الفيل وسلط عليها رسوله والمؤمنين .. وإنه قد عادت حرمتها اليوم كحرمتها بالأمس .. ألا فليبلغ الشاهد الغائب ” .
وقال سفيان بن عيينة : كان لنا إمام لا يفصل بينهما , ويقرؤهما معا . وقال عمرو بن ميمون الأودي : صلينا المغرب خلف عمر بن الخطاب رضي الله عنه ; فقرأ في الأولى : ” والتين والزيتون ” [ التين : 1 ] وفي الثانية ” ألم تر كيف ” [ الفيل : 1 ] و ” لإيلاف قريش ” [ قريش : 1 ] . وقال الفراء : هذه السورة متصلة بالسورة الأولى ; لأنه ذكر أهل مكة عظيم نعمته عليهم فيما فعل بالحبشة , , ثم قال : ” لإيلاف قريش ” أي فعلنا ذلك بأصحاب الفيل نعمة منا على قريش . وذلك أن قريشا كانت تخرج في تجارتها , فلا يغار عليها ولا تقرب في الجاهلية . يقولون هم أهل بيت الله جل وعز ; حتى جاء صاحب الفيل ليهدم الكعبة .
.. .
ولا يجوز أن يكون متعلقا بما بعده , وهو قوله تعالى : ” فليعبدوا رب هذا البيت ” قال : وإذا ثبت أنه متعلق بالسورة الأخرى – وقد قطع عنه بكلام مبتدأ , واستئناف بيان وسطر ” بسم الله الرحمن الرحيم ” , فقد تبين جواز الوقف في القراءة للقراء قبل تمام الكلام , وليست المواقف التي ينتزع بها القراء شرعا عن النبي صلى الله عليه وسلم مرويا , وإنما أرادوا به تعليم الطلبة المعاني , فإذا علموها وقفوا حيث شاءوا . فأما الوقف عند انقطاع النفس فلا خلاف فيه , ولا تعد ما قبله إذا اعتراك ذلك , ولكن ابدأ من حيث وقف بك نفسك . هذا رأيي فيه , ولا دليل على ما قالوه , بحال , ولكني أعتمد الوقف على التمام , كراهية الخروج عنهم . قلت : ومن الدليل على صحة هذا , قراءة النبي صلى الله عليه وسلم ” الحمد لله رب العالمين ” ثم يقف . ” الرحمن الرحيم ” ثم يقف . وقد مضى في مقدمة الكتاب . وأجمع المسلمون أن الوقف عند قوله : ” كعصف مأكول ” [ الفيل : 5 ] ليس بقبيح . وكيف يقال إنه قبيح وهذه السورة تقرأ في الركعة الأولى والتي بعدها في الركعة الثانية , فيتخللها من قطع القراءة أركان ؟ وليس أحد من العلماء يكره ذلك , وما كانت العلة فيه إلا أن قوله تعالى : ” فجعلهم كعصف مأكول ” [ الفيل : 5 ] انتهاء آية . فالقياس على ذلك : ألا يمتنع الوقف عند أعجاز الآيات سواء كان الكلام يتم , والغرض ينتهي , أو لا يتم , ولا ينتهي . وأيضا فإن الفواصل حلية وزينة للكلام المنظوم , ولولاها لم يتبين المنظوم من المنثور . ولا خفاء أن الكلام المنظوم أحسن ; فثبت بذلك أن الفواصل من محاسن المنظوم , فمن أظهر فواصله بالوقوف عليها فقد أبدى محاسنه , وترك الوقوف يخفي تلك المحاسن , ويشبه المنثور بالمنظوم , وذلك إخلال بحق المقروء .

وقرأ بعض أهل مكة ” إلاف قريش ” استشهد بقول أبي طالب يوصي أخاه أبا لهب برسول الله صلى الله عليه وسلم : فلا تتركنه ما حييت لمعظم وكن رجلا ذا نجدة وعفاف تذود العدا عن عصبة هاشمية إلافهم في الناس خير إلاف وأما قريش فهم بنو النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر . فكل من كان من ولد النضر فهو قرشي دون بني كنانة ومن فوقه . وربما قالوا : قريشي , وهو القياس ; قال الشاعر : كل قريشي عليه مهابة فإن أردت بقريش الحي صرفته , وإن أردت به القبيلة لم تصرفه ; قال الشاعر : وكفى قريش المعضلات وسادها والتقريش : الاكتساب , وتقرشوا أي تجمعوا . وقد كانوا متفرقين في غير الحرم , فجمعهم قصي بن كلاب في الحرم , حتى اتخذوه مسكنا . قال الشاعر : أبونا قصي كان يدعى مجمعا به جمع الله القبائل من فهر وقد قيل : إن قريشا بنو فهر بن مالك بن النضر . فكل من لم يلده فهر فليس بقرشي . والأول أصح وأثبت . وقد روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : [ إنا ولد النضر بن كنانة لا نقفوا أمنا , ولا ننتفي من أبينا ] . وقال وائلة بن الأسقع : قال النبي صلى الله عليه وسلم [ إن الله اصطفى كنانة من ولد إسماعيل , واصطفى من بني كنانة قريشا , واصطفى من قريش بني هاشم , واصطفاني من بني هاشم ] . صحيح ثابت , خرجه البخاري ومسلم وغيرهما . واختلف في تسميتهم قريشا على أقوال : أحدهما : لتجمعهم بعد التفرق , والتقرش : التجمع والالتئام . قال أبو جلدة اليشكري : إخوة قرشوا الذنوب علينا في حديث من دهرهم وقديم الثاني : لأنهم كانوا تجارا يأكلون من مكاسبهم . والتقرش : التكسب . وقد قرش يقرش قرشا : إذا كسب وجمع . قال الفراء : وبه سميت قريش . الثالث : لأنهم كانوا يفتشون الحاج من ذي الخلة , فيسدون خلته . والقرش : التفتيش . قال الشاعر : أيها الشامت المقرش عنا عند عمرو فهل له إبقاء الرابع : ما روي أن معاوية سأل ابن عباس لم سميت قريش قريشا ؟ فقال : لدابة في البحر من أقوى دوابه يقال لها القرش ; تأكل ولا تؤكل , وتعلو ولا تعلى . وأنشد قول تبع : وقريش هي التي تسكن البحـ ـر بها سميت قريش قريشا تأكل الرث والسمين ولا تتـ ـرك فيها لذي جناحين ريشا هكذا في البلاد حي قريش يأكلون البلاد أكلا كميشا ولهم آخر الزمان نبي يكثر القتل فيهم والخموشا.

وقال الهروي وغيره : وكان أصحاب الإيلاف أربعة إخوة : هاشم , وعبد شمس , والمطلب , ونوفل بنو عبد مناف . فأما هاشم فإنه كان يؤلف ملك الشام ; أي أخذ منه حبلا وعهدا يأمن به في تجارته إلى الشام . وأخوه عبد شمس كان يؤلف إلى الحبشة . والمطلب إلى اليمن . ونوفل إلى فارس . ومعنى يؤلف يجير . فكان هؤلاء الإخوة يسمون المجيرين . فكان تجار قريش يختلفون إلى الأمصار بحبل هؤلاء الإخوة , فلا يتعرض لهم . قال الزهري : الإيلاف : شبه الإجارة بالخفارة ; يقال : آلف يؤلف : إذا أجار الحمائل بالخفارة . والحمائل : جمع حمولة . قال : والتأويل : أن قريشا كانوا سكان الحرم , ولم يكن لهم زرع ولا ضرع , وكانوا يميرون في الشتاء والصيف آمنين , والناس يتخطفون من حولهم , فكانوا إذا عرض لهم عارض قالوا : نحن أهل حرم الله , فلا يتعرض الناس لهم . وذكر أبو الحسين أحمد بن فارس بن زكريا في تفسيره : حدثنا سعيد بن محمد , عن بكر بن سهل الدمياطي , بإسناده إلى ابن عباس , في قول الله عز وجل : ” لإيلاف قريش ” إلافهم رحلة الشتاء والصيف . وذلك أن قريشا كانوا إذا أصابت واحدا منهم مخمصة , جرى هو وعياله إلى موضع معروف , فضربوا على أنفسهم خباء فماتوا ; حتى كان عمرو بن عبد مناف , وكان سيد زمانه , وله ابن يقال له أسد , وكان له ترب من بني مخزوم , يحبه ويلعب معه . فقال له : نحن غدا نعتفد , قال ابن فارس : هذه لفظة في هذا الخبر لا أدري : بالدال هي أم بالراء ; فإن كانت بالراء فلعلها من العفر , وهو التراب , وإن كان بالدال , فما أدري معناها , وتأويله على ما أظنه : ذهابهم إلى ذلك الخباء , وموتهم واحدا بعد واحد . قال : فدخل أسد على أمه يبكي , وذكر ما قاله تربه . قال : فأرسلت أم أسد إلى أولئك بشحم ودقيق , فعاشوا به أياما . ثم إن تربه أتاه أيضا فقال : نحن غدا نعتفد , فدخل أسد على أبيه يبكي , وخبره خبر تربه , فاشتد ذلك على عمرو بن عبد مناف , فقام خطيبا في قريش وكانوا يطيعون أمره , فقال : إنكم أحدثتم حدثا تقلون فيه وتكثر العرب , وتذلون وتعز العرب , وأنتم أهل حرم الله جل وعز , وأشرف ولد آدم , والناس لكم تبع , ويكاد هذا الاعتفاد يأتي عليكم . فقالوا : نحن لك تبع . قال : ابتدئوا بهذا الرجل – يعني أبا ترب أسد – فأغنوه عن الاعتفاد , ففعلوا . ثم إنه نحر البدن , وذبح الكباش والمعز , ثم هشم الثريد , وأطعم الناس ; فسمي هاشما . وفيه قال الشاعر : عمرو الذي هشم الثريد لقومه ورجال مكة مسنتون عجاف ثم جمع كل بني أب على رحلتين : في الشتاء إلى اليمن , وفي الصيف إلى الشام للتجارات , فما ربح الغني قسمه بينه وبين الفقير , حتى صار فقيرهم كغنيهم ; فجاء الإسلام وهم على هذا , فلم يكن في العرب بنو أب أكثر مالا ولا أعز من قريش , وهو قول شاعرهم : والخالطون فقيرهم بغنيهم حتى يصير فقيرهم كالكافي فلم يزالوا كذلك حتى بعث الله رسوله محمدا صلى الله عليه وسلم , فقال : ” فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع ” بصنيع هاشم ” وآمنهم من خوف ” أن تكثر العرب ويقلوا . قوله تعالى : ” رحلة الشتاء والصيف ” ” رحلة ” نصب بالمصدر ; أي ارتحالهم رحلة ; أو بوقوع ” إيلافهم ” عليه , أو على الظرف . ولو جعلتها في محل الرفع , على معنى هما رحلة الشتاء والصيف , لجاز . والأول أولى . والرحلة الارتحال . وكانت إحدى الرحلتين إلى اليمن في الشتاء , لأنها بلاد حامية , والرحلة الأخرى في الصيف إلى الشام , لأنها بلاد باردة . وعن ابن عباس أيضا قال : كانوا يشتون بمكة لدفئها , ويصيفون بالطائف لهوائها . وهذه من أجل النعم أن يكون للقوم ناحية حر تدفع عنهم برد الشتاء , وناحية برد تدفع عنهم حر الصيف ; فذكرهم الله تعالى هذه النعمة . وقال الشاعر : تشتي بمكة نعمة ومصيفها بالطائف وهنا ثلاث مسائل : الأولى : قال مالك : الشتاء نصف السنة , والصيف نصفها , ولم أزل أرى ربيعة بن أبي عبد الرحمن ومن معه , لا يخلعون عمائمهم حتى تطلع الثريا , وهو يوم التاسع عشر من بشنس , وهو يوم خمسة وعشرين من عدد الروم أو الفرس . وأراد بطلوع الثريا أن يخرج السعاة , ويسير الناس بمواشيهم إلى مياههم , وأن طلوع الثريا أول الصيف ودبر الشتاء . وهذا مما لا خلاف فيه بين أصحابه عنه . وقال عنه أشهب وحده : إذا سقطت الهقعة نقص الليل , , فلما جعل طلوع الثريا أول الصيف , وجب أن يكون له في مطلق السنة ستة أشهر , ثم يستقبل الشتاء من بعد ذهاب الصيف ستة أشهر . وقد سئل محمد بن عبد الحكم عمن حلف ألا يكلم امرأ حتى يدخل الشتاء ؟ فقال : لا يكلمه حتى يمضي سبعة عشر من هاتور . ولو قال يدخل الصيف , لم يكلمه حتى يمضي سبعة عشر من بشنس . قال القرظي : أما ذكر هذا عن محمد في بشنس , فهو سهو , إنما هو تسعة عشر من بشنس , لأنك إذا حسبت المنازل على ما هي عليه , من ثلاث عشرة ليلة كل منزلة , علمت أن ما بين تسع عشرة من هاتور لا تنقضي منازل إلا بدخول تسع عشرة من بشنس . والله أعلم . الثانية : قال قوم : الزمان أربعة أقسام : شتاء , وربيع , وصيف , وخريف . وقال قوم : هو شتاء , وصيف , وقيظ , وخريف . والذي قاله مالك أصح ; لأن الله قسم الزمان قسمين ولم يجعل لهما ثالثا . الثالثة : لما امتن الله تعالى على قريش برحلتين , شتاء وصيفا , على ما تقدم , كان فيه دليل على جواز تصرف الرجل في الزمانين بين محلين , يكون حالهما في كل زمان أنعم من الآخر ; كالجلوس في المجلس البحري في الصيف , وفي القبلي في الشتاء , وفي اتخاذ البادهنجات والخيش للتبريد , واللبد واليانوسة للدفء .

وقيل المراد بقوله وانحر وضع اليد اليمنى على اليد اليسرى تحت النحر يروى هذا عن علي ولا يصح وعن الشعبي مثله وعن أبي جعفر الباقر ” وانحر ” يعني رفع اليدين عند افتتاح الصلاة وقيل ” وانحر ” أي استقبل بنحرك القبلة . وذكر هذه الأقوال الثلاثة ابن جرير. وقد روى ابن أبي حاتم ههنا حديث منكرا جدا فقال حدثنا وهب بن إبراهيم القاضي سنة خمس وخمسين ومائتين حدثنا إسرائيل بن حاتم المروزي حدثنا مقاتل بن حيان عن الأصبغ بن نباتة عن علي بن أبي طالب قال لما نزلت هذه السورة على النبي صلى الله عليه وسلم ” إنا أعطيناك الكوثر فصل لربك وانحر ” قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” يا جبريل ما هذه النحيرة التي أمرني بها ربي ؟ فقال ليست بنحيرة ولكنه يأمرك إذا تحرمت للصلاة ارفع يديك إذا كبرت وإذا ركعت وإذا رفعت رأسك من الركوع وإذا سجدت فإنها صلاتنا وصلاة الملائكة الذين في السموات السبع وإن لكل شيء زينة وزينة الصلاة رفع اليدين عند كل تكبيرة ” وهكذا رواه الحاكم في المستدرك من حديث إسرائيل بن حاتم به وعن عطاء الخراساني

ابن كثير :
عن ابن عباس قال : بينما رسول الله ص في المدينة إذ قال ” الله أكبر الله أكبر جاء نصر الله والفتح .. جاء أهل اليمن – قيل يا رسول الله .. وما أهل اليمن ؟ قال – قوم رقيقة قلوبهم .. لينة طباعهم الإيمان يمان والفقه يمان والحكمة يمانية” .

القرطبي :
وروى عكرمة عن ابن عباس أن النبي ص قرأ : ” إذا جاء نصر الله والفتح ” وجاء أهل اليمن رقيقة أفئدتهم , لينة طباعهم , سخية قلوبهم , عظيمة خشيتهم , فدخلوا في دين الله أفواجا .
وفي صحيح مسلم عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ص : [ أتاكم أهل اليمن , هم أضعف قلوبا , وأرق أفئدة الفقه يمان , والحكمة يمانية ] .
وروي أنه ص قال : [ إني لأجد نفس ربكم من قبل اليمن ] وفيه تأويلان : أحدهما : أنه الفرج ; لتتابع إسلامهم أفواجا . والثاني : معناه أن الله تعالى نفس الكرب عن نبيه ص بأهل اليمن , وهم الأنصار .
وروى جابر بن عبد الله قال : سمعت رسول الله ص يقول : [ إن الناس دخلوا في دين الله أفواجا , وسيخرجون منه أفواجا ] ذكره الماوردي , ولفظ الثعلبي : وقال أبو عمار حدثني جابر لجابر , قال : سألني جابر عن حال الناس , فأخبرته عن حال اختلافهم وفرقتهم ; فجعل يبكي ويقول : سمعت رسول الله ص يقول : [ إن الناس دخلوا في دين الله أفواجا , وسيخرجون من دين الله أفواجا ] .

وقد ثبت له شاهد من صلاة النبي صلى الله عليه وسلم يوم فتح مكة وقت الضحى ثماني ركعات ، فقال قائلون هي صلاة الضحى وأجيبوا بأنه لم يكن يواظب عليها فكيف صلاها ذلك اليوم وقد كان مسافرا لم ينو الإقامة بمكة ؟ ولهذا أقام فيها إلى آخر شهر رمضان قريبا من تسع عشرة يوما يقصر الصلاة ويفطر هو وجميع الجيش وكانوا نحوا من عشرة آلاف قال هؤلاء وإنما كانت صلاة الفتح قالوا فيستحب لأمير الجيش إذا فتح بلدا أن يصلي فيه أول ما يدخله ثماني ركعات وهكذا فعل سعد بن أبي وقاص يوم فتح المدائن ثم قال بعضهم يصليها كلها بتسليمة واحدة والصحيح أنه يسلم من كل ركعتين كما ورد في سنن أبي داود أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يسلم يوم الفتح من كل ركعتين وأما ما فسر به ابن عباس وعمر رضي الله تعالى عنهما من أن هذه السورة نعي فيها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم روحه الكريمة وأعلم أنه إذا فتحت مكة وهي قريتك التي أخرجتك ودخل الناس في دين الله أفواجا فقد فرغ شغلنا بك في الدنيا فتهيأ للقدوم علينا والوفود إلينا فالآخرة خير لك من الدنيا ولسوف يعطيك ربك فترضى .

عن أبي سعيد الخدري أنه قال لما نزلت هذه السورة ” إذا جاء نصر الله والفتح ” قرأها رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى ختمها فقال ” الناس خير وأنا وأصحابي خير – وقال – لا هجرة بعد الفتح ولكن جهاد ونية” فقال له مروان كذبت وعنده رافع بن خديج وزيد بن ثابت قاعدان معه على السرير فقال أبو سعيد لو شاء هذان لحدثاك ولكن هذا يخاف أن تنزعه عن عرافة قومه وهذا يخشى أن تنزعه عن الصدقة فرفع مروان عليه الدرة ليضربه فلما رأيا ذلك قالا صدق . تفرد به أحمد وهذا الذي أنكره مروان على أبي سعيد ليس بمنكر فقد ثبت من رواية ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يوم الفتح ” لا هجرة ولكن جهاد ونية ولكن إذا استنفرتم فانفروا ” أخرجه البخاري ومسلم في صحيحيهما فالذي فسر به بعض الصحابة من جلساء عمر رضي الله عنهم أجمعين من أنه قد أمرنا إذا فتح الله علينا المدائن والحصون أن نحمد الله ونشكره ونسبحه يعني نصلي له ونستغفره معنى مليح صحيح

عن أبي عبيدة عن عبد الله قال لما نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم ” إذا جاء نصر الله والفتح ” كان يكثر إذا قرأها وركع أن يقول ” سبحانك اللهم ربنا وبحمدك اللهم اغفر لي إنك أنت التواب الرحيم ” ثلاثا تفرد به أحمد . ورواه ابن أبي حاتم عن أبيه عن عمرو بن مرة عن شعبة عن إسحاق به والمراد بالفتح ههنا فتح مكة قولا واحدا فإن أحياء العرب كانت تتلوم بإسلامها فتح مكة يقولون إن ظهر على قومه فهو نبي فلما فتح الله عليه مكة دخلوا في دين الله أفواجا فلم تمض سنتان حتى استوسقت جزيرة العرب إيمانا ولم يبق في سائر قبائل العرب إلا مظهر للإسلام ولله الحمد والمنة .

وقال أبو هريرة : اجتهد النبي بعد نزولها , حتى تورمت قدماه . ونحل جسمه , وقل تبسمه , وكثر بكاؤه .
وقال عكرمة : لم يكن النبي ص قط أشد اجتهادا في أمور الآخرة ما كان منه عند نزولها .
وقال مقاتل : لما نزلت قرأها النبي ص على أصحابه , ومنهم أبو بكر وعمر وسعد بن أبي وقاص , ففرحوا واستبشروا , وبكى العباس ; فقال له النبي ص : [ ما يبكيك يا عم ؟ ] قال : نعيت إليك نفسك . قال : [ إنه لكما تقول ] ; فعاش بعدها ستين يوما , ما رئي فيها ضاحكا مستبشرا .
وقيل : نزلت في منى بعد أيام التشريق , في حجة الوداع , فبكى عمر والعباس , فقيل لهما : إن هذا يوم فرح , فقالا : بل فيه نعي النبي ص . فقال النبي ص : [ صدقتما , نعيت إلي نفسي ] .
وفي البخاري وغيره عن ابن عباس قال : كان عمر بن الخطاب يأذن لأهل بدر , ويأذن لي معهم . قال : فوجد بعضهم من ذلك , فقالوا : يأذن لهذا الفتى معنا ومن أبنائنا من هو مثله فقال لهم عمر : إنه من قد علمتم . قال : فأذن لهم ذات يوم , وأذن لي معهم , فسألهم عن هذه السورة : ” إذا جاء نصر الله والفتح ” فقالوا : أمر الله جل وعز نبيه ص إذا فتح عليه أن يستغفره , وأن يتوب إليه . فقال : ما تقول يا ابن عباس ؟ قلت : ليس كذلك , ولكن أخبر الله نبيه ص حضور أجله , فقال : ” إذا جاء نصر الله والفتح ” , فذلك علامة موتك . ” فسبح بحمد ربك واستغفره إنه كان توابا ” . فقال عمر رضي الله عنه : تلومونني عليه ؟ .
وفي البخاري فقال عمر : ما أعلم منها إلا ما تقول . ورواه الترمذي , قال : كان عمر يسألني مع أصحاب النبي ص , فقال له عبد الرحمن بن عوف : أتسأله ولنا بنون مثله ؟ فقال له عمر : إنه من حيث نعلم . فسأله عن هذه الآية : ” إذا جاء نصر الله والفتح ” . فقلت : إنما هو أجل رسول الله صلى الله عليه وسلم , أعلمه إياه ; وقرأ السورة إلى آخرها . فقال له عمر : والله ما أعلم منها إلا ما تعلم . قال : هذا حديث حسن صحيح . فإن قيل : فماذا يغفر للنبي صلى الله عليه وسلم حتى يؤمر بالاستغفار ؟ قيل له : كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول في دعائه : [ رب اغفر لي خطيئتي وجهلي , وإسرافي في أمري كله , وما أنت أعلم به مني . اللهم اغفر لي خطئي وعمدي , وجهلي وهزلي , وكل ذلك عندي . اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت , وما أعلنت وما أسررت , أنت المقدم وأنت المؤخر , إنك على كل شيء قدير ] . فكان صلى الله عليه وسلم يستقصر نفسه لعظم ما أنعم الله به عليه , ويرى قصوره عن القيام بحق ذلك ذنوبا . ويحتمل أن يكون بمعنى : كن متعلقا به , سائلا راغبا , متضرعا على رؤية التقصير في أداء الحقوق ; لئلا ينقطع إلى رؤية الأعمال . وقيل : الاستغفار تعبد يجب إتيانه , لا للمغفرة , بل تعبدا . وقيل : ذلك تنبيه لأمته , لكيلا يأمنوا ويتركوا الاستغفار . وقيل : ” واستغفره ” أي استغفر لأمتك .
عن ابن عباس أن النبي ص .. خرج إلى البطحاء.. فصعد الجبل فنادى ” يا صباحاه ” .. فاجتمعت إليه قريش فقال ” أرأيتم إن حدثتكم .. أن العدو مصبحكم أو ممسيكم أكنتم تصدقوني ؟ – قالوا نعم قال – فإني نذير لكم .. بين يدي عذاب شديد .. فقال أبو لهب ..ألهذا جمعتنا ؟ تبا لك .. فأنزل الله ” تبت يدا أبي لهب وتب ” إلى آخرها .
وفي رواية .. فقام ينفض يديه وهو يقول تبا لك .. سائر اليوم ..ألهذا جمعتنا ؟ فأنزل الله ” تبت يدا أبي لهب وتب ” الأول دعاء عليه .. والثاني خبر عنه ..
فأبو لهب هذا هو أحد أعمام رسول الله ص واسمه .. عبد العزى بن عبد المطلب ..وكنيته أبو عتيبة .. وإنما سمي أبا لهب لإشراق وجهه .. وكان كثير الأذية لرسول الله ص والبغضة له ..والازدراء به ..والتنقص له ..ولدينه .

وقال محمد بن إسحاق حدثني حسين بن عبد الله بن عبيد الله بن عباس ..قال سمعت ربيعة بن عباد الديلي .. يقول إني لمع أبي رجل شاب .. أنظر إلى رسول الله ص يتبع القبائل .. ووراءه رجل أحول وضيء الوجه ذو جمة .. يقف رسول الله ص على القبيلة فيقول ” يا بني فلان إني رسول الله إليكم .. آمركم أن تعبدوا الله لا تشركوا به شيئا ..وأن تصدقوني وتمنعوني .. حتى أنفذ عن الله ما بعثني به ” .. وإذا فرغ من مقالته .. قال الآخر من خلفه .. يا بني فلان هذا يريد منكم أن تسلخوا اللات والعزى وحلفاءكم من الجن .. من بني مالك بن أقيش .. إلى ما جاء به من البدعة والضلالة .. فلا تسمعوا له ولا تتبعوه ..فقلت لأبي من هذا ؟ .. قال عمه أبو لهب .. رواه أحمد أيضا والطبراني بهذا اللفظ

قال ابن قتيبة : لم يكتب عبد الله بن مسعود في مصحفه المعوذتين ; لأنه كان يسمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يعوذ الحسن والحسين – رضي الله عنهما – بهما , فقدر أنهما بمنزلة : أعيذكما بكلمات الله التامة (اي كن فبكون ) , من كل شيطان وهامة , ومن كل عين لامة . قال أبو بكر الأنباري : وهذا مردود على ابن قتيبة ; لأن المعوذتين من كلام رب العالمين , المعجز لجميع المخلوقين ; و ” أعيذكما بكلمات الله التامة ” من قول البشر بين . وكلام الخالق الذي هو آية لمحمد صلى الله عليه وسلم خاتم النبيين , وحجة له باقية على جميع الكافرين , لا يلتبس بكلام الآدميين , على مثل عبد الله بن مسعود الفصيح اللسان , العالم باللغة , العارف بأجناس الكلام , وأفانين القول . وقال بعض الناس : لم يكتب عبد الله المعوذتين لأنه أمن عليهما من النسيان , فأسقطهما وهو يحفظهما ; كما أسقط فاتحة الكتاب من مصحفه , وما يشك في حفظه وإتقانه لها . فرد هذا القول على قائله , واحتج عليه بأنه قد كتب : ” إذا جاء نصر الله والفتح ” , و ” إنا أعطيناك الكوثر ” , و ” قل هو الله أحد ” وهن يجرين مجرى المعوذتين في أنهن غير طوال , والحفظ إليهن أسرع , ونسيانهن مأمون , وكلهن يخالف فاتحة الكتاب ; إذ الصلاة لا تتم إلا بقراءتها . وسبيل كل ركعة أن تكون المقدمة فيها قبل ما يقرأ من بعدها , فإسقاط فاتحة الكتاب من المصحف , على معنى الثقة ببقاء حفظها , والأمن من نسيانها , صحيح , وليس من السور ما يجري في هذا المعنى مجراها , ولا يسلك به طريقها . وقد مضى هذا المعنى في سورة ” الفاتحة ” . والحمد لله .
قوله تعالى : ” الفلق ” اختلف فيه ; فقيل : سجن في جهنم ; قاله ابن عباس . وقال أبي بن كعب : بيت في جهنم إذا فتح صاح أهل النار من حره . وقال الحبلي أبو عبد الرحمن : هو اسم من أسماء جهنم . وقال الكلبي : واد في جهنم . وقال عبد الله بن عمر : شجرة في النار . سعيد بن جبير : جب في النار . النحاس : يقال لما اطمأن من الأرض فلق ; فعلى هذا يصح هذا القول . وقال جابر بن عبد الله والحسن وسعيد بن جبير أيضا ومجاهد وقتادة والقرظي وابن زيد : الفلق , الصبح . وقاله ابن عباس . تقول العرب : هو أبين من فلق الصبح وفرق الصبح . وقال الشاعر : يا ليلة لم أنمها بت مرتفقا أرعى النجوم إلى أن نور الفلق وقيل : الفلق : الجبال والصخور تنفرد بالمياه ; أي تتشقق . وقيل : هو التفليق بين الجبال والصخور ; لأنها تتشقق من خوف الله عز وجل

وذكر القشيري في تفسيره أنه ورد في الصحاح : أن غلاما من اليهود كان يخدم النبي صلى الله عليه وسلم , فدست إليه اليهود , ولم يزالوا به حتى أخذ مشاطة رأس النبي صلى الله عليه وسلم . والمشاطة بضم الميم : ما يسقط من الشعر عند المشط . وأخذ عدة من أسنان مشطه , فأعطاها اليهود , فسحروه فيها , وكان الذي تولى ذلك لبيد بن الأعصم اليهودي . وذكر نحو ما تقدم عن ابن عباس

مقدمة جغرافية

قوم لوط فلسطين ( المؤتفكة
أرسل الله لوطا إلى المدائن الخمس وهي:سدوم ,وعمورا ,وأدموتا ,وصاعورا ,وصابورا 0وإن قوم لوط هم أصحاب المؤتفكة. وهذا الأسم مشتق من الافك , وهو الكذب على رأي من ذهب إلى الأشتقاق , وقد ذكرهم الله في كتابه بقوله: (ِ والمؤتفكة أهوى) (الآية 70 من سورة التوبة والآية 9 من سورة الحاقة هذا المعنى من عبارة المؤتفكات) في الأردن الآن – التي كفرت بنبي الله لُوط
قال ابن كثير في تفسيره: أن الله بعث لوطاً عليه السلام إلى قومه فكذبوه فنجاه الله تعالى هو وأهله إلا امرأته فإنها هلكت مع من هلك من قومها وجعل محلهم الأرض ، بحيرة منتنة قبيحة المنظر والطعم والريح، وجعلها بطريق يمر بها المسافرون ليلاً ونهاراً، ولهذا قال تعالى: { وَإِنَّكُمْ لَتَمُرُّونَ عَلَيْهِم مُّصْبِحِينَ * وَبِاللَّيْلِ أَفَلَا تَعْقِلُونَ }، أي أفلا تعتبرون بهم كيف دمر الله .
يعتبر لوط عليه السلام من الرسل من غير أولي العزم ، بعثه الله تعالى مع عمه نبي الله إبراهيم الخليل عليه السلام، قال تعالى: { فَآمَنَ لَهُ لُوطٌ وَقَالَ إِنِّي مُهَاجِرٌ إِلَى رَبِّي إِنَّهُ هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ } العنكبوت26. فاستقر به المقام في الخليل مع عمه، ثم نزح لوط إلى مدينة سدوم في نطاق غور الأردن اليوم فيلسطا أي في مركز الشرق الأوسط ، وكانت هذه القرية تقوم بأعمال قبيحة تتنافى مع الفطرة.

والآية البينة: البحر الميت وتحت مياهه بلدة سدوم
إن البقعة التي أصابها العذاب الأليم هي البقعة التي تعرف اليوم بالبحر الميت أو بحيرة لوط عليه السلام.

ويرى بعض العلماء أن البحر الميت لم يكن موجوداً قبل هذا الحادث، وإنما حدث من الزلزال الذي جعل عالي البلاد سافلها وصارت أخفض من سطح البحر بنحو 392م.

وقد اكتشف الأثريون شيئاً من هذه المدن المنكوبة على حافة البحر الميت ، بداية البحر الميت ويرى في الجهة المقابلة جبال فلسطين ، في نفس الوقت هناك ينابيع كبريتية تنبع من داخل جبال الغور

أرض (أور) بجنوبي العراق،
ولد سيدنا إبراهيم الخليل عليه السلام في وسط بيئة يعتنق أهلها عبادة الأصنام، ويحترفون صناعتها أيام الملك النمرود بن كنعان. وكان والده آزر ممن برع في صناعة هذه التماثيل المضلة وكان يأمر ابنه إبراهيم ببيعها فكان إبراهيم يحملها ويقول للناس في الأسواق: من يشتري ما يضره ولا ينفعه!.

اكتسبت مدينة أور شهرة كبيرة واسعة بعد أن اكتشف فيها مجموعة من القبور الملكية، فقد كانت هذه المقابر تحوي آثاراً جمة، وكنوزاً نادرة ونفائس ذهبية كالموجودة هنا والمتمثلة في الخوذة الذهبية ورأس القيثارة الذهبية والفضية المطعمة بالأحجار الكريمة التي عثر عليها في المقبرة الملكية السابقة.
تمثل زقورة أور الشهيرة والزقورة كلمة بابلية مشتقة من )زقارو) أو (زيكوراتي) التي أبرز معانيها علو أو ارتفاع، ومنها اشتقت لفظة (زقورة) أو (سكورة) كما في اللسان الآشوري ، وأطلقوا ذلك على برج المعبد وقد بناها الملك أور- نمو خلال حكمه، وهي تطور كبير للمعابد التي كانت تقام فوق المصاطب

قوم عاد
في منطقة الأحقاف وهي منطقة بين الربع الخالي وحضرموت ، منطقة الأحقاف بأرض الربع الخالي وهي منطقة هلاك قوم هود ع -بالربع الخالي بين المملكة العربية السعودية واليمن
هود اخا عاد ( بالاحقاف ) وادي بين مسقط و ارض مهرة

قال تعالى: { وَاذْكُرْ أَخَا عَادٍ إِذْ أَنذَرَ قَوْمَهُ بِالْأَحْقَافِ } الأحقاف21 ، حيث حباهم الله الأجسام الضخمة والأبدان القوية
قال تعالى:{ وَاذكُرُواْ إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاء مِن بَعْدِ قَوْمِ نُوحٍ وَزَادَكُمْ فِي الْخَلْقِ بَسْطَةً } الأعراف69، فهم من القبائل العربية التي استخلفت في جنوب الجزيرة العربية ، بعد قوم نوح المخلصون الذين نجوا من الطوفان العظيم، فراحوا يشيدون البيوت وينشئون المصانع فأضحت لديهم حضارة غير مسبوقة، وصف الله مدينتهم بقوله: { أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ * إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ * الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلَادِ } الفجر 6-8،.

– وقد أسهب المؤرخون في وصف هذه المدينة لما تحتويه من الآلاف من القصور الشاهقة الارتفاع المطعمة بالأحجار الكريمة والمحاطة بالأسوار العالية…
ومع هذه الخيرات العظيمة والنعم الوفيرة التي ينبغي أن تقابل بالشكر والثناء ، راحت عاد تنغمس في الملذات الحسية والشهوات الدنيوية فعبدوا أصناماً ثلاثة هي: ( صداء وصمود والهباء ..)

– فبعث الله فيهم نبي الله هوداً عليه السلام ، نسب النبي هود عليه السلام – نوح (ع) انجب (3) حام و سام ويافث – من نسل سام – جاء ارم – ثم – عوص- عاد – خلود – رباح – عبدالله – الى ان جاء- هود ع

ثمود
منطقة الحجر التي تسمى اليوم بمدائن صالح وهي منطقة جبلية ،بالمملكة العربية السعودية الجزيرة العربية
– تقع مدائن صالح على بعد 22 كم شمال شرقي العلا في منطقة المدينة النبوية. ويطلق اسم الحجر عليها منذ أقدم العصور.
– قال ياقوت الحموي: الحجر.. اسم ديار ثمود بوادي القرى بين المدينة والشام.
– وقال الاصطخري: الحجر قرية صغيرة قليلة السكان. وهو من وادي القرى على يوم بين الجبال.
– وبها كانت منازل ثمود، قال تعالى( وتنحتون من الجبال بيوتاً فارهين )..
– ويستمد الحجر شهرته التاريخية أيضاً من موقعه على طريق التجارة القديم الذي يربط جنوب الجزيرة العربية والشام. حيث سيطر اللحيانيون فيما بعد على الحجر بعد أن قضوا على السيادة الديدانية بالعلا واستمر حكمهم حتى تغلب عليهم الأنباط.
– وقد أقام الأنباط مستوطناتهم الأولى في أرض الأردن وفلسطين وأقدم أثر لهم عثر عليه يعود إلى القرن التاسع ق.م وبرز دورهم التجاري في المنطقة منذ القرن الرابع ق.م إلى القرن الثاني م.
– وتكتنز الحجر آثاراً ثمودية ونبطية ولحيانية قديمة ويبلغ عدد المدافن فيها 131 مدفناً بارزاً.

قال تعالى: { وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ } الفجر,9 حيث تفننوا بنحت الجبال وجعلها بيوتاً واتخاذ السهول وتحويلها قصوراً، قال تعالى: { وَاذْكُرُواْ إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاء مِن بَعْدِ عَادٍ وَبَوَّأَكُمْ فِي الأَرْضِ تَتَّخِذُونَ مِن سُهُولِهَا قُصُوراً وَتَنْحِتُونَ الْجِبَالَ بُيُوتاً فَاذْكُرُواْ آلاء اللّهِ وَلاَ تَعْثَوْا فِي الأَرْضِ مُفْسِدِينَ } الأعراف74.
– وتميزت بلادهم بخصوبة الأرض إضافة إلى موقعها الجغرافي على طريق التجارة بين الشام واليمن وتهيأت لهم بذلك سبل العيش الرغيد.
– لكنهم قابلوا هذه النعم بالانحراف عن شرع الله تعالى، فأصابهم بذلك مثل ما أصاب قوم هود (قبلهم) من كفر بالله وجحد بنعمه .
فبعث الله فيهم رسولاً منهم وهو صالح عليه السلام. فقاموا بسفهه وتكذيبه
– فحذرهم من عاقبة أمرهم وسوء أعمالهم القبيحة ، وطالبوا بحجة دامغة على نبوته لتصديقه فأتاهم بالناقة المعجزة وطلب منهم ألا يمسوها بسوء قال تعالى: {..قَدْ جَاءتْكُم بَيِّنَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ هَـذِهِ نَاقَةُ اللّهِ لَكُمْ آيَةً فَذَرُوهَا تَأْكُلْ فِي أَرْضِ اللّهِ وَلاَ تَمَسُّوهَا بِسُوَءٍ فَيَأْخُذَكُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ } الأعراف73.

– روى ابن كثير في تاريخه: أن الرسول صلى الله عليه وسلم لما مر بمنازلهم – أي منازل قوم ثمود بالحجر – قنع رأسه وأسرع راحلته ونهى عن دخول منازلهم إلا أن يكونوا باكين…وفي رواية فإن لم تبكوا فتباكوا خشية أن يصيبكم مثل ما أصابهم.


مدينة الحجر أو مدائن صالح.
موقع أثري في المملكة العربية السعودية تقع في محافظة العُـلا التابعة لمنطقة المدينة المنورة . وتحتل موقعاً استراتيجياً على الطريق الذي يربط جنوب الجزيرة العربية ببلاد الرافدين و بلاد الشام ومصر.والحجر اسم ديار ثمود بوادي القرى بين المدينة المنورة وتبوك، ويقال الحجر كانت تعرف بمدائن صالح أو قرى صالح.
تقع الحجر على بعد 22كم شمال شرق مدينة العلا ـ عند دائرة عرض 47ـ26 شمالاً، وخط طول 53ـ37 شرقاً ويطلق الحجر على هذا المكان منذ أقدم العصور ويستمد الحجر شهرته التاريخية من موقعه على طريق التجارة القديم الذي يربط جنوب شبه الجزيرة العربية والشام، ومن اصحابه المعروفين بقوم ثمود الذي جاء القرآن بذكرهم بأنهم لبوا دعوة نبي الله صالح وثم ارتدوا عن دينهم وعقرهم الناقة التي أرسلها الله لهم آية
حسب علم الآثار فقد سكنت مدينة الحجر من قبل المعينيين الثموديين في الألفية الثالثة ق.م ومن بعدهم سكنت من قبل اللحيانيون في القرن التاسع ق.م، وفي القرن الثاني ق.م احتل الانباط مدينة الحجر وأسقطوا دولة بني لحيان واتخذوا من بيوت الحجر معابد ومقابر، وقد نسب الأنباط بناء مدينة الحجر لنفسهم في النقوش التي عثر عليها. تحتوي مدينة الحجر على كمية هائلة من النقوش المعينية واللحيانية والتي تحتاج لدراسة وفك رموزها
مناطق العلا وديدان والخربية هي آثار لحيانية وأقدمها ربما يعود إلى 1700 ق.م حسب الكتابات وقد دمر جزء منها بزلزال وأما مدينة الحجر فهي آثار المعينيين التجار الثموديين الأوائل القادمين من جنوب الجزيرة العربية.
في 2008، أعلنت منظمة الأمم المتحدة للعلوم والتربية والثقافة أن مدائن صالح موقع تراث عالمي، وبذلك يصبح أول موقع في السعودية ينضم إلى قائمة مواقع التراث العالمي

ثمود
هم من ولد ثمود بن جائر بن ارم بن سام و كانت مساكن ثمود بالحجر بين الحجاز و الشام و كانوا بعد عاد قد كثروا و كفروا و عتوا ، فبعث الله إليهم صالح ين عبيد بن أسف بن ماشج بن عبيد بن جادر بن ثمود و قيل : اسف بن كماشج بن أروم بن ثمود يدعوهم إلى توحيد الله و إفراده بالعبادة فقالوا : يا صالح قد كنت فينا مرجوا قبل هذا أتنهانا ؟ و كان الله قد أطال أعمارهم حتى إن كان أحدهم يبني البيت من المدر فيتهدم و هو حي فلما رأوا ذلك اتخذوا من الجبال بيوتا فارهين فنحتوها و كانوا في سعة من معايشهم ، و لم يزل صالح يدعوهم فلم يتبعه منهم إلا قليل مستضعفون ، فلما ألح عليهم بالدعاء و التحذير و التخويف سألوه فقالوا : يا صالح اخرج معنا إلى عيدنا و كان لهم عيد يخرجون إليه بأصنامهم فأرنا آية فتدعو إلهك و ندعو آلهتنا فإن استجيب لك اتبعناك و ان استجيب لنا اتبعتنا .فقال : نعم .فخرجوا بأصنامهم و صالح معهم فدعوا أصنامهم أن لا يستجاب لصالح ما يدعو به، و قال له سيد قومه : يا صالح اخرج لنا من هذه الصخرة – لصخرة منفردة- ناقة جوفاء عشراء ، فإن فعلت ذلك صدقناك ، فأخذ عليهم المواثيق بذلك ، و أتى الصخرة و صلى و دعا ربه عزوجل فإذا هي تتمخض كما تتمخض الحامل ثم انفجرت و خرجت من وسطها الناقة كما طلبوا و هم ينظرون ثم نتجت سقيا مثلها في العظم فآمن به سيد قومه و اسمه جندع بن عمرو و رهط من قومه

فلما خرجت الناقة ، قال لهم ٍصالح هذه الناقة ﴿ لها شرب و لكم شرب يوم معلوم ﴾ و متى عقرتموها أهلككم الله .فكان شربها يوما و شربهم يوما معلوما فأن كان يوم شربها خلوا بينها و بين الماء و حلبوا لبنها و ملؤوا كل وعاء و إناء ،و إذا كان يوم شربهم صرفوها عن الماء فلم تشرب منه شيئا و تزودوا من الماء للغد فأوحى الله إلى صالح إن قومك سيعقرون الناقة .فقال لهم ذلك ، فقالوا : ما كنا لنفعل ، قال : لا تعقروها أنتم ، يوشك أن يولد فيكم مولود يعقرها ، قالوا : و ما علامته فو الله لا نجده إلا قتلناه ، قال : فإنه غلام أشقر ، أزرق ، أصهب ، أحمر ، قال فكان في المدينة شيخان عزيزان منيعان لأحدهما ابن رغب له عن المناكح و للآخر ابنة لا يجد لها كفؤا فزوج أحدهما ابنة بابنة الآخر فولد بينهما المولود فلما قال لهم صالح : انما يعقرها مولود فيكم اختاروا قوابل من القرية و جعلوا معهن شرطا يطوفون في القرية فإذا وجدوا امرأة تلد نظروا ولدها ما هو ، فلما وجدوا ذلك المولود صرخ النسوة و قلن هذا الذي يريد نبي الله صالح ، فأراد الشرط أن يأخذوه فحال جداه بينهم و بينه ، و قالوا : لو اراد صالح هذا لقتلناه. فكان شر مولود ، و كان يشب في اليوم شباب غيره في الجمعة

أجتمع تسعة رهط منهم ..
يفسدون في الأرض و لا يصلحون كانوا قتلوا أبناءهم حين ولدوا خوفا أن يكون عاقر الناقة منهم ثم ندموا فاقسموا ليقتلن صالحا و أهله ، و قالوا : نخرج فنرى الناس أننا نريد السفر فنأتي الغار الذي على طريق صالح فنكون فيه فإذا جاء الليل و خرج صالح إلى مسجده قتلناه ثم رجعنا إلى الغار سقطت عليهم صخرة فقتلتهم فانطلق رجال ممن عرف الحال الى الغار فرأوهم هلكى ، فعادوا يصيحون أن صالحا أمرهم بقتل أولادهم ثم قتلهم .
و قيل : انما كان تقاسم التسعة على قتل صالح بعد عقر الناقة و إنذار صالح إياهم بالعذاب و ذلك أن التسعة الذين عقروا الناقة فأتوه في أهله فدمغتهم الملائكة بالحجارة فهلكوا فأتى أصحابهم فرأوهم هلكى فقالوا لصالح: أنت قتلتهم و ارادوا قتله فمنعهم عشيرته و قالوا : إنه قد أنذركم العذاب فإن كان صادقا فلا تزيدوا ربكم غضبا و ان كان كاذبا فنحن نسلمه اليكم فعادوا عنه.فعلى القول الأول يكون التسعة الذين تقاسموا غير الذين تقاسموا عقروا الناقة و الثاني أصح و الله أعلم

أما سبب قتل الناقة
فقيل : إن قداربن سالف جلس مع نفر يشربون الخمر فلم يقدروا على ماء يمزجون به خمرهم لأنه كان يوم شرب الناقة فحرض بعضهم بعضا على قتلها ، وقيل : ان ثمودا كان فيهم امرأتان يقال لاحداهما قطام و للأخرى قبال و كان قدار يهوى قطام و مصدع يهوى قبال و يجتمعان بهما ففي بعض الليالي قالتا لقدار و مصدع لا سبيل لكما إلينا حتى تقتلا الناقة فقالا : نعم و خرجا و جمعا أصحابهما و قصدا الناقة و هي على حوضها ، فقال الشقي لأحدهم اذهب فأعقرها فاتاها فتعاظمه ذلك فاصرت عنه ، و بعث أخر بأعظم ذلك ، و جعل لا يبعث أحدا إلا تعاظمه قتلها حتى مشى جبار ، و كان هلاككم يوم الأحد و هو عندهم أول فلما قتلت أتى رجل منهم صالحا فقال : أدرك الناقة فقد عقروها فأقبل و خرجوا يتلقونه يعتذرون اليه يا نبي الله إنما عقرها فلان إنه لا ذنب لنا قال : انظروا هل تدركون فصيلها ؟ فإن أدركتموه فعسى الله أن يرفع عنكم العذاب فخرجوا يطلبونه فأوحى الله الى الجبل فطال في السماء حتى ما يناله الطير و دخل صالح القرية و لما رأه الفصيل بكى حتى سالت دموعه ثم استقبل صالحا فرغى ثلاثا فقال صالح لكل رغوة أجل يوم ﴿ تمتعوا في داركم ثلاثة ايام ذلك وعد غير مكذوب ﴾ و آية العذاب أن وجوهكم تصبح في اليوم الأول مصفرة و تصبح في اليوم الثاني محمرة و تصبح في اليوم الثالث مسودة فلما أصبحوا إذا وجوههم كانما طلبت بالخلوق صغيرهم و كبيرهم و أنثاهم فلما أصبحوا في اليوم الثاني إذا وجوههم محمرة ، فلما اصبحوا في اليوم الثالث إذا وجوههم مسودة كأنما طليت بالقار فتكفنوا و تحنطوا و كان حنوطهم الصبر و المر و كانت أكفانهم الأنطاع ثم ألقوا أنفسهم إلى الأرض فجعلوا يقلبون أبصارهم إلى السماء و الأرض لا يدرون من أين يأتيهم العذاب ؟ فلما أصبحوا في اليوم الرابع أتتهم صيحة من السماء فيها صوت كالصاعقة ، فتقطعت قلوبهم في صدورهم فأصبحوا في ديارهم جاثمين ، و أهلك الله من كان بين المشارق و المغارب منهم إلا رجلا كان في الحرم فمنعه الحرم ، قيل : و من هو ؟ قيل : هو أبورغال و هو أبوثقيف في قول ، و لما سار النبي صلى الله عليه و سلم ، أتى على قرية ثمود فقال لأصحابه : لا يدخلن أحد منكم القرية و لا تشربوا من مائها ،و أراهم مرتقى الفصيل في الجبل و أراهم الفج الذي كانت الناقة ترد منه الماء.
أما صالح عليه السلام فإنه سار إلى الشام فنزل فلسطين ، ثم انتقل الى مكة فأقام بها يعبد الله حتى مات و هو ابن ثمان و خمسين سنة و كان قد أقام في قومه يدعوهم عشرين سنة

الأيكة شعيب
قال تعالى : ( وإلى مدين أخاهم شعيبا قال ياقوم اعبدوا الله مالكم من اله غيره ولى
تنقصوا المكيال والميزان إني أراكم بخير واني أخاف عليكم عذاب يوم محيط) يظهر من ألآية الكريمة أن المقصود بمدين هم القوم الذين يسكنون مدين وليس المقصود المكان.
فإسم مدين يطلق على المكان أيضا الذي كان يسكنه قوم شعيب والذي فر إليه موسى بعد قتله الرجل الفرعوني بمصر
كما يطلق على الناس أنفسهم الذين بمدين وهم أصحاب الأيكة أنفسهم ( ومعنى أيكه في اللغة أي الشجر الكثيف(

وأهل مدين الذين نقصدهم في موضوعنا اليوم هم من العرب وينسبون إلى مدين بن إبراهيم عليه السلام

وكان دينهم قبل شعيب هودين إبراهيم ولكنهم لم يحافظون على دينهم فعاثوا في الأرض
وأكثروا فيها الفساد وطففوا في الموازين فبعث الله سبحانه لهم شعيب صلى الله علي وسلم فدعاهم إلى توحيدا لله
فآمن به القليل ورفضوا أعظمهم دعوته فسخروا منه ودعواه وستكبروا.فصبر صلوات الله وسلامه عليه وانتظر أمر الله
وبعد هذا الصبر والانتظار. انتصر الله لنبيه فأهلك هؤلاء القوم بالصيحة كمافي قوله تعالى ((ولما جاء أمرنا نجينا
شعيبا والذين آمنوا معه وأخذت الذين ظلموا الصيحة فأصبحوا في ديارهم جاثمين *

كأن لم يفنوا فيها الابعدا لمدين كما بعدت ثمود ))
وبعد أن اهلك الله المنكرين من هؤلاء القوم عاش بعدهم وقتا طويلا..

امااهل مدين الذين ورد ذكرهم في التوراةفي أخبار حروب بني إسرائيل وملك بابل
وأشور فالذي يظهر أنهم من بقايا مدين ممن آمن بشعيب ونجا من العذاب الذي حل بقومه وقد بقيت أثارهم حتى ألان

بعث الله تعالى نبيه شعيباً في قومه مدين ، قال تعالى: { وَإِلَى مَدْيَنَ أَخَاهُمْ شُعَيْباً قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُواْ اللّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَـهٍ غَيْرُهُ قَدْ جَاءتْكُم بَيِّنَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ فَأَوْفُواْ الْكَيْلَ وَالْمِيزَانَ وَلاَ تَبْخَسُواْ النَّاسَ أَشْيَاءهُمْ وَلاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاَحِهَا ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ * وَلاَ تَقْعُدُواْ بِكُلِّ صِرَاطٍ تُوعِدُونَ وَتَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللّهِ مَنْ آمَنَ بِهِ وَتَبْغُونَهَا عِوَجاً وَاذْكُرُواْ إِذْ كُنتُمْ قَلِيلاً فَكَثَّرَكُمْ وَانظُرُواْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُفْسِدِينَ } الأعراف85-86.

– وكان أهل مدين أهل تجارة وزراعة، إلا أنهم كانوا يتعاملون مع الناس بالغش والمكر والخداع، فهم إذا اكتالوا على الناس يستوفون ويزيدون عما يستحقون، وإذا كالوهم أو وزنوهم يخسرون وينقصون، ولا يعطونهم ما يستحقون.
– فنهاهم شعيب عليه السلام من مغبة هذه الأفعال الشنيعة والمعاملات السيئة فلم يأبهوا بما يقول { قَالُواْ يَا شُعَيْبُ أَصَلاَتُكَ تَأْمُرُكَ أَن نَّتْرُكَ مَا يَعْبُدُ آبَاؤُنَا أَوْ أَن نَّفْعَلَ فِي أَمْوَالِنَا مَا نَشَاء إِنَّكَ لَأَنتَ الْحَلِيمُ الرَّشِيدُ } هود87.

– لقد سلك قوم مدين طريق البغي والضلال فراحوا مع هذه الأعمال المشينة يشركون بالله تعالى ويتوعدون شعيباً والذين آمنوا معه بالعذاب والطرد { قَالَ الْمَلأُ الَّذِينَ اسْتَكْبَرُواْ مِن قَوْمِهِ لَنُخْرِجَنَّكَ يَا شُعَيْبُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ مَعَكَ مِن قَرْيَتِنَا أَوْ لَتَعُودُنَّ فِي مِلَّتِنَا قَالَ أَوَلَوْ كُنَّا كَارِهِينَ } الأعراف88،..
– ثم جرت سنة الله في القوم الظالمين بعدما تمادوا في الباطل وساروا في طريق الغي والضلال، قال تعالى: { وَقَالَ الْمَلأُ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِن قَوْمِهِ لَئِنِ اتَّبَعْتُمْ شُعَيْباً إِنَّكُمْ إِذاً لَّخَاسِرُونَ * فَأَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ فَأَصْبَحُواْ فِي دَارِهِمْ جَاثِمِينَ * الَّذِينَ كَذَّبُواْ شُعَيْباً كَأَن لَّمْ يَغْنَوْاْ فِيهَا الَّذِينَ كَذَّبُواْ شُعَيْباً كَانُواْ هُمُ الْخَاسِرِينَ * فَتَوَلَّى عَنْهُمْ وَقَالَ يَا قَوْمِ لَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ رِسَالاَتِ رَبِّي وَنَصَحْتُ لَكُمْ فَكَيْفَ آسَى عَلَى قَوْمٍ كَافِرِينَ } الأعراف90-93..
– ثم بعث الله شعيباً إلى أصحاب الأيكة في أرض بالعراق على أرجح روايات المؤرخين، قال تعالى: { كَذَّبَ أَصْحَابُ الْأَيْكَةِ الْمُرْسَلِينَ * إِذْ قَالَ لَهُمْ شُعَيْبٌ أَلَا تَتَّقُونَ * إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ * فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ } الشعراء176-179..
– والأيكة هي الغيظة الملتفة الأشجار، والجمع أيك، فراح القوم يعبدون الأيكة من دون الله تعالى إضافة إلى تطفيفهم في الكيل والميزان، فذكرهم شعيب بعاقبة هذا الأمر فردوا عليه { قَالُوا إِنَّمَا أَنتَ مِنَ الْمُسَحَّرِينَ * وَمَا أَنتَ إِلَّا بَشَرٌ مِّثْلُنَا وَإِن نَّظُنُّكَ لَمِنَ الْكَاذِبِينَ * فَأَسْقِطْ عَلَيْنَا كِسَفاً مِّنَ السَّمَاءِ إِن كُنتَ مِنَ الصَّادِقِينَ * قَالَ رَبِّي أَعْلَمُ بِمَا تَعْمَلُونَ * فَكَذَّبُوهُ فَأَخَذَهُمْ عَذَابُ يَوْمِ الظُّلَّةِ إِنَّهُ كَانَ عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ * إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُم مُّؤْمِنِينَ * وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ } الشعراء185-191.

ابراهيم انجب مدين انجب يشجر انجب ميكيل انجب شعيب

لكن

1- يرى أ. محمد باسين الخياري في المختصر عن أنساب الأنبياء أن معان الأردنية هي مساكن قوم مدين في الوقت الذي ينفي محمود القاسم في جغرافية القصص القرآني أن تكون البدع عاصمة لمدين كما يراه جمهور المؤرخين.

شعيب النبي العربي من بني مدين من نسل إبراهيم كان بعد هود وصالح وقبل أيام موسى بقليل .
اختلف الناسبون في اسم أبيه وجده فقال بعظهم هوابن نوفل بن رعبيل بن مربن عنقاء بن مدين .
وقال المسعودي كان لسانه العربية وفهم بعض المفسرون من الايه على لسان قومه ((( وإنا لنراك فينا ضعيفا )))
إنه كان أعمى . فجعله ابن حبيب أول من ذكرهم تحت عنوان ( اشرف العميان )
وقال السمعاني قبره في حطين (بفلسطين) وزاد النووي : وهذا مشهور عند أهل بلادنا وعلى قبره بناء .
ويقول بن تغري وهذا اعتقد انه هو الراجح أن قبره في حطين وهي قرية غرب طبريا يقال إن قبر شعيب وابنته والتي تدعى (( صفورا))
وهي زوجة موسى عليه السلام وقال بن الأثير : لما ماتت سارة زوجت إبراهيم عليه السلام تزوج بعدها ((قطورا))
ابنة يقطن وهي من الكنعانيين فولدت له نفشان ومران ومديان ومدن ونشق وسرح فالبربر من ولد نفشان وأهل مدين قوم شعيب
من ولد مرديان واسم شعيب هو ” يثرون بن ضيعون بن عنقا بن ثابت بن مدين بن إبراهيم وقيل إن شعيب ابن ابنة لوط عليه السلام .
وقوم شعيب هم أصحاب الايكه ومدين هي مملكتهم ومغاير شعيب هي عاصمتهم والمعروفة بالبدع الآن
وليس هنا ك مغاير تعرف بمغاير شعيب عليه السلام والبدع غيرها اما البئر أي بئر موسى عليه السلام فهي غير معروفه إلى الآن

قوم تبع
في اليمن دولة عاد التي حكمت العالم
وقد ذكر الله خبرهم وشدة بطشهم وما بنوا من الابنية المشيدة التي تدعى على مر الدهور
وبسبب كفرهم وتكبرهم اهلكهم الله عز وجل بالريح العقيم وأورث ارضهم وديارهم نبي الله هود عليه السلام وابنه قحطان بن هود ،
ومنه انتشرت القبائل القحطانية وما تفرع منها في المعمورة واليه تنسب ومصداق ذلك قوله تعالى «فانجيناه والذين معه برحمة منا وقطعنا دابر الذين كذبوا بآياتنا وماكانوا مؤمنين» آية 71 الاعراف.

وقحطان بن هود بن عبدالله «عابر» بن رياح بن خلدين عادين عوص بن إرم بن سام بن نوح
الذي اتخذ صنعاء داراً لملكه وعاصمة لدولته وكان ملكاً عادلاً حسن السيرة والسياسة ملك الجزيرة وكان له من الولد إحدى وثلاثين ذكراً وهو ابو اليمن كلهم وكانوا بني قحطان مجتمعين فتشعب في الارض فضائلهم وتعددت أفخاذهم وعشائرهم ونما عددهم واستجدوا خلق الدولة لبني قحطان متصلة فيهم وكان اول من جمعهم احد احفاده «يعرب بن قحطان» وهو سليل قحطان وليس إبنه المباشر وعرف بيعرب بن قحطان لإعرابه اللغة العربية فهو أول من نطق العربية حيث عدلت لسانه من السريانية إلى العربيه وبه سميت العربية وسمي أبنائه (( بالعرب العاربه )) .

تاريخ القبائل اليمن – و علاقتها مع اصحاب الفيل – اي الحبشة
تاريخ القبائل اليمن – و علاقتها مع اصحاب الفيل – اي الحبشة
——————————————–

الوحدة الاولى لأرض اليمن والأحقاف و جزيرة العرب :

اول من وحد بني قحطان في دولة واحدة هو الملك يعرب بن قحطان ويرجع تاريخ وجود الموحد الاول للأمة العربية ورائد اللغة العربية ومبتدعها ومطورها الى «الالف الثامن قبل الميلاد» والملك يعرب بن قحطان هو سليل قحطان كما اسلفنا ذكره وهو اول الملوك في التاريخ اليمني اليعربي القحطاني القديم، بسط نفوذه على الجزيرة العربية وقضى على عاد في اليمن والعمالقة في الحجاز فولى أخاه جرهم على الحجاز فقضى على من بها من العمالقة وولى أخاه عمان على منطقة عمان التي سميت باسمه وولى أخاه عامر الملقب بحضرموت وبه سميت، وقضى فيها على نفوذ عاد ومن بقي منهم وكان شجاعاً مغواراً لاتقف امامه الابطال في المعارك ولا يبرز له بطل الا قتله وغلبه، فكان اذا حضر اية معركة يقولون حضر الموت فلقب به وبلقبه سميت المنطقة قال ابن خلدون في العبر «وكان لبني قحطان الدولة متصلة فيهم وكان يعرب بن قحطان من اعاظم ملوك العرب وهو الذي ملك بلاد اليمن وغلب عليها وغلب العمالقة على الحجاز وولى اخوته على جميع اعمال الحجاز والشحر وحضرموت وعمان».

وتؤكد المصادر ان الملك يعرب تمكن من توحيد القبائل القحطانية وخضعت له القبائل الاخرى وحكم الارض ودانت له البلاد وانه اول من حي بتحية الملك «أبيت اللعن» و«أنعم صباحاً».

الوحدة الثانية:

ثم كانت الوحدة الثانية التي تحققت في الجزيرة العربية وكان رائدها الملك سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان ويعني هذا أن الوحدة السابقة تفتت في عهد الملك يشجب بن يعرب فلما وصل الملك الى سبأ وكان اسمه عبد شمس استطاع ان يجمع بني قحطان في دولة واحدة فهو صانع الامبراطورية السبئية العظمى ومؤسسها وهو المعروف بسبأ الاكبر، وكانت عاصمته صرواح ثم مأرب ملك اليمن والجزيرة العربية وتجاوز ملكه الى خارج الجزيرة العربية «وزمنه» وذلك حوالى «3500ق.م» وهو اول من بنى سد مأرب واهتم بالزراعة والري والتجارة الداخلية والخارجية، واكثر الغزو والفتوحات وأدخل السبي الى اليمن، فسمي بهذا الاسم سبأ.

واهتم بزراعة الارض وغرس الاشجار المثمرة فكانت المرأة اذا ارادت ان تجني من ثمارها شيئاً وضعت مكتلها على رأسها وخرجت تمشي تحت الشجر وهي تغزل أو تعمل فلا تمشي الا قليلاً حتى يمتلىء مكتلها من الثمر الذي يتساقط طيباً يانعاً.

فاليمن مهد الحضارات، ويعتبر التاريخ السبئي من اعظم الحضارات العالمية ولملك سبأ وهو «عبد شمس » اول من سن السبي لكثرة غزوه وهو الذي بنى مدينة مأرب وله عدد من الولد اخرج البخاري عن ابن عباس ر ان سائلاً سأل النبي ص عن سبأ أرجلاً كان أو امرأة أو وادياً أو جبلاً فقال له رسول الله ص : «كان رجلاً ولد عشرة فتشاءم اربعة وتيامن ستة فالذين تشاءموا لخم وجذام وعاملة وغسان ( إلى الشمال ) ، والذين تيامنوا حمير والازد ومذحج وكنانة والاشعريين وانمار الذين هم بجيلة «وخثعم» وكان لسبأ الولد الكثير واشهرهم حمير و كهلان ( اللذان منهما الامتان العظيمتان فيهما الملك والعز والتفرعات الكثيرة من القبائل العربية ) . هذا وقد استمرت الوحدة بعده وحافظ عليها الملك حمير بن سبأ الذي ملك بعد ابيه ومنه الملوك التبابعة ويعرف الملك حمير بلقب «العرنجيج» وهو اول من وضع على رأسه تاج الذهب وقد حزم الامر بعد ابيه وقام بتنظيم التقسيم الاداري وسمى كل منطقة باسم من سكنها من ولاته واولاده وبسبب اختلاف اولاده من بعده فقد ملك بعد ابنه وائل فتغلب اخوه مالك بن حمير على عمان ونشبت بينهما حروب وكذلك اخوه يعفر بن حمير وظهرت مناوىء اخرى خرج عليه مالك بن الحاف بن قضاعة وطالت الفتنة حتى ظهر الملك عبد شمس بن وائل.

الوحدة الثالثة:

كانت الوحدة الثالثة بقيادة الملك ( عبد شمس – وائل بن حمير بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان الذي ظهر في «2750ق.م» وهو المعروف بـ«سبأ الثاني» وهو معاصر للنبي ابراهيم الخليل عليه السلام كان قوي العزيمة شديد السطو حكيم الرأي كثير الغزو حتى تغلب على المناطق العليا والخيالية منها اخضع نفوذ منافسيه فوجد جميع المناطق واعاد هيبة الملك ثم حذر اولاده من الفرقة والركون الى الترف ومن وصاياه قال: «يابني قحطان انكم ان لم تقاتلوا الناس قاتلوكم وان لم تغزوهم غزوكم ولم يغز قوم في عقر دارهم الا ركبتهم الذلة فوحدوا صفوفكم واغزوا الناس قبل ان تغزوكم وقاتلوهم قبل ان يقاتلوكم واعلموا ان الوحدة قوة وان الصبر فوز والعمل مجد والامل منهل فمن صبر ادرك ومن فعل فاز، فلتطب انفسكم تغزوا الامم، يعز عايركم ففي الصبر النجاة وفي الجزع الدرك».

وهناك تضارب فيمن ملك بعد حمير فقيل اخوة الملك كهلان ثم بعده وائل بن حمير ثم بعده الخيار بن زيد بن كهلان ثم حدث التشتت كما ذكرنا حتى وصلت الى عهد الملك عبدشمس بن وائل بن الغوث بن قطن بن غريب بن زهير بن ابين« أيمن» بن الهميسع بن حمير.

ولما هلك ملك بعده ابنه الصور بن عبدشمس بن وائل وحافظ على الوحدة ثم وقع التشتت والخلافات والانفصالات في عهد ابنه عمرو بن ذي يقدم بن الصور وضعف حال الدولة بسبب كثرة الحروب الداخلية حتى ظهر تبع الأكبر« ذي مرائد» الحارث بنهمال وهو صاحب الوحدة الرابعة.

بعد تفرق وضعف وصل الى الملك أول التبابعة الملك تبع الاكبر« ذي مرائد» وهو الحارث بن همال بن سدد بن الملطاط بن عمرو بن ذي يقدم بن الصور بن عبدشمس بن وائل بن الغوث بن جيدان بن قطن بن غريب بن زهير بن ابين«أيمن» بن الهميسع بن حميربن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان.

ويسمى هذا الملك الرائد وذي يزن سمي الرائد لارادته القوية وحكمته السياسيةلانه استطاع ان يؤلف بين القوى المتنافرة والمتحاربة من بين جشم بن عبدشمس بن وائل وبني الصور بن عبدشمس بن وائل بعد ان تقسمت وساد فيها صراع على العرش وصدامات وحروب صورتها النقوش بتفاصيل يحتاج الى تأمل وبحث حتى تعرف خيوطها المتشابكة لتناثر النصوص وترجمتها وهو ماحصل بسببه اللبس في تسميت « تبع » فقد انضوت تحت راية هذا الملك تلك المناطق التي كانت محل صراع ابناء عبدشمس أبناء الصور وأبناء جشم بن عبد شمس وكانت مناطق حضرموت والصيد والسلف والشحر من مناطق ملك«بني جشم» ومناطق اخرى مع « الصور بن عبدشمس» وقد استمر ذلك الانقسام والصراع حتى ظهور الملك« تبع الاكبر» وهو تبع« ذي مرائد» الذي بدأت بعهده الوحدة الرابعة هو اول عصور ملوك سبأ الذين نسبوا اليه فعرفوا في التاريخ القديم بالتبابعة تعاقبه سبعون تبعاً فقال لبيد بن ربيعة:

تتابع سبعون من بعد تبع تولوا جميعاً ازهراً بعد ازهر

قال ابن خلدون في العبر«وكان هؤلاء التبابعة ملوك عدة في عصور متعاقبة واحقاب متطاولة لم يضبطهم الحصر ولا تقيد منهم الشوارد وربما كانوا يتجاوزون ملك اليمن الى مابعد عنهم من العراق والهند والمغرب تارة ويقتصرون على يمنهم تارة أخرى فاختلفت احوالهم واتفقت اسماء كثير منهم ووقع اللبس في نقل ايامهم ودولتهم» انتهى هذا وقد استطاع الملك تبع ان يوحد اليمن وان يحرر الامم من الظلم والعبودية وكانت له فتوحات كثيرة واخبار متعددة وامجاد مشهورة وقد استمرت هذه الوحدة في عهده ثم في عهد ابنه شمر« الاملوك» الذي يقال فيه.

افنقب عن الاملوك واهتف بذكره.. وعش دار عز لايغالبه الدهر

وهو شمربن تبع الاكبر ذي مرائد» الحارث بن همال بن سدد بن الملطاط بن عمر بن ذي يقدم بن الصور بن عبدشمس بن وائل بن الغوث بن جيدان بن قطن بن غريب بن زهير بن ابين« أيمن» بن الهميسع بن حمير بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان.

ويطلق عليه الملك شمر« ذو الجناحين» لكثرة جيوشه وغزوهم واتجاهاتهم في الاتجاهات التي كانوا يسيرون فيها شرقاً وغرباً، ثم واصل المسيرة بعد وفاته ولده الصعب «ذو القرنين» الذي مكن الله له في الارض وسلطه على كل ظالم وفهمه لغات الامم وتتبع مشارق الارض ومغاربها كما اخبر الله عنه في كتابه الكريم وكان اسمه الصعب بن شمر« ذو الجناحين» الاملوك الذي بنى مدينة ظفاربن تبع«ذي مرائد» الحارث بن همال بن سدد بن الملطاط بن عمر بن ذي يقدم بن الصور بن عبدشمس بن وائل….. كما سبق ذكره في نسب ابيه« ذو الجناحين».

وهذه الفترة هي اعظم فترة ازدهرت فيه دولة التبابعة ويعدو الاوائل فكان تبع مؤمناً وقومه خير الامم كما وصفه القرآن الكريم قال تعالى« أهم خير ام قوم تبع» اي قل لهم« لقريش»اهم خير قوم تبع وشمر الاملوك اشتهر بحكمته السياسية وحسن قيادته حتى سمي « ذو الجناحين».

والصعب بن شمر« ذو القرنين» العبد الصالح المؤمن بالله وباليوم الآخركما وصفه القرآن الكريم فقال تعالى« قال أمامن ظلم فسوف نعذبه ثم يرد الى ربه فيعذبه عذاباً نكراً» فهذا دليل على انه مؤمن بالله تعالى ومؤمن باليوم الآخر وبما اعد الله للمؤمنين وللظالمين وكذا ثقته بالله تدل على ايمانه عندما عرض عليه الاقوام الخراج فقال كما قال تعالى«فقال مامكني فيه ربي خير» فهو دليل على ان «ذو القرنين» رجل صالح مؤمن وانه لايمكن ان يكون الاسكندرالمقدوني كما تقول الشعوبية لان المقدوني ملك كافر.

فالملك الصعب« ذو القرنين» الذي حكم الارض وبلغ المشارق والمغارب كما قال الملك تبع أسعد:

بلغ المشارق والمغارب يبتغي

أسباب امر من حكيم مرشد

فرأى مغيب الشمس عند غروبها

في عين ذي خلب رثاط حرمد

وقد مكن الله له في الارض وامد له في العمر وكان ملكه الفي وستمائةسنة روى بن كثير عن ابي محمد: حدثنا اسد عن ادريس عن وهب بن منبه عن ابن عباس ر انه سئل ذي القرنين مما كان قال كان من حمير وهو الصعب بن ذي مرائد وهو الذي مكن الله له في الارض وآتاه من كل شيءسبباً بلغ قرني الشمس وداس الارض وبنى السد على يأجوج ومأجوج» انتهى وقال قس بن ساعدة الايادي في خطبة له« اين الصعب والقرنين جمع الثقلين واداخ الخافقين وعمر الفين لم تكن الدنيا عنده الا كلمحة عين» وبعد وفاة الملك الصعب صارالملك الى ابنه الملك صيفي بن الملك الصعب« ذو القرنين حمير الاصغر بن تبع سمر ذو الجناحين» سبأ الاصغر»بن تبع ذي مرائد» فحدث الانقسام في عهد الملك صيفي ثم ازداد الامر سوءاً في عهدابنه الملك قيس« عدي» وعاد حكم هؤلاءالملوك قاصراً على اليمن ثم وقع الانقسام الداخلي في عهد الملك سدد حتى وصل الى حكم الملك الحارث « سبأ الثالث» الذي استطاع استرجاع ما انقسم وانفضل من مخاليف ومحافد داخل اليمن واستمال الأقيال والاذواءبحكمته مرة وبالقوة والغلبة مرة اخرى ثم امتدت دولته.

الوحدة الخامسة

قامت الوحدة الخامسة كماسبق ذكره على يد الملك الحارث الرائش « سبأ الثالث» وهو الحارث بن سدد بن قيس بن صيفي بن الصعب بن تبع شمر ذو الجناحين ابن الحارث تبع الاكثر« ذي مرائد» الهمال بن سدد بن الملطاط بن عمرو بن ذي يقدم بن الصور بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن جيد بن قطن بن غريب بن زهير بن أبين« أيمن» بن الهميسع بن حميرالأكبر بن سبأ الاكبر بن يشجب بن يعرب سليل قحطان ابن قحطان بن هود النبي ابن عبدالله« عابر» بن خلد بن عاد بن عوص بن ارم بن سام بن نوح النبي. هو اصح نسب ترجع لدينا بعد بحث شديد وجهد علمي متواصل وهذه الوحدة من اشهر الوحدات في تاريخ اليمن وكان تتويج الملك الحارث الرائش«1230 ق.م» وهو بالتالي بداية العصرالخامس لمملكة «سبأ» وهو العصر الثاني للملوك التبابعة وأول ملوكه الحارث الرائش ثم عظماء ملوكه بعده ذو المنآر بن الرائش وذو الاذعار بن ذي المنار وافريقس بن ذي المنار ثم تولى العرش الملك زيد بن الهمال واستمر العرش في سلالته حتى كان آخرهم الملك اذهل بن عبد شمس بن كعب بن زيد بن كهلان، نلاحظ ان الوحدة التي قام بها الرائش استمرت من بعده الى عام« 950 ق.م» وتناقل الملك الى ثلاثة بيوت بيت الحارث الرائش ثم بيت كعب بن زيد ثم انتقل الى بيت شرحبيل« ذي سحررح» بن عمر ذي الاذعار بن ابرهه ذي المنار بن الحارث الرائش وقد استمرت الوحدة الخامسة مائتين وسبعين سنة كما جاء في ابحاث الفرح هذا وقد امتد نفوذ ملك الحارث الرائش الى الهند والصين وافريقيا اضيفت الى عرش اليمن في عهدالملك افريقس وكان للرائش فتوحات كثيرة ثم في عهده ابنه الملك ابرهه ذي المنار بن الحارث الرائش وسمي الرائش لما راش اليه الناس من الخيرات وكثرة الغنائم وتطورت الزراعة والتجارة وانتشر العدل والامن وكان الرائش مؤمن وملك عادل صالح ثم ابنه ذي المنارسمي بهذا الاسم لكثرة مابنى من منارات في طرق غزوة تجارته لتستدل القوافل بها ثم جاء ذو الاذعار فسمي به لانه كان ملك حازم ينصف المظلوم من الظالم حتى ذعر منه الناس وصلح احوالهم ثم توسعت الدولة في عهد الملك افريقس وبأسمه سميت افريقيا وبموته تقلص حكم التبابعة وحدثت الانفصالات وتولى الملك زيد بن الهمال وحافظ على الملك في الجزيرة هو ثم ابنه كعب ثم ابنه عبدشمس ثم ابنه الملك اذهب بن عبدشمس وبموته رجع الملك الى الملك شرحبيل ابن عمرو ذي الاذعار واستمرت وحدة اليمن والجزيرة حتى وفاة الهدهاد بن شرحبيل واوصى بالملك الى ابنته الملكة بلقيس فحدثت الانقسامات الداخلية وانشق ملك حمير بسبب قتل الهدهاد وتمزقت وحدتها وبحكمة تلك المرأة استطاعت القضاء على قاتل والدها وتولت العرش ولكنها لم تستطع ان تعيد الملك على ماكان عليه في عهد أبيها فقد أنتزع منها بعض ملوك حمير وكهلان المناطق البعيدة التي كانوا ولاة عليها ولذلك اشارت بقولها كما ذكر الله عزو وجل في القرآن الكريم فقال تعالى« ان الملوك إذا دخلوا قرية افسدوها وجعلوا أعزة اهلها أذلة وكذلك يفعلون» فهي تقصد ملوك حمير وكهلان واقيالهما الذين تفرقوا في أيامهاوخالفوا امرها واستولوا على عدد من القرى والمدن ومزقوا الوحدة اليمنية ففي التفرق ذلة وسهولة للعدو وتجرثم للنقوش الضعيفة التي من طبيعتها زرع العداوة بين الاخوان لاجل مصالحهم الشخصية المريضة وتطورت هذه الانقسامات بدخول الملكةبلقيس في دين سليمان عليه السلام فظهرت النزعات الوثنية واستمرت هذه الانقسامات الى عهد الملك ياسر يهنعم.

الوحدة السادسة

ان المتتبع لرصدالوحدات اليمنية نجد ان القادة الذين قاموا بصنع امة موحدة يتفصون بصفات سجلها لهم التاريخ باحرف من نور وهي المواهب النفسية ومايتحلى به من طباع انسانية وشجاعة حكيمة وحزم على بينة وتواضع في غير مسكنة وسرعة الفهم للأمور النافعة والكلمة الصائبة والاخلاص لمن ولي عليهم يقدر من يعمل ويعاقب من يتكاسل ويتلاعب لايلين فينثني ولايتصلب فينكسر ويتواضع ببذل مافي يده حتى يحبه العامة والخاصة ويعرف الملك ياسر يهنعم بن عمرو بن يعفر بن عمرو بن شرحبيل« كرب أي وتر» ابن عمرو« ذي الاذعار»العبد بن أبرهه« ذي المنار» بن الحارث الرائش بلقبي اسر انعم « يهنعم» وذلك لانعامه على الخاصة والعامة من شعبه وبسبب حكمته وانعامه على الناس استجاب له الشعب والتفت حول القبائل والاقيال والاذواءوقادهم الى الوحدة وجمع الكلمة ولم الشمل فاجتمع امرهم بعدتفرق لقب ايضاً بملك سبأ وذي ريدان« وضم اعراب وكنده ومذحج وجريم وباهل وكل عرب سبأ وحمير وحضرموت ويمنت وكان قائداً عظيماً سار بنفسه في جيش عظيم ممن انعم عليهم فاستولى على ممالك الجزيرة وبلاد الشام ثم توجه نحو افريقياوهو الذي اعاد مجد آباءه وذلك «900-870 ق.م».

قال نشوان بن سعيد الحميري:

وياسر الملك المعيد لما مضى من ملك حي لاتراه القاح

واستمرت الوحدة بعده حيث قام بالعرش بعده ابنه شمر يرعش « يهرعش» الذي استطاع ان يوسع ملكة حتى شمل كل الممالك فكانت الوحدة في ايامه اوسع وأعظم وهو الذي توسع المؤرخون والباحثون من ذكره وذكر ايامه وله اخبار كثيرة في النقوش السبئيةوهو الذي وحد مع سبأ وذي ريدان وحضرموت ويمنات« يمنت» واعرابهم وطودهم وتهامت والملك شمر يهرعش هو الذي اثبت الباحثون انهم وجدوا من عهده نقوش كثيرة وهو الذي وحد الامة وجمع العرب وغزا العجم وملك فارس والصين والهند ومعظم افريقيا وسيطر على البر والبحر وطرق التجارة البحرية والبرية. قال ابو الحسن الهمداني الملك تبع شمر يرعش هو تبع الاكبر الذي ذكره الله في القرآن الكريم لانه لم يقم للعرب قائم قط احفظ لهم منه يتجاوز عن مسيئهم ويحسن الى محسنهم فكان جميع العرب بن قحطان وبن عدنان شاكرين لايامه وكان اعقل من رأوامن الملوك واعلاهم همة واشدهم فكراً لمن حاربه فضربت به العرب الامثال « انظر الاكليل ج8» هذا وقد استمرت الوحدة في ايامه ثم في ايام ابنه من بعده الملك تبع الاقرن« اليشرح« الاول» كرب آل وتر « الثالث» ويطلق اسم كرب آل وتر على عدد من المكاربة السبئيين فنلاحظ انه ذكر لقب لاول ملوك حمير الريدانيين وهو الذي تفيد المصادر والنقوش والدراسات التاريخية انه اول من حمل لقب ملك سبأ وذي ريدان وهذا اللقب اطلقته النقوش على الملك ياسر يهنعم ولقب ابنه شمر يهرعش بملك « سبأ وذي ريدان» وحضرموت ويمنت واعرابهم طودم » اما الملك تبع الاقرن فهو كرب آل وتر الثالث فقد حافظ على الوحدة حتى وفاته ثم جاءبعده ابنه ذو جيشان بن الاقرن وعارضه اخوه ابو مالك فحدثت الحروب بينهما وخلافات وصدامات فتتت الوحدة لان الملك تبع الاقرن بن شمر خلف كيكرب« ذو جيشان» وملكيكرب « ابو مالك» وملكي كرب وبسبب اختلافهم على العرش حدث ذلك الانقسام وظهر كل منهم في جهة حتى وصل الملك الى أبكرب اسعد وتسميه النقوش « ذر امر» و«ذمار علي» وهو صاحب الوحدة التاسعة قبل الاسلام لان الوحدة السادسة والسابعة والثامنة متداخلة ومتدرجة عصورالملوك السابقين الذي سبق ذكرهم.

الوحدة التاسعة :

عندما تولى العرش ابي كرب او ابكرب او كيكرب اسعد عام 32-515م الذي حمل لقلب ملك سبأ وذي ريدان وحضرموت ويمنت واعرابهم طود وتهامة واشتهر بالوحدة الجبرية لانه استعمل في ذلك القوة لاخضاع العشائر التي ظلت نافرة في الطود وتهامة وتمكنت من ترسيخ الوحدة اليمنية ظلت بعده قرنين كاملين الرابع والخامس بعد الميلاد موحدا مستقر او امتدت الدولة الى خارج حدود الجزيرة العربية ومكن للملوك التبابعة من المحافظة على هذه الوحدة وجاء بعد ابنه الملك حسان بن اسعد ثم اخوه عمرو بن اسعد ثم خرج الملك من بيت اسعد البيت الهمداني وهو الملك عبدبن كلال ثم جاء بعده ابرهة بن الصباح ثم رجع الملك الى بيت اسعد فملك حسان بن عمرو بن اسعد ثم جاء بعده الخنيعةذو الشناتر ينوف ذو شمار فحدثت في ايامه ايام العرب المشهورة والانقسامات بسبب خبث حكمه وضعف سياسته وعكوفه على اللهو واللعب حتى خلص الناس منه يوسف زرعة ذو نواس وهو صاحب الوحدة العاشرة.

الوحدةالعاشرة :

استطاع الملك زرعة « ذو نواس» القضاءعلى الخنيعة ذي الشناتر الذي ضيع العرش بمجونه وقام بالنهوض من جديد بالوحدة وذلك في عام «515-575م» وكانت عاصمته ظفار واسمه زرعه بن عمرو بن زرعه الاوسط بن حسان الاصفر بن زرعةبن عمرووهو تبع الاصفر بن حسان بن اسعد تبع بن مليكرب« ابو مالك» ان تبع الاقرن«كرب آل وترالثالث » بن شمر يهرعش بن ياسر يهنعم. وحد الأرض اليمنية الطبيعية وجعلها دولة واحدة وأعاد مجد آبائه وقضى على النفوذ الأجنبي في تهامة و ما يليها فشملت دولته معظم الجزيرة وضم مملكة حضرموت وامتدت شمالاً وجنوباً حتى وصلت آل اليمامة وعمان وعرف بملك كل الشعوب واستمرت الوحدة ستين عاماً حتى الغزو الحبشي الذي جثم على كاهل الجزيرة ومزق وحدتها وطمس المعالم العلمية والاثرية والتاريخية حتى جاء الملك سيف بن ذي يزن « معدي كرب» الذي ناضل حتى حرر الجزيرة من براثن الاحباش وهو المنقذ والمحرر والموحد واستمرت الوحدة في عهده عشرين سنة والله أعلم.

الوحدة الاولى لأرض اليمن والأحقاف و جزيرة العرب :

اول من وحد بني قحطان في دولة واحدة هو الملك يعرب بن قحطان ويرجع تاريخ وجود الموحد الاول للأمة العربية ورائد اللغة العربية ومبتدعها ومطورها الى «الالف الثامن قبل الميلاد» والملك يعرب بن قحطان هو سليل قحطان كما اسلفنا ذكره وهو اول الملوك في التاريخ اليمني اليعربي القحطاني القديم، بسط نفوذه على الجزيرة العربية وقضى على عاد في اليمن والعمالقة في الحجاز فولى أخاه جرهم على الحجاز فقضى على من بها من العمالقة وولى أخاه عمان على منطقة عمان التي سميت باسمه وولى أخاه عامر الملقب بحضرموت وبه سميت، وقضى فيها على نفوذ عاد ومن بقي منهم وكان شجاعاً مغواراً لاتقف امامه الابطال في المعارك ولا يبرز له بطل الا قتله وغلبه، فكان اذا حضر اية معركة يقولون حضر الموت فلقب به وبلقبه سميت المنطقة قال ابن خلدون في العبر «وكان لبني قحطان الدولة متصلة فيهم وكان يعرب بن قحطان من اعاظم ملوك العرب وهو الذي ملك بلاد اليمن وغلب عليها وغلب العمالقة على الحجاز وولى اخوته على جميع اعمال الحجاز والشحر وحضرموت وعمان».

وتؤكد المصادر ان الملك يعرب تمكن من توحيد القبائل القحطانية وخضعت له القبائل الاخرى وحكم الارض ودانت له البلاد وانه اول من حي بتحية الملك «أبيت اللعن» و«أنعم صباحاً».

الوحدة الثانية:

ثم كانت الوحدة الثانية التي تحققت في الجزيرة العربية وكان رائدها الملك سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان ويعني هذا أن الوحدة السابقة تفتت في عهد الملك يشجب بن يعرب فلما وصل الملك الى سبأ وكان اسمه عبد شمس استطاع ان يجمع بني قحطان في دولة واحدة فهو صانع الامبراطورية السبئية العظمى ومؤسسها وهو المعروف بسبأ الاكبر، وكانت عاصمته صرواح ثم مأرب ملك اليمن والجزيرة العربية وتجاوز ملكه الى خارج الجزيرة العربية «وزمنه» وذلك حوالى «3500ق.م» وهو اول من بنى سد مأرب واهتم بالزراعة والري والتجارة الداخلية والخارجية، واكثر الغزو والفتوحات وأدخل السبي الى اليمن، فسمي بهذا الاسم سبأ.

واهتم بزراعة الارض وغرس الاشجار المثمرة فكانت المرأة اذا ارادت ان تجني من ثمارها شيئاً وضعت مكتلها على رأسها وخرجت تمشي تحت الشجر وهي تغزل أو تعمل فلا تمشي الا قليلاً حتى يمتلىء مكتلها من الثمر الذي يتساقط طيباً يانعاً.

فاليمن مهد الحضارات، ويعتبر التاريخ السبئي من اعظم الحضارات العالمية ولملك سبأ وهو «عبد شمس » اول من سن السبي لكثرة غزوه وهو الذي بنى مدينة مأرب وله عدد من الولد اخرج البخاري عن ابن عباس ر ان سائلاً سأل النبي ص عن سبأ أرجلاً كان أو امرأة أو وادياً أو جبلاً فقال له رسول الله ص : «كان رجلاً ولد عشرة فتشاءم اربعة وتيامن ستة فالذين تشاءموا لخم وجذام وعاملة وغسان ( إلى الشمال ) ، والذين تيامنوا حمير والازد ومذحج وكنانة والاشعريين وانمار الذين هم بجيلة «وخثعم» وكان لسبأ الولد الكثير واشهرهم حمير و كهلان ( اللذان منهما الامتان العظيمتان فيهما الملك والعز والتفرعات الكثيرة من القبائل العربية ) . هذا وقد استمرت الوحدة بعده وحافظ عليها الملك حمير بن سبأ الذي ملك بعد ابيه ومنه الملوك التبابعة ويعرف الملك حمير بلقب «العرنجيج» وهو اول من وضع على رأسه تاج الذهب وقد حزم الامر بعد ابيه وقام بتنظيم التقسيم الاداري وسمى كل منطقة باسم من سكنها من ولاته واولاده وبسبب اختلاف اولاده من بعده فقد ملك بعد ابنه وائل فتغلب اخوه مالك بن حمير على عمان ونشبت بينهما حروب وكذلك اخوه يعفر بن حمير وظهرت مناوىء اخرى خرج عليه مالك بن الحاف بن قضاعة وطالت الفتنة حتى ظهر الملك عبد شمس بن وائل.

الوحدة الثالثة:

كانت الوحدة الثالثة بقيادة الملك ( عبد شمس – وائل بن حمير بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان الذي ظهر في «2750ق.م» وهو المعروف بـ«سبأ الثاني» وهو معاصر للنبي ابراهيم الخليل عليه السلام كان قوي العزيمة شديد السطو حكيم الرأي كثير الغزو حتى تغلب على المناطق العليا والخيالية منها اخضع نفوذ منافسيه فوجد جميع المناطق واعاد هيبة الملك ثم حذر اولاده من الفرقة والركون الى الترف ومن وصاياه قال: «يابني قحطان انكم ان لم تقاتلوا الناس قاتلوكم وان لم تغزوهم غزوكم ولم يغز قوم في عقر دارهم الا ركبتهم الذلة فوحدوا صفوفكم واغزوا الناس قبل ان تغزوكم وقاتلوهم قبل ان يقاتلوكم واعلموا ان الوحدة قوة وان الصبر فوز والعمل مجد والامل منهل فمن صبر ادرك ومن فعل فاز، فلتطب انفسكم تغزوا الامم، يعز عايركم ففي الصبر النجاة وفي الجزع الدرك».

وهناك تضارب فيمن ملك بعد حمير فقيل اخوة الملك كهلان ثم بعده وائل بن حمير ثم بعده الخيار بن زيد بن كهلان ثم حدث التشتت كما ذكرنا حتى وصلت الى عهد الملك عبدشمس بن وائل بن الغوث بن قطن بن غريب بن زهير بن ابين« أيمن» بن الهميسع بن حمير.

ولما هلك ملك بعده ابنه الصور بن عبدشمس بن وائل وحافظ على الوحدة ثم وقع التشتت والخلافات والانفصالات في عهد ابنه عمرو بن ذي يقدم بن الصور وضعف حال الدولة بسبب كثرة الحروب الداخلية حتى ظهر تبع الأكبر« ذي مرائد» الحارث بنهمال وهو صاحب الوحدة الرابعة.

بعد تفرق وضعف وصل الى الملك أول التبابعة الملك تبع الاكبر« ذي مرائد» وهو الحارث بن همال بن سدد بن الملطاط بن عمرو بن ذي يقدم بن الصور بن عبدشمس بن وائل بن الغوث بن جيدان بن قطن بن غريب بن زهير بن ابين«أيمن» بن الهميسع بن حميربن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان.

ويسمى هذا الملك الرائد وذي يزن سمي الرائد لارادته القوية وحكمته السياسيةلانه استطاع ان يؤلف بين القوى المتنافرة والمتحاربة من بين جشم بن عبدشمس بن وائل وبني الصور بن عبدشمس بن وائل بعد ان تقسمت وساد فيها صراع على العرش وصدامات وحروب صورتها النقوش بتفاصيل يحتاج الى تأمل وبحث حتى تعرف خيوطها المتشابكة لتناثر النصوص وترجمتها وهو ماحصل بسببه اللبس في تسميت « تبع » فقد انضوت تحت راية هذا الملك تلك المناطق التي كانت محل صراع ابناء عبدشمس أبناء الصور وأبناء جشم بن عبد شمس وكانت مناطق حضرموت والصيد والسلف والشحر من مناطق ملك«بني جشم» ومناطق اخرى مع « الصور بن عبدشمس» وقد استمر ذلك الانقسام والصراع حتى ظهور الملك« تبع الاكبر» وهو تبع« ذي مرائد» الذي بدأت بعهده الوحدة الرابعة هو اول عصور ملوك سبأ الذين نسبوا اليه فعرفوا في التاريخ القديم بالتبابعة تعاقبه سبعون تبعاً فقال لبيد بن ربيعة:

تتابع سبعون من بعد تبع تولوا جميعاً ازهراً بعد ازهر

قال ابن خلدون في العبر«وكان هؤلاء التبابعة ملوك عدة في عصور متعاقبة واحقاب متطاولة لم يضبطهم الحصر ولا تقيد منهم الشوارد وربما كانوا يتجاوزون ملك اليمن الى مابعد عنهم من العراق والهند والمغرب تارة ويقتصرون على يمنهم تارة أخرى فاختلفت احوالهم واتفقت اسماء كثير منهم ووقع اللبس في نقل ايامهم ودولتهم» انتهى هذا وقد استطاع الملك تبع ان يوحد اليمن وان يحرر الامم من الظلم والعبودية وكانت له فتوحات كثيرة واخبار متعددة وامجاد مشهورة وقد استمرت هذه الوحدة في عهده ثم في عهد ابنه شمر« الاملوك» الذي يقال فيه.

افنقب عن الاملوك واهتف بذكره.. وعش دار عز لايغالبه الدهر

وهو شمربن تبع الاكبر ذي مرائد» الحارث بن همال بن سدد بن الملطاط بن عمر بن ذي يقدم بن الصور بن عبدشمس بن وائل بن الغوث بن جيدان بن قطن بن غريب بن زهير بن ابين« أيمن» بن الهميسع بن حمير بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان.

ويطلق عليه الملك شمر« ذو الجناحين» لكثرة جيوشه وغزوهم واتجاهاتهم في الاتجاهات التي كانوا يسيرون فيها شرقاً وغرباً، ثم واصل المسيرة بعد وفاته ولده الصعب «ذو القرنين» الذي مكن الله له في الارض وسلطه على كل ظالم وفهمه لغات الامم وتتبع مشارق الارض ومغاربها كما اخبر الله عنه في كتابه الكريم وكان اسمه الصعب بن شمر« ذو الجناحين» الاملوك الذي بنى مدينة ظفاربن تبع«ذي مرائد» الحارث بن همال بن سدد بن الملطاط بن عمر بن ذي يقدم بن الصور بن عبدشمس بن وائل….. كما سبق ذكره في نسب ابيه« ذو الجناحين».

وهذه الفترة هي اعظم فترة ازدهرت فيه دولة التبابعة ويعدو الاوائل فكان تبع مؤمناً وقومه خير الامم كما وصفه القرآن الكريم قال تعالى« أهم خير ام قوم تبع» اي قل لهم« لقريش»اهم خير قوم تبع وشمر الاملوك اشتهر بحكمته السياسية وحسن قيادته حتى سمي « ذو الجناحين».

والصعب بن شمر« ذو القرنين» العبد الصالح المؤمن بالله وباليوم الآخركما وصفه القرآن الكريم فقال تعالى« قال أمامن ظلم فسوف نعذبه ثم يرد الى ربه فيعذبه عذاباً نكراً» فهذا دليل على انه مؤمن بالله تعالى ومؤمن باليوم الآخر وبما اعد الله للمؤمنين وللظالمين وكذا ثقته بالله تدل على ايمانه عندما عرض عليه الاقوام الخراج فقال كما قال تعالى«فقال مامكني فيه ربي خير» فهو دليل على ان «ذو القرنين» رجل صالح مؤمن وانه لايمكن ان يكون الاسكندرالمقدوني كما تقول الشعوبية لان المقدوني ملك كافر.

فالملك الصعب« ذو القرنين» الذي حكم الارض وبلغ المشارق والمغارب كما قال الملك تبع أسعد:

بلغ المشارق والمغارب يبتغي

أسباب امر من حكيم مرشد

فرأى مغيب الشمس عند غروبها

في عين ذي خلب رثاط حرمد

وقد مكن الله له في الارض وامد له في العمر وكان ملكه الفي وستمائةسنة روى بن كثير عن ابي محمد: حدثنا اسد عن ادريس عن وهب بن منبه عن ابن عباس ر.. انه سئل ذي القرنين مما كان قال كان من حمير وهو الصعب بن ذي مرائد وهو الذي مكن الله له في الارض وآتاه من كل شيءسبباً بلغ قرني الشمس وداس الارض وبنى السد على يأجوج ومأجوج» انتهى وقال قس بن ساعدة الايادي في خطبة له« اين الصعب والقرنين جمع الثقلين واداخ الخافقين وعمر الفين لم تكن الدنيا عنده الا كلمحة عين» وبعد وفاة الملك الصعب صارالملك الى ابنه الملك صيفي بن الملك الصعب« ذو القرنين حمير الاصغر بن تبع سمر ذو الجناحين» سبأ الاصغر»بن تبع ذي مرائد» فحدث الانقسام في عهد الملك صيفي ثم ازداد الامر سوءاً في عهدابنه الملك قيس« عدي» وعاد حكم هؤلاءالملوك قاصراً على اليمن ثم وقع الانقسام الداخلي في عهد الملك سدد حتى وصل الى حكم الملك الحارث « سبأ الثالث» الذي استطاع استرجاع ما انقسم وانفضل من مخاليف ومحافد داخل اليمن واستمال الأقيال والاذواءبحكمته مرة وبالقوة والغلبة مرة اخرى ثم امتدت دولته.

الوحدة الخامسة

قامت الوحدة الخامسة كماسبق ذكره على يد الملك الحارث الرائش « سبأ الثالث»
وهو الحارث بن سدد بن قيس بن صيفي بن الصعب بن تبع شمر ذو الجناحين ابن الحارث تبع الاكثر« ذي مرائد» الهمال بن سدد بن الملطاط بن عمرو بن ذي يقدم بن الصور بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن جيد بن قطن بن غريب بن زهير بن أبين« أيمن» بن الهميسع بن حميرالأكبر بن سبأ الاكبر بن يشجب بن يعرب سليل قحطان ابن قحطان بن هود النبي ابن عبدالله« عابر» بن خلد بن عاد بن عوص بن ارم بن سام بن نوح النبي. هو اصح نسب ترجع لدينا بعد بحث شديد وجهد علمي متواصل وهذه الوحدة من اشهر الوحدات في تاريخ اليمن وكان تتويج الملك الحارث الرائش«1230 ق.م» وهو بالتالي بداية العصرالخامس لمملكة «سبأ» وهو العصر الثاني للملوك التبابعة وأول ملوكه الحارث الرائش ثم عظماء ملوكه بعده ذو المنآر بن الرائش وذو الاذعار بن ذي المنار وافريقس بن ذي المنار ثم تولى العرش الملك زيد بن الهمال واستمر العرش في سلالته حتى كان آخرهم الملك اذهل بن عبد شمس بن كعب بن زيد بن كهلان، نلاحظ ان الوحدة التي قام بها الرائش استمرت من بعده الى عام« 950 ق.م» وتناقل الملك الى ثلاثة بيوت بيت الحارث الرائش ثم بيت كعب بن زيد ثم انتقل الى بيت شرحبيل« ذي سحررح» بن عمر ذي الاذعار بن ابرهه ذي المنار بن الحارث الرائش وقد استمرت الوحدة الخامسة مائتين وسبعين سنة كما جاء في ابحاث الفرح هذا وقد امتد نفوذ ملك الحارث الرائش الى الهند والصين وافريقيا اضيفت الى عرش اليمن في عهدالملك افريقس وكان للرائش فتوحات كثيرة ثم في عهده ابنه الملك ابرهه ذي المنار بن الحارث الرائش وسمي الرائش لما راش اليه الناس من الخيرات وكثرة الغنائم وتطورت الزراعة والتجارة وانتشر العدل والامن وكان الرائش مؤمن وملك عادل صالح ثم ابنه ذي المنارسمي بهذا الاسم لكثرة مابنى من منارات في طرق غزوة تجارته لتستدل القوافل بها ثم جاء ذو الاذعار فسمي به لانه كان ملك حازم ينصف المظلوم من الظالم حتى ذعر منه الناس وصلح احوالهم . ثم توسعت الدولة في عهد الملك افريقس وبأسمه سميت افريقيا . وبموته تقلص حكم التبابعة وحدثت الانفصالات وتولى الملك زيد بن الهمال وحافظ على الملك في الجزيرة هو ثم ابنه كعب ثم ابنه عبدشمس ثم ابنه الملك اذهب بن عبدشمس وبموته رجع الملك الى الملك شرحبيل ابن عمرو ذي الاذعار . واستمرت وحدة اليمن والجزيرة حتى وفاة الهدهاد بن شرحبيل واوصى بالملك الى ابنته الملكة بلقيس فحدثت الانقسامات الداخلية وانشق ملك حمير بسبب قتل الهدهاد وتمزقت وحدتها وبحكمة تلك المرأة .. استطاعت القضاء على قاتل والدها.. وتولت العرش ولكنها لم تستطع ان تعيد الملك على ماكان عليه في عهد أبيها فقد أنتزع منها بعض ملوك حمير وكهلان المناطق البعيدة التي كانوا ولاة عليها ولذلك اشارت بقولها كما ذكر الله عزو وجل في القرآن الكريم فقال تعالى« ان الملوك إذا دخلوا قرية افسدوها وجعلوا أعزة اهلها أذلة وكذلك يفعلون» فهي تقصد ملوك حمير وكهلان واقيالهما الذين تفرقوا في أيامهاوخالفوا امرها واستولوا على عدد من القرى والمدن ومزقوا الوحدة اليمنية ففي التفرق ذلة وسهولة للعدو وتجرثم للنقوش الضعيفة التي من طبيعتها زرع العداوة بين الاخوان لاجل مصالحهم الشخصية المريضة وتطورت هذه الانقسامات بدخول الملكةبلقيس في دين سليمان عليه السلام فظهرت النزعات الوثنية واستمرت هذه الانقسامات الى عهد الملك ياسر يهنعم.

الوحدة السادسة

ان المتتبع لرصدالوحدات اليمنية نجد ان القادة الذين قاموا بصنع امة موحدة يتفصون بصفات سجلها لهم التاريخ باحرف من نور وهي المواهب النفسية ومايتحلى به من طباع انسانية وشجاعة حكيمة وحزم على بينة وتواضع في غير مسكنة وسرعة الفهم للأمور النافعة والكلمة الصائبة والاخلاص لمن ولي عليهم يقدر من يعمل ويعاقب من يتكاسل ويتلاعب لايلين فينثني ولايتصلب فينكسر ويتواضع ببذل مافي يده حتى يحبه العامة والخاصة
ويعرف الملك ياسر يهنعم بن عمرو بن يعفر بن عمرو بن شرحبيل« كرب أي وتر» ابن عمرو« ذي الاذعار»العبد بن أبرهه« ذي المنار» بن الحارث الرائش بلقبي اسر انعم « يهنعم» وذلك لانعامه على الخاصة والعامة من شعبه وبسبب حكمته وانعامه على الناس استجاب له الشعب والتفت حول القبائل والاقيال والاذواءوقادهم الى الوحدة وجمع الكلمة ولم الشمل فاجتمع امرهم بعدتفرق لقب ايضاً بملك سبأ وذي ريدان« وضم اعراب وكنده ومذحج وجريم وباهل وكل عرب سبأ وحمير وحضرموت ويمنت وكان قائداً عظيماً سار بنفسه في جيش عظيم ممن انعم عليهم فاستولى على ممالك الجزيرة وبلاد الشام ثم توجه نحو افريقياوهو الذي اعاد مجد آباءه وذلك «900-870 ق.م».

قال نشوان بن سعيد الحميري:

وياسر الملك المعيد لما مضى من ملك حي لاتراه القاح

واستمرت الوحدة بعده .. حيث قام بالعرش بعده ابنه ” شمر يرعش « يهرعش»
الذي استطاع ان يوسع ملكة حتى شمل كل الممالك فكانت الوحدة في ايامه اوسع وأعظم وهو الذي توسع المؤرخون والباحثون من ذكره وذكر ايامه وله اخبار كثيرة في النقوش السبئيةوهو الذي وحد مع سبأ وذي ريدان وحضرموت ويمنات« يمنت» واعرابهم وطودهم وتهامت والملك شمر يهرعش هو الذي اثبت الباحثون انهم وجدوا من عهده نقوش كثيرة وهو الذي وحد الامة وجمع العرب وغزا العجم وملك فارس والصين والهند ومعظم افريقيا وسيطر على البر والبحر وطرق التجارة البحرية والبرية. قال ابو الحسن الهمداني الملك تبع شمر يرعش هو تبع الاكبر الذي ذكره الله في القرآن الكريم لانه لم يقم للعرب قائم قط احفظ لهم منه يتجاوز عن مسيئهم ويحسن الى محسنهم فكان جميع العرب بن قحطان وبن عدنان شاكرين لايامه وكان اعقل من رأوامن الملوك واعلاهم همة واشدهم فكراً لمن حاربه فضربت به العرب الامثال « انظر الاكليل ج8» هذا وقد استمرت الوحدة في ايامه ثم في ايام ابنه من بعده الملك تبع الاقرن« اليشرح« الاول» كرب آل وتر « الثالث» ويطلق اسم كرب آل وتر على عدد من المكاربة السبئيين فنلاحظ انه ذكر لقب لاول ملوك حمير الريدانيين وهو الذي تفيد المصادر والنقوش والدراسات التاريخية انه اول من حمل لقب ملك سبأ وذي ريدان وهذا اللقب اطلقته النقوش على الملك ياسر يهنعم ولقب ابنه شمر يهرعش بملك « سبأ وذي ريدان» وحضرموت ويمنت واعرابهم طودم » اما الملك تبع الاقرن فهو كرب آل وتر الثالث فقد حافظ على الوحدة حتى وفاته ثم جاءبعده ابنه ذو جيشان بن الاقرن وعارضه اخوه ابو مالك فحدثت الحروب بينهما وخلافات وصدامات فتتت الوحدة لان الملك تبع الاقرن بن شمر خلف كيكرب« ذو جيشان» وملكيكرب « ابو مالك» وملكي كرب وبسبب اختلافهم على العرش حدث ذلك الانقسام وظهر كل منهم في جهة حتى وصل الملك الى أبكرب اسعد وتسميه النقوش « ذر امر» و«ذمار علي» وهو صاحب الوحدة التاسعة قبل الاسلام لان الوحدة السادسة والسابعة والثامنة متداخلة ومتدرجة عصورالملوك السابقين الذي سبق ذكرهم.

الوحدة التاسعة :

عندما تولى العرش ابي كرب او ابكرب او كيكرب اسعد عام 32-515م الذي حمل لقلب :
ملك سبأ وذي ريدان وحضرموت ويمنت واعرابهم طود وتهامة واشتهر بالوحدة الجبرية لانه استعمل في ذلك القوة لاخضاع العشائر التي ظلت نافرة في الطود وتهامة وتمكنت من ترسيخ الوحدة اليمنية ظلت بعده قرنين كاملين الرابع والخامس بعد الميلاد موحدا مستقر او امتدت الدولة الى خارج حدود الجزيرة العربية ومكن للملوك التبابعة من المحافظة على هذه الوحدة وجاء بعد ابنه الملك حسان بن اسعد ثم اخوه عمرو بن اسعد ثم خرج الملك من بيت اسعد البيت الهمداني وهو الملك عبدبن كلال ثم جاء بعده ابرهة بن الصباح ثم رجع الملك الى بيت اسعد فملك حسان بن عمرو بن اسعد ثم جاء بعده الخنيعةذو الشناتر ينوف ذو شمار فحدثت في ايامه ايام العرب المشهورة والانقسامات بسبب خبث حكمه وضعف سياسته وعكوفه على اللهو واللعب حتى خلص الناس منه يوسف زرعة ذو نواس وهو صاحب الوحدة العاشرة.

الوحدةالعاشرة :

استطاع الملك زرعة « ذو نواس» القضاءعلى الخنيعة ذي الشناتر
الذي ضيع العرش بمجونه وقام بالنهوض من جديد بالوحدة وذلك في عام «515-575م» وكانت عاصمته ظفار واسمه زرعه بن عمرو بن زرعه الاوسط بن حسان الاصفر بن زرعةبن عمرووهو تبع الاصفر بن حسان بن اسعد تبع بن مليكرب« ابو مالك» ان تبع الاقرن«كرب آل وترالثالث » بن شمر يهرعش بن ياسر يهنعم. وحد الأرض اليمنية الطبيعية وجعلها دولة واحدة وأعاد مجد آبائه وقضى على النفوذ الأجنبي في تهامة و ما يليها فشملت دولته معظم الجزيرة وضم مملكة حضرموت وامتدت شمالاً وجنوباً حتى وصلت آل اليمامة وعمان وعرف بملك كل الشعوب واستمرت الوحدة ستين عاماً حتى الغزو الحبشي الذي جثم على كاهل الجزيرة ومزق وحدتها وطمس المعالم العلمية والاثرية والتاريخية حتى جاء الملك سيف بن ذي يزن « معدي كرب» الذي ناضل حتى حرر الجزيرة من براثن الاحباش وهو المنقذ والمحرر والموحد واستمرت الوحدة في عهده عشرين سنة والله أعلم.

 

Posted in Uncategorized | Leave a comment

الكتب السماوية قبل القرآن – والمذكورة بالقرآن الكريم

الكتاب المقدس كلام الله
( سيأتي التوضيح بعد قليل بإذن الله ) الله اعلم يعتبر الكتاب المقدس ..كلام الله سبحانه .. الموحي به .. إلي الأنبياء او كاتبيه . وفي الحديث .. عن النبي محمد ص.. هذه الكتب عندما تقرأها .. لا تصدقها و لا تكذبها .

عبارة عن .. عدة كتب تسمى حسب اللغة القديمة ” أسفار ” جمع ” سفر” أي .. كتاب.. (السفر كلمة قديمة عبري والله اعلم تعني .. كتاب )
كتبت هذه الكتب السماوية .. في أزمنة مختلفة ،
لذلك سوف نركز في هذا البحث ، المذكور بالقرآن ..عند كل من اليهود وكذلك الفرق المسيحية الرئيسية .

ينقسم الكتاب.. إلى ثلاثة أقسام رئيسية
والثلاثة أقسام هي :
أولا : كتاب اليهود المقدس ويسمونه المسيح .. ” العهد القديم ” ، وهو جزء من الكتاب المقدس .. وهو يشمل “التوراة ” المذكور بالقرآن الكريم .

ثانيا : للمسيحيين الجزء الخاص بهم .. ويسمونه ” بالعهد الجديد “، وهو الإنجيل المذكور بالقرآن الكريم .

القسم الثالث : فيسمي بالأبوكريفا .. أو الأسفار القانونية الثانية ( سيأتي التوضيح بعد قليل بإذن الله )

التوراة عند اليهود
اليهود يطلقون عليه .. عدة أسماء ، منها .. يطلق عليه التناخ ” أي باللغة القديمة.
و التناخ .. أي مختصر لثلاثة كلمات ، هي توراة نبييم و كتببيم .
كما يطلق عليه أيضا كتابي هاكدش أي الكتاب المقدس .. أو مقراء .
كما تعرف هذه الأسفار الخمسة بتوراة موسى .. وتعرف أيضا بـ(الناموس) وهي لفظة يونانية تعني القانون .
المجموعة الثانية : أسفار الأنبياء ( ) (نبييم) أي (الشريعة).

وأما .. النصارى فإنهم يفضلون تقسيم .. كتاب العهد القديم
..إلي ( أربعة أجزاء ) ..
الجزء الأول هو( التوراة ) المذكور بالقرآن ..( ملاحظة – التوراة بمقدمة الكتاب .. يتكون من خمسة أيضا .. ويشتمل على صحف إبراهيم و موسى .. والله اعلم ثم التوراة )
الأول كتب الشريعة ..
وثانيا الكتب التاريخية
و ثالثا كتب الحكمة ( الشعرية )
و رابعا .. كتب الأنبياء .

كلام هامشي :
نبييم : يعنى جمع نبى ، نبييم أو نيفييم تصح اللفظان إذا شلنا النقطة . والله اعلم يعني كتب الأنبياء .
الأبوكريفا كلمة تعنى باليونانى سرى.
أبوكريفا يعنى غير قانونى لأ أبوكريفا
اما الترجمة اليونانية (السبتوجنت) (Septuagint) وهي ترجمة يهودية فقد صنفت الاسفار فيها الى مجموعتين:
الاولى : تحمل عنوان كتب الشريعة والتاريخ.
الثانية : تحمل عنوان كتب الشعر والأنبياء.

التوراة- الجزء الأول
و فيه كل الخلاف
هناك خمسة فصول ، و تسمى (الأسفار ) هذه حسب التسمية و الله اعلم عبرية ) .. هي :
( الأول) سفر بريشيت – (الثاني) شيموث –(الثالث ) فايكرا – (الرابع) با مدبر –(الخامس) دبفاريم

و لكن المسيحيين يسمون تلك الكتب التي بالتوراة :
( الأول سفر التكوين )
( الثاني سفر الخروج )
( الثالث سفر اللاويين ) .. ( سيأتي التوضيح بعد قليل بإذن الله )
( الرابع سفر العدد )
( الخامس سفر الثنية)

لكن.. المسلمون القرآن يقول هناك صحف ابراهيم ..
ومن خلال البحث عثر على ما يلي :
(هي الخمس كتيبات الأولي من الكتاب المقدس) ، والتي ينسبها التقليديون إلي زمن موسي ع .
يفضل المسلم ان يطلق عليها :
الأول .. صحف إبراهيم .. أي كتاب خلق الكون والله اعلم هو كتاب صحف إبراهيم ، وهو الاسم المذكور بالقرآن الكريم .
الثاني .. صحف موسى ..أي انتشال موسى ع من نهر النيل ، و الله اعلم هو كتاب صحف موسى ع ، وهو الاسم المذكور بالقرآن الكريم .
أما الثالث و الرابع و الخامس – بإسم توراة .. ، والله اعلم وهو الاسم المذكور في القرآن الكريم ، وتشمل كل من التثنية و الاويين و العدد . وهم كالأتي :

التثنية :- وهو مفصول عن صحف ابراهيم
فقد شمل معظمه بأحكام الشريعة اليهودية الخاصة بالحروب والسياسة و الإقتصاد …. وهلم جرا . وسمي تثنية- لأنه يعيد ذكر .. تعاليم موسى التي تلقاها من ربه .. وأمر بتبليغها . ومن ثم جاء الأمر بالخروج من مصر إلى صحراء سيناء .. في قصة مشهورة مذكورة كثيرة في القرآن الكريم إجمالاً في مواضع.. وتفصيلاً في مواضع أخرى .
وتحدث عنها بالتفصيل بصحف موسى ع ( أي سفر الخروج أي كتاب صحف موسى أو كتاي خروج موسى من نهر النيل ) .

وأثناء هجرتهم من مصر إلى أرض كنعان .. وتبلغ حوالي أربعين سنة .. أصبح بنو إسرائيل قبائل من البدو الرحل ، تائهين في أرجاء الصحراء ودروبها و فيافيها ..لأنهم تقاعسوا عن أمر الله بدخولها وقتال القوم الجبارين ( أي طوال القامة ) فيها . فكتب الله هذا التيه عليهم .. حتى يفنى هذا الجيل الجبان وينشأ جيل آخر تربى على الخشونة وتمرس بشؤون القتال ( بواسطة الأحجار الكريمة جن .

وخلال فترة التيه توفي نبي الله هارون .. ثم أخوه الأصغر موسى ..ولكن بعد أن أكمل الله لبني إسرائيل دينهم وبعد أن تلقى موسى التوراة من ربه ..(( فيها هدى ونور يحكم بها النبيون الذين أسلموا للذين هادوا والربانيين و الأحبار بما إستحفظوا من كتاب الله وكانوا عليه شهداء ))
وقد جمعت و استوعبت كل التفاصيل والأجزاء ووضحت العقيدة الصحيحة الجلية عقيدة التوحيد (( وكتبنا له في الألواح ..من كل شيء موعظة وتفصيلا لكل شيء (

اللاويين :-
فقد شغل معظمه بشؤون العبادات الخاصة بالأضاحي والقرابين من حيوانات وطيور ،
واللاوين هم نسل لاوي أو ليفي أحد أبناء يعقوب . ومنهم موسى وأخوه هارون – وهم سدنة الهيكل و المشرفون على شؤون المذبح و الأضحية والقرابين والقوامين على الشريعة . ومن ثم نسب إليهم هذا الكتيب من الكتاب المقدس .

العدد :-
شغل بإحصائيات عن قبائل بني إسرائيل وجيوشهم وأموالهم – وكثير مما يمكن أن يحصى .

الإسرائيليات .. وهي:المسلمون يطلق عليها اسم يختلف عن التوراة وتشمل :

وثانيا .. الكتب التاريخية
تعرض تاريخ بني إسرائيل .. بعد استيلائهم على بلاد كنعان و استقرارهم .. وتفصل تاريخ قضاتهم وملوكهم وأيامهم .. والحوادث البارزة عندهم
كتب هذا القسم وهي إثني عشر (سفرا ) على النحو التالي :-
يوشع ، القضاة ، راعوث ، صموئيل ، سفران (اي كتابان 2 عن الملوك ) ، سفران ( أي كتابان 2 عن أخبار الأيام ) ، وعزرا ، و نحميا ، أستير

ثالثا : كتب الشعرية و الحكمة

ومن منها – الزبور ( المعروف ) سفر المزامير ، أناشيد بآلات موسيقية التي سنها النبي داوود (ع –
و سفر أي كتاب الأمثال (التي ) كبها النبي سليمان ع – وكل ما يلي :
كتاب النبي أيوب – نشيد الأناشيد – سفر راعوث ( وهو اسم لسيدة تختلف عن السيدة مريم العذراء ) – ثم سفر مراثي – سفر الجامعة – سفر أستير – – سفر دانيال – سفر عزرا – سفر نحميا – سفري أخبار ، مقسم إلى قسمين ، الأيام الأول والثاني .

.. ( سيأتي التوضيح بعد قليل بإذن الله )

حديث هامشي ..
هناك ملاحظة
ومجموعة هذه الأسفار( الكتب ) بحسب اليهود 24 سفرا( كتابا ) ، وبحسب المسيحيين فهي 39 كتابا ،

لان اليهود ( يجمع بعض الأسفار في سفر واحد ) – أي كل مجموعة من الكتيبات جمع بكتاب واحد ..
فإذا أضفنا الأسفار(كتب) القانونية الثانية .. التي يؤمن بها الكاثوليك والأرثوذكس .. يكون المجموع 46 سفرا . والله اعلم كل جهة منفردة بطبعتها المختلفة عن الجهة الأخرى ، لغرض تميز نفسها عنها .

حديث هامشي ..
قصص النبي داود وسليمان المذكورة بالقرآن ، موجودة داخل الإسرائيليات ، و العلامة ابن كثير نقلها من السدي ، و الله اعلم السدي قرأها من الإسرائيليات .. ثم أعاد صياغتها بأسلوبه و كتبها في كتابه .
( لهذا و الله اعلم يقال عن ابن كثير .. يقال انه ..استعان بالإسرائيليات أثناء تفسيره للقران . واتهام ابن كثير ( لدى البعض ) ببطلان التفسير ابن كثير .
هذا الفكر الغريب لدي بعض المسلمين .
و سنتعرف من خلال تفسير القرآن .. بعد قليل بإذن الله على اعمال تجار قريش المشابهة في مضايقتهم للنبي ص . )

كتب الأنبياء عند اليهود
هو جزء .. الأنبياء).. كتب الأنبياء الذين جاؤوا بعد موسى ع :
هناك كتب الأنبياء الذين جاؤوا من بعد النبي سليمان ع ذلك هو الجزء الرابع اي الأخير

و تتكون من :
سفريشوع (أي كتاب النبي يشوع الذي حكم العبريين بعد وفاة موسى ع مباشرتا ) –
ثم سفر القضاة – ثم سفري صمؤيل – سفري الملوك – اشعياء – ارميا – حزقيال –( الأنبياء الصغار ) سفر هوشع – يوئيل – عاموس – عوبيديا – يونان – ميخا – ناحوم – حبقوق – صفنيا – حجي – زكريا – ملاخي .. ( سيأتي التوضيح بعد قليل بإذن الله )

حديث هامشي
مثال لتسهيل الشرح .. الفرق بين التوراة و الإسرائيليات:

بالإسلام يوجد القرآن و السنة ، و السنة ليست قرآنا ولكن – هي الأساس بعد القرآن الكريم . ولأنها عبارة عن أفكار النبي ص ، و المؤلفات لمعاصرين للنبي ص أو لتلك الحقبة ، و جميع الكتابات بذلك الزمن ، في زمن نزول القرآن ، و بحيث .. باستمرار يرجع إليها. لأنها جهات نظر علماء الإسلام ،

أيضا كذلك .. توجد بكتاب العهد القديم ، من تلك الأفكار و المؤلفات ، لعلمائهم من بني إسرائيل ذلك الزمن ، يطلقون عليها الإسرائيليات . وهي مرفوضة لدى اغلب طوائف علماء الإسلام و الله اعلم . لأنها والله اعلم ليس كلام الله .. فقط ليس إلا .

أي ..القرآن و السنة ، تقابلها .. توراة و الإسرائيليات ( والله اعلم أو )
القرآن و السنة ، تقابلها الإنجيل و الكرازيه ،
حسب المؤسسة الدين لديهم . لا توجد ترجمتين متشابهتين ..لكن .. ( سيأتي التوضيح بعد قليل بإذن الله )

———————————————-

صحف إبراهيم .. ( وهو كتاب التكوين الخلق -القسم الأول :الكتاب المقدس مكون من خمس كتب
——————————

صحف إبراهيم .. ( وهو كتاب التكوين الخلق
القسم الأول : صحف إبراهيم ..
( الكتاب المقدس والمكون من خمسة كتب.. منسوبة إلي سيدنا موسي ع

قصة خلق الكون من تكوين السماء والأرض و خلق أدم مع تفصيل من قصص آدم وحواء ونوح وطوفانه ونسل سام إلى قدوم إبراهيم ع إلى استقرار أولاد يعقوب ( إسرائيل ) ع في أرض مصر– وخاصة إبراهيم وإسحاق ويعقوب و الأسباط وإجمال فيما عدا ذلك احد أبناءه وهو الذي إنحدر منه بنو إسرائيل –

صحف إبراهيم ..اما أهل الكتاب يطلقون عليه التسمية (بسفر أي كتاب .. التكوين )

صحف إبراهيم تبدأ بعبارة ( في البدء خلق الله السموات والأرض ) ..

تم يبدأ بقصة الخلق آم .. يصف الكتاب الجنة ..التي على الأرض و الله اعلم .. كأن الشرق الأوسط محاطا بخمسة انهار .
ملاحظة .. الكتاب لم يتحدث عن الجدال الذي دار مع إبليس من اجل السجود لادم .. لكن والله اعلم ، أضافها الله تعالى بزمن سيدنا محمد ص إلى القرآن بعد ألف و خمسمائة عام . و هذا هو إعجاز القرآن الكريم” مهيمنا عليه ” .
أرض محاط بها مجموعة انهار ، نهر الحبشة أي نهر النيل من جه ومن جهة أخرى نهر دجله و الفرات ، أي و الله اعلم من مصر حتى الجزيرة العربية مرورا بالعراق و سوريا هي الجنة تحيطها الأنهار .
وأكل حواء من الشجرة المحرمة ( والله اعلم شجر الأفيون أو الخشخاش أو القات .. حتما نبات المخدر) وإطعامها لآدم ع فالخروج من الجنة ، و قصة أدم عريان .. تختلف عن القصة المختصرة جدا والله اعلم الموجودة بالقرآن .
وتنتقل إلي قصة أبناء آدم هابيل قابيل و الابن الثالث شيث .
هابيل وقايين وأول جريمة قتل علي الأرض ..
ويبدأ الكتاب في سرد شجرة نسل قايين القاتل ، و سرد شجرة نسل شيث ابن آدم ع الثلث و الله اعلم أنجب بعد المقتل و ( الشيخ شعراوي ذكر ذلك ، في برامجه التي بثها بالتلفزيون من مصر) .
جاءت منه سلالته شيث أخنوق ابنه البكر و الله اعلم ( أو أخنوخ مرادف إدريس ع ، لاحظ الاسم مرادف لقابيل كذلك هناك فروق ، و الله اعلم لان الأسماء لم تترجم حتى اليوم)

وفي عصر نوح ، يقول الكتاب ..إن شر الإنسان فاق تصور الله الذي شعر بالآسي من أجل أنه خلق الإنسان (( فندم الرب علي أنه خلق الإنسان وتأسف في قلبه ) ( التكوين 6/6 )

ثم ينتقل إلي نبي الله نوح ع (القصة الكاملة كيفية بناء السفينة و القياسات بالتفصيل ) قبل الطوفان و الحيوانات التي من كل زوج ..
ثم يتحدث الكتاب عن عمر أدم ع عند وفاته 930 بعد ذلك بخمسين عاما ولد نوح ع ، و بإستمرار ينقلنا الكتاب من شجرة عائلة إلى شجرة عائلة أخرى .
والملاحظة .. التوراة لم تذكر في قصة نوح.. ابن نوح الذي غرق .. لكن والله اعلم ، أضافها الله تعالى بزمن سيدنا محمد ص إلى القرآن بعد ألف و خمسمائة عام . و هذا هو إعجاز القرآن الكريم” مهيمنا عليه ” .

وينقلنا كتاب صحف إبراهيم .. إلي قصة الطوفان المعروفة . كان عمر سينا نوح 601 وقت الطوفان ، المكان الذي استقرت السفينة وهو ” أرراط ” ، والله اعلم شمال شام أو جنوب تركيا .. ونزل منها نوح ع و أبناءه الثلاثة .. حام و شام (سام) و يافث مع زوجاتهم . وعده الله تعالى .. لن يحدث طوفان يعاقب الجميع .. بل .. سيعاقب كل على حدة والله اعلم

بعد أحداث الطوفان
يبدأ صحف إبراهيم أولي أول شجرة عائلة .. وهي .. من خلق آدم ع حتى نوح ع ، مع تاريخ إنجابهم تقريبا . و الله اعلم .
وتخبرنا صحف ابراهيم ( كيف تكونت ارض إبراهيم ع.. قبل مولد يعقوب جد إسرائيل ) ان نبي الله نوحا شرب الخمر فسكر حتي الثمالة وانكشفت عورته .. ورأي حام عورة أبيه ولم يغط أبيه ، فلما علم نوح بعمل ابنه .. لعن حفيده كنعان ابن حام .. ودعي عليه .. الذي ليس له دخل بالموضوع .
(ولهذا) انتقل الكنعانيون .. من المكان الذي استقرت السفينة .. حتى وصلوا بجوار فيلسطا – فلسطين ( كلمة قديمة تعني المنتصف أو الوسط ، البحر المتوسط كان اسمة بحر فيلسطا ) . يطلق عليها ارض” كنعان ” و الله اعلم.. قبل ان يطلق عليها فلسطين أو إسرائيل .
(كما انتقل آخرون( مصرايم ) .. انتقلوا إلى مصر .. و كوش المجاورة لمصر ، تحول اسمها إلى الحبشة ، ثم تحول اسمها إلى إثيوبيا الآن ) .

ثم ينتقل صحف أبراهيم ، شجرة عائلة .. من شام (سام) .. حتى آزر والد
إبراهيم ع. .وهم 12 اسم.. أو 12 جيلا
جاءت تسمية الشام من اسم سام ابن نوح ع .

من الإصحاح الثاني عشر بصحف إبراهيم – (أي كما تقول – حزب ..أو ربع حزب 12 (مثلا ) و الله اعلم ، في صحف أبراهيم .

تنقلنا صحف إبراهيم .. إلي ما يعرف بعصر الآباء ،
ويبدأ في التركيز علي أسرة واحدة ، وهي أسرة إبراهيم ع ، الذي يعده الله.. بأن يورثه أرض الكنعانيين .. من الفرات إلي النيل مصر ، وفي روية أخري الشرق الأوسط ) .. ويعده يكثر نسله .
ويأمره بالختان .. كعهد ابدي،
ثم قصة خروجه مع زوجته الي مصر وخروجه ، ويولد إسماعيل فإسحاق .

ملاحظة .. الرجاء عدم المقارنة لان هناك اختلافات ..وهنا تتوقف قصة إسماعيل بالتوراة و الله اعلم ، لكن .. نسل إسماعيل .. سيذكره الله تعالى .. لاحقا بالقرآن الكريم بزمن محمد ص، وتستمر قصة إسماعيل بالقرآن مع الكعبة المشرفة و مقام إبراهيم .
يذكر الله بصحف إبراهيم انتقال هاجر مع ابنها الرضيع ( من الأراضي الله اعلم عراقية فارسية بذلك الوقت كانتا أرض واحدة )

ملاحظة .. الصفا و المروة مذكورة بصحف إبراهيم .. لا يزال الغالبية من بني اسرائيل و المسيحيين ..غير مؤمنين بأن مكة هي المكان الصفا و المروة المذكور بصحف إبراهيم الموجود بالتوراة تحت اسم تكوين الخلق .
لكن غالبية أهل مكة بالمملكة بالسعودية الان .. هم من نسل إسماعيل ع , وهم مؤمنون بذلك ..كما هم مؤمنون بان نسل سيدنا محمد ص .. يمتد إلى نسل سيدنا إسماعيل ع .
لكن هناك بعض كتب .. المستندة على جبل ” فاران ” الكلمة أعجمية والله اعلم ترجمتها غير معروفه حتى يعرف مكان الجبل .
يستمر مع قصة اسحق الذي أيضا ” فديناه بكبش ” و يستمر نسل اسحق فقط ..
وإن كان الواقع – غير موجودة القصة بصحف إبراهيم – فقد تحقق الوعد الإلهي لإبراهيم .. حيث كثر نسله من فرع إسماعيل .. الذين وورثوا الأرض كما وعد الله ، و الله اعلم حاليا بالمملكة السعودية أو أكثر من ذلك .

ثم . تبدأ الدائرة تتسع من جديد بأولاد يعقوب ع الذين هاجروا إلي مصر .. ووقعت ذريتهم في العبودية .. وقصة يوسف ع و رؤيا فرعون 7بقرات عجاف ، ..

صحف موسى
وفي صحف موسى..أي.. السفر التالي .. أو
(وهوالثاني) خروج موسى من نهر النيل (سفر الخروج )
نتعرف على قصة موسى ع
( موسى كلمة قديمة تعني الخروج من الماء أو المنتشل من المال أو الخروج . ) ثم يكبر في بيت فرعون .. ثم يهرب و يتزوج هناك ( في مديان العراق و فارس دولة واحدة ( تعني المشرق والله اعلم. نفس المكان تزوج منه اسحق) .
ثم يعود إلى مصر .. و الصراع مع فرعون ، بالجراد و القمل و الضفادع الخ , ثم يبدأ التحدي مع السحرة ..ويهرب وع بني إسرائيل ثم يعبر البحر .. الخ
تبدأ قصة العبور بقيادة موسي ع ، وما ان يعبر قوم موسي البحر ، – ويستلم موسي ع ألوصايا ، حتي يقعون في الشرك بعد ان صنع لهم هارون النبي العجل، القصة التي بالقرآن .( و الله اعلم قصة السامري التي بالقرآن مختصرة لاختلاف الفكرة )
وتستمر الرحلة تجاه فيلسطا ، في ظل أحداث من التمردات تظهر قساوة قلوب اليهود ، وتنتهي التوراة واليهود علي الحدود الأردنية الفلسطينية حيث يموت موسي ع ، ويصفه (السفر) والله اعلم صحف موسي ) بأنه لم يرسل الله نبيا مثله إلي هذا اليوم (كليم الله )

وفي التوراة ( يشمل 3) كتاب التثنية :-
فقد شمل معظمه بأحكام الشريعة اليهودية الخاصة بالحروب والسياسة و الإقتصاد …. وهلم جرا . وسمي تثنية- لأنه يعيد ذكر .. تعاليم موسى التي تلقاها من ربه .. وأمر بتبليغها .

اللاويين :-
فقد شغل معظمه بشؤون العبادات الخاصة بالأضاحي والقرابين من حيوانات وطيور ،
واللاوين هم نسل لاوي أو ليفي أحد أبناء يعقوب . ومنهم موسى وأخوه هارون – وهم سدنة الهيكل و المشرفون على شؤون المذبح و الأضحية والقرابين والقوامين على الشريعة . ومن ثم نسب إليهم هذا الكتيب من الكتاب المقدس .

العدد
شغل بإحصائيات عن قبائل بني إسرائيل وجيوشهم وأموالهم – وكثير مما يمكن أن يحصى .
سنجد ( المن و السلوى ) المنّ فكان كبزر الكزبرة، ومنظره كمنظر المقل، كان الشعب يطوفون ليلتقطوه، ثم يطحنونه بالرحى،,,, وكان طعمه كطعم قطائف بزيت” (العدد 11/7-8

————————————————————-

كتب الأنبياء اي كتب الانبياء جاؤا بعد موسى ع

أي من أسفار الأنبياء ( اي كتب الانبياء )

( تبدأ ) بسفر يشوع اي كتاب يشوع .. و يشوع هو فتي موسي ع
ويستمر هذا الكتاب في رواية قصة بني إسرائيل وعبورهم إلي فلسطين ويبدأ الكتاب المقدس في سرد سلسلة من المجازر البشعة وإبادة شعوب البلاد التي فتحها اليهود وتقسيم هذه البلاد علي الأسباط الإثني عشر ، وبموت يشوع . و الله اعلم

الكتاب ( الثاني) .. من كتب الأنبياء
وهو كتاب القضاة

الذي يسرد تاريخ اليهود في ذلك العصر ، الذي كان يحكمه القضاة إلي عام 1025 قبل الميلاد
ويبدأ سفر القضاة بتعيين يهوذا لقيادة الجيش لتستمر المجازر وبعد الاستيلاء علي بيت إيل ( جاء منها كلمة إسماعيل أي الله سمع لان إيل تعني الله) تتهاون أسباط الشمال ولا تترد الكنعانيين من بلادهم واكتفوا بالاسترقاق وتسخيرهم للأعمال الشاقة ، فينزل ملاك الرب ليحذرهم علي التهاون، ويبدأ اليهود في عبادة الأوثان والقبور و الجن النورانيين (الكاروبيم أي الجن المجنح أو يطلق عليهم النورانيين ) ، فيقيم لهم الإله قضاة ، لتدبير شئونهم وحثهم علي التوبة،
وسمة هذا السفر .. إبراز تفوق اليهود وربط الكيان اليهودي بالإله ” يهوه ” فكلما عصوا الإله حاقت بهم خسارة ، ولكن الإله لا يتخلي عنهم فهو دائما يرسل لهم بطلا ، بل يقهر كأمثال شمشون الذي يقتل ألف فلسطينيا بفك حمار، وربط الكيان اليهودي ببهوه سمة العهد القديم كله ، لكته أكثر بروزا في سفر القضاة،

في سفر التالي .. ( نعود للوراء قليلا ) يقول الله في صحف إبراهيم ان اسحق أنجب والله اعلم يعقوب و اليسع (أو أيسوا ) جاء من نسل يعقوب شاول وهو طاول باللغة القديمة .. و أما بلغة القرآن و الله اعلم طالوت ..
و أما من نسل ايسوا أو عيسوا (أو اليسع أي والله اعلم كثيف الشعر كالأسد) منه جاء جالوت وهو القائد الفلسطيني . ولكن أسرة طالوت مع أسرة جالوت بخلاف مستمر . و يتحدت الكتاب التالي (كتاب صموئيل ) عن ذلك الصراع المذكور بالقرآن في سورة البقرة عن طالوت و داوود .
كتاب صموئيل .. يبدأ العصر الملكي ( طالوت و جالوت ) ويختار الله (الإله يهوه )الرب ، رب العليمين شاول ( طالوت ) ملكا علي اليهود ، لكن الله اعلم يندم علي اختياره بعد معركة العماليق ، ويتم مسح داوود ع ملكا ، فتبدأ العداوة بين داوود وشاول ( طالوت ) الذي زوجه ابنته مكافأة انتصاره على جالوت الخصم ، ويموت شاول ( طالوت ) ، ويملك داوود ع ( الذي قال عنه الكتاب ) انه زني بزوجة قائد جيشه ، وعاقبه الله بموت الولد ، و كثرت الصراعات بين أبناء داوود ، ووصل الصراع ذروته .. بقيام حرب بين داوود وابنه .

كلام هامشي :
يهوه ) الكلمة العبرية «يهوفاه» هي كلمة ساميِّة قديمة، صيغة مختصرة لعبارة «يهفيه أشير يهوفيه»، أي «يخلق الذي هو موجود»، أو لعلها اختصار «يهوه تسفاؤت» أي «رب الجنود». ويميل معظم العلماء إلى نطق الاسم على أنه «يهوه»، وإن كانت التفسيرات بشأن ذلك ليست نهائية. ولكن المصدر اليهوي يستخدم الاسم في سفر التكوين (2/4)، مفترضاً بذلك أنه يعود إلى أيام إبراهيم
. واسم «يهوه» أكثر الأسماء قداسة، وكان اليهود لا يتفوهون به، فكانوا يستخدمون كلمة «أدوناي» العبرية (أو «كيريوس» اليونانية في الترجمة السبعينية) بمعنى «سيدي» أو «مولاي» للإشارة إلى الإله، ولكن، في القرن الرابع عشر، قرأ أحد الكتاب المسيحيين الكلمة خطأً على أنها «يهوفاه»، وذلك بأن وضع الحروف المتحركة لكلمة «أدوناي Adonai» مع أحرف «يهوه» الأربعة Yahowai. وهذا هو أصل كلمة Jehovah «جهيفواه». . ويبدو أن يهوه كان رب الصحراء. عُرف أول ما عُرف في شبه جزيرة سيناء في الجزء المتاخم لشمال الجزيرة العربية، وفي أماكن متاخمة لهذه المنطقة. وكانت القرابين تُقدَّم له من بين القطيع. وقد نسب إليه العهد القديم صوراً عديدة من القسوة والوحشية. فهو يأمر شعبه بالإبادة والخيانة والغدر. وهو إله غيور يناصر شعبه ظالماً أو مظلوماً،

وانتقل الحكم إلي سليمان ع
ملك مغرم بالنساء المشركات ( مثل بلقيس والله اعلم) حتي يعمل التماثيل اي الأصنام ، ( وهناك بعض التفاصيل بالقرآن و غير مذكورة بالكتاب المقدس ، وذلك هو سر إعجاز القرآن الكريم عندما قال ” مهيمنا عليه ” ) .

وثم انقسمت المملكة اليهودية العظمى إلى قسمين ، أهل الشمال و أهل الجنوب ،اي إسرائيل و .. يهوذا، وذلك بعد انشقاق عشرة أسباط عن التحالف وتكوينهم لمملكة إسرائيل في الجنوب، عقابا .. علي انحراف الملوك ، سلط الله إله إسرائيل الغزاة علي اليهود ، وحدث خراب الهيكل ( الذي بناه سليمان ) ووقع اليهود في الأسر البابلي ( فارس و العراق وقتها دولة واحدة ، اعلم 600عام ، ثم فارس سيطرت على تركيا و مصر و اليمن والله إلى ان جار اسكندر من أوربا وهزم الرئيس الفارسي في موقعة بجوار تركيا والله اعلم )

وينتقل الكتاب المقدس إلي تحليل أسباب الذل الذي أصاب اليهود ويحثهم إلي الرجوع إلي الله مع إشارات إلي المسيا القادم

كلام هامشي :
عندما توفي سليمان ع، انقسمت المملكة اليهودية إلي مملكتين متناحرتين،
مملكة يهوذا في الجنوب ،
ومملكة إسرائيل في الشمال .
وبطبيعة الحال تطور التقليد الشفهي إلي تقليدين اثنين ..
تقليد مملكة يهوذا ويرمز له بالحرف الجيم – جي بالإنجليزية – ( J) – وهو الحرف الأول من اسم جهوفا (Jehuva)ويرجع السبب إلي اختيار هذا الحرف إلي استخدام التقليد الجنوبي لأسم يهوه .. كاسم الله حسب لغتهم ،

بيتنا يستخدم التقليد الشمالي اسم إيلوهيم .. كاسم الله جمع إيل ( تجدها في كلمة إسماعيل (يل) الكلمة اعجمية ) ، ولهذا الحرف إي ( E ) يرمز لتقليد الشمال،
وهناك من يضيف تقليدين آخرين ، وهما تقليد الأحبار .. ويرمز له بالحرف الآي (I) وتقليد الدتروموني ويرمز له بحرف الدي (D)ولكن التقليد الرباعي لا يقوم علي دلائل قوية .. كالتقليد الثنائي الذي صار حقيقة قائمة علي براهين.. توصل إليها العلماء بعد دراسة طويلة .. و لتسهيل الفكرة كما تقول سني و شيعي و أصولي عند اليهود

———————————————————————–

المسيحية لم تكن ديانة كتابية – اي لم يكن الانجيل مدونا – بل – لايزال محفوظا بالصدور
و أما الانجيل – والله اعلم – فمن اجل ان يكون الله – حكرا للمسيحيين – صار هناك
العهد الجديد ( أي ) المختلف عن العد السابق – عند انبياء اليهود !
وهو الجزء الخاص بالمسيحيين

———-

وظلت لفترة طويلة ..لا تعرف كتابا سوي العهد القديم ..أي التوراة المترجم، اعتمدت علي السيرة الشفهية لشخصية عيسى المسيح ، ولم تذكر الأناجيل ان المسيح كتب شيئا في حياته .. سوي مرة واحدة علي الرمل في قصة الزانية التي يرى الدارسون إنها إضافة لاحقة وغير أصلية،

الكنيسة قد عاشت أكثر من عشرين عامًا .. بعد رفع الله سبحانه الجسد ، عاشت بلا إنجيل مكتوب . لكنها عاشت الإنجيل .. ومارسته كحياة فائقة في المسيح ، فلماذا لم تبقَ الكنيسة عبر العصور.. تعيش إنجيلها المُسلّم شفاهًا ؟! هل من ضرورة للإنجيل المكتوب ..؟ أ. يقول D. Guthrie .. أن التقليد الشفوي كان له أهميته الخاصة في الكنيسة وبّخاصة في الشرّق .
وقد جاء الإنجيل المكتوب لا ليحتل مكان التقليد، إنّما ليكمّله ويؤكّده. فالإنجيل يحفظ التقليد بلا انحراف، والتقليد يفرز الأناجيل القانونيّة ويحفظها بلا تحريف ويكشف عن مفاهيمها.

فأعلب العلماء يقولون ان أول الأناجيل كتب عام 64 بعد الميلاد أو 70 عاما من رفع عيسى ع ، يذكر ان سورة ” متى ” كتب بعد عدة سنين من سورة ” مرقس ” في الربع الأخير من القرن الأول .
ومن الجانب الآخر، سورة ” يوحنا ” هو آخر السور بالإنجيل (من الأربع سور كتابتا، وقد كتب حسب رأي المحافظين بعد رفع المسيح بـ 60 سنة أو في عام 95 عاما ، بينما يري البعض انه كتب عام 120 فما فوق، أي ان الكاتب انتظر 85 سنة ،

ويرجع السبب و الله اعلم بعضهم لم يستوعبوا شيئا من الرسالة المسيحية ، فقد كانوا يحسبون أن عيسى المسيح سيغيب عدة شهور ويأت ، ولو لم يكتب بذلك العصر ، لاستمر انتظارهم للسيد المسيح حتى هذا اليوم .

هذا الرأي الذين حقق من كتاب المدخل إلى الإنجيل ،
سببين مهمين لعدم إسراع المسيحيين الأوائل.. فى تدوين هذه الشهادة : –
السبب الأول : هو أنهم كانوا يؤمنون أن المسيح آت سريعا ونهاية العالم قد قربت .. وهذه العقيدة كانت وراء عدم إسراع المسيحيين فى تدوين شهادتهم .. إذ أحس التلاميذ الأوائل أنه لا داعي للكتابة .. ما دام الله سيرسله من جديد و سريعا .

( كما كان كهنة فرعون يحرمون علم الفلك ، وفي نفس الوقت تجدهم بارعين بعلم الفلك إلى درجة يعلم موعد كسوف و الخسوف الذي سيحل ، فعلم الفلك عبارة عن رصد الأحداث المتكررة ، الكاهن يحرم علم الفلك على الناس .. حتى يجهله العامة ، عندما يقوم أمامهم بمشهد تمثيلي لوحي ان الكاهن غاضب الان و يكون بنفس موعد اختفاء الشمس . كذلك كلمة المسيح كلمة أعجمية تعني المنتظر قدومه.. فتوجد أيدلوجيات تفسر معني سيأتي شخص منتظر ، و بالشرق الأوسط هناك الكثير من الذين اقتبسوا تلك الايدولوجيا ، الكثير من القيادات استعانوا بهؤلاء لانهم عبارة عن أفيون الشعوب )

ولما كتبت الأناجيل ظلت لفترة طويلة .. لا يعرف لها كاتب، حتي تقرر نسبها إلي اثنين من التلاميذ هما متى ويوحنا ، واثنين لم يعرفا يسوع وهما مرقس ، لوقا، ولكن هناك رأي يقول ان مرقص كان من السبعين .. وأنه التقي بيسوع، ( مقدمة شرح إنجيل مرقس/ متى المسكين، ) ولكن
ولكن هل تصح نسبة الأناجيل إلي هؤلاء الأربعة.- كأشخاص؟ الجواب لا.بل ينسب إلى الله ، وذلك لأن أحد ممن نسبت إليه الأناجيل لم يصرح أو يلمح أنه جمع كاتب الإنجيل ، والكنيسة ذاتها لم تؤكد نسبة هذه الأناجيل إلي متى، مرقص لوقا ويوحنا، فلم تضع للأناجيل عناوين واضحة تدل علي الكاتب، فعنوان إنجيل يوحنا مثلا، ليس إنجيل يوحنا، وإنما الإنجيل وفقا ليوحنا، أي أنه كتب وفقا لوجهة نظر بوحنا والله اعلم و يقصد بوجهة النظر أي من الأربعة .
و الله اعلم الاتجاهات الأربعة الشماليون والجنوبيون يوحنى و متى
.. اما الشرقيون و الغرب هم .. مرقص و لوقا .
لكن المفاجأة .. ان هذه العناوين .. نفسها .. وضعت في وقت متأخر، تذكر الموسوعة الكاثوليكية .. أن الأناجيل تحمل عناوين الإنجيل .. وفقا لمتين مرقص لوقا ويوحنا، وهذه العناوين مهما كان قدمها والله اعلم .

الإنجيل
وكلمة ( الإنجيل ) كلمة يونانية مشتقة من الكلمة اليونانية ” إيفانجليوس “، وتعني: ” الخبر السار ” أو ” البشارة “.

الإنجيل عبارة عن أربعة سور طويلة .. الواحدة بحجم سورة البقرة بالقران الكريم . يطلق على كل سورة اسم إنجيل ، و كما جاء بالقرآن هو كلام الله.. و الأشخاص هم والله اعلم الأنبياء أو أسماء لحواريين .. متى ومرقص ولوقا ويوحنا أصحاب أسماء الأناجيل .و الله اعلم .

وأما باقي الإنجيل فليس كلام الله بل الرسائل الملحقة بالإنجيل ، من تلاميذ المسيح
والله اعلم

الكرازة
كلمة تطلق على تلك الحملات التبشيرية
هي الرسائل. بولس ثم بطرس ويعقوب ويهوذا، تلاميذ المسيح .
بولس صاحب الأربع عشرة رسالة ، ثم بطرس ويعقوب ويهوذا، تلاميذ المسيح الذين تنسب إليهم القليل من الرسائل.
وينسب إلى ثمانية ينتمون إلى .. الجيل الأول والثاني من النصرانية ، وهؤلاء الكتبة الثمانية بعضهم تتلمذ على يد السيد المسيح ع وهم : متى – يوحنا – بطرس – يعقوب – يهوذا
وبعضهم تنصر بعد المسيح .. ولم يلقه .. وهم : بولس ومرقس تلميذ بطرس
وبعضهم تنصر على يد – من لم يلق المسيح . و الله اعلم.. وهم : لوقا تلميذ بولس.

كرز ) عندما توضع في جملة مثل .. أنا كرزت .. حياتي من اجل العبادة .
كما إذا قلنا ( هناك القرآن و السنة ) أي أنها بمثابة السنة ، ولكن يطلقون عليها ” كرز ” . و الله اعلم .

وأصول هذه الأناجيل كتب باللغة اليونانية فيما عدا “ متى “ الذي كتب بالعبرانية ،والله اعلم .. ومن المعلوم أن أياً من اللغتين لم تكن لغة للمسيح،
الذي كان يتكلم السريانية ( السورية القديمة ) – كما دلت على ذلك الأناجيل – وهي تنسب إلى المسيح عبارات سريانية ، الآرامية أي الأرميني القديمة والله اعلم
( قصة المدينة السورية انطاكيا المذكورة بالقرآن الكريم و الله اعلم لما نزلت آية يس الكثير من المسيحيين اسلموا على يد الرسول )

وتشتمل ( الأربعة سور وهي متى ومرقص ولوقا ويوحنا أسماء الأناجيل ) .
تشتمل على سيرة مقتضبة للمسيح ع ، إذ لا تكاد تذكر شيئاً عن طفولته ونشأته .
فيما تتحدث بإسهاب عن بعض الحوادث التي تلت نبوته من معجزات ، وأحاديث للمسيح وعظات للتلاميذ واليهود . كما تحكي الأناجيل باهتمام بالغ ..عن تفاصيل قصة صلبه المزعوم . ورفعه بعدها مباشرة و اختفاء الجثة .. وهي آية من آيات الله العظيمة حتى يكون عبرتا يتعظ منها الجميع .

كل الانجيل يتكون 27 سفرا ، تقريبا .. أي كل سورة من تلك السور الأربعة تتكون من 27 ربع حزب .والله اعلم الأناجيل الأربعة .. تدور حول ثلاثة مراحل من حياة عيسى ،
أربعة أناجيل ( أي الاربعة سور ) تنسب إلي متى العشار أي والله اعلم جابي ضرائب ليس من اليهود ،
و مرقس البشير ،
و لوقا الطبيب ،
و يوحنا اللاهوتي ،

ثم يلي الأناجيل الأربعة .. أعمال الرسل ( أي كما تقول السنة لكن يطلقون عليها ” التكريز مشتقة من كلمة كرز النبات المشهور )،
رسالة أعمال الرسل وهذه الرسالة تعتبر استمرار لإنجيل لوقا، وتأتي بعد ذلك رسائل بولس الأربعة عشر، بعضها شخصية .. وأخري رعوية، وبجانب ذلك سبعة رسائل يطلق عليها .. رسائل الأصوليون الكاثوليكون، أو الرسائل الجامعة وهي ثلاثة رسائل ليوحنا، رسالتان لبطرس، رسالة ليعقوب الأخ ، ورسالة ليهوذا –
وينتهي العهد الجديد بكتاب الرؤيا، الذي ينسبه البعض إلي يوحنا اللاهوتي .. كما ينسب أيضا إلي يوحنا الشيخ.

وكتبت جميع كتب أو صحف العهد الجديد باللغة اليونانية ، عدا .. إنجيل متى كتبه بالعبرية ،
أما رسالة العبرانيين، قال أكليمندوس الثاني.. ان بولس كتبها بالعبرية .. وترجمها لوقا،
والأصل العبري للكتابين مفقودين

——————————————————————
رأي القرآن – والله اعلم

رأي القرآن بأهل الكتاب – المسيح مع اليهود

{كان الناس أمة واحدة فبعث الله النبين مبشرين ومنذرين وأنزل معهم الكتاب بالحق ليحكم بين الناس فيما اختلفوا فيه وما اختلف فيه إلا الذين أوتوه من بعد ما جاءتهم البينات بغيا بينهم فهدى الله الذين آمنوا لما اختلفوا فيه من الحق بإذنه والله يهدي من يشاء إلى صراط مستقيم} سورة البقرة آية رقم 213
التفسير:
(كان الناس أمة واحدة) على الإيمان فاختلفوا بأن آمن بعض وكفر بعض (فبعث الله النبيين) إليهم (مبشرين) من آمن بالجنة (ومنذرين) من كفر بالنار (وأنزل معهم الكتاب) بمعنى الكتب (بالحق) متعلق بأنزل (ليحكم) به (بين الناس فيما اختلفوا فيه) من الدين (وما اختلف فيه) أي الدين (إلا الذين أوتوه) أي الكتاب فآمن بعض وكفر بعض (من بعد ما جاءتهم البينات) الحجج الظاهرة على التوحيد ، ومِن متعلقة بـ اختلف وهي وما بعدها مقدم على الاستثناء في المعنى (بغياً) من الكافرين (بينهم فهدى الله الذين آمنوا لما اختلفوا فيه من) للبيان (الحق بإذنه) بإرادته (والله يهدي من يشاء) هدايته (إلى صراط مستقيم) طريق الحق – الجلالين
وقال ابن أبي خيثمة : منذ خلق الله آدم عليه السلام إلى أن بعث محمدا صلى الله عليه وسلم خمسة آلاف سنة وثمانمائة سنة . وقيل : أكثر من ذلك , وكان بينه وبين نوح ألف سنة ومائتا سنة . وعاش آدم تسعمائة وستين سنة , وكان الناس في زمانه أهل ملة واحدة , متمسكين بالدين , تصافحهم الملائكة , وداموا على ذلك إلى أن رفع إدريس عليه السلام فاختلفوا . وهذا فيه نظر ; لأن إدريس بعد نوح على الصحيح . وقال قوم منهم الكلبي والواقدي : المراد نوح ومن في السفينة , وكانوا مسلمين ثم بعد وفاة نوح اختلفوا . وقال ابن عباس أيضا : ( كانوا أمة واحدة على الكفر , يريد في مدة نوح حين بعثه الله ) . وعنه أيضا : كان الناس على عهد إبراهيم عليه السلام أمة واحدة , كلهم كفار , وولد إبراهيم في جاهلية , فبعث الله تعالى إبراهيم وغيره من النبيين . ف ” كان ” على هذه الأقوال على بابها من المضي المنقضي . وكل من قدر الناس في الآية مؤمنين قدر في الكلام فاختلفوا فبعث , ودل على هذا الحذف : ” وما اختلف فيه إلا الذين أوتوه ” أي كان الناس على دين الحق فاختلفوا فبعث الله النبيين , مبشرين من أطاع ومنذرين من عصى .القرطبي

{لكن الراسخون في العلم منهم والمؤمنون يؤمنون بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك والمقيمين الصلاة والمؤتون الزكاة والمؤمنون بالله واليوم الآخر أولئك سنؤتيهم أجرا عظيما} سورة النساء آية رقم 162

(لكن الراسخون) الثابتون (في العلم منهم) كعبد الله بن سلام (والمؤمنون) المهاجرون والأنصار (يؤمنون بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك) من الكتب ..-( الجلالين

{يا أيها الذين آمنوا آمنوا بالله ورسوله والكتاب الذي نزل على رسوله والكتاب الذي أنزل من قبل ومن يكفر بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر فقد ضل ضلالا بعيدا} سورة النساء آية رقم 136

اتقوا الله وآمنوا برسوله ” وقوله ” والكتاب الذي نزل على رسوله ” يعني القرآن والكتاب الذي أنزل من قبل وهذا جنس يشمل جميع الكتب المتقدمة-(ابن كثير

{إن الذين يكتمون ما أنزل الله من الكتاب ويشترون به ثمنا قليلا أولئك ما يأكلون في بطونهم إلا النار ولا يكلمهم الله يوم القيامة ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم} سورة البقرة آية رقم 174

يعني علماء اليهود , كتموا ما أنزل الله في التوراة من صفة محمد صلى الله عليه وسلم وصحة رسالته , ومعنى ” أنزل ” : أظهر-( القرطبي

{لقد أرسلنا رسلنا بالبينات وأنزلنا معهم الكتاب والميزان ليقوم الناس بالقسط وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنافع للناس وليعلم الله من ينصره ورسله بالغيب إن الله قوي عزيز} سورة الحديد آية رقم 25

(لقد أرسلنا رسلنا) الملائكة إلى الأنبياء (بالبينات) بالحجج القواطع (وأنزلنا معهم الكتاب) بمعنى الكتب (والميزان) العدل (ليقوم الناس بالقسط وأنزلنا الحديد) أخرجناه من المعادن (فيه بأس شديد) يقاتل به (ومنافع للناس وليعلم الله) علم مشاهدة معطوف على ليقوم الناس (من ينصره) بأن ينصر دينه بآلات الحرب من الحديد وغيره (ورسله بالغيب) حال من هاء ينصره أي غائبا عنهم في الدنيا قال ابن عباس ينصرونه ولا يبصرونه (إن الله قوي عزيز) لا حاجة له إلى النصرة لكنها تنفع من يأتي بها-( الجلالين

{والذين يؤمنون بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك وبالآخرة هم يوقنون} سورة البقرة آية رقم 4

(والذين يؤمنون بما أنزل إليك) أي القرآن (وما أنزل من قبلك) أي التوراة والإنجيل وغيرهما (وبالآخرة هم يوقنون) يعلمون-( الجلالين

{وإن يكذبوك فقد كذب الذين من قبلهم جاءتهم رسلهم بالبينات وبالزبر وبالكتاب المنير} سورة فاطر آية رقم 25

(وإن يكذبوك) أي أهل مكة (فقد كذب الذين من قبلهم جاءتهم رسلهم بالبينات) المعجزات (وبالزبر) كصحف إبراهيم (وبالكتاب المنير) هو التوراة والانجيل فاصبر كما صبروا-الجلالين

{وأنزلنا إليك الكتاب بالحق مصدقا لما بين يديه من الكتاب ومهيمنا عليه فاحكم بينهم بما أنزل الله ولا تتبع أهواءهم عما جاءك من الحق لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجا ولو شاء الله لجعلكم أمة واحدة ولكن ليبلوكم في ما آتاكم فاستبقوا الخيرات إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم فيه تختلفون} سورة المائدة آية رقم 48

لما ذكر تعالى التوراة التي أنزلها على موسى كليمه ومدحها وأثنى عليها وأمر باتباعها حيث كانت سائغة الاتباع وذكر الإنجيل ومدحه وأمر أهله بإقامته واتباع ما فيه كما تقدم بيانه شرع في ذكر القرآن العظيم الذي أنزله على عبده ورسوله الكريم فقال تعالى : وأنزلنا إليك الكتاب بالحق ” أي بالصدق الذي لا ريب فيه أنه من عند الله ” مصدقا لما بين يديه من الكتاب ” أي من الكتب المتقدمة..-(ابن كثير

{أفغير الله أبتغي حكما وهو الذي أنزل إليكم الكتاب مفصلا والذين آتيناهم الكتاب يعلمون أنه منزل من ربك بالحق فلا تكونن من الممترين} سورة الأنعام آية رقم 114

ونزل لما طلبوا من النبي صلى الله عليه وسلم أن يجعل بينه وبينهم حكماً ، قل (أفغير الله أبتغي) أطلب (حكما) قاضيا بيني وبينكم (وهو الذي أنزل إليكم الكتاب) القرآن (مفصلا) مبينا فيه الحق من الباطل (والذين آتيناهم الكتاب) التوراة كعبد الله بن سلام وأصحابه (يعلمون أنه منزل) بالتخفيف والتشديد (من ربك بالحق فلا تكونن من الممترين) الشاكين فيه والمراد بذلك التقرير للكفار أنه حق-( الجلالين

مفصلا ” أي مبينا” والذين آتيناهم الكتاب ” أي من اليهود والنصارى يعلمون أنه منزل من ربك بالحق أي بما عندهم من البشارات بك من الأنبياء المتقدمين ” فلا تكونن من الممترين ” كقوله ” فإن كنت في شك مما أنزلنا إليك فاسأل الذين يقرءون الكتاب من قبلك لقد جاءك الحق من ربك فلا تكونن من الممترين “-(ابنكثير

{نزل عليك الكتاب بالحق مصدقا لما بين يديه وأنزل التوراة والإنجيل} سورة آل عمران آية رقم 3

(نزَّل عليك) يا محمد (الكتاب) القرآن ملتبسا (بالحق) بالصدق في أخباره (مصدقا لما بين يديه) قبله من الكتب (وأنزل التوراة والإنجيل)-( الجلالين

وقوله ” مصدقا لما بين يديه ” أي من الكتب المنزلة قبله من السماء على عباد الله والأنبياء .. فهي تصدقه بما أخبرت به وبشرت في قديم الزمان .. وهو يصدقها لأنه طابق ما أخبرت به ..وبشرت من الوعد من الله .. بإرسال محمد ص وإنزال القرآن العظيم عليه. وقوله ” وأنزل التوراة ” أي على موسى بن عمران ” والإنجيل” أي على عيسى ابن مريم عليهما السلام .-( ابن كثير

{إنا أنزلنا التوراة فيها هدى ونور يحكم بها النبيون الذين أسلموا للذين هادوا والربانيون والأحبار بما استحفظوا من كتاب الله وكانوا عليه شهداء فلا تخشوا الناس واخشون ولا تشتروا بآياتي ثمنا قليلا ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون} المائدة سورة المائدة آية رقم 44

(إنا أنزلنا التوراة فيها هدى) من الضلالة (ونور) بيان للأحكام (يحكم بها النبيون) من بني إسرائيل
(الذين أسلموا) انقادوا الله (للذين هادوا والربانيون) العلماء منهم (والأحبار) الفقهاء (بما) أي بسبب الذي (استحفظوا) استودعوه أي استحفظهم الله إياه (من كتاب الله) أي يبدلوه (وكانوا عليه شهداء) أنه حق (فلا تخشوا الناس) أيها اليهود في إظهار ما عندكم من نعت محمد ص والرجم وغيرها (واخشونِ) في كتمانه (ولا تشتروا) تستبدلوا (بآياتي ثمنا قليلا) من الدنيا تأخذونه على كتمانها (ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون) به –(الجلالين

{وما قدروا الله حق قدره إذ قالوا ما أنزل الله على بشر من شيء قل من أنزل الكتاب الذي جاء به موسى نورا وهدى للناس تجعلونه قراطيس تبدونها وتخفون كثيرا وعلمتم ما لم تعلموا أنتم ولا آباؤكم قل الله ثم ذرهم في خوضهم يلعبون} الأنعام-91

(وما قدروا) أي اليهود (الله حق قدره) أي ما عظموه حق عظمته أو ما عرفوه حق معرفته (إذ قالوا) للنبي ص وقد خاصموه في القرآن (ما أنزل الله على بشر من شيء قل) لهم (من أنزل الكتاب الذي جاء به موسى نورا وهدى للناس يجعلونه) بالياء والتاء في المواضع الثلاثة (قراطيس) أي يكتبونه في دفاتر مقطعة (يبدونها) أي ما يحبون إبداءه منها (ويخفون كثيرا) مما فيها كنعت محمد ص (وعلمتم) أيها اليهود في القرآن (ما لم تعلموا أنتم ولا آباؤكم) من التوراة ببيان ما التبس عليكم واختلفتم فيه (قل الله) أنزله إن لم يقولوه لا جواب غيره (ثم ذرهم في خوضهم) باطلهم (يلعبون)- الجلالين

رأي القرآن – والله اعلم

رأي القرآن بأهل الكتاب – المسيح مع اليهود

سورة يس

انظر 13يس..
قرية مشهور بين السلف و الخلف انها أنطاكية ( سوريا حاليا ) كما جاء في تفسير الطبري والقرطبي والبغوي وابن كثير )
(أنتاكية بالتاء بدل الطاء – بها فرعون يقال له أنطيخس بن أنطيخس يعبد الأصنام .
قال الطبري : فأرسل الله إليه ثلاثة : وهم صادق , وصدوق , وشلوم هو الثالث . وقال غيره : شمعون ويوحنا .
وحكى النقاش : سمعان ويحيى , ولم يذكرا صادقا ولا صدوقا ، ” مثلا ” أي اضرب لهم مثل أصحاب القرية
وأهل هذه القرية المذكورة في القرآن أهلكوا ، كما قال في آخر قصتها بعد قتلهم صديق المرسلين : ” إن كانت إلا صيحة واحدة فإذا هم خامدون ”
ولكن إن كانت الرسل الثلاثة المذكورون في القرآن . بعثوا إلى أهل أنطاكية في سوريا قديماً فكذبوهم وأهلكهم الله ، ثم عمرت بعد ذلك ، فلما كان في زمن المسيح آمنوا برسله إليهم ، فلا يمنع هذا . . والله أعلم .(
هناك من قال :
فأما القول بأن هذه القصة المذكورة في القرآن هي قصة أصحاب المسيح فضعيف لما تقدم ، ولأن ظاهر سياق القرآن يقتضي أن هؤلاء الرسل من عند الله .)

لكن هناك من قال :
قال سعيد بن جبير نزلت في سبع من القسيسين بعثهم النجاشي فلما قدموا على النبي ص قرأ عليهم ” يس والقرآن الحكيم ” حتى ختمها فجعلوا يبكون وأسلموا ونزلت فيهم هذه الآية الأخرى ” الذين آتيناهم الكتاب من قبله هم به يؤمنون ، وإذا يتلى عليهم قالوا آمنا به إنه الحق من ربنا إنا كنا من قبله مسلمين ” يعني من قبل هذا القرآن كنا مسلمين أي موحدين مخلصين لله مستجيبين له .

( اصحاب قرية في سوريا .. عندما جاءهم المرسلون ، كان في زمن يحيى و عيسى )
بالاية التالية ) تكمله
انظر14يس ..
بعث الله برجلين
المرسلون شددناهم بثالث
(قصة أنبياء ثلاثة بغير أن يذكر أسمائهم. كل ما يذكره السياق أن القوم كذبوا رسولين فأرسل الله ثالثا يعزرهما. ولم يذكر القرآن من هم أصحاب القرية ولا ما هي القرية. لكن .. ) قال سعيد بن جبير نزلت في سبع من القسيسين بعثهم النجاشي فلما قدموا على النبي ص قرأ عليهم ” يس والقرآن الحكيم ” حتى ختمها فجعلوا يبكون وأسلموا ونزلت فيهم هذه الآية الأخرى ” الذين آتيناهم الكتاب من قبله هم به يؤمنون ، وإذا يتلى عليهم قالوا آمنا به إنه الحق من ربنا إنا كنا من قبله مسلمين ” يعني من قبل هذا القرآن كنا مسلمين أي موحدين مخلصين لله مستجيبين له .

ابن كثير قال كان اسم الرسولين الأولين شمعون ويوحنا واسم الثالث بولص والقرية أنطاكية ”
فقالوا ” أي لأهل تلك القرية ”
وزعم قتادة أنهم كانوا رسل المسيح ع إلى أهل أنطاكية
18
( اصحاب القرية السوريه ربما الوجهاء بزمن السيد المسيح ع)
قالوا: إننا نتشاءم منكم، ونتوقع الشر في دعوتكم ، فإن لم تنتهوا عنها فإننا لن نسكت عليكم
19
رد المرسلون : ..
أترجموننا وتعذبوننا لأننا نذكركم! أفهذا جزاء التذكير؟
تتجاوزون الحدود في التفكير والتقدير، وتجازون على الموعظة بالتهديد والوعيد

القرطبي :
قال ابن عباس : معناه الأرزاق والأقدار تتبعكم .
الفراء : ” طائركم معكم ” رزقكم وعملكم ; والمعنى واحد
20
قال ابن كثير عن هذا الرجل:
“عندما همّ أهل القرية السورية بقتل الرسول، جاءهم رجلٌ من أقصى المدينة لينصرهم من قومه، و هو “حبيب النجار” (والله اعلم الاسم ترجمة لبولص ؟ فلا تزال الأسماء غير مترجمة ) وكان كريما .. كثير الصدقة، يتصدق بنصف كسبه”.
( رغم أن الله أرسل إلى القرية السورية أنبياء فتم إعدامهم ، ولكن هذا لم يمنعه من الجهر بإيمانه أمام القوم جميعاً مع علمه ) الله يريد ذلك لهم .. والله اعلم .. ليجعل منهم آية للجميع ، ذلك ما حدث بعد اختفاء السيد المسيح من القبر ، أي القبر موجود والله اعلم كما حدث للنبي إدريس ع
(انظر سورة القصص .. قال يا موسى )
بالاية التالية 21يس ) تكملة

{ولئن آتيت الذين أوتوا الكتاب بكل آية ما تبعوا قبلتك وما أنت بتابع قبلتهم وما بعضهم بتابع قبلة بعض ولئن اتبعت أهواءهم من بعد ما جاءك من العلم إنك إذا لمن الظالمين} سورة البقرة آية رقم 145

ولئن) لام القسم (أتيت الذين أوتوا الكتاب بكل آية) على صدقك في أمر القبلة (ما تبعوا) أي لا يتبعون (قبلتك) عناداً (وما أنت بتابع قبلتهم) قطع لطمعه في إسلامهم وطمعهم في عوده إليها (وما بعضهم بتابع قبلة بعض) أي اليهود قبلة النصارى وبالعكس (ولئن اتبعت أهواءهم) التي يدعونك إليها (من بعد ما جاءك من العلم) الوحي (إنك إذا) إن اتبعتهم فرضا (لمن الظالمين)

{ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتاب يدعون إلى كتاب الله ليحكم بينهم ثم يتولى فريق منهم وهم معرضون} سورة آل عمران آية رقم 23

ألم تر) تنظر (إلى الذين أوتوا نصيبا) حظا (من الكتاب) التوراة (يدعون) حال (إلى كتاب الله ليحكم بينهم ثم يتولى فريق منهم وهم معرضون) عن قبول حكمه نزل في اليهود زنى منهم اثنان فتحاكموا إلى النبي صلى الله عليه وسلم فحكم عليهما بالرجم فأبوا فجيء بالتوراة فوجد فيها فرجما فغضبوا-الجلالين .

قال ابن عباس : هذه الآية نزلت بسبب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل بيت المدراس على جماعة من يهود فدعاهم إلى الله . فقال له نعيم بن عمرو والحارث بن زيد : على أي دين أنت يا محمد ؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إني على ملة إبراهيم ) . فقالا : فإن إبراهيم كان يهوديا . فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( فهلموا إلى التوراة فهي بيننا وبينكم ) . فأبيا عليه فنزلت الآية . وذكر النقاش أنها نزلت لأن جماعة من اليهود أنكروا نبوة محمد صلى الله عليه وسلم ; فقال لهم النبي صلى الله عليه وسلم : ( هلموا إلى التوراة ففيها صفتي ) فأبوا-القرطبي

{قل يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ولا نشرك به شيئا ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون} سورة آل عمران آية رقم 64

قل يا أهل الكتاب) اليهود والنصارى (تعالَوا إلى كلمةٍ سواءٍ) بمعنى مستو أمرها (بيننا وبينكم) هي (أ) ن (لا نعبد إلا الله ولا نشرك به شيئا.. ولا يتخذ بعضنا بعضاً أرباباً من دون الله) كما اتخذتم الأحبار والرهبان (فإن تولوا) أعرضوا عن التوحيد (فقولوا) أنتم لهم (اشهدوا بأنا مسلمون) موحدون-الجلالين

{يا أهل الكتاب لم تحاجون في إبراهيم وما أنزلت التوراة والإنجيل إلا من بعده أفلا تعقلون} سورة آل عمران آية رقم 65

ونزل لما قال اليهود: إبراهيم يهودي ونحن على دينه ، وقالت النصارى كذلك: (يا أهل الكتاب لم تحاجُّون) تخاصمون (في إبراهيم) بزعمكم أنه على دينكم (وما أنزلت التوراة والإنجيل إلا من بعده) بزمن طويل وبعد نزولهما حدثت اليهودية والنصرانية (أفلا تعقلون) بطلان قولكم -الجلالين

وهذه الآية نزلت بسبب دعوى كل فريق من اليهود والنصارى أن إبراهيم كان على دينه , فأكذبهم الله تعالى بأن اليهودية والنصرانية إنما كانتا من بعده .-القرطبي

{يا أيها الذين آمنوا إن تطيعوا فريقا من الذين أوتوا الكتاب يردوكم بعد إيمانكم كافرين} سورة آل عمران آية رقم 100

100 – ونزل لما مر بعض اليهود على الأوس والخزرج وغاظهم تألفهم فذكروهم بما كان بينهم في الجاهلية من الفتن فتشاجروا وكادوا يقتتلون: (يا أيها الذين آمنوا إن تطيعوا فريقا من الذين أوتوا الكتاب يردوكم بعد إيمانكم كافرين)-الجلالين
كما قال تعالى : ” ود كثير من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إيمانكم كفارا حسدا من عند أنفسهم ” الآية وهكذا قال ههنا ” إن تطيعوا فريقا من الذين أوتوا الكتاب يردوكم بعد إيمانكم كافرين ” .- ابن كثير

{كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم المؤمنون وأكثرهم الفاسقون} سورة آل عمران آية رقم 110

كنتم) يا أمة محمد في علم الله تعالى (خير أمة أخرجت) أظهرت (للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان) الإيمان (خيراً لهم منهم المؤمنون) كعبد الله بن سلام رضي الله عنه وأصحابه (وأكثرهم الفاسقون) الكافرون-(الجلالين
انظر ابن كثير-القرطبي )

{وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبيننه للناس ولا تكتمونه فنبذوه وراء ظهورهم واشتروا به ثمنا قليلا فبئس ما يشترون} سورة آل عمران آية رقم 187

و) اذكر (إذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب) أي العهد عليهم في التوراة (ليبيننه) أي الكتاب (للناس ولا يكتمونه) أي الكتاب بالياء والتاء بالفعلين (فنبذوه) طرحوا الميثاق (وراء ظهورهم) فلم يعملوا به (واشتروا به) أخذوا بدله (ثمنا قليلا) من الدنيا من سفلتهم برياستهم في العلم فكتموه خوف فوته عليهم (فبئس ما يشترون) شراؤهم هذا-الجلالين
وفي هذا تحذير للعلماء أن يسلكوا مسلكهم فيصيبهم ما أصابهم ويسلك بهم مسلكهم فعلى العلماء أن يبذلوا ما بأيديهم من العلم النافع الدال على العمل الصالح ولا يكتموا منه شيئا فقد ورد في الحديث المروي من طرق متعددة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال ” من سئل عن علم فكتمه ألجم يوم القيامة بلجام من نار “.-ابن كثير
قال الحسن وقتادة : هي في كل من أوتي علم شيء من الكتاب . فمن علم شيئا فليعلمه , وإياكم وكتمان العلم فإنه هلكة . وقال محمد بن كعب : لا يحل لعالم أن يسكت على علمه , ولا للجاهل أن يسكت على جهله ; قال الله تعالى : ” وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب ” الآية . وقال : ” فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون ” [ النحل : 42 ]القرطبي

رأي القرآن – والله اعلم
{ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتاب يشترون الضلالة ويريدون أن تضلوا السبيل} سورة النساء آية رقم 44

ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا) حظا (من الكتاب) وهم اليهود (يشترون الضلالة) بالهدى (ويريدون أن تضلوا السبيل) تخطئوا الطريق لتكونوا مثلهم-الجلالين
نزلت في يهود المدينة وما والاها . قال ابن إسحاق : وكان رفاعة بن زيد بن التابوت من عظماء يهود , إذا كلم رسول الله صلى الله عليه وسلم لوى لسانه وقال : أرعنا سمعك يا محمد حتى نفهمك ; ثم طعن في الإسلام وعابه-القرطبي

{الذين آتيناهم الكتاب ..يعرفونه كما يعرفون أبناءهم .. الذين خسروا أنفسهم فهم لا يؤمنون} سورة الأنعام آية رقم 20
يريد اليهود والنصارى الذين عرفوا وعاندوا ، أي يعرفون النبي ص ، يعرفونه على ما يدل عليه , أي على الصفة التي هو بها من دلالته على صحة أمر النبي ص وآله . ” الذين خسروا أنفسهم” أي خسروا كل الخسارة ” فهم لا يؤمنون ” بهذا الأمر الجلي الظاهر الذي بشرت به الأنبياء ونوهت به في قديم الزمان

{ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن إلا الذين ظلموا منهم وقولوا آمنا بالذي أنزل إلينا وأنزل إليكم وإلهنا وإلهكم واحد ونحن له مسلمون} سورة العنكبوت آية رقم 46

اختلف العلماء في قول تعالى : ” ولا تجادلوا أهل الكتاب ” فقال مجاهد : هي محكمة فيجوز مجادلة أهل الكتاب بالتي هي أحسن ..على معنى ..الدعاء لهم إلى الله عز وجل .. والتنبيه على آياته من العبر و المواعظ ; لا على طريق الإغلاظ والمخاشنة وقوله على هذا : ” إلا الذين ظلموا منهم ” معناه ظلموكم وإلا فكلهم ظلمة على الإطلاق وقيل : المعنى لا تجادلوا من آمن بمحمد ص من أهل الكتاب المؤمنين كعبد الله بن سلام ومن آمن معه- ( راجع ابن كثير- القرطبي

{فإن كنت في شك مما أنزلنا إليك .. فاسأل الذين يقرؤون الكتاب من قبلك.. لقد جاءك الحق من ربك فلا تكونن من الممترين} سورة يونس آية رقم 94
(فإن كنت) يا محمد (في شك مما أنزلنا إليك) من القصص فرضاً (فاسأل الذين يقرؤون الكتاب) التوراة (من قبلك) فإنه ثابت عندهم يخبرونك بصدقه ، قال ص : لا أشك ولا أسأل (لقد جاءك الحق من ربك فلا تكونن من الممترين) الشاكين فيه-( الجلالين

{يا أهل الكتاب قد جاءكم رسولنا يبين لكم .. على فترة من الرسل .. أن تقولوا ما جاءنا من بشير ولا نذير .. فقد جاءكم بشير ونذير والله على كل شيء قدير} سورة المائدة آية رقم 19

يا أهل الكتاب قد جاءكم رسولنا) محمد (يبين لكم) شرائع الدين (على فترة) انقطاع (من الرسل) اذ لم يكن بينه وبين عيسى رسول ومدة ذلك خمسمائة وتسع وستون سنة لـ (أن) لا (تقولوا) إذا عذبتم (ما جاءنا من) زائدة (بشير ولا نذير فقد جاءكم بشير ونذير) فلا عذر لكم إذا (والله على كل شيء قدير) ومنه تعذيبكم إن لم تتبعوه -الجلالين

{ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق ولا يكونوا كالذين أوتوا الكتاب من قبل فطال عليهم الأمد فقست قلوبهم وكثير منهم فاسقون} سورة الحديد آية رقم 16

ألم يأن) يحن (للذين آمنوا) نزلت في شأن الصحابة لما أكثروا المزاح (أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل) بالتشديد والتخفيف (من الحق) القرآن (ولا يكونوا) معطوف على تخشع (كالذين أوتوا الكتاب من قبل) هم اليهود والنصارى (فطال عليهم الأمد) الزمن بينهم وبين أنبيائهم (فقست قلوبهم) لم تلن لذكر الله (وكثير منهم فاسقون)-الجلالين

{ولله ما في السماوات وما في الأرض ولقد وصينا الذين أوتوا الكتاب من قبلكم وإياكم أن اتقوا الله وإن تكفروا فإن لله ما في السماوات وما في الأرض وكان الله غنيا حميدا} سورة النساء آية رقم 131

وصينا الذين أوتوا الكتاب) بمعنى الكتب (من قبلكم) أي اليهود والنصارى (وإياكم) يا أهل القرآن (أن) أي بأن (اتقوا الله) خافوا عقابه بأن تطيعوه (و) قلنا لهم ولكم (إن تكفروا) بما وصيتم به (فإن لله ما في السماوات وما في الأرض) خلقا وملكا وعبيدا فلا يضره كفركم (وكان الله غنيا) عن خلقه وعبادتهم (حميدا) في صنعه بهم-الجلالين

{إن الدين عند الله الإسلام وما اختلف الذين أوتوا الكتاب إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم ومن يكفر بآيات الله فإن الله سريع الحساب} سورة آل عمران آية رقم 19

(وما اختلف الذين أوتوا الكتاب) اليهود والنصارى في الدين بأن وحد بعض وكفر بعض (إلا من بعد ما جاءهم العلم) بالتوحيد (بغيا) من الكافرين (بينهم ومن يكفر بآيات الله فإن الله سريع الحساب) أي المجازاة له- الجلالين

{فإن حاجوك فقل أسلمت وجهي لله ومن اتبعن وقل للذين أوتوا الكتاب والأميين أأسلمتم فإن أسلموا فقد اهتدوا وإن تولوا فإنما عليك البلاغ والله بصير بالعباد} سورة آل عمران آية رقم 20

فإن حاجوك) خاصمك الكفار يا محمد في الدين (فقل) لهم (أسلمت وجهي لله) انقدت له أنا (ومن اتبعن) وخص الوجه بالذكر لشرفه فغيره أولى (وقل للذين أوتوا الكتاب) اليهود والنصارى (والأميين) مشركي العرب (أأسلمتم) أي أسلموا (فإن أسلموا فقد اهتدوا) من الضلال (وإن تولوا) عن الإسلام (فإنما عليك البلاغ) التبليغ للرسالة (والله بصير بالعباد) فيجازيهم بأعمالهم وهذا قبل الأمر بالقتال –( الجلالين

{اليوم أحل لكم الطيبات وطعام الذين أوتوا الكتاب حل لكم وطعامكم حل لهم والمحصنات من المؤمنات والمحصنات من الذين أوتوا الكتاب من قبلكم إذا آتيتموهن أجورهن محصنين غير مسافحين ولا متخذي أخدان ومن يكفر بالإيمان فقد حبط عمله وهو في الآخرة من الخاسرين} سورة المائدة آية رقم 5

اليوم أحل لكم الطيبات) المستلذات (وطعام الذين أوتوا الكتاب) أي ذبائح اليهود والنصارى (حل) حلال (لكم وطعامكم) إياهم (حل لهم والمحصنات من المؤمنات والمحصنات) الحرائر (من الذين أوتوا الكتاب من قبلكم) حل لكم أن تنكحوهن (إذا آتيتموهن أجورهن) مهورهن (محصنين) متزوجين (غير مسافحين) معلنين بالزنا بهن (ولا متخذي أخدان) منهن تسرون بالزنا بهن (ومن يكفر بالإيمان) أي يرتد (فقد حبط عمله) الصالح قبل ذلك فلا يعتد به ولا يثاب عليه (وهو في الآخرة من الخاسرين) إذا مات عليه-( الجلالين

{وليحكم أهل الإنجيل بما أنزل الله فيه ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الفاسقون} سورة المائدة آية رقم 47

أي وآتيناه الإنجيل ليحكم أهل ملته به في زمانهم أي ليؤمنوا بجميع ما فيه وليقيموا ما أمروا به فيه ومما فيه البشارة ، كما قال تعالى ” قل يا أهل الكتاب لستم على شيء حتى تقيموا التوراة والإنجيل وما أنزل إليكم من ربكم” الآية وقال تعالى ” الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة” إلى قوله ” المفلحون ” ولهذا قال ههنا ” ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الفاسقون” أي الخارجون عن طاعة ربهم المائلون إلى الباطل التاركون للحق وقد تقدم أن هذه الآية نزلت في النصارى وهو ظاهر من السياق-(ابن كثير

{ولو أنهم أقاموا التوراة والإنجيل وما أنزل إليهم من ربهم لأكلوا من فوقهم ومن تحت أرجلهم منهم أمة مقتصدة وكثير منهم ساء ما يعملون} سورة المائدة آية رقم 66

ولو أنهم أقاموا التوراة والإنجيل) بالعمل بما فيهما ..ومنه الإيمان بالنبي ص (وما أنزل إليهم) من الكتب (من ربهم لأكلوا من فوقهم ومن تحت أرجلهم) بأن يوسع عليهم الرزق ويفيض من كل جهة (منهم أمة) جماعة (مقتصدة) تعمل به وهم من آمن بالنبي ص كعبد الله بن سلام وأصحابه (وكثير منهم ساء) بئس (ما) شيئا (يعملونـ) ـه – ( الجلالين

عن أبيه أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال يوشك أن يرفع العلم قال زياد بن لبيد يا رسول الله وكيف يرفع العلم وقد قرأنا القرآن وعلمناه أبناءنا فقال : ثكلتك أمك يا ابن لبيد إن كنت لأراك من أفقه أهل المدينة أوليست التوراة والإنجيل بأيدي اليهود والنصارى فما أغنى عنهم حين تركوا أمر الله ثم قرأ ” ولو أنهم أقاموا التوراة والإنجيل” هكذا أورده ابن أبي حاتم
وكيع حدثنا الأعمش عن سالم بن أبي الجعد عن زياد بن لبيد أنه قال ذكر النبي – صلى الله عليه وسلم – شيئا فقال وذاك عند ذهاب العلم قال قلنا يا رسول الله وكيف يذهب العلم ونحن نقرأ القرآن ونقرئه أبناءنا وأبناؤنا يقرئونه أبناءهم إلى يوم القيامة فقال ثكلتك أمك يا ابن أم لبيد إن كنت لأراك من أفقه رجل بالمدينة أو ليس هذه اليهود والنصارى يقرءون التوراة والإنجيل ولا ينتفعون بما فيهما بشيء”( ابن كثير

{قل يا أهل الكتاب لستم على شيء حتى تقيموا التوراة والإنجيل وما أنزل إليكم من ربكم وليزيدن كثيرا منهم ما أنزل إليك من ربك طغيانا وكفرا فلا تأس على القوم الكافرين} سورة المائدة آية رقم 68

(قل يا أهل الكتاب لستم على شيء) من الدين معتد به (حتى تقيموا التوراة والإنجيل وما أنزل إليكم من ربكم) بأن تعملوا بما فيه ومنه الإيمان بي (وليزيدن كثيرا) (منهم ما أنزل إليك من ربك) من القرآن (طغيانا وكفرا) لكفرهم به (فلا تأس) تحزن (على القوم الكافرين) إن لم يؤمنوا بك أي لا تهتم بهم (الجلالين

قال ابن عباس : جاء جماعة من اليهود إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالوا : ألست تقر أن التوراة حق من عند الله ؟ قال : ( بلى ) . فقالوا : فإنا نؤمن بها ولا نؤمن بما عداها ; فنزلت الآية ; أي لستم على شيء من الدين حتى تعلموا بما في الكتابين من الإيمان بمحمد عليه السلام ,..-( القرطبي

{وقالوا لن يدخل الجنة إلا من كان هودا أو نصارى تلك أمانيهم قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين} سورة البقرة آية رقم 111

(وقالوا لن يدخل الجنة إلا من كان هودا) جمع هائد (أو نصارى) قال ذلك يهود المدينة المنورة .. ونصارى منطقة نجران بالسعودية حاليا .. في مناظرة بين يدي النبي ص ..أي قال اليهود لن يدخلها إلا اليهود وقال النصارى لن يدخلها إلا النصارى (تلك) القولة (أمانيهم) شهواتهم الباطلة (قل) لهم (هاتوا برهانكم) حججكم على ذلك (إن كنتم صادقين) فيه –( الجلالين ملاحظة : نفس المناظرات الحالية ( بين س مع ش )

{بلى من أسلم وجهه لله وهو محسن فله أجره عند ربه ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون} سورة البقرة آية رقم 112

ردا عليهم وتكذيبا لهم , أي ليس كما تقولون . وقيل : إن ” بلى ” محمولة على المعنى , كأنه قيل أما يدخل الجنة أحد ؟ فقيل : ” بلى من أسلم وجهه لله ” ومعنى ” أسلم ” استسلم وخضع . وقيل : أخلص عمله .-(القرطبي

{وقالوا كونوا هودا أو نصارى تهتدوا قل بل ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين} سورة البقرة آية رقم 135

(وقالوا كونوا هودا أو نصارى تهتدوا) أو للتفصيل وقائل الأول يهود المدينة والثاني نصارى نجران (قل) لهم (بل) نتبع (ملة إبراهيم حنيفا) حال من إبراهيم مائلاً عن الأديان كلها إلى الدين القيم (وما كان من المشركين(الجلالين

{قولوا آمنا بالله وما أنزل إلينا وما أنزل إلى إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط وما أوتي موسى وعيسى وما أوتي النبيون من ربهم لا نفرق بين أحد منهم ونحن له مسلمون} سورة البقرة آية رقم 136

كان أهل الكتاب يقرءون التوراة بالعبرانية ويفسرونها بالعربية لأهل الإسلام , فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا تصدقوا أهل الكتاب ولا تكذبوهم وقولوا آمنا بالله وما أنزل ) الآية –(القرطبي
(قولوا) يخاطبون للمؤمنين (آمنا بالله وما أنزل إلينا) من القرآن (وما أنزل إلى إبراهيم) .. (وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط) أولاده (وما أوتي موسى) من التوراة (وعيسى) من الإنجيل (وما أوتي النبيون من ربهم) من الكتب والآيات (لا نفرق بين أحد منهم) فنؤمن ببعض ونكفر ببعض كاليهود والنصارى (ونحن له مسلمون)-( الجلالين

{فإن آمنوا بمثل ما آمنتم به فقد اهتدوا وإن تولوا فإنما هم في شقاق فسيكفيكهم الله وهو السميع العليم} سورة البقرة آية رقم 137

(فإن آمنوا) أي اليهود والنصارى (بمثل) (ما آمنتم به فقد اهتدوا وإن تولوا) عن الإيمان به (فإنما هم في شقاق) خلاف معكم (فسيكفيكهم الله) يا محمد شقاقهم (وهو السميع) لأقوالهم (العليم) بأحوالهم ، وقد كفاه إياهم بقتل قريظة ونفي النضير وضرب الجزية عليهم..( الجلالين
والمعنى : أي فإن آمنوا بنبيكم وبعامة الأنبياء ولم يفرقوا بينهم كما لم تفرقوا فقد اهتدوا , وإن أبوا إلا التفريق فهم الناكبون عن الدين إلى الشقاق-(القرطبي


Posted in Uncategorized | Leave a comment

Hello world!

Welcome to WordPress.com. This is your first post. Edit or delete it and start blogging!

Posted in Uncategorized | 1 Comment